ما هي الدولة التي أكبر من قبرص وأصغر من صقلية؟

ما هي الدولة التي أكبر من قبرص وأصغر من صقلية، يعد واحد من أكثر التساؤلات التي حيرت البشر في البحث عن الإجابة عليها، وفي حقيقة الأمر اتضح أنها ليست دولة كما يظن البعض ولكنها في حقيقة الأمر جزيرة، وبالتحديد هي جزيرة سردينيا التي تتبع مجموعة الجزر الإيطالية.

وواحدة أيضاً من أشهر الجزر الواقعة على شاطئ البحر المتوسط، وتشتهر بمناظرها الطبيعية الخلابة التي تجمع ما بين الماء والسماء الزرقاء والنباتات الخضراء، وهي واحدة من أهم مناطق الجذب السياحي في إيطاليا.

الدولة التي أكبر من قبرص وأصغر من صقلية

تعد جزيرة سردينيا واحدة من أكبر الجزر التي تخضع لإدارة إيطاليا وتأتي الثانية في الترتيب من حيث المساحة بعد جزيرة صقلية، وهذا السؤال جعل الكثير منا يقوم بالبحث لمعرفة الإجابة الصحيحة له.

وساعدنا في معرفة معلومات كثيرة عن هذه الجزيرة التي تقع بالقرب من جزيرة كورسيكا واحدة من الجزر الفرنسية الشهيرة، كما أنها قريبة في الحدود بعض الشيء مع جزر البليار الإسبانية وقريبة من موقعها أيضاً مع دولة تونس.

شاهد أيضًا: من هي الدولة التي ضربتها امريكا بقنبلة نووية

تاريخ جزيرة سردينيا

  • كان الفينيقيون أول من استوطن جزيرة سردينيا في خلال القرن 9 قبل الميلاد يرجع السبب في ذلك إلى رغبتهم في تأمين الطرق التجارية التي تبدأ من السواحل اللبنانية وتصل إلى سواحل المحيط الأطلنطي وسواحل قارتي أوروبا وإفريقيا.
  • وتعد جزيرة سردينيا واحدة من أشهر منافذ الاتصالات بين الطرق والجزر الأخرى في ذلك الوقت بالإضافة إلى أنها تقع في منطقة آمنة بعيدة عن الهجمات التي كانت تتعرض لها تجارة الفينيقيين.
  • ولقد حاول حاكم قرطاج في القرن 6 قبل الميلاد مهاجمة الجزيرة لوضعها تحت حكمه ولكن محاولاته باءت بالفشل لأنه مالكو قائد المقاومة الشعبية في سردينيا استطاع أن يقضي عليها ويتصدى لها.
  • ولكن جنود قرطاج عاودوا الهجوم على الجزيرة مرة أخرى عام 510 قبل الميلاد واقتحموها من ناحية الغرب والجنوب واستطاعوا أخيراً إخضاعها لحكم قرطاج.
  • ولكن الرومان قاموا بالاستيلاء على سردينيا وقرطاج في عام 238 قبل الميلاد بعد أن فازوا في أولى الحروب البونية على القرطاجيين.
  • وظلت سردينيا تخضع لحكم الرومان حتى عام 227 قبل الميلاد حيث أعطتها حاكم روما حقها في الحكم إقليمياً ولكن السيادة الكاملة ظلت للرومان ولقد قاوم سكان الجزيرة لسنوات طويلة ولكن في النهاية خضعوا لهم وأصبحت اللغة الرسمية لها هي اللغة اللاتينية.

أين تقع جزيرة سردينيا؟

  • تقع جزيرة سردينيا تحديداً على بعد المنطقة الغربية للبر الرئيسي الإيطالي بمسافة تقدر بحوالي 200 كم وهي تقع في غرب الجزر الواقع على طول ساحل البحر المتوسط.
  • وأما عن حدودها نجد من ناحية الشرق يحدها البحر التيراني ومن ناحية الغرب يحدها بحر سردينيا.
  • وأما عن الإحداثيات التي تقع بينها الجزيرة نجد ما بين 38.51 وحتى 41.15 درجة من جهة الشمال، 8.8 وحتى 9.5 درجة من جهة الشرق.
  • وبالنظر نجد أن إجمالي مساحة سردينيا هو 23.820 كم² وأما عن إجمالي عدد سكانها 1.7 مليون نسمة.
  • وبالنسبة للمناخ بطبيعتها تميل على الفور للطقس الذي يحيط بالبحر المتوسط وأما عن درجات الحرارة بها طوال العام تتراوح من 11 إلى 17 درجة مئوية.
  • ومن الناحية الجيولوجية والجغرافية نجد أن جزيرة سردينيا متحدة مع جزيرة كورسيكا من حيث الموقع لأنها يمتدان على حزام جبلي يبلغ ارتفاعه عن مستوى قاع البحر بمقدار 13000 قدم.

اقرأ أيضًا: تصريح عودة مقيم خارج الدولة قطر

التنظيم الإداري لجزيرة سردينيا

  • قامت إيطاليا بإعطاء خمسة جزر تابعة لها الحق في الحكم ذاتياً ولكن الإدارة تظل لها وكانت جزيرة سردينيا واحدة من تلك الجزر.
  • وأما عن الإدارة التي تحكم الجزيرة تنقسم إلى ثلاثة من السلطات ويكون هذا طبقاً لما هو منصوص عليه في القانون الدستوري الذي يحكم الجزيرة.
  • ونجد السلطات تبدأ مع المجلس الإقليمي وهو من يقوم بتشريع القوانين وهذا ما يعرف بالسلطة التشريعية.
  • والسلطة الثانية تتمثل في المجلس العسكري وهو المسئول عن تنفيذ القوانين وحماية الجزيرة من التعرض المخاطر الخارجية
  • وأما عن السلطة الثالثة نجدها متمثلة في المجلس الرئاسي وهو الحاكم الذي يكون على رأس السلطة التنفيذية.
  • وتم تقسيم جزيرة سردينيا إداريا إلى ثمانية مناطق هي:
    • كالياري.
    • أولياسترا.
    • ساساري.
    • نورو.
    • ميديو كامبيدانو.
    • كاربونيا إغليسياس.
    • أورويستانو.
    • أولبيا تمبيو.

السياحة في جزيرة سردينيا

  • تعد واحدة من أفضل المناطق السياحية في القارة الأوروبية بشكل عام وفي دولة إيطاليا بشكل خاص ويعود السبب في ذلك إلى الشواطئ المميزة طبيعتها الجغرافية النادرة هذا إلى جانب المحميات الطبيعية والجبلية الرائعة.
  • وتحتوي على العديد من أنواع الحيوانات البرية مثل الغزلان وتحتوي أيضاً على مجموعة من الطيور منها النسور وطائر المرفل بالإضافة إلى أنها تمتلك مجموعة من الغابات التي بها مجموعة من أجمل النباتات والزهور وتعيش بداخلها مجموعة من الحيوانات التي يهددها شبح الانقراض.
  • وتوجد مجموعة من أهم المناطق السياحية التي يمكنك زيارتها في جزيرة سردينيا منها سان تيودورو وبولتون كواتو وبايا سردينيا وغيرها وهي مزيج ما بين الحضارة القديمة والطراز الحديث الذي تقوم عليه السياحة.
  • وتوجد واحد من أشهر المنتجعات السياحية في إيطاليا وهو سانتينو والذي يضم مجموعة من أجمل الشاليهات والغرفة المطلة على ساحل البحر ويمكن الوصول إليه عبر المنتزه الطبيعي الذي يقع داخل جزيرة أسيرا التي تقع في الناحية الشمالية الغربية لساحل جزيرة سردينيا.
  • تضم الجزيرة ما يقرب من 7000 من المواقع الأثرية يعود البعض منها إلى عام 1000 قبل الميلاد أي في العصور التاريخية القديمة وأقدم آثارها تقع في مدينة nouragh ويمتد عمرها إلى 1500 عام قبل الميلاد.
  • وتوجد مجموعة جدرايات أورجوسولو الرائعة وتقع في منطقة بارباجيا وهي من المناطق الجبلية التي يصعب الوصول إليها ومحفوفة بالمخاطر وعلى من ذلك يقوم العديد من السياح بزيارتها لتعرف على التاريخ القديم لسردينيا.
  • وتضم أيضاً مغارة نبتون الشهيرة والتي تحيط بها بحيرة ماؤها مالحة تمتاز بحجمها الكبير الذي يساعد على ممارسة رياضة التجديف بالقوارب وغيرها من الرياضات المائية.
  • ويمكن للسائح الأعمدة الرومانية التي تغمرها الماء إذا قام بالذهاب إلى مدينة كابو تيستا والتي توجد في شمال سردينيا التي تحتوي على ماؤها على درجة كبيرة من الشفافية تمكن الزائر من رؤية كل ما يوجد في قاع البحر.
  • وأما إذا كان السائح يبحث عن أجمل الفنادق الشواطئ عليه أن يقوم بزيارة مدينة كاستيلساردو ونجدها واقعة على الناحية الشمالية الغربية لساحل جزيرة سردينيا وتضم أيضاً مجموعة من المزارات السياحية منها متحف موسيو ديلينتيكيو وتشيكلة الصخور النادرة التي يطلق عليها اسم روكيا ديليفنتاي.
  • وتتميز بمجموعة من أشهر المأكولات التي يمكن للسائح أن يقوم بتناولها خلال رحلته داخل الجزيرة والتي تتكون من الأسماك فيعد طبق كارلو فورت وطبق سرطان البحر وطبق بورتاجا كابرس من أشهرها بالإضافة إلى المقبلات المصنوعة من الجبن.

أهم سواحل جزيرة سردينيا

  • تتسم طبيعة الأرض في سواحل سردينيا بالطبيعة الجبلية بالإضافة إلى مجموعة من الصخور تمتاز بارتفاعها العالي وعلى الرغم من تلك الطبيعة الجبلية إلا أنها تحتوي على عدد لا حصر له من الشواطئ الرملية والبيضاء الجميلة.
  • من المعروف أن سواحل سردينيا يبلغ طولها 1850 كم² هذه المساحة الكبيرة جعلها تكون ما يقرب من 25% من المساحة الكلية للساحل الإيطالي وهذا ساعدها على سقوط جزء كبير من أشعة الشمس عليها وأيضاً على الشواطئ.
  • ومن أشهر سواحل الجزيرة والتي يمكن أن يقوم السائح بزيارتها للاستجمام فيها وقضاء الإجازة عليها والقيام بالسباحة فيها نجد ما يلي:
    • ساحل كوستا إزميرالد.
    • ساحل لا بومباردي.
    • ساحل بوتيا.
    • ساحل كالا لونا.

اخترنا لك أيضًا: ما اسم الدولة التي لا تطل على البحر

وفي ختام المقال نرجو أن نكون قمنا بالجواب على سؤال الدولة التي تكون أكبر من قبرص وأصغر من صقلية، والتي تبين أنها جزيرة سردينيا التي تضم مجموعة من الشواطئ والمعالم السياحية وتتسمم بطبيعتها الجبلية الخلابة، ونتمنى أن ينال المقال متابعينا الكرام الذي نرجو مساعدتهم من نشره على صفحات مواقع التواصل الاجتماعي.

مقالات ذات صلة
إضافة تعليق