التصنيف العالمي للتعليم في العالم

التصنيف العالمي للتعليم في العالم

التصنيف العالمي للتعليم في العالم، التعليم يعتبر من الأشياء الهامة في حياتنا، فالتعليم هو الذي ينور حياتنا وينور طريقنا من الجهل إلى النور، فبالعلم تتحول حياتنا إلى طريق مزدهر ومفعم بالأمل في كل شيء، التعليم هو الشيء الذي يجعلنا من الأشخاص المحترمين وسط الجميع، ولكن يوجد تصنيفات في التعليم حيث أنه يوجد دول رائدة في التعليم ودول أخرى نامية في التعليم، وفي هذا المقال نوضح التصنيفات العالمية في للتعليم حول العالم.

التصنيف العالمي للتعليم

  • يعتبر التصنيف العالمي من إحدى الأدوات الهامة التي توضع في الحسبان من قبل الأمم المتحدة.
  •  حيث أنها تعد بالنسبة لها مؤشرا للتنمية البشرية فهذا البرنامج يتفرع من ثلاث محاور هم، مؤشر التعليم، ومؤشر الحياة إضافة إلى ذلك مؤشر الناتج المحلى الإجمالي.
  •  وهذه المؤشرات تقاس عن طريق قياس التحصيل التعليمي للفرد، ومتوسط عمر الفرد المتوقع، والناتج المحلي الإجمالي، وبهذه الطريقة سوف تتم تحديد ترتيب هذه الدولة من جودة التعليم المقدم للمواطنين.

شاهد أيضًا: إذاعة عن الجودة في التعليم مكتوبة

تصنيفات التعليم حسب الدولة ألفين وتسعة عشر

  • قد يكون هناك اختلافات بشكل كبير بمستوى التعليم بين كل بلد وأخرى حول العالم، حيث أن البلاد النامية والمتخلفة لا يحصلون على التعليم بالشكل المرضى.
  •  وهناك بعض الأشخاص في هذه الدول يحرمون من التعليم نهائيًا، وهذا يرجع بسبب الفقر أو يرجع إلى الإهمال من الدول أو من الممكن أن يكون لهذه الدول عادات خاصة بهم تجعلهم لا يقومون على التعليم في هذه الدول.
  •  وقد نجد على العكس تماما بالنسبة للدول المتقدمة فهناك تقييمات عالية ومتنوعة يفعلونها بالنسبة لجودة التعليم حتى وإن لم تكن هذه الدول هي الأفضل في العالم، ولكنه يوجد ما يسمح بجودة التعليم والتي تعمل على التقدم في العملية التعليمية لهذه الدول.
  •  وقد توجد لدى هذه الدول في أغلب الوقت معرفة في القراءة والكتابة قد تكون بنسب عالية بداية من التعليم الأساسي وحتى التعليم الثانوي.
  •  كما أن التعليم يكون له دور أساسي بل ودور رئيسي في التنمية البشرية والتنمية الاقتصادية والتنمية المجتمعية أيضا، وهذا يكون وفقا للشركات والمنظمات العالمية الخاصة بمجال التعليم، وهذا يكون على مستوى كل فرد في المجتمع.
  •  أيضًا يعمل التعليم على مستوى السلام بين الجميع ويقوم على تعزيز المساواة بين الجنسين من الذكر والأنثى.
  •  كما يعمل على زيادة فرص الأشخاص لكي يحصلوا على الكثير من فرص الحياة بشكل أفضل حيث أن التعليم يجعل الفرد يرتقي في مستوى المعيشة الخاصة به.
  •  ومن خلال مؤشر جودة التعليم في سنة ألفين وتسعة عشر الذي تم إصداره من خلال المنتدى الاقتصادي دافوس، فقد وجد هناك ست دول خارج التقييم وهي دول العراق، وليبيا، وسوريا، والصومال، واليمن، والسودان.
  • ويرجع السبب وراء ذلك لأن هذه الدول تكون مفتقرة للمعايير العالمية لجودة التعليم، حيث نجد أن فلسطين أيضًا من الدول التي تكون خارج تقييم جودة التعليم ويرجع هذا السبب إلى افتقارها أيضًا للمعايير العالمية للجودة مثل الدول السابق ذكرها.
  • وقد نجد أن هناك دول عكس ذلك قد تم تصنيفهم من الدول العالية في تقييمات جودة التعليم ومنها دولة قطر.
  •  وقد احتلت قطر المرتبة الرابعة عالميا من حيث جودة التعليم، كما احتلت دولة الإمارات المرتبة العاشرة عالميا.

تصنيف الدول العربية حسب جودة التعليم الجامعي

  • قطر تحتل المرتبة الرابعة عالميًا، كما تحتل المركز الأول عالميًا.
  • دولة الإمارات تحتل المرتبة العاشرة عالميًا، وتحتل المركز الثاني عربيًا.
  • لبنان تحتل الترتيب الخامس والعشرين عالميًا، كما تحتل المركز الثالث عربيًا.
  • البحرين تحتل الترتيب الثالث والثلاثين عالميًا، والمركز الرابع عربيًا.
  • أما الأردن فتحتل الترتيب الخامس والأربعين عالميًا، والمركز الخامس عربيًا.
  • السعودية تحتل الترتيب الرابع والخمسين عالميًا، كما تحتل المركز السادس عربيًا.
  • تونس تحتل المرتبة الرابع والثمانية، كما تحتل المركز السابع عربيًا.
  • الكويت تحتل المرتبة السابع والتسعين عالميًا، وتحتل المركز الثامن عربيًا.
  • المغرب تحتل المرتبة المائة وواحد عالميًا، أما عربيًا فتحتل المركز التاسع.
  • عمان تحتل المرتبة المائة وسبعة عالميًا، كما تحتل المركز العاشر عربيًا.
  • الجزائر ترتيبها يكون المائة وتسعة عشر، كما تحتل المركز الحادي عشر عربيًا.
  • موريتانيا فقد تحتل المرتبة المائة أربعة وثلاثين عالميًا، والمركز الثاني عشر عربيًا.
  • كما تحتل مصر في المرتبة المائة تسعة وثلاثين عالميًا، كما تحتل المركز الثالث عشر عربيًا.

شاهد أيضًا: رؤية المملكة 2030 في التعليم العالي

ترتيب الدول العربية حسب مؤشر جودة التعليم الابتدائي

  • قطر تحتل الترتيب التاسع عالميًا، كما تحتل المركز الأول عربيًا.
  • دولة الإمارات تحتل الترتيب الثالث عشر عالميًا، أما عربيًا فتحتل المركز الثاني.
  • لبنان تحتل المرتبة الرابع عشر عالميًا، أما عربيًا فقد تحتل المركز الثالث.
  • البحرين تحتل المرتبة الثامن والثلاثين عالميًا، أما تحتل عربيا في المركز الرابع.
  • الأردن تحتل الترتيب التاسع والستين عالميًا، كما تحتل المركز الخامس عربيًا.
  • أما السعودية فتحتل الترتيب الثاني والسبعين عالميا، كما تحتل المركز السادس عربيًا.

التعليم في المملكة

  • يعتبر نظام التعليم في المملكة هي من أفضل وأكثر الأنظمة التعليمية التي تعمل على التطور مقارنة بالدول الأخرى، كما أنه يكون متوفر التعليم في المملكة التعليم الحكومي، والتعليم الخاص.
  • كما أنها تسعى دائمًا إلى التطور في المنظومة التعليمية في المنطقة، كما أنها تمد بالأنظمة التكنولوجية الحديثة لكي تعمل على رفع مستوى كفاءة التعليم.
  • كما قامت أيضًا بدخول الكثير من الأنظمة الخاصة بالتعليم الإلكتروني ومنها، البلاك بورد، ونظام نور وغيرها من الأنظمة التي تساهم في رفع كفاءة وإدارة المنظمة التعليمية بشكل أسرع وأفضل.

أفضل تعليم في العالم

فنلندا

  • دولة فنلندا تكون من الدول التي تتميز بأنها دولة متمركزة في قمة الصنيفات العالمية للنظام التعليمي على مستوى العالم.
  • حيث أن دولة فنلندا تكون مشهورة بأنها لا تحتوي على أي أنظمة ربط، ولكنها تعمل على تعليم التلاميذ في نفس الصفوف رغمًا عن قدراتهم، وهذا النظام يجعل الفجوة التي تكون بين الطلال أقل ويجعلهم قادرين على التميز بشكل معقول.
  • كما تكون من مميزات فنلندا أنها لا تعطى واجبات كثيرة للتلاميذ، وأنها تجري اختبارًا يكون إلزامي واحد فقط عند سن السادس عشر.

سويسرا

  • سويسرا أيضًا من الدول التي تهتم بالتعليم وجودته حيث أنها تعطى الدروس بأكثر من لغة، فتكون كل من اللغة الفرنسية، واللغة الإيطالية.
  • واللغة الألمانية هي أكثر اللغات معروفة في نظام التعليم لديها، ويتم فصل التلاميذ هناك حسب قدراتهم بداية من المرحلة الثانوية.
  • أيضًا تتميز بأن عدد التلاميذ في المدارس الخاصة قليلة، بنسبة خمسة في المائة فقط هم من يذهبون إلى المدارس الخاصة في سويسرا.

بلجيكا

  • أما دولة بلجيكا فتحتوي على أربعة أنواع من المدارس الثانوية، وهي المدرسة الثانوية العامة، والمدرسة الثانوية التكنولوجية، والمدرسة الثانوية التعليمية المهنية الثانوية.
  • ومعاهد تعليم الفن الثانوية، وأيضًا تتوفر هناك المدارس العامة والمدارس الخاصة لجميع الأطفال، بداية من سن الرابعة حتى سن الثامنة عشر بتكلفة مادية أقل تكاد أن تكون معدومة.

قطر

  • فيكون التعليم في قطر منقسم إلى مرحلتين وهما مرحلة التعليم الأساسي، وهي المرحلة التي تكون قبل المدرسة أي التي تسمى بالحضانة، والتعليم الابتدائي والثانوي، ومرحلة التعليم العالي.
  • كما يتم توزيع الفترة المخصصة للتعليم في قطر وهي أثنى عشر عامًا، وتقسيمها ستة أعوام ابتدائي، وثلاثة أعوام ثانوي، وثلاثة أعوام مرحلة تعليم عالي.
  • كما تعطي تركيزها على التعليم الابتدائي والتي تشمل مهارات القراءة والكتابة، والحساب الأساسية، أما في مرحلة التعليم الثانوي فترتكز على كيفية تحضير الطلاب إلى دخول الجامعات، وتحضيرهم أيضًا إلى التدريب المهني والتقني، والدخول إلى سوق العمل.

شاهد أيضًا: شرح نظام مكن التعليمي مع رابط الدخول

أترك تعليق