فيتامينات للبشره الباهته

فيتامينات للبشره الباهته

فيتامينات للبشره الباهته، لا أحد يستطيع أن ينكر أن العناية بالبشرة هي عنصر أساسي في أي روتين للجمال، بعد كل شيء، وجهك هو أول ما يراه الناس عندما ينظرون إليك، وليس من الجيد أن تكون بشرتك باهتة، في هذا المقال نتعرف على فيتامينات للبشرة الباهتة.

البشرة المتوهجة

  • نستخدم المنظفات والتونر والمرطبات وجميع الأمصال التي يمكننا الحصول عليها لتحقيق هذا التوهج الشبابي الذي نتوق إليه جميعًا.
  • ومع ذلك كم منا يركز على تحسين مظهر بشرتنا من الداخل؟
  • إن نقص الفيتامينات سوف يظهر على بشرتك في شكل بشرة باهتة وتجاعيد وحب الشباب.
  • سنناقش هنا كيف يمكنك ببساطة إضافة بعض الفيتامينات والمكملات الغذائية إلى نظامك الغذائي لمنحك توهجًا أكثر صحة وشبابًا.
  • لقد عانينا جميعًا من ذلك – بشرة باهتة وجافة وشاحبة تمامًا.
  • وعلى الرغم من أن اتباع نظام غذائي صحي وترطيب مناسب ومرطب يمكن الاعتماد عليه يأخذنا شوطا طويلا، فإننا في بعض الأحيان نحتاج إلى القليل من الجاذبية الإضافية.
  • لهذا السبب ابتكر الخبراء منتجات لا مثيل لها باستخدام نفس العلم الذي أوصى به الأطباء والجراحون لتنعيم البشرة وتنقيتها، الذي يعيد بشرتك إلى جمالها الطبيعي ويمنع ظهور التجاعيد المستقبلية.
  • ومع ذلك، هل تساءلت يومًا عن كيفية نقل توهج بشرتك الطبيعي إلى المستوى التالي؟
  • بمساعدة بعض من أفضل المكملات الغذائية لبشرتك، سوف تتألق قريبًا أكثر إشراقًا من الشمس في يوم صيفي مثالي.

ما الذي يسبب بشرة باهتة؟

  • إذا بدت بشرتك مملة، فأنت لست وحدك.
  • تعد البشرة الباهتة والشاحبة من أكثر المشاكل شيوعًا في عالم العناية بالبشرة.
  • يكون الجلد الباهت نتيجة لضعف الدورة الدموية.
  • يحرم ضعف الدورة الدموية بشرتك من العناصر الغذائية والأكسجين التي تشتد الحاجة إليها.
  • تتضمن بعض الأسباب الشائعة لضعف الدورة الدموية ما يلي:
  • سوء التغذية والتمارين الرياضية.
  • شيخوخة.
  • التدخين.
  • كثرة الخبز في الشمس.
  • الاستهلاك المفرط للكحول.
  • بينما لا يمكننا التحكم في كل هذه الأشياء، يمكننا وضع بشرتنا في مسار أفضل تمامًا.
  • لا تخافي – ستساعدك المكملات التالية على محاربة البشرة الكئيبة واستعادة توهج الشباب والحيوية والإشراق.

فيتامينات للبشرة الباهتة

  • استشر طبيبك قبل إضافة مكملات جديدة إلى روتينك، خاصة إذا كنت تتناول بالفعل وصفات طبية أو فيتامينات أو أدوية أخرى بدون وصفة طبية.
  • أو إذا كنت حامل أو تعاني من مشاكل صحية، بعد كل شيء، الصحة والجمال ينبعان من الداخل إلى الخارج، ومن المهم أن تعتني بنفسك.

1- زيت السمك

  • على الأرجح، لقد سمعت عن زيت السمك كعلاج لعدد من الأمراض.
  • وعلى الرغم من أن فكرة تناول جرعة لطيفة من زيت السمك كل يوم لا تبدو جذابة للغاية، إلا أن الفوائد الصحية له كبيرة.
  • يحتوي زيت السمك على أحماض أوميجا 3 الدهنية مثل EPA وDHA.
  • تساعد هذه الأحماض الدهنية في إنتاج الكولاجين (قوة بروتينية تعمل على تنعيم الخطوط والتجاعيد وإضفاء المرونة على بشرتك).
  • وكذلك تنظيم إنتاج الرطوبة في بشرتك، ومحاربة أعراض العد الوردي والأكزيما.
  • عند استخدامه يوميًا، سيحسن زيت السمك أيضًا المظهر العام وملمس بشرتك.
  • زيت السمك متوفر أيضًا في شكل حبوب.

2- زيت بذور الحبة السوداء

  • زيت بذور الحبة السوداء هو مصدر طبيعي للأحماض الدهنية أوميجا 3 و6 و9 وحمض جاما لينو لينيك (GLA).
  • GLA هو مضاد طبيعي للالتهابات يعزز نمو البشرة بشكل صحي.
  • تحذير: لا تنزعجي عندما لا تستيقظي ووجهك أصغر بعشر سنوات، قد لا تظهر النتائج لمدة ستة إلى ثمانية أسابيع، لذا التزمي بها أطول فترة ممكنة.

3- الفلافونويد

  • مركبات الفلافونويد هي مغذيات نباتية تنتجها النباتات لمكافحة الضرر.
  • بالنسبة للبشر، تقوم مركبات الفلافونويد بالكثير من الشيء نفسه.
  • فهي مضادات الأكسدة المضادة للالتهابات التي تساعد على منع شيخوخة الجلد وتعزيز الإشراق، كما أنها تمنع تلف الجلد الناجم عن الإفراط في الدباغة.
  • ارتشف بعض الشاي الأخضر أو اطهيه مع البقدونس، كلاهما مليء بالفلافونويد.

4- السرخس

  • السرخس غني بمستخلص Polypodium Leucotomos (PLE).
  • هل تتذكري كيف ذكرنا أن التعرض المفرط للشمس قد يؤدي إلى بشرة باهتة؟
  • يحمي PLE بشرتك من التعرض للأشعة فوق البنفسجية، وضرر الشمس، وتغير اللون (المعروف أيضًا بالبقع الداكنة)
  • إنه مثل واقي الشمس بدون رائحة اللوشن.

5- ريسفيراترول

  • ريسفيراترول مادة موجود في جلد العنب والبراعم.
  • يمنع ريسفيراترول، موت الخلايا بعد التعرض للجذور الحرة.
  • كما أنه يحل محل الخلايا الميتة ويمنع تلف الكولاجين.
  • الريسفيراترول قوي للغاية، في الواقع، يقول العديد من الأطباء إنه قوي مثل أي منتج في السوق.

6- الاشواجندا

  • على الرغم من أن اسمها صعب، إلا أن جذر هذه الشجيرة الهندية هو أحد أفضل المكملات لبشرتك.
  • اكتسبت الاشواغاندا شعبية مؤخرًا لفعاليتها في مكافحة حب الشباب (حتى الحالات الشديدة).
  • والأفضل من ذلك، أنه يقال أيضًا أنه يخفف القلق ويعيد مستويات السكر في الدم إلى وضعها الطبيعي، إنه مثل مكمل سبا صغير شامل الكل في واحد.

7- فيتامين د

  • يمتص فيتامين د من الشمس لتحصلي على بشرة متوهجة.
  • هذا فيتامين مهم يجب الانتباه إليه، خاصة في فصل الشتاء.
  • نظرًا لأن فيتامين د يتم توفيره بشكل أساسي من خلال التعرض لأشعة الشمس، إذا كنت تعيشين في مناخ أكثر برودة وكان التعرض لأشعة الشمس محدودًا في هذه الأشهر الباردة، فقد يكون تناول مكملات فيتامين د أمرًا يستحق التفكير.
  • من المعروف أن فيتامين د يلعب دورًا رئيسيًا في المساعدة على منع حب الشباب والعيوب غير المرغوب فيها.
  • بين سن عشرين وسبعين عامًا، يفقد جسمك ثلاثة أرباع قدرته على إنتاج فيتامين د.
  • هذا الفيتامين ضروري لتجديد خلايا البشرة (الطبقة الخارجية من بشرتك) والتمثيل الغذائي، ويحافظ على بشرتك رطبة وشابة.
  • بينما تكتسب أجسامنا فيتامين د من أشعة الشمس الطبيعية، قد ترغب في إضافة فيتامين د إلى نظامك الغذائي، خاصة خلال فصل الشتاء الرمادي.

8- أنزيم Q10

  • وتسمى أيضًا Coenzyme Q10 Ubiquinol، وهي مادة شبيهة بالفيتامينات تساعد على تناول الأكسجين والمغذيات – وكلاهما ضروري لبشرة متوهجة.
  • يشكل الإنزيم المساعد Q10، الذي يؤخذ في شكل مكمل، حاجزًا ضد العوامل الضارة التي تسبب تدهور الجلد.
  • إنها في الأساس ساحة قوة ضد الضرر.
  • نصيحة الخبراء، تناول مكمل الإنزيم المساعد Q10 مع مصدر صحي للدهون (مثل الأفوكادو) لزيادة امتصاص بشرتك.

9- الزنك

  • تظهر الأبحاث أن الأفراد المعرضين لحب الشباب والاختراقات المتكررة لديهم مستويات زنك أقل من أولئك الذين لديهم بشرة صافية.
  • بالإضافة إلى ذلك، كشفت الأبحاث أن الزنك له نفس الفعالية في قتل البكتيريا المسببة لحب الشباب مثل الأدوية الموصوفة.
  • كما لو أن كل هذا لا يكفي، فإن الزنك هو أحد مضادات الأكسدة القوية التي تقلل من استجابة الجلد الالتهابية.
  • لكن كوني حذرة، الجرعات العالية من الزنك يمكن أن تسبب حساسية في المعدة والجهاز الهضمي.

10- الكركمين

  • الكركمين يساعد في توهج البشرة.
  • هل سبق لك أن طهيت مع الكركم؟ الكركمين هو العنصر النشط الموجود في هذه التوابل.
  • والذي يُنسب أيضًا بشكل مثير للدهشة إلى كونه أحد أكثر مضادات الأكسدة فعالية في العالم.
  • كمكمل للجلد، من المعروف أن الكركمين يحارب ترهل الجلد والتجاعيد.
  • جرب الكركمين كمكمل غذائي أو مسحوق أو عن طريق الكركم.
  • نظرًا لأن تجديد الخلايا يحدث أثناء النوم، فإننا نقترح خلط بعض مسحوق الكركمين (مسحوق الكركم) مع كوب دافئ من الحليب قبل النوم لزيادة الامتصاص.

11- الجلوكوزامين

  • يساعد الجلوكوزامين في تقليل الخطوط الدقيقة عن طريق تحسين ترطيب البشرة.
  • يؤدي ذلك لتأخير ظهور التجاعيد، وشيخوخة الجلد.
  • كما أنه يساعد على مكافحة الجلد الشاحب والباهت.
  • إنه حمض أميني، مكون طبيعي للغضروف، ومصدر سماوي للترطيب.

12- فيتامين أ

  • يمكن العثور على فيتامين أ القديم الجيد في كل شيء من الجزر إلى القرع، وهو يفعل العجائب لإشراقك الطبيعي.
  • على غرار الرتينويدات، يدعم فيتامين أ أنسجة الجلد الواقية، مع تقليل إنتاج الدهون (الزيوت الطبيعية والشمع) في نفس الوقت.
  • هل أنت عرضة للبشرة الدهنية؟ سيكون فيتامين أ أفضل صديق لك.

13- فيتامين سي

  • إذا كنت لا تأكلين حصتك العادلة من البرتقال، فقد حان الوقت للبدء.
  • فيتامين سي هو أحد أهم الفيتامينات التي يمكنك إضافتها إلى نظامك الغذائي للحصول على بشرة متوهجة.
  • يساعد على تحفيز إنتاج الكولاجين، وهو النسيج الضام الذي يبقي بشرتك متماسكة.
  • احصل على بعض فيتامين سي في نظامك الغذائي، وقولي داعًا لتلك التجاعيد المزعجة.
  • خصائص فيتامين سي المضادة للأكسدة ليست رائعة فقط في مكافحة نزلات البرد، ولكنها أيضًا تصنع العجائب لبشرتك، وكذلك يدعم الخلايا القوية، ويحارب الجذور الحرة.
  • بدون فيتامين سي، تفقد بشرتك مرونتها وإشراقها.
  • ولأن جسمك لا ينتج هذا الفيتامين المعجزة بشكل طبيعي، فمن المهم بالتأكيد إضافته كمكمل للبشرة في مخزونك اليومي.

في نهاية رحلتنا مع فيتامينات للبشره الباهته، حين أن الجلد الباهت يمثل مشكلة، فلا داعي للمعاناة، من خلال إضافة بعض فيتامينات للبشرة الباهتة المذكورة أعلاه، جنبًا إلى جنب مع أفضل منتجات العناية بالبشرة، يمكنك أن تعيشي الحياة ببشرة متوهجة وبراقة وصحية، الآن انهضي وتوهجي.

أترك تعليق