ما الذي يحدد حجم البؤبؤ في العين ؟

ما الذي يحدد حجم البؤبؤ في العين؟ كثير من الأشخاص يريدون أن يعرفوا حجم البؤبؤ الخاص بهم سواء أكان من باب الفضول، أو لأي أسباب أخرى، لهذا نجد أن هناك عدة طرق يتم من خلال تحديد حجم بؤبؤ العين، وتبلغ أهمية البؤبؤ أنه يقوم بعدة أعمال من ضمنها هو تحديد حجم القزحية التي تتحرك العين بها.

ما هو بؤبؤ العين وأهميته؟

  • يعتبر بؤبؤ العين من أهم الأجزاء في العين، وتكون عبارة عن فتحة مظلمة على شكل دائرة تكون في منتصف القزحية، ويساعد البؤبؤ بدرجة كبيرة في الرؤية، حيث يسمع للضوء الخارجي بالدخول إلى العينين، حتى يتم التركيز على الشبكية بشكل كبير وبهذا يستطيع الإنسان أن يرى بكل سهولة.

شاهد أيضاكم مرة تطرف العين في الدقيقة؟

حجم بؤبؤ العين

  • نجد أن حجم البؤبؤ للعين يختلف من وقت إلى وقت آخر، وهذا بسبب أنه يقوم بتنظيم قدر الضوء الداخل للعين وتصل للشبكة، ويظهر البؤبؤ على هيئة الاتساع أو التقلص، ويتغير حجم البؤبؤ أيضاً تبعاً للشيء الذي يقوم الشخص بالنظر إليه، فعندما يقوم الشخص بالتركيز على شيء قريب منه يصبح حجم البؤبؤ صغير، أما إذا ركز الشخص على شيء بعيد عنه في هذه الحالة يصبح حجم البؤبؤ متسع قليلاَ.
  • وفي كثير من الأحيان يكون حجم البؤبؤ المتسع بدرجة كبيرة يتراوح ما بين 4 إلى 8 مليمترات، ويكون حجم البؤبؤ الضيق يتراوح ما بين 2 إلى 4 مليمترات، والجدير بالذكر أنه لا يستطيع الشخص أن يتحكم في حجم بؤبؤ العين لأنه أمر طبيعي وتلقائي، ولا يشعر الشخص بلحظة تغير حجمه، على الرغم من ذلك فإن معرفة حجم بؤبؤ العين تساعد بصورة كبيرة في كثير من الأمور منها: عندما يكون حجم بؤبؤ العين متسعاً ستصبح العين حساسة للضوء بصورة كبيرة وخاصةً ضوء الشمس، وهذا يؤدي إلى تشويش الرؤية.
  • أما بالنسبة لحجم البؤبؤ فهو يتم تحديده تبعاَ لكمية الضوء التي ينفذها البؤبؤ وتدخل للعين، ويكون هذا الحجم متساوي في كلتا العينين، وفي حالة ما اذا كان حجم البؤبؤ غير متساوي يعاني الشخص من مشكلة تسمى علمياً تفاوت الحدقتين.

وظيفة بؤبؤ العين

  • تكمن وظيفة بؤبؤ العين في أنه يسمح للضوء أن يدخل إلى العين، والتركيز على جزء الشبكية، ونتيجة ذلك يستطيع الشخص أن يرى كافة الأشياء الموجودة حوله، كثير من الأطباء يشبهون بؤبؤ العين بفتحة الكاميرا التي تدخل مزيداً من الضوء لتعزز قوة الرؤية، ويمكن القول بأن بؤبؤ العين يتسع ليلاً بسبب الزيادة في مستوى الرؤية، ويتقلص حجمه في النهار وفي الضوء الساطع حتى لا تصاب العينين بالحساسية الشديدة من الضوء.

الأجهزة التي تتحكم في بؤبؤ العين

  • نجد أن القزحية تتكون من الصباغ، ويوجد بها مجموعتين من العضلات وتكون ملساء وهذه العضلات تتحكم بحجم حدقة العينين، وهذه العضلات تكون: العضلة العاصرة، وأيضاَ العضلة الموسعة، فتكون العضلة العاصرة عبارة عن حلقة توجد على هامش الحدقة، وإذا انكمش قل حجم البؤبؤ، أما بالنسبة للعضلة الموسعة تنتشر على هيئة أشعة في كافة أجزاء القزحية.
  • وإذا انقبضت يزداد حجم حدقة العين، ونجد أن الجهاز السمبثاوي، والبارا سمبثاوي يتحكمان في بؤبؤ العين، حيث يتحكم الجهاز البارا سمبثاوي في حجم البؤبؤ أثناء ممارسة الأنشطة الرياضية اليومية، ويساعد في تغيير حجم البؤبؤ معتمداً على كمية الضوء المحيط، أما بالنسبة للجهاز السمبثاوي فهو يقي ويتحكم في بؤبؤ العين أثناء اتخاذ ردود الأفعال، فعند الخوف يتسع بؤبؤ العين ويسمح بدخول كمية ضوء كبيرة ليعزز من الاستجابة في الموقف.

عوامل أخرى تحدد حجم البؤبؤ

يرى بعض من الأطباء والباحثين أن هناك عدة عوامل أخرى تحدد وتؤثر في حجم بؤبؤ العين، هذا بجانب العضلات القزحية، من هذه العوامل نجد التالي:

  • صحة الجسم العامة.
  • اتباع خطط علاجية، وتناول أدوية طبية.
  • عواطف الشخص وحالته النفسية التي يمر بها الشخص.

شاهد أيضاما هي العدسات التي تكبر العين؟

فحص بؤبؤ العين

خلال فحص بؤبؤ العين الروتيني يقوم الطبيب بفحص البؤبؤ ويتابع كافة وظائفه حتى يتأكد من عدم وجود به مشاكل، وهذا الفحص يجرى كالتالي :

  • يتم إجراء هذا الفحص في غرفة ذات إضاءة خافتة.
  • يتم توجيه شعاع ضوئي لمدة قصير على إحدى العينين لمرات عديد ويكون الشخص ينظر لمكان بعيد، ويلاحظ الطبي استجابة بؤبؤ كلتا العينين.
  • يقوم بتوجيه الضوء بشكل مباشر على كل عين، ويلاحظ مدى استجابة بؤبؤ العين للضوء مرة ثانية.
  • يطلق على هذه الطريقة اختبار حدقة ماركس غان، أو اختبار الضوء الومضي المتأرجح.
  • ثم بعد ذلك يتم رفع غضاء الغرفة بشكل تدريجي، ويطلب الطبيب من مريضه أن يركز على شيء ما في يده قريب من أنف المريض، وهذا الاختبار يقوم بفحص الاستجابة المناسبة للبؤبؤ.

شاهد أيضاكيفية تصفية بياض العين طبيعيا

الاضطرابات التي تصيب بؤبؤ العين

هناك مجموعة من الحالات التي يتأثر بها حجم بؤبؤ العين، أو شكله، أو وظيفته، ومن هذه الحالات نجد التالي:

تفاوت حجم بؤبؤ العينين

  • يكون حجم بؤبؤ العينين في العينين تماثل في الوضع العادي، وأيضاً عند استجابتهما للضوء، وإذا حدث تفاوت في الحدقتين من الممكن أن تكون هذه إشارة عادية، أو دليل على وجود مشكلة ما.

اتساع بؤبؤ العين

  • عندما يكون حجم البؤبؤ أكبر من الوضع العادي دون أن يحدث تغير في الإضاءة المحيطة ففي هذه الحالة يكون الشخص مصاباً بما يسمى باتساع حدقة العين، وفي كثير من الأحيان لا يستجيب بالبؤبؤ المتوسع لمصدر الضوء، ويطلق عليه البؤبؤ المتسع الثابت، وفي حالات أخرى يستجيب البؤبؤ المتسع لتغير الضوء، وهذه الحالة يمكن أن تكون ناتجة عن تناول بعض الأنواع من الأدوية، أو عندما تتعرض العين لجرح ما أو إصابة ما، أو يصاب الفرد في الدماغ، أو الإصابة بمتلازمة “هولمز ايديوهي” وهو اضطراب عصبي نادر يتأثر ببؤبؤ العين.

تضيق بؤبؤ العين

  • في عدة حالات يكون بؤبؤ العين في عين واحدة أو في العينين متقلصاً حتى إذا ما تعرض لضوء خافت، وهذه الحالة يطلق عليها حالة تضييق البؤبؤ الغير طبيعي، وتكون الإصابة بهذه الحالة دليل على أن العين لا تعمل بالصورة المطلوبة الطبيعية وأن بها خلل ما، فيمكن أن يوجد انتفاخ بداخل العينين وهو يؤدي إلى تقلص بؤبؤ العين ولا يسمح له بالتوسع، ويمكن أن يحدث هذا الانتفاخ أيضاً إذا ما تم إصابة العين، أو جرحها، أو بسبب وجود التهاب العنبية وهذا الالتهاب يكون عبارة عن انتفاخ قزحية وأيضاً انتفاخ كافة الأنسجة التي تحيط بها.

حدقة ماركس غان

  • عندما يصاب الفرد بحدقة ماركس غان ينتج عنه تمدد بؤبؤ العين إذا ما تعرض إلى ضوء مرتفع بدل من أن تتقلص، ويؤدي هذا التمدد إلى وجود تفاوت في الحجم البؤبؤي لكلتا عينين المريض.

حدقة أرغيل روبرتسون

  • تشخص هذه الحالة إذا ما كان البؤبؤ متقلص وشكله غير منتظم، ولا يتأثر بالضوء المرتفع ولا يستجيب له، وبالرغم من ذلك فإنه يتكيف مع الإضاءة المحيطة.
  • الثلامة
  • يصاب الفرد بهذا عند حدوث اضطراب في تشكل جزء واحد من أجزاء العين عندما يكون جنيناَ، وإذا ما أصيبت القزحية بالثلامة فإن البؤبؤ يكون شكله أطول من الشكل الطبيعي.

شلل العصب القحفي الثالث

  • ينتج عند الإصابة بشلل العصب القحفي الثالث حدوث توسع في أحد البؤبؤين، ويصاب به الفرد في أغلب الأحيان عندما يزداد الضغط على عصب من الأعصاب التي تتحكم بحركة العينين.
مقالات ذات صلة
إضافة تعليق