ما هي فوائد قشطة الحليب؟

ما هي فوائد قشطة الحليب؟ القشطة أو قشدة الحليب هي تلك الطبقة السميكة التي تتكون فوق الحليب بعد غليه، والتي يمكن استخدامها في صُنع الحلوى أو المشروبات أو حتى السندوتشات، كما أن القشطة توجد بها فوائد كثيرة ومختلفة، كذلك قيمتها الغذائية عالية لذلك فالقشطة مفيدة لصحتنا وصحة أطفالنا ولكن عند استخدامها باعتدال، وفي هذا المقال سوف نوضح لكم ما هي الفوائد الموجودة في القشطة، وما هي قيمتها الغذائية، وأنواعها، فتابعونا.

ما هي قشطة الحليب؟

  • يُعرف قشطة الحليب بالشيء الذي يتكون فوق الحليب ولونه أبيض مائل إلى اللون الأصفر، حيث يُنتج القشطة عن طريق ارتفاع مستوى الدهون ذات الكثافة الأقل إلى الأعلى في الحليب.
  • حيث يتم القيام بتلك العملية بواسطة أجهزة الطرد المركزي والذي يُعرف بالفواصل، وقد تنقسم القشطة لأكثر من درجة بخلاف الزبدة، كما أن القشطة تحتوي على نسبة كبيرة من الدهون المُشبعة، ولون القشطة المُستخرجة من حليب الماعز أبيض، أما القشطة المُستخرجة من الأبقار فلونه أصفر.

عملية إنتاج قشطة الحليب

  • أما بخصوص عملية إنتاج قشطة الحليب، فإنه يختلف حسب نوع الحليب نفسه.
  •  ولكن في جميع الأحوال فسوف يتم فصل الدهون من الحليب وذلك من خلال الأجهزة الخاصة بالطرد المركزي.
  • حيث تقوم هذه الأجهزة بتدوير الحليب بشكل سريع جدًا عن طريق مواتير كهربائية.
  • وهي التي تقوم بفصل دهون الحليب الثقيلة عن الدهون الخفيفة، ويمكن تكرار هذه العملية حتى الوصول إلى سماكة القشطة المرغوب بها.
  • حيث تتكون القشطة المخفوقة من خلال حمل القشطة والهواء حتى يتضاعف حجمها، كما يتم تشكيل فُقاعات الهواء في شبكة من قطرات الدهون.
  • أما عن القشطة السميكة فقد يمكن إنتاجها بطريقة مختلفة، فسوف يؤخذ حليب البقر في إناء ويتم ترك هذا الحليب لفترة من ست إلى أربعة عشر ساعة.
  • كما يبدأ في تسخين الحليب إلى جانب طبقة القشطة التي تتكون فوقه في حمام مائي على درجة حرارة بداية من ثمانين إلى تسعين درجة مئوية وذلك لفترة من أربعين إلى خمسين دقيقة، ويترك حتى يتم تبريده لفترة ما قد تصل إلى عشرون ساعة ويتم تجميع القشطة.

وبالنسبة لعملية تصنيع القشطة المُعقمة فقد تحتاج إلى مُعالجتها عن طريق الحرارة أكثر من عملية البسترة، حيث تقوم عملية التعقيم بقتل البكتيريا ولهذا من الممكن ترك القشطة لأكثر من شهر دون دخولها الثلاجة.

أما بالنسبة لقشطة الحليب الحامضة فقد تحتوي على 10٪ من دهون الحليب، حيث تقوم البكتيريا الموجودة فيها بإنتاج حمض اللاكتيك الذي يساهم في إعطاء القشطة هذا القوام السميك والحامض.

شاهد أيضاما هي فوائد زبدة الماعز

القيمة الغذائية في قشطة الحليب

يوجد العديد من القيم الغذائية في قشطة الحليب، حيث أنه يحتوي كل 230 جرام من القشطة على الآتي:

  • ٤٥٥ كالوري.
  • 61 جرام من البروتين.
  • 5 جرام من الدهون.
  • 65 جرام من الكربوهيدرات.
  • 84 جرام سكر.
  • 25٪ من الفسفور.
  • 84 جرام من اللاكتوز.
  • 23٪ من الكالسيوم.
  • 21٪ من فيتامين B5.
  • 40٪ من فيتامين A.
  • 29٪ من فيتامين B2.
  • 20٪ من فيتامين B12.
  • 18٪ من الليثين.
  • 15٪ من السيلينيوم.
  • 11٪ من البروتين.

بعد ما وضحنا لكم القيمة الغذائية في قشطة الحليب ففي الفقرة القادمة سوف نتطرق إلى سؤال ما هي فوائد قشطة الحليب؟

شاهد أيضافوائد الحليب للشعر الجاف

ما هي فوائد قشطة الحليب؟

هناك العديد من الفوائد الموجودة في قشطة الحليب والتي لا نعرفها جميعها، حيث تقوم القشطة بإضافة الطعم الجميل في الكثير من الوجبات إلى جانب تمتُعها بالفوائد الصحية الأخرى، ومن هذه الفوائد التالي:

أولًا: فوائد قشطة الحليب لصحة العين

  • تحتوي قشطة الحليب على فيتامين أ بصورة كبيرة، وهو الذي يساهم في تحسين صحة العين.
  • كما أنه يساعد العين على التعايش مع الإضاءة المتواجدة، كذلك يقوم بتوضيح الرؤية في الليل ويجعلها أكثر رطوبة.
  • أيضًا يحافظ فيتامين أ الموجود في القشطة على صحة شبكة العين.
  • وقد يحد من فرص الإصابة بالعمى الليلي من خلال درجة الرؤية في الظلام خاصة مع وجود الضوء الشديد.
  • كذلك يقوم فيتامين أ بخفض فرص الإصابة بالضمور البقعي وإعتام عدسة العين خاصة الذي يتعلق بالمتقدمين في العمر.
  • كما أنها تفيد مرضى المياه الزرقاء الموجودة على العي.

ثانيًا: فوائد قشطة الحليب على النمو

  • يحتوي قشطة الحليب على فيتامين ب1، وفيتامين ب2، وهو من أهم المكونات الموجودة به.
  • حيث أن هذه الفيتامينات الموجودة في القشطة تكون ضرورية جدًا حتى ينمو وتتطور الأنسجة مثل أنسجة العين.
  • كما أنه يساعد في نمو البشرة والأغشية المُخاطية، والأنسجة الواصلة، والنظام المناعي.
  • كذلك يساهم في نمو الجهاز العصبي، والأعضاء التناسلية.
  • أيضًا يساعد في تقوية البشرة، وتنعيم الشعر.

ثالثًا: فوائد قشطة الحليب على تكوين العظام

  • من مكونات القشطة الفسفور الذي يقوم بدور كبير جدًا في نمو العظام والأسنان أيضًا.
  • حيث أن الفسفور يساعد الكالسيوم في تكوين عظام قوية، وأيضًا يُحسن صحة اللثة والأسنان.
  • من جانب آخر يوفر الفسفور الراحة من الكثير من الأمراض مثل؛ فقدان كثافة العظام، أو كثافة المعادن أيضًا.
  • وهناك العديد من الأبحاث التي أشارت إلى أن الفسفور له علاقة كبيرة بصحة القلب.
  • وعند تناول كمية من الفسفور فذلك يقي من أمراض الأوعية الدموية التي يمكن أن يُصاب بها القلب.

رابعًا: فوائد قشطة الحليب في حالات الإصابة بحصوات الكلى

  • حصى الكلى هو عبارة عن تكوينات كريستالية من الكالسيوم والمعادن في الجهاز البولي.
  • حيث أشارت الدراسات بأنه عند تناول كميات كبيرة من الكالسيوم، فذلك يقوم بخفض فرص تكوين حصوات الكلى.
  • كما أن الكالسيوم الغذائي الذي يمكن الحصول عليه من مصادر غذائية مختلفة لا يصبح هو ذلك السبب فقط في تكوين حصوات المعدة.
  • لكن السبب في إنتاج حصوات المعدة هو نسبة المعادن الموجود في الماء بشكل كبير.
  • ذلك مع تناول كميات كبيرة من السبانخ، والكرنب، مع تناول كميات قليلة من السوائل فيمكن أن يتسبب ذلك في الإصابة بحصوات الكلى.

شاهد أيضاما هي فوائد الحليب للأسنان؟

خامسًا: فوائد قشطة الحليب مع مشاكل الضغط

  • أيضًا تُفيد القشطة مرضى الضغط العالي وذلك لأن القشطة تحتوي على حمض البانتوثينك الذي يساعد على خفض التوتر.
  • كما يساعد في التقليل من المُشكلات النفسية كالاكتئاب، والضغط، والقلق.
  • كذلك يساهم في تنظيم الهرمونات التي تكون مسؤولة عن الحالات النفسية والمزاجية أيضًا.

سادسًا: فوائد قشطة الحليب مع المناعة

  • نظرًا لوجود فيتامين أ في قشطة الحليب، فهذا يصبح سببًا أدعى لتحسين القوة المناعية للجسم.
  • حيث يساعد ذلك في مهاجمة العدوى البكتيرية من خلال رفع استجابة الغدد الليمفاوية إلى المضادات.
  • كما أن فيتامين أ يساعد على ترطيب الأغشية المخاطية للقيام بتقوية المناعة، أيضًا وتعزيز نشاط كرات الدم البيضاء.
  • وبالتالي منع ومحاربة العدوى والجراثيم والبكتيريا الموجودة في الجسم.

بالتالي نكون قد أجبنا على سؤال ما هي فوائد قشطة الحليب؟

ملخص الموضوع في خمس نقاط

  • قشطة الحليب هو ذلك المكون الذي يكون موجودًا فوق الحليب بعد غليه ويكون لونه أصفر، كما يمكن استخدامه في الحلويات، وعمل السندوتشات، أو المشروبات.
  • يتم إنتاج قشطة الحليب عن طريق فصل الدهون من الحليب من خلال أجهزة الطرد المركزي على تدوير الحليب عبر المواتير.
  • يتم تصنيع القشطة المُعقمة عن طريق معالجته بالحرارة، حيث يعمل التعقيم على قتل البكتيريا الموجودة به.
  • توجد في قشطة الحليب العديد من القيم الغذائية العالية مثل البروتين، والدهون، والكربوهيدرات، واللاكتوز، والكالسيوم، وغيرها.
  • قشطة الحليب يوجد به الكثير من الفوائد المختلفة لصحة الجسم مثل، صحة العين، والنمو، وتكوين العظام، والضغط، وغيرها.

في نهاية موضوع ما هي فوائد قشطة الحليب؟، قد تناولنا الحديث عن كيفية إنتاج وتصنيع القشطة، والقيم الغذائية الموجودة فيها، كما تحدثنا أيضًا عن الفوائد المختلفة الموجودة في قشطة الحليب.

مقالات ذات صلة
إضافة تعليق