فضائل ليلة القدر وعلاماتها

فضائل ليلة القدر وعلاماتها

فضائل ليلة القدر وعلاماتها، اليوم سوف نتكلم عن فضائل ليلة القدر وعلاماتها حيث أنها ليلة خيرًا من ألف شهر، كما أنها قد ذُكرت في القرآن الكريم ليدل على فضلها العظيم، كما أنها لها علامات عديدة يمكن للإنسان أن يعرفها من خلالها لذا سوف نتعرف بشكل أكبر عن ليلة القدر وفضائلها من خلال هذا المقال.

 ليلة القدر

  • تُعد ليلة القدر أحد الليالي المميزة التي قد وهبنا الله سبحانه وتعالى إياها، حيث أن لها فضل كبير بالحياة الدنيا والآخرة، كما أنها أفضل من ألف شهر وهى تُعادل 83 عام لذا فإن لها قدر كبير عند ربنا سبحانه وتعالى، كما أنها باقية إلى يوم القيامة.
  • قد خص الله عز وجل المسلمين بالكثير من الشعائر العظيمة التي تميز الإسلام عن الأديان الأخرى، ومن أهمها شهر رمضان المبارك والصوم فيه كما أن به ليلة القدر التي تُعتبر من أفضل ليالي السنة بأكملها.
  • إن الإنسان في هذه الليلة يسعى من خلال فعل الكثير من الطاعات ومنها قراءة القرآن والصوم والصلاة وذكر الله عز وجل، من أجل أن يحوز على الفضل والثواب العظيم.

شاهد أيضًا : هل يجوز القصر والجمع في الصلاة أثناء السفر

معنى ليلة القدر

  • إن ليلة القدر هي مكونة من لفظتين ولكل لفظ تعريف، حيث أن ليلة يُعني لها الجزء الأخر من اليوم، حيث أن اليوم يكون مٌقسم نهار وليل، حيث أن الجزء المُظلم من اليوم يكون الليل، والليلة تبدأ عند غروب الشمس وحتى مطلع الفجر.
  • القدر يُعني الشرف والوقار كما جاء في القرآن الكريم ” وَمَا قَدَرُواْ الله حَقَّ قَدْرِهِ”، وليلة القدر سمُيت بذلك لأنها ليلة يُرفع فيها شأن الإنسان.
  • إن القدر أيضًا يُعني التقدير ويمكن أن يقترن بالقضاء حيث أنه يوجد كلمة وهى القضاء والقدر وقد ذُكرت في القرآن الكريم وهى ” إِنَّا أَنزَلْنَاهُ فِي لَيْلَةٍ مُّبَارَكَةٍ إِنَّا كُنَّا مُنذِرِين فِيهَا يُفْرَقُ كُلُّ أَمْرٍ حَكِيم”.
  • إن ليلة القدر تُعني في الاصطلاح إحدى ليالي العشر بشهر رمضان العظيم، وهى الليلة التي تم إنزال القرآن الكريم فيها.

وقت ليلة القدر

  • إن ليلة القدر مجهولة ولم تُعرف بعد وذلك لحكمة من ربنا سبحانه وتعالى لا يعلمها إلا هو، حيث أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قد أشار إلى ميعادها في العديد من الأحاديث ولكن لم يحدد اليوم وقال توقيعها في الليالي الفردية خلال العشر الأواخر برمضان.
  • ومن الدلائل التي تشير إلى أن هذه الليلة بالعشر الأواخر، أن عبادة بن الصامت رضي الله عنه قد روي عنه ” خرج النبيّ -صلَّى اللهُ عليه وسلَّم- يُخبِرنا بليلةِ القدرِ، فتلاحَى رجُلانِ من المسلمينَ، فقال: خرجْت لأُخبِركم بليلةِ القدرِ، فتلاحَى فُلانٌ وفُلانٌ فرُفِعَت، وعسى أن يكون خيراً لكم، فالتمِسوها في التّاسعةِ والسّابِعةِ والخامِسةِ”.
  • إن ليلة القدر كانت معلومة وكان النبي عليه الصلاة والسلام يريد أن يخبرها للصحابة ولكنا عندما حدث اختلاف بين الصحابة تم رفع علمها عن الرسول صلى الله عليه وسلم ولكن تم تحديدها خلال العشر الأواخر، قال رسول الله صلى الله عليه وسلم ” هيَ في العَشرِ، هيَ في تِسعٍ يَمضِينَ، أو في سَبعٍ يَبقَينَ؛ يعني ليلةَ القدرِ”.

شاهد أيضًا : أثر التدخين على الوضوء والصلاة

فضل قيام ليلة القدر

  • إن قيام الليل بهذه الليلة يُعد من أفضل الأشياء على الإطلاق كما أن له الكثير من الفضائل التي تجعل المُسلم في خير دائم، حيث أنه سوف يحصل على عبادة 83 سنة، كما أن الإنسان الذي يقوم بإحياء هذه الليلة تكون له خير عظيم.
  • إن الله سبحانه وتعالى يستجيب الدعاء في هذه الليلة، وقد قالت ستنا عائشة رضى الله أنها قالت لرسول الله صلى الله عليه وسلم ” قلت: يا رسول الله أرأيت إن علمت أي ليلة ليلة القدر، ما أقول فيها؟ قال: قولي: اللهم إنّك عفو كريم تحب العفو فاعف عني”، حيث أن هذا من أفضل الأذكار خلال هذه الليلة.
  • إن القيام بها هو ما يحدد قدر المُسلم لدى رب العالمين، كما أن اسم الليلة يدل على فضلها العظيم، لذا فإن المؤمن يُصلي في هذا اليوم الصلاة على أوقاتها، وقراءة القرآن وأيضًا ذكر الله سبحانه وتعالى وهذا ما يحدد أن الإنسان شقي في السنوات القادمة أم سعيد.

فضائل ليلة القدر وعلاماتها

علامات ليلة القدر

  • إن هذه الليلة تتميز بقوة النور فيها والإضاءة وهذه إحدى علامات الليلة.
  • الإحساس بالطمأنينة التي تسكن القلب خلال هذه الليلة.
  • انشراح الصدر حيث أن الإنسان ينشرح صدره في هذه الليلة أكثر من أي ليلة أخرى.
  • لا يوجد رياح ولا عواصف بهذه الليلة حيث أنها تكون ساكنة، كما أن الجو يكون مناسبًا.
  • إن شمس يوم ليلة القدر تكون بلا شعاع وقد قال النبي صلى الله عليه وسلم ” أنّها تطلع يومئذٍ لا شعاع لها”.

فضائل ليلة القدر

  • إن ليلة القدر هي ليلة عظيمة كما أنها مليئة بالثواب.
  • إن الله عزوجل قد أنزل القرآن في هذه الليلة حيث قال ” إِنَّا أَنْزَلْنَاهُ فِي لَيْلَةِ الْقَدْرِ”.
  • إن الله سبحانه وتعالى يكتب البركة والمغفرة لجميع عباده التائبين.
  • إن الملائكة تنزل إلى الأرض في هذه الليلة حيث قال تعالى ” تَنَزَّلُ الْمَلَائِكَةُ وَالرُّوحُ فِيهَا بِإِذْنِ رَبِّهِم مِّن كُلِّ أَمْرٍ”.
  • يتم حبس الشياطين، كما أنه ليلة لا يوجد بها أي شر بل أنها يكثر بها الطاعة وأعمال الخير.

شاهد أيضًا : دعاء للمظلوم يهلك الظالم بسرعة

بعد أن تكلمنا عن فضائل ليلة القدر وعلاماتها وتعرفنا على معنى ليلة القدر في اللغة والاصطلاح بالإضافة إلى أن هذه الليلة لها فضل كبير وتعرفنا عليه من خلال هذا المقال، كما تكلمنا على علاماتها، لذا فإننا ننتظر مشاركاتكم المميزة وتعليقاتكم.

أترك تعليق