متى يؤخذ فيتامين د للحامل؟

متى يؤخذ فيتامين د للحامل

متى يؤخذ فيتامين د للحامل؟، يعتبر فيتامين د من أهم الفيتامينات التي تحتاجها الحامل خلال فترة الحمل حيث يعتبر من الفيتامينات اللازمة لصحة الحامل وللجنين.

فيتامين د

  • يسمى فيتامين د باسم فيتامين أشعة الشمس وهو عبارة عن مركب ستيرويدي غالبا ما ينتج هذا الفيتامين من الكوليسترول وخاصة عند تعريض الجلد لأشعة الشمس.
  • ويتسبب فيتامين د من الفيتامينات التي تذوب في الدهون لذلك يمكن للجسم تخزين هذا الفيتامين فترة طويلة.
  • ينقسم فيتامين د إلى نوعين رئيسيين هما فيتامين د٣ والذي يوجد بشكل كبير في العديد من الأطعمة الحيوانية مثل صفار البيض وجميع أنواع الأسماك الدهنية.
  • أما النوع الثاني من فيتامين د هو فيتامين د٢ والذي يتوافر بشكل كبير في بعض أنواع الفطر.
  • ويمكن الحصول على فيتامين د من خلال التعرض لأشعة الشمس وخاصة في الصباح الباكر لذلك فقد يعاني معظم الأشخاص من نقص فيتامين د وذلك بسبب عدم تعرضهم لأشعة الشمس بشكل كاف.
  • ويمكن لإعلاء الأشخاص الذين يعانون من نقص فيتامين د الحصول عليه من خلال تناول بعض أنواع المكملات الغذائية التي تحتوي على فيتامين د.

مصادر فيتامين د

  • يعتبر فيتامين د من أهم الفيتامينات التي يتم إنتاجها من خلال تعرض الجسم إلى أشعة الشمس ولذلك فإن أكثر من ٥٠% من الأشخاص حول العالم يعانون من نقص فيتامين د بسبب عدم تعرضهم لأشعة الشمس بشكل كبير.
  • ويمكن الحصول على فيتامين د من خلال تناول بعض الأطعمة التي تحتوي على فيتامين د أو تناول المكملات الغذائية وذلك في حالة التعرض لأشعة الشمس ومن هذه الأطعمة.
  • يمكن الحصول على فيتامين د من خلال صفار البيض حيث يحتوي صفار البيضة الواحدة على ما يقارب ١٠% من احتياجات الشخص اليومية لهذا الفيتامين.
  • يحتوي سمك السلمون والرنجة والسردين على نسبة عالية من فيتامين د.
  • يمكن للأشخاص الذين يعانون من نقص فيتامين د تناول معلبات التونة حيث تحتوي على نسبة مرتفعة من فيتامين د.
  • المحار والروبيان من أهم الأطعمة الغذائية التي تحتوي على فيتامين د بكمية كبيرة.
  • ويعتبر الحليب كامل الدسم من مصادر فيتامين د.

فوائد فيتامين د

يعتبر فيتامين د من أهم الفيتامينات الضرورية واللازمة لصحة الجسم والعظام ومن أهم فوائد فيتامين د:

  • يقلل من فرصة الإصابة بالمرض السكري ويعمل على الحد من ارتفاع نسبة السكر في الدم حيث يعمل على زيادة حساسية الأنسولين في جميع خلايا الجسم.
  • وبالتالي يساعد في التقليل من الالتهابات كل ذلك يعمل على الحد من الإصابة بمرض السكر من الدرجة الثانية.
  • يساعد فيتامين د في الحد من الإصابة ببعض الأمراض السرطانية مثل سرطان الثدي وسرطان القولون والرحم.
  • حيث أثبت الدراسات أن فيتامين د يلعب دورا مهما في التخلص والحد من الأورام السرطانية.
  • يساعد فيتامين د في التخلص والحد من أعراض الاكتئاب الموسمي والاضطرابات العاطفية حيث يعتبر الأشخاص الذين يعانون من نقص فيتامين د هو أكثر تعرضا للإصابة بالاكتئاب والاضطرابات المزاجية.
  • ومن أهم فوائد فيتامين د أنه يعمل على حماية العظام والحد من إصابة الشخص بهشاشة العظام حيث يعمل فيتامين د على مساعدة الجسم في امتصاص عنصر الكالسيوم بالإضافة إلى الاحتفاظ بكميات كافية منه لفترة طويلة.
  • ويؤدي نقص فيتامين د لدى الأطفال إلى الإصابة بمرض الكساح بالإضافة إلى أن نقص هذا العنصر لدى كبار السن يتسبب في الإصابة بهشاشة العظام.
  • يعتبر فيتامين د من أهم الفيتامينات التي تحافظ على صحة الحامل ويعمل على الحد من الإصابة بتسمم الحمل بالإضافة إلى ذلك فإنه يقلل من خطر التعرض للولادة القيصرية.

أهمية فيتامين د للحامل

ينصح الكثير من الأطباء المرأة الحامل بتناول كمية كافية من فيتامين د من خلال بعض المصادر الغذائية المختلفة وخاصة أثناء فترة الحمل للحفاظ على صحة الجنين ونموه بشكل سليم ومن أهم فوائد هذا الفيتامين:

  • يساعد فيتامين د على الحفاظ على قوة الأسنان وصحة العظام وذلك من خلال تنظيم نسبة الكالسيوم والفسفور في الجسم حيث يعتبر هذان العنصران مهمان جدا للحفاظ على صحة العظام والأسنان.
  • كما أن تعرض المرأة الحامل لأشعة الشمس ليس أمرا كافيا للحصول على فيتامين د لذلك يجب عليها تناول الأطعمة الغذائية الغنية بهذا الفيتامين أو تناول بعض المكملات الغذائية ولكن تحت إشراف الطبيب.
  • يقلل فيتامين د من فرصة إصابة المرأة الحامل بتسمم الحمل بالإضافة إلى ذلك فإنه يقلل من خطر الولادة المبكرة.
  • ومن أهم فوائد هذا الفيتامين أن يقلل من زيادة فرصة إصابة المرأة الحامل بسكر الحمل ويساعد أيضا في الحد من النزيف بعد عملية الولادة.
  • يساعد فيتامين د على تسهيل عملية الولادة وذلك بسبب وجود بعض المستقبلات بهذا الفيتامين في جدار الرحم وبالتالي يؤثر على قوة انقباض عضلات الرحم أثناء الولادة.
  • كما أن تناول المرأة فيتامين د بكميات كافية خلال فترة الحمل يساعد في التقليل من خطر إصابة الأطفال بفرط النشاط وقلة الانتباه والتركيز.
  • بالإضافة إلى ذلك فإنه يساعد في نمو الطفل بشكل سليم حيث يساعد في عملية التطور الحركي والعقلي لدى الطفل وخاصة إذا قامت الأم بتناول كميات كافية من فيتامين د طوال فترة الحمل.

متى يؤخذ فيتامين د للحامل؟

  • تحتاج المرأة الحامل إلى حوالي ستمائة وحدة دولية من فيتامين د بشكل يومي وخاصة عندما يتراوح عمر المرأة ما بين ١٤ إلى ٥٠ عام.
  • ويجب ألا يزيد الحد الأعلى لفيتامين د على أربعة ألاف وحدة دولية للمرأة الحامل ولكن غالبا ما يصعب على المرأة الحامل الحصول على الكمية الكافية من هذا الفيتامين من الأطعمة الغذائية فقط.
  • لذلك ينصح المرأة بتناول بعض المكملات الغذائية التي تحتوي على فيتامين د ولكن يجب أن يتم هذا الأمر تحت إشراف الطبيب المختص.
  • كما أن نقص هذا الفيتامين في الجسم من أكثر الأمور الشائعة خاصة خلال فترة الحمل وذلك بسبب عدم قدرة الجسم على امتصاصه بشكل كافي.
  • ومن الممكن أن يكون السبب الرئيسي وراء نقص هذا الفيتامين خلال فترة الحمل تناول المرأة بعض العقاقير التي تتعارض مع عملية امتصاص فيتامين د.

تأثير نقص فيتامين د على الحامل والجنين

  • يؤدي نقص فيتامين د خلال فترة الحمل إلى إصابة المرأة الحامل بالعديد من المشاكل الصحية الخطيرة مثل زيادة فرصة الإصابة بتسمم الحمل أو انخفاض وزن الجنين بالإضافة إلى ذلك فإنه من الممكن أن يؤدي إلى الولادة المبكرة.
  • يؤدي نقص هذا الفيتامين لدى المرأة الحامل إلى الإصابة بالالتهابات الشديدة في منطقة الرحم وبالتالي يؤدي إلى صعوبة الولادة مما يزيد من فرصة الولادة القيصرية.
  • يتسبب نقص فيتامين د إلى انخفاض نسبة الكالسيوم في دم الجنين بالإضافة إلى ذلك فإنه عندما ينقص فيتامين د لدى المرأة الحامل يؤدي إلى إصابة الجنين بالتشنجات ومرض الكساح.
  • بالإضافة إلى ذلك فإنه يؤدي إلى ضعف وتلف مينا الأسنان وإصابة الطفل بلين العظام وتقوسها.

علاج نقص فيتامين د لدى المرأة الحامل

  • وعلى الرغم من أن المرأة تقوم بتناول الأطعمة الغنية بفيتامين د وتعريض الوجه واليدين والأرجل إلى الشمس لمدة تتراوح إلى عشر دقائق يزيد من نسبة فيتامين د في الدم.
  • ولكن لا يعتبر هذا الأمر كافيا لذلك يجب على المرأة الحامل التي تعاني من نقص هذا الفيتامين إلى تناول المكملات الغذائية التي تحتوي على حوالي ٤٠٠ وحدة دولية من هذا الفيتامين ولكن لا بد أن يتم ذلك تحت إشراف الطبيب.

هل نقص فيتامين د يسبب الإجهاض؟

  • لا يوجد دراسات كافية تدل على أن نقص فيتامين د يعرض المرأة الحامل إلى الإجهاض.
  • ولكن أثبتت بعض الأبحاث التي أجريت مؤخرا إلى أن نقص فيتامين د في الشهور الأولى من الحمل يزيد من فرصة تعرض المرأة للإجهاض.
  • وأشارت بعض الأبحاث إلى أن تناول المرأة كميات كافية من فيتامين د قبل الحمل يؤدي إلى تقليل تعرض المرأة للإجهاض خلال الأسابيع الأولى من الحمل.
  • بالإضافة إلى أن بعض الحالات ينصح الأطباء بتناول فيتامين د للأم في فترة الحمل الأخيرة ذلك لتقويتها ولصحة جنينها ولكن يتم ذلك بعد استشاره طبيب مختص.

الآثار الجانبية لزيادة فيتامين د لدى المرأة الحامل

  • تؤدي تناول المرأة الحامل إلى جرعات زائدة من المكملات الغذائية التي تحتوي على فيتامين د إلى الإصابة بما يسمى بفرط فيتامين د.
  • يؤدي ارتفاع فيتامين د في جسم المرأة الحامل إلى زيادة نسبة الكالسيوم في الدم وبالتالي يتسبب في زيادة شعور المرأة بالغثيان والقيء وضعف الجسم بالإضافة إلى التبول بطريقة متكررة.
  • ومن الممكن أن يؤدي زيادة هذا الفيتامين إلى شعور المرأة بألم مستمر في العظام بالإضافة إلى ذلك فإنه من الممكن أن يتسبب في تكوين حصوات على الكلى ففي هذه الحالة يجب على المرأة التوقف عن تناول هذه المكملات.

وفي نهاية رحلتنا مع متى يؤخذ فيتامين د للحامل؟، يجب على المرأة الحامل الاعتدال في تناول المكملات الغذائية التي تحتوي على فيتامين د على حسب الجرعة التي يتم تحديدها من قبل الطبيب المختص.

أترك تعليق