أمراض الجهاز البولي عند الإنسان

أمراض الجهاز البولي عند الإنسان

أمراض الجهاز البولي عند الإنسان، الجهاز البولي والمعروف أيضا باسم النظام الكلوي، ينتج ويخزن ويتخلص من البول والنفايات السائلة التي تفرزها الكليتان، وتصنع الكليتان البول عن طريق تصفية النفايات ومياه إضافية من الدم، ينتقل البول من الكلى من خلال أنبوبين رفيعتين تسمى الحالب وتملئ المثانة، وعندما تكون المثانة ممتلئة ينتقل الشخص عبر الإحليل للتخلص من البول، وعند حدوث أي خلال في أيا من هذه الوظائف يتعرض الجهاز البولي فورا للامراض، وسوف نتابع معكم في معلومة ثقافية جميع المعلومات حول أمراض الجهاز البولي عند الإنسان.

أمراض الجهاز البولي عند الإنسان

وظيفة الجهاز البولي مع أعضاء أخرى مثل الامعاء والجلد والرئة هي للحفاظ على توازن المواد الكيميائية والمياه في الجسم، ويتخلص البالغون من حوالي من 800 إلى 2000 ميلي لتر من السوائل في اليوم على أساس استهلاك السوائل اليومي المعتاد والمقدربـ 2 لتر.

عوامل أخرى في وظيفة الجهاز البولي تشمل السوائل المفقودة من خلال التعرق والتنفس، بالإضافة إلى ذلك يمكن لأنواع معينة من الأدوية، مثل مدرات البول التي تستخدم في بعض الأحيان لعلاج ارتفاع ضغط الدم أن تؤثر أيضًا على كمية البول التي ينتجها الشخص ويزيلها، وبعض المشروبات مثل القهوة والكحول يمكن أن تؤدي أيضًا إلى زيادة التبول لدى بعض الأشخاص، وعندما تقل أو تزيد كمية السوائل المفقودة يتعرض الجهاز البولي للضرر.

شاهد أيضًا : كيفية تقوية جهاز المناعة للإنسان

مكونات الجهاز البولي الكلي

  • يحتوي الجسم على كليتين تقعان في الشمال ويمينا خلف البطن، يبلغ طول كل كليتيهما حوالي 12 سم، وعرضهما حوالي 6 سم، ولعل الأهم هو أن الكلية اليسرى هي أعلى من الكلية اليمنى.
  • وتقع فوق كل كلية وتسمى الغدد الكظرية التي تفرز العديد من الهرمونات وهناك العديد من الوظائف مثل: تحسين الأيض في الجسم، وتطهير وتنظيف دم السموم الزائدة.
  • الحالبين: هو الرابط بين المثانة والمثالية، ويسمى خزان البول والناقل للبول، والذي يأخذها من حوض الكلية إلى المثانة.
  • المثانة: المثانة عبارة عن مكان أو كيس يتم فيه جمع البول من الكلى لتجهيز التخلص منه.
  • الإحليل: مجرى البول هو عضو خارجي الذي يساعد على إزالة البول.

التهابات المسالك البولية:

يعاني حوالي 8.1 مليون شخص من عدوى المسالك البولية في كل عام، وفقاً لجمعية المسالك البولية الأمريكية، وتحدث التهابات المسالك البولية (UTIs) عندما تدخل البكتيريا في المسالك البولية، فمن الممكن أن تؤثر على مجرى البول والمثانة أو حتى على الكلى، وفي حين أن عدوى المسالك البولية هي أكثر شيوعا في النساء، إلا أنها يمكن أن تحدث في الرجال، وتعالج عادة التهابات المسالك البولية بالمضادات الحيوية.

أشهر أمراض الجهاز البولي

سلس البول:

  • سلس البول هو مرض شائع آخر في الجهاز البولي، وقال أخصائي أمراض المسالك البولية: “إن أكثر مشاكل المثانة شيوعًا عند النساء هي الحافز المتكرر للتبول وتسرب البول وأكثر مشاكل المثانة شيوعًا في الرجال هي التبول المتكرر في الليل وتفريغ المثانة غير المكتمل، هذا عادة بسبب تضخم البروستات مما يسبب عرقلة إفراغ المثانة.”
  • إن احتفاظك بالبول لفترة زمنية قصيرة إلى فترة تصل إلى ساعة واحدة يكون مقبولًا عادة، لكن الإمساك المطول والمتكرر للبول قد يسبب زيادة في سعة المثانة، فينتقل الضغط الزائد إلى الكليتين، وبالتالي عدم القدرة على إفراغ المثانة بالكامل، هذه المشاكل بدورها قد تؤدي إلى التهابات المسالك البولية، التهاب المثانة و تدهور وظائف الكلى.
  • ان بعض العلاجات الشائعة تشمل الادوية والعلاج الطبيعي وجراحة الحوض، جراحة الليزر المهبلي أصبحت أيضاً خياراً علاجياً قابلاً للتطبيق، وفي غضون من 10 إلى 15 سنة أخرى، ستكون الجراحة بالليزر خيارًا شائعًا لعلاج الحالات التي تعاني من التهابات بولية.

التهاب المثانة الخلالي (IC):

  • التهاب المثانة الخلالي (IC)، الذي يسمى أيضا بمتلازمة المثانة المؤلمة، هي حالة مرضية في المثانة خاصة في النساء، والتي تسبب ضغط المثانة والشعور بالألم.
  • تعتبر آلام الحوض متفاوتة في درجاتها، يمكن أن يسبب هذا المرض تندب المثانة، ويمكن أن يجعل المثانة أقل مرونة.
  • في حين أن السبب غير معروف فإن العديد من الأشخاص المصابين بهذا المرض يعانون أيضًا من خلل في ظهريتهم، وهي البطانة الواقية للمثانة.

شاهد أيضًا : معلومات عن عضلات الجسم وأسمائها

التهابات البروستاتا:

هي عبارة عن تورم في غدة البروستاتا، وبالتالي يمكن أن يحدث فقط في الرجال، وأشار الأطباء إلى أن الأعراض التي تظهر في كثير من الأحيان بسبب التقدم في العمر تشمل أعراض الإلحاح والتكرار في البول، وآلام الحوض والألم أثناء التبول.

حصوات الكلى:

  • حصوات الكلى هي كتل من أكسالات الكالسيوم التي يمكن العثور عليها في أي مكان في المسالك البولية، تتشكل حصوات الكلى عندما تتركز المواد الكيميائية في البول بما يكفي لتشكيل كتلة صلبة.
  • يمكن أن تسبب الألم في الظهر والجانبين، وكذلك الدم في البول، ويمكن علاج العديد من حصوات الكلى، عن طريق تفتيتها باستخدام موجات صدمات خارج الجسم.

مرض الإحليل

  • هو عيب خلقي عند الذكور في مجرى البول، حيث يكون سلس البول غير طبيعي، ويقع في مكان خارج المكان الطبيعي، وقد يضعف أداء الجهاز البولي والتناسل عند الذكور.
  • حيث يمكن أن يتدفق البول في اتجاهات مختلفة، ويمكن أن يمزج الحيوانات المنوية بها وإضعاف إنتاجها وتتم معالجتها مع الجراحة التجميلية.

العدوى والالتهابات في الكلى والمثانة:

  • السبب الرئيسي لوجود البكتيريا أو الميكروبات بكميات كبيرة تصل إلى الجهاز البولي، وهذه المشكلة أكثر شيوعًا لدى الأطفال والمسنين.
  • والسبب الرئيسي للالتهاب عدم التوازن في الجهاز المناعي، ويمكن علاجها عن طريق أخذ المضادات الحيوية المتاحة في الصيدليات.

زيادة الأملاح في المثانة والكلى:

  • هذه المشكلة هي واحدة من أكثر المشاكل شيوعًا، حيث تراكم الأملاح في الجسم والالتصاق بالحالب والكليتين، وهذا بدوره يسبب ألما شديدًا بالإضافة إلى المغص.
  • ويمكن علاجه عن طريق شرب كميات كبيرة من السوائل، أو غسل الكليتين من الأملاح الفائض.

أمراض أخرى في الجهاز البولي

تشمل سرطان المثانة، المثانة العصبية، مرض الكلى المتعدد الكيسات، سرطان الكلى، التهاب البروستات، فرط تصنع البروستات الحميد)، الارتجاف الوريدي، وغيرها..

الوقاية من أمراض المسالك البولية

  • شرب كميات كبيرة من الماء، ويفضل ثمانية أكواب في اليوم.
  • الابتعاد عن شرب الكحول.
  • تجنب تناول الأطعمة المالحة.
  • لا تأخذ الأدوية إلا إذا استشرت طبيبك.
  • أكل الكثير من الفواكه والخضروات.

شاهد أيضًا : كيفية التخلص من زلال البول أثناء الحمل

كانت هذه نبذة مختصرة عن أمراض الجهاز البولي عند الإنسان، وإذا حدث أي خلل غير طبيعي لابد من حدوث الأمراض المعروفة والسابق ذكرها في الجهاز البولي ولابد من استشارة الطبيب في حالة الإحساس بأي مشكلة أو عرض من اللأأعراض السابقة، لتجنب أي تدهور في الحالة.

أترك تعليق