ما هو مرض الصدفية المستعصية؟

ما هو مرض الصدفية المستعصية

ماهو مرض الصدفية المستعصية، يعتبر الصدفية من الأمراض الجلدية الشائعة والتي لها تأثير على الدورة الحياتية للجلد وقد أصيبت به الفنانة نجلاء فتحي وفي هذا المقال سوف نتحدث عنه بالتفصيل وعن كيفية علاجه.

ما هي الصدفية؟

  • تنتج الصدفية عن طريق تراكم خلايا فوق سطح الجلد سريعًا، فتقوم بتشكيل قشور فضية اللون وطبقاتها سليمة وتثير الحكة.
  • الصدفية يعتبر مرضًا عنيدًا وبيتك لفترة طويلة ويعتبر مرضًا مزمنًا، يوجد بعض الفترات التي قد يتحسن فيها الصدفية وأعراضه وتقل وأوقات أخرى يشتد فيها.
  • بالنسبة لأغلب المرضى فإن الصدفية لا يسبب لهم إزعاجًا، لكن بالنسبة إلى البعض الأخر فيمكن أن يتسببوا بالعجز خاصة إذا كانت الصدفية مرتبطة بالتهاب المفاصل.
  • الصدفية لا يشفى، ولكن متابعة الأدوية بانتظام يمكنها تحقيق تحسن كبير.
  • يتحسن أعراض الصدفية عند اتخاذ تدابير تخص نمط الحياة، مثل تعريض الجلد لأشعة الشمس الطبيعية بانتظام وبطريقة تخضع للرقابة، واستخدام مرهم الكورتيزون.

أعراض الصدفية

  • تختلف أعراض الصدفية في الأغلب من شخص إلى أخر.
  • من أكثر الأعراض شيوعًا تكون طبقات حمراء اللون فوق الجلد ويغطيها قشور لونها فضي.
  • من الأعراض الشائعة بين الأطفال تكون نقاط صغيره يغطيها القشور.
  • جفاف الجلد وتصدعه وفي بعض الأحيان ينزف.
  • وجود حكة وألم وحرقان.
  • سمك الأظافر وغلاظته وتمتلئ بالندوب.
  • مفاصل متورمة ومتيبسة.
  • يمكن ظهور الطبقات على الجلد كنقاط من القشور، كأنها طفح جلدي ولكنه يغطي مساحة واسعة.
  • الحالات الأكثر حدة من الصدفية تسبب آلام وعجز غالبًا، لكن الحالات الخفيفة تكون فقط مصدر إزعاج.
  • يتم تطور أنواع الصدفية بشكل دوري وتستمر نوبته لأشهر أو لبضعة أسابيع وتهدأ بعد فترة لبعض من الوقت، وقد تختفي، ولكن في النهاية تعود كما كانت.

صدفية الطبقات

  • يعتبر صدفية الطبقات من الأنواع الأكثر انتشارًا حيث يتسبب في تكون رقائق وهي تعتبر طبقات من الجلد الجاف، وتكون حمراء اللون ومتقشرة مغطاة بقشور فضية.
  • تكون تلك الرقائق مثيرة للحكة وفي بعض الأحيان تكون مؤلمة، وغالبًا تظهر في أماكن أخرى في الجسم مثل الأنسجة الرخوة والأعضاء التناسلية وداخل الفم.
  • من الممكن ظهور عدد قليل من الرقائق وعددها يكون كبيرًا، ولكن في الحالات الشديدة يتم تصدع الجلد في محيط المفاصل وينزف.

صدفية الأظافر

  • يمكن أن تظهر صدفية الأظافر على القدمين أو اليدين، تسبب نمو غير طبيعي في الاظافر وتغير لونها وتسبي ندوبًا.
  • الأظافر المصابة بالصدفية قد تصبح فضفاضة، حتى لدرجة أن تخرج من مكانها وتنحل، وقد تتفتت الأظافر ولكن ذلك في أسوأ الحالات.

الصدفية القطروية

  • الصدفية القطروية في الأساس تصيب الأشخاص فوق سن الثلاثين.
  • يظهر ذلك المرض في الأغلب عن طريق عدوى تصيب الحلق، وهي جرثومية مثل الجراثيم العقدية.
  • في ذلك النوع من مرض الصدفية فإنه يظهر بعض من الطبقات الصغيرة وتكون كأنها قطرات على الذراعين والساقين والظهر وفروة الرأس.
  • الطبقات التي تظهر تكون مغطاة بقشور رقيقة ولكنها غير سميكة، وهي مثل الطبقات العادية.
  • في أغلب الحالات يظهر فجأة نوبة واحدة ثم بعد ذلك تختفي تلك النوبة من تلقاء نفسها، وقد تتكرر تلك النوبات بعد ذلك في حالات أخري، وفي الأغلب لدى أشخاص مصابين بتلوثً مزمنًا في مجرى التنفس.

صدفية الثنيات أو الصدفية العكسية

  • تظهر هذه الحالة في الأغلب تحت الإبطين، وحول الأعضاء التناسلية وبين الفخذين، وتحت الثديين.
  • صدفية الثنيات تكون أكثر شيوعًا لدى الأشخاص البدينة وتتميز بوجود مناطق ملتهبة في الجلد ونشوء حمراء، وعند الاحتكاك أو التعرق فإنها تزداد سوءًا.

الصدفية البثرية

  • الصدفية البثرية نوعًا غير شائعًا ومنتشر من المرض، وهو يظهر في الأغلب في مناطق واسعة في الجسم وتسمى صدفية بثرية شاملة، أو يظهر في مناطق صغيرة على القدمين وأطراف الأصابع واليدين.
  • ذلك النوع من المرض يتطور سريعًا حيث تظهر بثور تكون مليئة بالقيح وذلك فقط بعد ساعات من تحسس الجلد واحمراره.
  • البثور التي تظهر تجف في مدة لا تزيد عن يومين، ولكنها من الممكن أن تظهر مرة أخرى كل بعضة أيام أو أسابيع.
  • الصدفية البثرية قد تسبب القشعريرة، والحكة الشديدة والتعب، والحمى.

الصدفية المحمرة للجلد

  • الصدفية المحمرة للجلد من الأنواع الأقل شيوعًا في ذلك المرض، حيث يمكن أن تؤدي إلى تغطية الجسم كاملًا بالتقشر والطفح الجلدي الأحمر، وقد تسبب الحرق الشديد والحكة.
  • ذلك النوع من المرض يظهر غالبًا نتيجة حروق الشمس الشديدة، أو نتيجة لتناول أدوية مضرة مثل الكورتيكوستيرويدات.
  • كما أن هذا المرض قد يتطور بسبب نوع أخر من الصدفية تمت معالجته بشكل خاطئ.

صدفية التهاب المفاصل

  • يتميز ذلك النوع بالتهاب المفاصل والذي يكون مصحوبًا ب التورم والألم في المفاصل.
  • ذلك النوع من المرض قد يسبب التهاب في العين مثل التهاب ملتحمة العين، وأعراضه تتراوح بين حادة وخفيفة.
  • ذلك النوع من الصدفية قد يسبب ضرر وتصلب خطير في المفاصل، وفي أخطر الحالات قد يؤدي لحدوث تشوه دائم.

عوامل وأسباب خطر الصدفية

  • مرض الصدفية ينشأ بسبب الجهاز المناعي، خاصة بسبب نوع معين يوجد في خلايا الدم البيضاء، والتي تسمى بالخلايا اللمفاوية التائية.
  • في الأوضاع العادية والطبيعية تلك الخلايا تنتقل في جميع الجسم حتى تعثر على مواد غريبة، مثل الفيروسات والبكتيريا والقضاء عليها.
  • تقوم الخلايا اللمفاوية في مرض الصدفية بمهاجمة الخلايا السليمة للجلد عن طريق الخطأ.
  • وجود خلايا ليمفاوية تائية فعالة أكثر من اللازم يعمل على إثارة ردود أفعال مختلفة من الجهاز المناعي مثل توسع الأوعية الدموية الموجودة حول طبقات الجلد، والزيادة في كمية خلايا الدم والتي يمكنها أن تخترق البشرة.
  • الجسم ينتج المزيد من خلايا الجلد السليمة وذلك نتيجة للتغيرات، وينتج الحسن أيضًا المزيد من الخلايا الليمفاوية التائية و خلايا دم بيضاء.
  • تصل خلايا جلدية جديدة فورًا للطبقة الخارجية من الجلد وبسرعة كبيرة وذلك في أيام قليلة بدلًا من أسابيع.
  • لا يستطيع خلايا الدم البيضاء وخلايا الجلد الميتة أن تسقط بسرعة، لذلك فإنها تتراكم مشكلة طبقات سميكة وقشرية على الجلد، ويمكن إيقاف تلك العملية في الأغلب بواسطة العلاج.
  • لم يتضح بعد السبب الذي يؤدي لاضطراب نشاط الخلايا اللمفاوية التائية عند أغلب مرضى الصدفية، فإن الباحثين يعتقدون أن العوامل البيئية والوراثية تلعب دورًا في ذلك.

عوامل الخطر

  • من العوامل التي تثير الصدفية الجراثيم العقدية والملوثات التي قد تصيب الحلق وداء المبيضات الفموي.
  • التوتر.
  • التدخين.
  • الطقس البارد.
  • الإصابة في الجلد مثل حروق الشمس الحادة، البضع، الجرح، الخدش، لسعات الحشرات.
  • تناول الكحول بكثرة.
  • بعض من الأدوية ومن بينها الليثيوم وهو وصفة يتم بها علاج اضطراب الهوس الاكتئابي أو الاضطراب ثنائي القطب، أغلب الأدوية التي تعالج فرط ضغط الدم مثل الأدوية المضادة ليوديد والملاريا، وحاصرات بيتا.
  • الصدفية من الممكن أن يصيب أي شخص ولكن هناك أشخاص يكونوا أكثر عرضة للإصابة مثل الذي يعيشون في حالة توتر، من لديهم تاريخ عائلي من المرض، من يعانون من السمنة المفرطة.

العلاجات الموضعية

  • مراهم وكريمات تدهن على الجلد، وهي تم إعدادها للاستخدام الذاتي، ونجحت في معالجة الحالات المتوسطة والخفيفة من الصدفية.
  • يتم دمج الأدوية الفموية مع العلاج بالكريمات، أو مع الوضوء.
  • العلاج الموضعي كورتيكوستيرويدات.
  • قطران الفحم.
  • نظائر فيتامين د.
  • دواء جلدي أنثرالين.
  • رتينو يدات وهو دواء تم اشتقاقه ثم فيتامين أ.
  • كريمات الترطيب.
  • حمض الساليسيليك.
  • مثبطات للكالسينيورين.

المعالجة الضوئية أو المعالجة بالوضوء

  • هذا النوع يتم بواسطة استخدام الضوء فوق البنفسجي، سواء صناعي أو طبيعي
  • أشعة الشمس.
  • نباتي محسس للشمس.
  • علاج ضوئي مدمج.
  • ليزر اكسيمرً.
  • المداواة الكيميائية الضوئية.
  • المعالجة بالضيق من الترددات.

في نهاية المقال عن ما هو مرض الصدفية المستعصية؟، مرض الصدفية التي له الكثير من الأضرار على الشخص فلقد تحدثنا أيضًا عن طرق علاجه وأنواعه الكثيرة وأعراضه وأرجو أن يكون المقال أفادكم بما فيه من أفادكم معلومات ونال إعجابكم.

أترك تعليق