قصة نجاح والت ديزني باختصار، لا للاستسلام

قصة نجاح والت ديزني باختصار، لا للاستسلام

استكمالا لسلسلة نجاحات العظماء، سوف نتحدث معكم اليوم عن قصة نجاح والت ديزني باختصار، حيث يُعد ديزني أحد أشهر الشخصيات في العالم أجمع، لأنه هو أول من فكر وصنع عالم خاص بالأطفال ليخلد التاريخ أعماله الممتعة علي مدار عدة عقود متتالية حتي يعيش فيه كل طفل كما يحلو له بكافة أحلامه وخيالاته الواسعة.

تعد شخصية ديزني من الشخصيات النادرة، لأن ديزني ابتكر عالم مملوء بالبهجة فريد من نوعه كما أنه مستقل بذاته، عالم يأخذنا جميعًا إلى أفضل قصص الخيال وهذه القصص يعشقها الصغار والكبار أيضًا، حيث إن ما وصل إليه ديزني من نجاح يتحاكى عنها الجميع، كما أنه لم يصل إليه بسهولة ولكن واجهته صعوبات كثيرة حتى يصل إلى أهدافه التي لم يتنازل أبدًا عنها، ولذا سوف نتعرف معكم اليوم عن تفاصيل قصة نجاح والت ديزني باختصار لا للاستسلام.

نشأة ديزني وبداية حياته :-

ولد والتر الياس المعرف باسم بوالت ديزني عام 1901 بولاية شيكاغو بالولايات المتحدة الأمريكية، ثم انتقل مع عائلته إلى ولاية ميسوري في مزرعة هناك، ثم انتقلوا بعد ذلك إلى مدينة كنساس، والتحق ديزني بإحدى المؤسسات الصحفية وعمل بها، ثم التحق بصفوف الرسم وذلك بعد أن تخرج من الثانوية 1917.

وأثناء الحرب العالمية الأولي التحق بفريق الصليب الأحمر من أجل مساعدتهم بالخدمة في الحرب، وكان سائقًا لسيارات الإسعاف في ذلك الوقت، ثم أرسل إلى فرنسا وكان ذلك عبر بعثة لسيارات الإسعاف التي كانت تابعة للصليب الأحمر، وفي خلال تلك الفترة كان يدخر مبالغ قليلة وهو كان يوفرها من بيع تذكارات حربية، وبعد ذلك عاد إلى وطنه.

شاهد أيضًا : قصة نجاح مؤسس ايكيا، وكيف وصل لعرش صناعة الأثاث

قصة نجاح والت ديزني باختصار :-

كان حلم ديزني من البداية أن يكون رسامًا بإحدى الصحف، وبالرغم من أنه كان موهوب جدًا في رسم الكاريكاتيرات الإ أن لم يقبله أحد في الصحف المحلية المتواجدة بولاية شيكاغو، حينها قام والت ديزني واخيه بالانتقال إلى مدينة كنساس وعمل ديزني وقتها في إحدى الشركات المتخصصة في مجال الرسوم التوضيحية للإعلانات والكتالوجات.

بعد ذلك انضم ديزني إلى بعض الرسامين من ذوي الخبرة، حيث كان قد تعرف عليهم أثناء عمله، وكان في ذلك الوقت يحاول إقناع إحدى دور النشر بأن يقوم بعمل تصاميم إعلانات توضيحية لها، محاولًا أقناع صاحب هذا الدار أن هذه الإعلانات هي التي ستجلب له مكاسب عديدة، ووافق صاحب دار النشر، واشتري ديزني المستلزمات الخاصة بالرسم.

ومع مرور الوقت، وجد والت ديزني إعلانًا من شركة كنساس سيتي فيلم آد وهذه الشركة يتمثل نشاطها في دعاية الأفلام، وكان المطلون من خلال الإعلان البحث عن رسام كرتون، ومن أجل تحقيق حلمه أن يكون رسامًا كرتونيًا، قام ديزني بفض الشراكة التي كانت بينه وبين صاحب دار النشر التي يرسم لها رسوماً توضيحية، من أجل إلتحاقه بهذه الوظيفة.

وعندما التحق ديزني بوظيفة في شركة كنساس سيتي فيلم آد، اثبت جدارته في هذا الشغل، وصار من أهم الرسامين بين طاقم العمل كله، وبعد أن عمل في الشركة لفترة خلالها اكتسب خبرة كبيرة، وبعد ذلك انتقل ديزني إلى مرحلة جديدة لينتقل منها إلى تحقيق طموحه، فقام ديزني بإنشاء شركة للإنتاج خاصة به وكانت تُسمى LAUGH O GRAM FILMS INC.

قد يهمك : قصة نجاح سليمان الراجحي مختصرة

عثرات في حياة والت ديزني :-

بعد أن أنشأ تلك الشركة لم يجد المال الكافي لديه ليقوم بإنتاج فيلم كرتوني، فقام ببيع حصه من شركته إلى مجموعة من الأشخاص. وحصل على مبلغ جيد، وأنتج بها أول فيلم كرتون من قصص الخيال وكان فيلمان قصيران، ثم قام ديزني بتوزيع الفيلمين، ونال الفيلمين الإقبال الشديد من الجميع، وبالرغم من ذلك، لم يحصل ديزني على عوائد مادية من الفيلمين.

وبعد ذلك أشهر إفلاسه، بعد أن قام بالانتهاء من فيلم أليس في بلاد العجائب، واستطاع أن يقوم بالاحتفاظ بنسخة من الفيلم، وفي تلك الفترة لم ييأس ديزني، ولكنه من أجل الوقوف على قدميه مرة ثانية ومن أجل ادخار المال، لتحقيق هدفه وحلمه، قام بالعمل في إحدى الصحف كمصور فوتوغرافي، وساعده في ذلك أصدقائه وبعض معارفه في جمع الأموال.

بعد ذلك أنشأ ديزني شركة اسمها ديزني برودكشنز وذلك بالتعاون مع اخيه، وكانت الشركة تمر بأحداث عديدة بين النجاح والاخفاق إلى أن استقرت أمور الشركة في النجاح، وانطلقت الشركة وأصبحت معروفة عالميًا، وذلك بعد إنتاج الشركة لفيلم كرتون مشهور حتى الآن وهو سنو وايت والأقزام السبعة، وحقق هذا الفيلم أرباح طائلة.

وبعد نجاح ديزني الكبير قام بإنتاج عدة أفلام وهي بينوكيو، و بمبي، و فانتازيا، ولكن هذه الأفلام لم تنجح في ذلك الوقت مثلما نجح فيلم سنو وايت والأقزام السبعة، وفي تلك الفترة قامت الحرب العالمية الثانية، فقام ديزني ببيع أسهم كثيرة من شركته، من أجل تعويض تلك الخسائر، واستطاع من خلال المبلغ الذي حصل عليه أن ينقذ شركته.

تفاصيل صناعة حدائق ديزني :-

كان ديزني من الشخصيات الطموحة القيادية، لذلك لم يستطع التأقلم مع المساهمين بالشركة لأنه كان دائمًا يفرض أرائه عليهم، ففكر ذات يوم أن يقوم بإنشاء حديقة ضخمة للتسلية، ولكن لم يقبل ذلك العديد من أعضاء مجلس الإدارة، فاضطر إلى أن ينتقل إلى مجال آخر من أجل الحصول على المال لتحقيق حلم إنشاء الحديقة.

ومن أجل ذلك الحلم قام ديزني الاتجاه إلى التليفزيون، وأقام شراكة مع مؤسسة ABC وقام بصنع عمل كرتوني يُبث على القناة واسماه ميكي ماوس، وكبرت هذه الشركة مع الوقت وذاع صيتها في مجال الكرتون في كافة أنحاء العالم، إلى أن وصل موظفي الشركة إلى أعداد كبيرة، وكانت تبلغ أرباح الشركة للعديد من مليارات الدولارات.

وصارت حدائق ديزني موزعة في كافة أنحاء العالم، كما أنه تم إنشاء قناة ديزني التليفزيونية، بالإضافة إلى إذاعة ديزني وأيضًا ديزني المسرحي.

اقرأ أيضًا : قصص نجاح أغنى 7 رجال اعمال في العالم

كانت هذه نبذة مختصرة عن قصة نجاح والت ديزني باختصار لا للاستسلام، وقومنا من خلالها بعرض نشأة والت ديزني وحياته، والعوامل التي أدت إلى إصراره لتحقيق طموحه، كما نعرض من خلال القصة العقبات التي تعرض إليها ديزني خلال مشوار نجاحه، وعن كيفية تخطي هذه العقبات، وتكلمنا عن تحديه لظروف الحياة لكي يصل إلى طموحة.

أترك تعليق