لماذا أبو هريرة أكثر الصحابة رواية للحديث؟

لماذا أبو هريرة أكثر الصحابة رواية للحديث؟ يعتبر سؤال من هو أكثر الصحابة رواية للحديث من أهم الأسئلة الدينية التي يسأل عنها جميع المسلمين والذين اهتموا بعلوم الحديث، لكي يعرفوا تدرج الصحابة رضوان الله عليهم، لرواية الحديث لرسول الله فهذا يكون من أشرف المهام التي يقوم الصحابة بها عندما يروون الحديث من الأحاديث لرسول الله، وفي هذا المقال سوف نذكر لكم لماذا أبي هريرة أكثر الصحابة رواية للحديث.

اسم أبي هريرة وكنيته

  • اسم أبي هريرة اختلف عليه العديد من الأقوال، وهو “عبد الرحمن بن صخر”، أو “عمير بن عامر”، أو “عبد بن غنم”، أو “عبد شامس بن عامر”، أو “يزيد بن عشرقة”، أو “سكين بن هاني”، أو “عبد الله بن عائذ”، أو “سعيد بن الحارث”، أو “برير بن عشرقة”، أو “سكين بن مل”، أو “عمر بن عبد نهم”، أو “عبد الرحمن بن غنم”، أو “سكين بن دومة”.
  • كما يقال بأن الاسم الذي ولد به أبي هريرة رضي الله عنه هو، “عبد الله”، ويقال “عامر”، ويقال “عبد شمس”، أو “سكين”، أو “عبد عمرو”، أو “عبد تيم”، أو “عبد يا ليل”، أو “سعيد”.
  • عندما أسلم أبي هريرة، قام النبي صلى الله عليه وسلم بتغير اسمه القديم إلى “عبد الله” أو “عبد الرحمن”.
  • والكنية التي اشتهر بها “أبو هريرة”، هو أنه وجد هرة ووضعها بكمه فتمت كنيته بهذا، كما يقال أيضًا أنه كان راعي الغنم لأهله، وكان له الهريرة التي كان يلعب معها فسماه أهله بها.

شاهد أيضًا: كيف كان الصحابة يستقبلون شهر رمضان

خدمة أبي هريرة للنبي محمد وأهل بيته

  • عندما وصل أبي هريرة للمدينة، ألزم المسجد النبوي لأهل الصفة الذي لم يكون لديهم الأهل ولا المأوى، ويقال إنه تجاوز أربعة أعوام بمعية النبي محمد صلى الله عليه وسلم، وتم انقطاعه بها عن الدنيا لكي يلازم النبي صلى الله عليه وسلم.
  • عاش أبي هريرة لحياة المساكين، ويمشي معه ببيوت نسائه، ويقوم بخدمته، ويحج ويقوم بالغزو معه، وتم فتح مكة وهو معه.
  • صار أبي هريرة أعلم الأشخاص بحديث الرسول، حيث أن الصحابة السابقون مثل الزبير وعمر وطلحة وعلي وعثمان يسألون أبي هريرة عن الأحاديث، بسبب معرفتهم بملازمة أبي هريرة للرسول.
  • وفي هذه الفترة تمكن أبي هريرة من فهم القدر الكبير لأحاديث وأفعال الرسول صلى الله عليه وسلم، وكانت قدرته في الحفظ هي التي ساعدته في ذلك.
  • تميز أبي هريرة في هذه الفترة بجراءته في أن يسأل الرسول عن الأمور التي لا يسأل عنها أحد غيره.
  • أرسله الرسول صلى الله عليه وسلم ليكون مؤذنًا بصحبة علاء بن الحضرمي، كما أرسل النبي محمد العلاء ليكون والي البحرين.
  • ووكله الرسول للعديد من الأعمال مثل زكاة رمضان وحفظ الأموال.

تابع أيضًا: مواقف من حياة الصحابة

لماذا أبي هريرة أكثر الصحابة رواية للحديث؟

  • أثيرت العديد من الشبهات عن كثرة أبي هريرة رضي الله عنه عن رواية الحديث لرسول الله، وفيما يظهر لا يكون بالعصر الحديث فقط، حيث أن البخاري روى بصحيحه عن أبي هريرة حديثًا برده على الذين قالوا لم يروا أيًا من الأنصار والمهاجرين كما روى أبو هريرة.
  • قام أبو هريرة رضي الله عنه بتعليل لنا بالحديث الآتي، وسر الحفظ لديه عن رسول الله صلى الله عليه وسلم للعديد من الأحاديث لمعجزة من المعجزات لرسول الله.
  • البخاري قال في صحيحه عن أبي هريرة رضي الله عنه روى: “إِنَّكُمْ تَزْعُمُونَ أَنَّ أَبَا هُرَيْرَةَ يُكْثِرُ الحَدِيثَ عَلَى رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ ، وَاللَّهُ المَوْعِدُ إِنِّي كُنْتُ امْرَأً مِسْكِينًا ، أَلْزَمُ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ عَلَى مِلْءِ بَطْنِي، وَكَانَ المُهَاجِرُونَ يَشْغَلُهُمُ الصَّفْقُ بِالأَسْوَاقِ ، وَكَانَتِ الأَنْصَارُ يَشْغَلُهُمُ القِيَامُ عَلَى أَمْوَالِهِمْ ، فَشَهِدْتُ مِنْ رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ ذَاتَ يَوْمٍ، وَقَالَ : مَنْ يَبْسُطْ رِدَاءَهُ حَتَّى أَقْضِيَ مَقَالَتِي، ثُمَّ يَقْبِضْهُ ، فَلَنْ يَنْسَى شَيْئًا سَمِعَهُ مِنِّي فَبَسَطْتُ بُرْدَةً كَانَتْ عَلَيَّ ، فَوَالَّذِي بَعَثَهُ بِالحَقِّ مَا نَسِيتُ شَيْئًا سَمِعْتُهُ مِنْهُ”.
  • قام أبو هريرة رضي الله عنه بتفسير العلة لإخفاء العديد من السنن لبعض الكبار للصحابة وأيضًا للعديد من الأحاديث عنهم، فيقول إن الذي كان يشغل المهاجرين هو الخروج إلى التجارة (أي الصفق في الأسواق)، وهذا كان يوافق ما رواه عمر بن الخطاب رضي الله عنه بتعليقه لأحد الأحاديث: “تم إخفاء هذا على من قام بأمر النبي صلى الله عليه وسلم ألهاني التجارة في الأسواق، حيث قام أبو هريرة بتعليل العديد من إخباره عن رسول الله بالحديث، وهذا بسبب أن الكتمان في العلم يعد من المحرمات، وواجب في إظهاره، ويروي ابن حجر ويقول: أن الكتمان يكون من المحرمات وواجب لإظهاره، لذلك حصلت الكثرة لكثرة ما عنده.
  • روى ابن حجر عن كيف أبو هريرة رضي الله عنه كان من المساكين لأهل الصفة، لذلك كان ملازمًا لرسول الله صلى الله عليه وسلم من الضيوف الدائمة له، وقام بسماع منه ما لم يكن يسمع لغيره وحفظ الكثير عنه ما لم يحفظه غيره، إلى أن شهد الصحابة له بهذا.
  • قام ابن حجر بروي عن طلحة بن عبيد الله ويقول: “لا يوجد شكً في أنه سمع من الرسول صلى الله عليه وسلم ما لم نقوم بسماعه وأنه من المساكين وضيفًا للرسول صلى الله عليه وسلم.
  • قال ابن عمر رضي الله عنه لأبي هريرة: كنت ألزمنا إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم، وتعلمنا بحديثه، وهذا ما رواه عنه الترمذي وأحمد.
  • وكان أبو هريرة يعين آيه في حديثه وهي قول الله تعالى: “إنَّ الَّذِينَ يَكْتُمُونَ مَا أَنْزَلْنَا مِنْ الْبَيِّنَات وَالْهُدَى مِنْ بَعْد مَا بَيَّنَّاهُ لِلنَّاسِ فِي الْكِتَاب أُولَئِكَ يَلْعَنهُمْ اللَّه وَيَلْعَنهُمْ اللَّاعِنُونَ”، وفسر القرطبي تلك الآية استدل العلماء بها لوجوب التبليغ لعلم الحق، وأيضًا الشرح للعلم والبيان الخاص به بالشكل العام بدون أخذ الأجر عليه.

قد يهمك: أسماء الصحابة والتابعين ومعانيها

أكثر الصحابة رواية للحديث

تنافس الصحابة -رضوان الله عليهم -في رواية أحاديث رسول الله صلى الله عليه وسلم حتى يكتسبون الثواب الكبير من رب العالمين، ولذلك ويقومون بالجلوس مع النبي صلى الله عليه وسلم كثيراً أيضاً ويقومون بتسجيل كل ما كان يقوله الرسول الله سواء من أحاديث أو قران الكريم وكانوا يسجلون على سقف النجيل وأكتاف الإبل ويعد أبي هريرة رضي الله عنه من أهم الصحابة للحديث.

أبي هريرة

  • يسمي عبد الرحمن أو عبد الله بن صخر الدوسي كناه النبي صلى الله عليه وسلم _ عندما رأى أبي هريرة الرسول صلى الله عليه وسلم يحمل هرة في كمه، فكان أبي هريرة أكثر الصحابة لرسول الله، لملازمته، فكان يروي عن النبي الله الأحاديث خمسة آلاف وثلاثمائة وأربعة وسبعين وكان من صفة الفقراء وهي مكان مظلم يلجأ إليه أهل الصفة الفقراء وتكون في مكة، وفي السنة السابعة من الهجرة في العام الخيبر فكان إسلامه فهذا العام.

عبدالله بن عمر

  • هو عبد الله بن عمر بن الخطاب وهو ابن الخليفة الثاني الفاروق عمر بن الخطاب، وكان من أهم التابعين لأثر للرسول الله وأيضاً يتبع سنته، فكان يروي عن النبي صلى الله عليه وسلم-في ستمائة وثلاثين حديثا وكان الثاني بعد أبي هريرة رضي الله عنه رواية لحديث الرسول وكان من محللين المسلمين بأكملها، فقام عبد الله بن عمر إعطاء عثمان بن عفان القضاء، وأيضاً منحه علي بن أبي طالب أن يكون واليًا على الشام.

أنس بن مالك

  • أنس بن مالك بن النضر، كان خادم الرسول لمدة عشر سنوات وكان يدعي له كثيراً بأن يزوده بالأموال والولد والأهل وكان غني مقارنة بباقي الصحابة الرسول صلى الله عليه وسلم وأطولهم عمرا فيقال إنه تخطى المائة سنة، ومن أهم وأكثر الصحابة للنبي رواية للحديث فروى ألفين ومائتين وستة وثمانين حديث، وكان يتابع الرسول طوال الوقت.

جابر بن عبد الله

  • كان جابر بن عبد الله بن عبد المطلب بن حرام من الأنصار، ومن الذين التفوا حول الرسول صلى الله عليه وسلم عندما ذهب ليثرب، وأنه كان من الخزرج، بل أنه لم يشهد أحدًا ولا بدرًا مع الرسول، وروى ألفًا وخمسمائة وأربعون حديث عن الرسول صلى الله عليه وسلم.

في ختام هذا المقال ذكرنا لكم لماذا كان أبي هريرة أكثر الصحابة رواية للحديث، واسم أبي هريرة وكنيته، والخدمات التي قدمها أبي هريرة للرسول صلى الله عليه وسلم وأهل بيته، وذكرنا أيضًا بعض من الصحابة الذين روى أحاديث كثيرة عن الرسول.

مقالات ذات صلة