ما هو الراوند في مصر وفوائده؟

ما هو الراوند في مصر

ما هو الراوند في مصر، تتمتع عشبة الراوند بالعديد من الفوائد الصحية التي تفيد الإنسان، وسنتعرف سويا على هل هناك أي أضرار من استخدام هذه العشبة أم لا؟  في هذه المقالة.

ماهيه عشبة الراوند

  • تعتبر عشبة الراوند جزء من العائلة النباتية الخاصة التي تدعى بالعائلة البطباطية أو (Polygonaceae) أو الفصيلة العقدية أو الفصيلة الراوندية وقد يتخيل للبعض أن هذه النبتة قد تكون نوعا من أنواع الفاكهة لطعمها ونكهتها اللذيذة ولكنها في حقيقة الأمر تعتبر نوعا من أنواع الخضروات.
  • فإن مذاقها يشبه إلى حد كبير نفس مذاق التفاح الأخضر الذي يجمع بين حلاوة المذاق وحموضة في وقت واحد، لذلك فإنه يشيع استخدامها في عمل الحلويات اللذيذة والفطائر الشهية.
  • ويتم ذلك عن طريق إضافة السكر أثناء طهيها.
  • ولذلك فإنه قد وجب علينا أن نذكر أن الجزء الوحيد الذي يصلح للأكل من عشبة الراوند هو سيقانها الحمراء اللون فقط دون الأوراق، وذلك لأن الأوراق الخضراء الخاصة بالعشبة تحتوي على نسبة عالية جدا من حمض الأوكساليك.
  • وحمض الأوكساليك هذا يعتبر مادة كيميائية قد تسبب المضاعفات الخطيرة على صحة الإنسان وتسبب أضرار حادة عند دخولها جسم الإنسان.
  • ومن المفارقات أن هذه العشبة تحفظ في درجات حرارة دافئة إلى حد ما، وذلك لأن درجات الحرارة المنخفضة قد تتسبب في انتقال الحمض الضار من السيقان إلى أوراق العشبة ومن ثم الإضرار بصحة من يتناولها.

ما هي القيمة الغذائية للراوند؟

  • حيث أن لعشبة الراوند قيمة غذائية كبيرة تتمثل في توافر العديد من العناصر الهامة التي يحتاجها جسم الإنسان بصورة مستمرة ومنها الاتي.
  • الماء والبروتينات والألياف والفيتامينات بأنواعها ك وسي والبوتاسيوم والمنغنيز والزنك والحديد بنسب لكل عنصر على حد سواء.

فوائد الراوند

  • تأثير العشبة الكبير على صحة القلب وشرايينه حيث أنه عند تناول سيقان الراوند فإن تأثير تناولها على الجهاز الدوري في الجسم كبير جدا وذلك بسبب تأثيرها الكبير على خفض الكولسترول في الدم.
  • وذلك لاحتوائها على نسبة عالية من الألياف النافعة للجسم والتي بدورها تعمل على خفض الكولسترول في الدم، وتساعد بدورها على تحسين أداء الدورة الدموية في جسم الإنسان ومن ثم الشعور بالنشاط.
  • وذلك لاحتواء المادة على كمية كبيرة من عنصري النحاس والحديد واللذان يعملان بدورهما على تنشيط الدورة الدموية في الجسم كما ذكرنا سالفا.
  • وتعمل أيضا نبتة الراوند على تخسيس الوزن بصورة كبيرة وقد تدخل في أنظمة الحمية الغائية التي قد يتبعها الأشخاص أصحاب الوزن الزائد حيث أنها تحتوي على سعرات حرارية قليلة.
  • وكما ذكرنا سالفا على احتواء النبتة على الألياف التي تساعد على كبح الشهية للطعام وتقليل الإحساس بالجوع ومن ثم فقدان الوزن الزائد.
  • أما عن تأثير النبتة على عظام الجسم فإنها تعتبر عنصر هام جدا يعمل على تقوية عظام الجسم بصورة كبيرة لاحتوائها على الفيتامينات مثل فيتامين ك والذي يساعد على تقوية عظام الجسم والتقليل من خطر الإصابة بهشاشة العظام.

مميزات عشبة الراوند

  • أما إذا تطرقنا للحديث عن النظام الهضمي وتأثير نبتة الراوند عليه فإن للنبتة تأثير قوي على تنظيم عملية الهضم وعمل الجهاز الهضمي حيث أنها غنية بالألياف التي تعالج بشكل كبير مشاكل الجهاز الهضمي.
  • مثل مشكلات الإسهال أو الإمساك والغازات الشديدة وتشنجات وأوجاع البطن وذلك لما تحويه الألياف من مواد صديقة للجهاز الهضمي والمعدة مما يسمح للجهاز الهضمي بالعمل بسلاسة ويسر.
  • أما إذا تطرقنا لفوائد الراوند بالنسبة للمرأة بعد انقطاع الطمث فإن للنبتة خصائص مميزة تساعد المرأة بعد انقطاع طمثها من تخفيف حدة الألم الذي قد تشعر به المرأة في هذه المرحلة من حياتها.
  • من التهابات وتقلب مزاجها والتعب الذي يحل بها والمشكلات الجنسية أيضا التي قد تتعرض لها المرأة بد انقطاع طمثها.
  • وهناك بعض الفوائد الكثيرة الأخرى التي قد نذكر بعضها مثل أن للنبتة تأثير كبير على المشكلات التي قد تحدث للكبد وتخفيف حدة أعراضها مثل الكبد الدهني أو مرض تليف الكبد.
  • وتعتبر نبتة الراوند من النباتات الغنية بمضادات الأكسدة التي قد تساعد على انخفاض خطر الإصابة بالسرطانات وأمراض الرمد.
  • وتساعد النبتة أيضا على علاج القرح التي قد تظهر في الفم.
  • وأيضا لها فوائد جمة في علاج بعض الأعراض التي قد تصيب البنكرياس والتهاباته المزمنة، وتعمل النبتة على تحسين مستوى السكر في الدم وتحسين صحة المخ.

الأضرار التي قد تسببها نبتة الراوند

  • قد تتسبب نبتة الراوند بدورها أيضا في ظهور بعض الأضرار على صحة الإنسان في بعض الأحيان ومن هذه الأضرار ما يلي.
  • قد يكون تناول نبتة الراوند بكثرة غير مفيد لكلى الإنسان وقد يسبب بعض الأضرار في البول من فرط أوكسالات البول، وأيضا قد تسبب بعض من المشكلات للجهاز الهضمي مثل الإحساس بالتقيؤ في بعض الأحيان والغثيان وبعض من حالات الإسهال.
  • وقد تؤدي بدورها إلى الشعور بضعف عام في حالة الجسم من تناولها، وينقص معها مستوى البوتاسيوم في الجسم مع الشعور باضطراب في دقات القلب ومستوى النبض.
  • لذلك يوصى بأنه في حالة الشعور بأي من الأعراض السالف ذكرها التي قد تؤذي صحة الإنسان بأن يقلل من الإفراط في تناول النبتة حيث أن الإفراط في أي شيء تأتي بنتائج عكسية على الصحة.
  • والبعد ثم البعد عن أوراق النبتة والاكتفاء بتناول سيقانها والابتعاد عن أوراقها كما ذكرنا سالفا، مع ضرورة حفظ النبتة في درجات حرارة دافئة قدر الإمكان والابتعاد عن درجات الحرارة المنخفضة التي تتلف النبتة.
  • البعد أيضا عن تناول النبتة دون طهيها قد يساعد طبخ النبتة على تقليل نسبة الحامض الضار (الأوكساليك) وبالتالي تقليل أخطار تناولها.
  • ويجب أن يحرص مرضى الكبد والكلى والجهاز الهضمي على ألا يتناولون نبتة الراوند لما قد تسببه من مخاطر عديدة قد تضر بصحتهم.

معلومات عن عشبة الراوند

  • تعتبر عشبة الراوند من أنواع العشبيات المعمرة وتنمو برياً وتعتبر منغوليا هي الموطن الأصلي للعشبة وجاء انتشارها بعد ذلك من منغوليا مرورا بأمريكا وأوروبا ومن أنواعها الراوند الإيراني والصيني ذو الشهرة الكبيرة والهندي.
  • ويعتبر اسم الراوند هو الاسم الشائع للنبتة في مصر ولكنها أيضا قد تذكر باسم (بريباس)، وتسمى في الشام باسم (بوندر).
  • أيضا من المتعارف عليه أن احتواء النبتة على فيتامين ك والحديد يساعد الجسم على مقاومة الأنيميا وفقر الدم.
  • ونظرا لافتقار مصر لهذه العشبة فإننا نأتي بها عن طريق الاستيراد مجففة وللتشابه الشديد بين نبتة الراوند ونبتة القسط الهندي فإنه يجب التنويه أن لكل منهما خصائصه ولكن قد يكون هناك تشابه بين النبتتين من حيث الشكل.
  • ولكن مع المتخصصين في علم الزراعات والنباتات فإنهم يسهل عليهم التفريق بين الراوند والكركم والقسط الهندي بمنتهى السهولة وذلك لأن مجال تخصصهم هو النباتات.
  • وأخيرا قد ننوه إلى ضرورة توخي الحظر مع استخدام نبات الراوند والبعد عن أوراقه لما تحويه من مواد غير مفيد بل تكون ضارة بشدة ولكن يمكن تناول سيقانها الحمراء وجذورها ولكن بكمية معتدلة.
  • حيث أن الإفراط في أي شيء قد يأتي بعواقب غير حميدة وعلى المرضى الذين يعانون من مشاكل في الكلى أو الكبد أو القلب توخي الحذر الشديد مع تناول هذه النبتة حيث أنها قد تسبب مشاكل جسيمة لهؤلاء المرضى.

وأخيرا في نهاية رحلتنا مع ما هو الراوند في مصر؟، وليس آخرا فإن نبتة الراوند نبتة صحية ومفيدة للجسم إذا ما تم استخدامها بالطريقة الصحيحة بطهي سيقانها وجذورها وعدم الإفراط في تناولها لتجنب أضرارها.

أترك تعليق