ما هو الزنك في الجسم؟

ما هو الزنك في الجسم

ما هو الزنك في الجسم؟، الزنك هو أحد المعادن الضرورية للجسم لأداء العديد من الوظائف، ويلعب دورا هاما وحيويا في وجود البروتينات التي تساعد على تنظيم إنتاج الخلايا في الجهاز المناعي للجسم البشري، ودعم النمو البشري، وتقوية جهاز المناعة.

ما هو الزنك في الجسم؟

  • الزنك يشغل 300 نوع من الوظائف والأنزيمات.
  • 75 % من الناس معرضة لنقص الزنك.
  • يتم الأشاره للزنك على أنه المعدن المعجزة، لأنه من أهم المعادن الموجودة في الجسم، لفوائده الكثيرة.
  • هو من المعادن الخفيفة الموجودة في جسم الإنسان والذي يحتاج إليها الجسم بكميات بسيطة.
  • الزنك يتركز في أقوى عضلات والجهاز الهيكلي، وخاصة خلايا الدم الحمراء وخلايا الدم البيضاء لدى الرجال وشبكية العين والجلد والكلى والبنكرياس والكبد والمني والبروستاتا.
  • مع العلم أن هناك أعضاء تفرز الزنك في جسم الإنسان، مثل الغدد اللعابية وغدة البروستاتا والبنكرياس، وأيضا الخلايا المشاركة في أنشطة جهاز المناعة تفرز الزنك.

وظائف وفوائد الزنك في الجسم

  • يساعد الإنسان على التعامل مع الاجتهاد، وذلك يتم على أنه يعتبر مضاد أكسدة يحمي الخلايا من الأكسدة.
  • المساهمة في صناعة الصبغة الوراثية في جسم الأنسان وصناعة الهيم في الدم.
  • مساعدة ودعم البنكرياس وخصوصا تصنيع الأنسولين، وتصنيع الأنزيمات الهاضمة الموجودة في البنكرياس.
  • يزيد من التركيز والتعلم بطريقة أفضل عند أخذ الكفاية من الزنك.
  • تقوية جهاز المناعة، يعتبر تقوية جهاز المناعة من أهم فوائد الزنك لأن إذا كانت المناعة ضعيفة سوف يؤدي إلى اكتساب الأمراض بطريقة مستمرة.
  • يساعد على مكافحة الالتهاب.
  • دعم طبقة الفلورا من البكتيريا النافعة ويدعم الجهاز الهضمي.
  • زيادة النمو.
  • التئام الجروح، ونقل الفيتامين أ داخل الجسم.
  • يدعم حاسة التذوق فنقص الزنك يؤدي الى مشاكل في حاسة التذوق.
  • يحافظ على صحة الجلد، ويقلل من الشيخوخة المبكرة.
  • مكافحة نزلات البرد والفيروسات.
  • يحافظ على عملية الأيض.
  • يحافظ على توازن الغدة الدرقية.
  • يساعد على تحسين الصحة الجنسية.
  • يساعد على توازن الهرمونات في الجسم.
  • زيادة وتحسين الخصوبة عند الرجال، الزنك من أهم المعادن التي تساعد على الخصوبة، حتى بعد تناول مكملات الزنك لمدة 6 أشهر، يمكن أن يزيد من مستويات هرمون التستوستيرون لدى الرجال، ويرتبط نفس الزنك بانخفاض مستويات هرمون التستوستيرون، وعدم جودة السائل المنوي، بالإضافة الى ارتفاع خطر الإصابة بالعقم عند الذكور.

الأشياء التي يعالجها الزنك

  • أمراض البرد وقد يكون هو الشيء الوحيد المستخدم في علاج البرد هو أقراص الزنك، ولكن يأخذ من أول ما تبدأ الأعراض، ولكن من أعراض أخذ الزنك بكمية كبيرة قد يؤدي الى تهيج المعدة أو الى قيئ.
  • يستخدم في معالجة الفيروس الذي يظهر على الفم، وهو مضاد للفيروسات والبكتريا، وموجود في شكل بخاخ أو مضمضة وكريمات الجلد.
  • يستخدم كعلاج للعين.
  • يستخدم لرائحة الفم السيئة قد يستخدم لمدة أسبوع أو 10 أيام.
  • قد يستخدم للأرق والاكتئاب والقلق.

أعراض نقص الزنك في الجسم

عند ظهور هذه الأعراض في الجسم يكون بمثابة مؤشر واضح لنقص الزنك في الجسم وهي الاتي:

  • ضعف جهاز المناعة، يؤدي نقص الزنك إلى أخلال في جهاز المناعة، ويؤدي الى التعرض لاصابة بطريقة مستمرة.
  • ضعف جدران الأمعاء الدقيقة وارتشاح الأمعاء.
  • السقوط المتكرر للشعر وبكمية كبيرة، ونقص الزنك يجعل الشعر باهت وسريع التقصف لأن الزنك أساسي في بناء الخلايا ودعم صحة الشعر، ويشمل شعر الحواجب والرموش أيضا.
  • ضعف الأظافر ويؤدي إلى تكوين بقع بيضاء على الأظافر.
  • الإسهال بطريقة مستمرة ومزمنة ينتج عن ضعف جهاز المناعة والعدوى المستمرة، وانتفاخ ومشاكل في القولون.
  • تأخر مرحلة النضوج الجنسي.
  • مشكلات الجلد أن نقص المعدن قد يؤثر سلبا على بشرتك، وقد يتسبب في ظهور حب الشباب.
  • الشعور بالكسل.
  • عدم التئام الجروح.
  • فقدان الوزن الشديد الغير مبرر.
  • الحساسية.
  • اضطراب في التركيز.
  • نزيف اللثة.
  • ارتفاع ضغط الدم.
  • الأطراف الباردة.
  • فقدان السمع مع تقدمك في السن قد يكون من أسباب نقص الزنك.
  • التقزم.
  • التقيؤ.
  • فقدان الشهية.
  • وبهذا نكون أمام أن الجسم لا يقوم بتخزين معدن الزنك ولذلك يكون من الضروري امتداد الجسم بالزنك بالجرعة اللازمة يوميًا.

أسباب نقص الزنك من الجسم

  • عدم تناول الأطعمة الغنية بمعدن الزنك بطريقة كافية.
  • عدم إفراز الجسم بشكل كافي أو بطريقة صحيحة.
  • السلوكيات الغير صحيحة مثل إدمان الكحوليات هذا يؤدي إلى نقص الزنك.
  • امتصاص الجسم للمعادن والذي يؤدي إلى فقد كمية كبيرة من الزنك، ولابد أن نشير أن الجسم لا يخزن معدن الزنك.

كيفية الحصول على الزنك بالطرق الطبيعية؟

  • البقوليات مثل الفول والحمص.
  • المكسرات مثل الكاجو واللوز.
  • الخضروات مثل اللفت والبزلاء والفاصوليا والكرنب.
  • الفواكه مثل الخوخ والموز.
  • والثوم غني جدا بعنصر الزنك، يفضل أن يون موجود في أكلنا.
  • الشوكولاتة الداكنة.
  • بذور السمسم والطحينة وهي يتم صنعها من السمسم في الأصل.
  • اللحوم الحمراء والدجاج.
  • الأطعمة البحرية مثل المحار والكابوريا.
  • البيض ومنتجات الألبان.
  • الكبدة

 طرق العلاج

  • يمكن علاج نقص الزنك من الحصول على الجرعة اليومية من الزنك عن طريق أخذ مكمل الزنك.
  • ولكن أخذ الزنك عن طريق الكبسولات لا يوفر نفس الفائدة التي يوفرها عن طريق تناول الزنك بالطرق الطبيعية والتي هي موضحة بالأعلى.

احتياج الرجال والنساء لمعدن الزنك يوميًا

  • الذكور من سن 14 سنة الي 18 سنة يحتاج الى 11 ملليغرام يوميا.
  • الإناث من سن 14 سنة الي18 سنة تحتاج الى 9 مليغرام يوميا.
  • الرجال من سن 19 سنة فما فوق يحتاج 11 مليغرام.
  • النساء من سن 19 سنة فما فوق تحتاج 8 مليغرام.

الزنك للأطفال

  • يعزز مناعة الطفل ويقلل من إصابة الأطفال بالأمراض وخاصة نزلات البرد مثل الرشح والزكام.
  • يساعد على صحة الجلد وتقويته ومقاومة البكتريا والالتهاب عند الطفل، ويساعد على سلامة جلد الطفل يتم استخدام كريمات تحتوي على معدن الزنك.
  • الزنك فاتح شهية للأطفال، الأطفال التي تعاني من نقص الزنك يكون لديهم ضعف في الشهية ويستخدم في زيادة وزن الأطفال.
  • يلعب دور في عملية الطول عند الأطفال، يستخدم الزنك للأطفال التي تعاني من التقزم.
  • دورة مهم جدا في سرعة تجديد الخلايا للأطفال.
  • يساعد على ثبات نسبة السكر في الدم.
  • يقلل من فرط الحركة عند الأطفال، الأطفال التي تعاني من فرط حركة تكون بسبب نقص كمية الزنك في الجسم، والطفل الذي يأخذ الكمية الكافية من الزنك يؤدي الى التركيز.

احتياج الطفل لعنصر الزنك يوميا

1 مللي جرام لكل كيلو من وزن الطفل، إذا كان وزن الطفل 10 كيلو فاذا الطفل يحتاج 10 مليغرام من معدن الزنك.

الزنك عند المرأة الحامل

أن الزنك يقوي مناعة الطفل من فترة الحمل والرضاعة أيضا فلذلك يجب أن تأخذه الأم بكمية مناسبة.

احتياج المرأة الحامل للزنك

  • الكمية الكافية من الزنك للمرأة الحامل من 14 سنة إلى 18 سنة تحتاج يوميا 12 مليغرام.
  • المرأة الحامل من سن 19 سنة فما فوق تحتاج يوميا 11 مليغرام.

في نهاية رحلتنا مع ما هو الزنك في الجسم؟، الزنك مهم جدا في أغلب أجزاء الجسم وغالبا هو شيء لم يحظى باهتمام كبير من الناس، فيجب على الناس الاهتمام به و بالأغذية الغنية بالزنك، وأن كل ما ظهر عليه أعراض نقص الزنك يجب تعويضه.

أترك تعليق