أضرار تناول حبوب ليرولين بإستمرار

7 اضرار لا يمكن علاجها عند استخدام حبوب ليرولين باستمرار

أضرار تناول حبوب ليرولين بإستمرار، ليرولين هو علاج أصبح بديل عن الكثير من أدوية المخدرات المنتشرة بين الكثير من الشباب هذه الأيام، وفي هذه الأيام أصبح الليرولين عليه أقبال كبير لمواجهة الليريكا والترامدول والكثير من الشباب أقتنعوا بأن الليرولين هو المنافس الوحيد والأول لعقار ليريكا.

ماذا يعني بالليرولين ؟

ليرولين هو دواء تم صناعته من الشركة الحكمة، وهو عبارة عن كبسولات جيلاتينية وهو صلب، ويتم أستخدامه لعلاج القلق الذي يصيب البالغين، كما أنه يستخدم لمرضي السكري، ويستخدم أيضاً لعلاج الكثير من نوبات الصراع الأولية الناتجة عن آلام عصبية.

والإصابة التي لها أرتباط مباشر بالحبل الشوكي، والليرولين له أستخدامات متعددة من أشهرها هو أستخدام عقار الليرولين في علاج الآلام المتكونة من تغيير المزاج، ومن أستخدامات الليرولين أضطراب النوم، والآلم العضلي الليفي، وعلاج تشنج العضلات، وتعتبر أضرار علاج حبوب الليرولين علي الجسم من أشد وأخطر الأضرار التي تهدد المجتمع.

شاهد أيضًا : معلومات عن دواء إديمكس Edemax لعلاج ضغط الدم المرتفع

الأضرار التي لا يمكن علاجها بأستخدام حبوب ليرولين 

  • يسبب الليرولين الإصابة بجفاف في الفم ومرض الاستسقاء الذي يظهر الأطراف.
  • الإحساس الدائم بالدوخة والهزل والصداع.
  • يسبب الشعور بالوحدة والانطوائية.
  • عدم الاستطاعة علي التنفس بانتظام.
  • التوجه إلي الأكل مما يؤدي إلى السمنة، والزيادة في الوزن.
  • يؤثر على وظائف الكلي، والإصابة بالحصبة المتكررة.
  • يعود المريض كأنه طفل حيث أنه يعود لحالة التبول اللاإرادي.
  • الشعور والإحساس بالإجهاد الدائم والنوم الكثير.
  • التعرض لورم في الوجه والساقين والكفين، وانتشاره في الجسم.
  • تنخفض الرغبة الجنسية وعدم القدرة على الجماع.
  • يحدث خلل في وظائف الكبد، ويمكن أن تسبب تليف علي الكبد.
  • من أخطر الأعراض التعرض لها هبوط الجسم.

أهم التحذيرات عند تناول حبوب ليرولين

يجب أولا استشارة الطبيب في حالة ظهور حساسية مثل الطفح الجلدي، أو التورم في الشفاه، أو التورم في اللثة، أو تورم في الوجه، لا يتم استخدام حبوب ليرولين إذا كان المريض لديه حساسية من مكونات الدواء، أو حساسية من البريجالبين.

شاهد أيضًا : معلومات عن دواء اموكسيل Amoxil وتحذيرات هامة

إستخدامات حبوب الليرولين 

  • الليرولين في مجال الطب يتحدث علي أنه لا يؤدي إلى الإدمان، فتأثيره كتأثير حبوب ليريكا التي تحتوي على البريجابالين، والتي قد تحولت إلى إدمان بسبب سوء الأستخدام ،وذلك لأن بسبب سوء الاستخدام يتحول يتحول الدواء إلي داء، ويؤدي إلي الدمار، والليرولين إذا أستخدام بشكل مخالف لأوامر الطبيب فأنه يسبب الإدمان.
  •  حبوب ليرولين من الحبوب الطبية ،وقد تم صنعها لعلاج الكثير من الأمراض مثل مرض التشنجات، وامرض لصداع الخاصة بالجهاز العصبي.

 يستخدم الليرولين في علاج الأمراض الناتجة من مرض السكري مثل:

  • التهاب الأعصاب في جسم الإنسان.
  •  يعالج إلتهابات الأعصاب الناشئة من الإصابة بزيادة سرعة نبض القلب، وتعتبر من استخدامات الليرولين المهمة في مجال الطب.
  •  يستخدم ليرولين لعلاج الآلام التي يصاحبها إرتفاع  في الحرارة، وعلاج التشنجات الناشئة من الإحساس بالوخز والصداع، ويعالج أيضاً الحرقان الناتج من الآلم الأعصاب أو تزايد سرعة خفقات القلب.

يستخدم الليرولين لعلاج الكثير من الأمراض النفسية مثل

  • التقليل من حدة التوتر واضطرابات القلق، وشعور المرء بتعزيز نفسه.
  •  يستخدم عقار ليرولين لعلاج وتقليل التشنجات وتخفيف إضرابات النوم، ويساعد الفرد علي زيادة التركيز.

الأعراض الناتجة عن إدمان الليرولين 

عند أخذ حبوب الليرولين والإدمان عليها يحدث الكثير من الأعراض الجانبية، ولهذا يتم أخذ الليرولين من خلال تعليمات وإرادات الطبيب وبجرعة محددة، ولكن الأصعب إذا تم تعاطي الليرولين وكان الهدف هو الإدمان فيؤدي إلي أعراض كثيرة مثل:

  • يزيد في فتح الشهية مما يؤدي إلى زيادة الوزن.
  • الشعور بالنعاس والدوخة.
  • حدوث خلل وزغللة في الرؤية.
  • ضعف الذاكرة مما يؤدي إلى قلة التركيز.
  • حدوث ورم في أطراف جسم اليض.
  • الشعور بالأنتفاخ التي يؤدي إلى الإمساك.
  • حدوث مشاكل في الاتزان ووجود تغيرات في الشهوة الجنسية.

أما الأمراض الأكثر خطورة الناتجة من تناول حبوب الليرولين بكثرة هي :

  1. حدوث إضرابات في القلب وصعوبة التنفس.
  2. إحتقان في الحلق وجفاف العين.
  3. نفخ في المعدة وحدوث الأسهال.
  4. الشعور بالعطش الشديد مع إفرازات اللعاب.
  5. وجود آلم عند التبول، والتعرق بشكل غير طبيعي.
  6. وجود صعوبة في بلع الطعام أو الشراب.
  7. عند النساء يحدث أضطرابات في الدورة الشهرية.
  8. فقد الوعي وحدوث خلل عقلي، والكثير من الأعراض التي تظهر علي المدمن.

علاج إدمان الليرولين 

علاج الليرولين لا يختلف كثيراً عن غيره في مراحل الأدمان، ويتم علاجة عن طريق ثلاث مراحل، كما أنه هو الحل في علاج الترامادول وحبوب ليريكا وعلاج الكبتاجون وغيرها من الأمراض التي أصبحت تهدد حياة البشر.

المرحلة الأولى 

هي التي تبدأ بطرد حبوب ليرولين، وتعتبر هذه المرحلة من أهم المراحل الممكن أن يمر بها المدمن، وحدوث بعض الأعراض الإنسحابية مثل:

الدوخة، والنعاس، وعدم التركيز، وورم في الساقين، وجفاف في الفم، وحدوث أعراض نفسية مثل: إيذاء النفس، والتفكير في الإنتحار.

المرحلة الثانية 

هي مرحلة التأهل والسلوك النفسي، وهذا لأن السلوك والإدمان قد يحتاج إلى تعديل، وذلك يكون بواسطة العلاج النفسي وتنوع برامج العلاج.

المرحلة الثالثة 

هي مرحلة دعم ذاتي للمدمن، وهذه المرحلة تعتمد علي المتابعة التامة مع المريض حتى يتم التعافي تماماً، والانتهاء من برنامج العلاج علي حبوب ليرولين.

شاهد أيضًا : معلومات عن دواء دوفلاك Duphalac بالتفصيل

أحباء موقعنا الكرام لا تنسوا عمل شير للمقال على صفحات التواصل الاجتماعي ليصلكم المزيد من مقالاتنا الحصرية، كما أننا نرحب بتعليقاتكم على المقال وكل مقالات الموقع دمتم بخير أحبتي في الله وإلى اللقاء في مقال جديد وحتى هذا الموعد نترككم في حفظ الله ورعايته.

أترك تعليق