ما نسبة سيولة الدم الطبيعية في الجسم للأطفال

ما نسبة سيولة الدم الطبيعية في الجسم للاطفال

ما نسبة سيولة الدم الطبيعية في الجسم للأطفال، يعتبر مرض سيولة الدم للاطفال هو عدم مقدرة الدم على التجلط أو ما يسمى بالتخثر وهذا المرض يصاب به 3 اشخاص من كل 100 ألف شخص، والإصابة بالمرض يزيد فى الذكور عن الاناث حيث يكون فى الذكور بنسبة 98% أما الإناث بنسبة 2%، والطفل المصاب يمارس حياته بصورة طبيعية جدا حتى يمكنه الصيام ولكن اذا تعرض لكدمات وخبطات ويؤدى الى حالات نزيف شديدة يحتاج الطفل المريض الى تعويض السوائل والدم المفقود، ويمكنكم معرفة المزيد من المعلومات حول ما نسبة سيولة الدم الطبيعية في الجسم للأطفال من خلال معلومة ثقافية.

ما نسبة سيولة الدم الطبيعية في الجسم للأطفال؟

  • قد يكون هناك عدد من الأسباب التي تسبب ترقق الدم، بما في ذلك الاضطراب الوراثي المسؤول عن إنتاج عناصر التجلط، وتورث هذه الجينات من الأب والأم، أو بسبب الطفرة الجينية التي تحدث بسبب تكوين عناصر تخثر في البشر وتحدث دون أن يصاب الأب والأم.
  • أما نسبة سيولة الدم الطبيعية هو مقياس يسمى وقت البروثرومبين هو واحد من التدابير لقياس العوامل الخارجية من تخثر الدم أو تجديد جرعة من مضادات التخثر مثل الوارفارين وفيتامين K وتليف الكبد.
  • ويستخدم لمنع تخثر الدم، ووقت البروثرومبين تُستخدم أيضًا عوامل القياس التي تسبب تجلط العامل الأول للعامل العاشر لفحص الوقت الجزئي للهرمبوبلاستين النشط، لقياس عوامل تجلط الدم الداخلية داخل جسم المريض.
  • في حين أن معدلات وقت البروثرومبين عادة ما تكون 11-13 ثانية و المستوى الطبيعي (0.8-1.2) الدم البلازمي.
  • حيث يتم أخذ عينة دم إلى أنبوب الاختبار المحتوي على كمية من قارورة مضادة للتخثر لتحديد الكالسيوم في الدم ثم يتم طرد العينة بواسطة قوة مركزية لفصل خلايا الدم والبلازما، من أجل ضبط درجة حرارة العينة لتكون (37) درجة مئوية، وإضافة الكالسيوم لتخثر الدم، مع ضوابط صارمة يتم قياس معدلات الدم ثابتة مع معدلات السيترات.

أنواع سيولة الدم في الجسم

لسيولة الدم أنواع رئيسيه طبقًا لاختلاف المعامل المسئول عن التجلط وهى:

  • هيموفيليا أ وهى تكون بسبب نقص فى معامل التجلط الحامل لرقم ثمانية، وهى تسمى بالهيموفيليا الكلاسيكية.
  • هيموفيليا ب وهى تنتج بسبب نقص في معامل التجلط الحامل الرقم تسعة، وهي منتشرة فى البلدان العربية.
  • هيموفيليا ج وهى تنتج بسبب نقص في معامل التجلط الحامل الرقم أحد عشر، وهي نوع أقل أنتشار الأنواع في البلدان العربية.

شاهد أيضًا : أسباب عدم القدرة على النوم رغم النعاس

أسباب حدوث مرض سيولة الدم

  • تناول الأدوية المميعة للدم.
  • وجود اضطرابات وأمراض تعمل على التأثير على عوامل التخثر.
  • وجود الاضطرابات والأمراض التى تقوم بالتأثير على نسبة الصفائح الدموية بالجسم.
  •  وجود أمراض الكلي و الدم.
  • وجود اضطرابات فى الجينات المسئوله عن عملية تجلط الدم وهذا الاضطراب قد يكون وراثة من الوالدين وتنتقل للطفل، وبالتالى تظهر أعراض الهيموفيليا أو حدوث لهذة الجينات طفرات جينية ويكون اثناء عملية تكوين معاملات التجلط للإنسان، وبرغم من ذلك لا يوجد إصابة لأحد الوالدين.

أعراض سيولة الدم

  • يحدث بعد اصابات طفيفة أو تلقائي نزيف فى أحد أجزاء الجسم، ومنها المفاصل و العضلات.
  • حدوث نزيف بعد القيام ببعض العمليات الصغيرة، ومنها خلع أحد الأسنان، الختان، عند إعطائه حقنه أثناء سحب عينه من الدم من المريض أو اثناء العلاج.
  • حدوث نزيف داخلى الذي يكون مصاحب له الإغماء، أو نزيف الدماغ المسبب إغماء ويكون نسبة النزيف متفاوته لاسباب كثيرة مثل عمر الشخص المصاب، ونقص عامل التئام الجروح.
  • ضعف فى العضلات بسبب التهاب فى مرحلة ما بعد النزف.
  • نزيف المفاصل المتكرر يظهر التهاب فى مرحلة ما بعد النزف.
  • السقوط المتكرر والاصابة بكدمات زرقاء فى الجسم بجانب نزيف المفاصل، ومنها منطقة الركبتين.
  • القرحة.
  • ظهور لون أزرق فى مكان الإصابة.
  • الم فى مكان الجلطة شديد.
  • حدوث ورم.
  • ألم فى الصدر فى حالة الانسداد الرئوى.
  • صعوبة فى التنفس.
  • الشعور عدم الراحة.

شاهد أيضًا : أنواع الترمومترات لقياس درجة الحرارة

علاج مرض سيولة الدم

هناك عدة طرق لعلاج مرض سيولة الدم للأطفال ومنها :

  • استخدام بعض مسكنات الآلام.
  • القيام بوضع ثلج على المناطق التى تكون مصابه بنزيف وخصوصا منطقة المفاصل
  • الحقن من أجل التجلط.
  • العلاج بالجينات.
  • العلاج بالبروتينات لتجلط الدم من خلال حقن الوريد.
  • استخدام فيتامين ك لكى يعمل على تجلط أو تخثر الدم، ويقوم بزيادة ميوعة الدم وهناك اعشاب تتميز بانها غنية بفيتامين ك مثل عشبة عرعر، رعي الحمام، زهرة الآلام، الشاي.
  • العلاج الوقائي من خلال حقن الطفل المريض بمعاملات التجلط كل 48 ساعة، ويعتبر هذا العلاج مكلف جدًا عن علاج البلازما، ولكن يساعد فى المحافظة على المفاصل والعضلات فى الحالة الطبيعيه لها لمنع حدوث أي إعاقة للطفل.
  • القيام بتحليل قبل الزواج لكى يتفادى الانتقال الوراثي لقياس نسبة سرعة التجلط، والخلل فى الجينات فى حالة كان الزوج مريض أو إذا كان الطفل مصاب فى أسرة، أو فى اثناء الحمل عند تحديد نوع الجنين فلو كانت أنثى فسيستمر الحمل أما إذا كان الحمل ذكر فيجب القيام بتحليل الدم فى الخلايا التى توجد بها السائل الأمنيوسي لتجنب حدوث إعاقة عند الطفل.

شاهد أيضًا : ما السعرات الحرارية في شوربة العدس بالبطاطس؟

كانت هذه نبذة عن ما نسبة سيولة الدم الطبيعية في الجسم للأطفال، في حالات السيولة للدم يمكنكم استخدام الثلج لوقف النزيف، ويعطى تسكين الألم للأطفال، ويتم إعطاء أفضل علاج كل 48 ساعة للحفاظ على العضلات.

أترك تعليق