انواع الافرازات المهبلية التي توجب الغسل

انواع الافرازات المهبلية التي توجب الغسل

أنواع الإفرازات المهبلية التي توجب الغسل، هناك أنواع متعددة من الإفرازات المهبلية التي تحدث عند المرأة يلزم لها الغسل ومنها خروج المني والحيض والنفاس والولادة، ويتم التطهير بالماء أو من خلال التيمم إذا لم يوجد ماء، وهناك أنواع أخرى تعتبر من النجاسات الواجب زوالها وقد وجب في الشرع التطهر منها كالبول والغائط، ووجوب الغسل من خلال اغتسال المرء كما أمرنا الرسول الكريم صل الله عليه وسلم حيث أنه إذا قام بالغسل من الحدث الأكبر وهو الجنابة بدأ بغسل الكفين وبعد ذلك غسل منطقة العانة وبعدها غسل الأجزاء التي حدث لها جنابة ومن ثم الوضوء الكامل وبعدها القيام بغسل الجسم ولا يترك أي منطقة إلا ويكون الماء قد وصل إليها، ويوجد أنواع غسل خاصة بالنساء لها وحدها كالدورة الشهرية والنفاس وما بعد الولادة ولكن يوجد اشتراك في الغسل مع الذكر يلزم لها غسل مثل الجماع أو خروج المني أو عند الوفاة.

أهم أنواع الغسل التي تختص بالنساء

  • الدورة الشهرية وهي خروج الدم من داخل الرحم في أوقات محددة من الشهر، وهناك أدلة على وجوب الغسل في قوله تعالى “ويسألونك عن المحيض قل هو أذى فاعتزلوا النساء في المحيض ولا تقربوهن حتى يطهرن” والمحيض مكانه الفرج وكان السؤال في الآية عن جماع النساء وقت الحيض فأنزل الله تلك الآية لاعتزال النساء في تلك الفترة حتى يتطهرن.
  • النفاس وهو عبارة عن نزول الدم عقب الوضع ويظل عن النساء قرابة الأربعين يوما، وأيضا له أدلة توجب الغسل وقد أجمع العلماء بأن النفاس مثله مثل الحيض وقيل عند الإمام الشافعي” تغتسل الحائض إذا تطهرت والنفساء إذا انقطع دمها”.
  • الولادة سواء كانت طبيعية أو قيصرية أو إجهاض لزم على المرأة الغسل.
  • ويوجد أنواع أخرى من الإفرازات المهبلية الواجب فيها الغسل كالجماع، حيث وجب الغسل حتى لو كان بدون خروج الماء الناتج عن الشهوة، وهناك حديث عن ذلك عن النبي صل الله عليه وسلم حيث قال “إذا جلس بين شعبها الأربع ثم جهدها فقد وجب عليه الغسل” وهناك رواية أخرى عن عائشة رضي الله عنها عن النبي صل الله عليه وسلم قال “إذا جلس بين شعبها الأربع ومس الختان الختان فقد وجب الغسل.
  • خروج المني وهو الذي يلزم فيه غسل بحسب اختلاف سبب خروج المني إذا كان احتلام أو إيلاج أو عادة أو نظر بشهوة أو دون شهوة أو كان قليل أو كثير، ولا يتم معرفة مني النساء إلا باللذة أو الرائحة أو فتور الشهوة عند الخروج، وهناك دليل عن أم سلمه رضي الله عنها قالت فيه “جاءت أم سليم للنبي صل الله عليه وسلم وقالت يا رسول الله إن الله لا يستحي من الحق، فهل على المرأة من غسل إذا احتلمت، فقال الرسول نعم إذا رأت الماء فقالت أم سلمه يا رسول الله أو تحتلم المرأة قال الرسول الكريم نعم تربت يداك فبم يشبهها ولدها.
  • الوفاة وهي فراق الروح عن الجسد، ودليل الغسل هنا أنه عن ابن عباس رضي الله عنه قال، أن رجلا كان مع النبي صلى الله عليه وسلم فوقصته ناقته وهو محرم فمات، فقال النبي اغسلوه بماء وسدر رواه البخاري.

شاهد أيضًا: افضل غسول مهبلي للمتزوجات للالتهابات والحكة

ما هي الشروط الواجب توافرها عند الغسل

  • استحضار النية بالقلب للتطهر من الموانع التي تبطل الصلاة.
  • القيام بغسل مكان التبول باستخدام اليد الشمال والبدء في وضع المياه باستخدام اليد اليمين.
  • القيام بغسل الكف 3مرات ومن ثم الوضوء العادي لأجل الصلاة ويتم تأخير القدم حتى تمام التطهر.
  • غسل الرأس تمامًا حتى ضمان أن يصل الماء حتى فروه الرأس.
  • وضع الماء على الجزء اليمين من الجسم وبعد ذلك الماء على الجزء اليسار.
  • القيام بغسل القدمين والوضوء كاملَا ومن ثم الخروج من مكان الاستحمام.

شاهد أيضًا: ما هي الأمراض التي تصيب عنق الرحم

أترك تعليق