أنواع خياطة الجروح وطرق تعقيمها

أنواع خياطة الجروح وطرق تعقيمها

أنواع خياطة الجروح وطرق تعقيمها، الجروح التي نتعرض لها في حياتنا اليومية تحتاج إلى التطهير والعناية حتى لا تصاب بالتلوث والعدوى البكتيرية، وإذا كان الجرح مفتوحاً وعميقاً يجب خياطته حتى يلتئم.

أنواع الجروح التي يمكن أن يتعرض لها الإنسان

  • يوجد العديد من الجروح التي يمكن أن تصيب الإنسان، وتختلف الطريقة التي يتعامل بها الطبيب مع جرح عن الآخر على حسب نوعه ومدى خطورته.
  • من أشهر أنواع الجروح التي تصيب الإنسان الجروح السطحية، وهي جروح تصيب الطبقة السطحية من الجلد بسبب آلة حادة مثل السكين أو الشفرة، وتسبب قطع في الأنسجة.
  • لكن إذا تعمق الجرح ليتضمن جميع طبقات الجلد وما تحتها من أوعية دموية وأعصاب وعضلات مع حدوث نزيف شديد فهذا ما يسمى بالجرح العميق، وهو نوع خطير.
  • الجروح النافذة هي نوع من الجروح التي تحدث نتيجة اختراق الجلد بأداة حادة مسننة حتى تصل إلى أعضاء الجسم الداخلية بما فيها القلب والرئتين والأحشاء، وأحيانًا العظام والمفاصل.
  • الجروح النافذة والجروح العميقة هما الأخطر على الإطلاق، حيث يكون الجرح عميق وملوث ومفتوح مما يجعله معرض بشكل أكبر إلى العدوى والإصابات البكتيرية.
  • هناك أنواع أخرى ولكنها أقل خطورة مثل الكدمات التي تحدث نتيجة الالتحام بجسم صلب خشن، والسحجات أو الخدوش الناتجة عن احتكاك سطح الجلد بسطح خشن.

شاهد أيضًا: كيف تلتئم الجروح بسرعة

كيفية التعامل مع الجروح

  • قبل البدء في التعرف على نوع الجرح والطريقة المناسبة للتعامل معه، وتحديد هل يحتاج إلى خياطة جراحية أو لا هناك بعض الإسعافات الأولية التي يجب إجرائها بشكل مبدئي.
  • أولاً يجب المحافظة على عدم انتقال أي تلوث أو عدوى لمكان الجرح، ولذلك ينصح لأي شخص سوف يتعامل مع الجرح أولاً أن يرتدي قفاز للوقاية.
  • الخطوة التالية معتمدة على حجم النزيف من مكان الجرح، إذا كان النزيف بسيط يجب البدء في غسل الجرح بمحلول ملحي وتنظيفه من أي تلوث أو شوائب.
  • في حالة كان النزيف من مكان الجرح شديد يجب الاهتمام أولاً بوقف النزيف والسيطرة عليه قبل البدء في تنظيف الجرح وتعقيمه.
  • إيقاف النزيف يكون عن طريق وضع رباط ضاغط مصنوع من الشاش أو القطن الطبي على مكان الجرح والضغط عليه بشكل معتدل حتى يتوقف النزيف.
  • في حالة تشرب الرباط الضاغط بالدم من مكان الجرح لا تقوم بإزالته حتى لا يحدث النزيف من جديد وبصورة شديدة، بل يمكن إضافة قطعة أخرى من الشاش أو القطن فوق الموجودة.
  • في الوقت الذي يتم فيه الضغط على مكان الجرح مع وضع الرباط الضاغط لإيقاف النزيف، يجب رفع مستوى العضو الذي ينزف فوق مستوى القلب لتقليل تدفق الدم إلى هذا العضو.
  • إذا كان النزيف شديد وتسبب في فقدان المريض لكمية كبيرة من الدم يجب تعويض المريض بحقن محلول ملحي في الوريد لتعويض الدم المفقود حتى لا يتسبب بمضاعفات للمريض.
  • إذا كان سبب الإصابة شيء معدني أو عضة حيوان مثل القطط والكلاب يجب سؤال المريض عن أخر جرعة حصل عليها من تطعيم التيتانوس.
  • بعد القيام بهذه الاسعافات الأولية الهامة والحفاظ على الحالة العامة للمريض في صورة مستقرة يمكن البدء في التعرف على نوع الجرح والتعامل مع بالشكل المناسب والصحيح.

أنواع خياطة الجروح وطرق تعقيمها

  • أنواع خياطة الجروح كثيرة ومتعددة، واختيار النوع المناسب منها يعتمد على نوع الجرح وحالته، وعامة، إذا كانت حافتي الجرح متقاربتين لا توجد حاجة إلى الخياطة.
  • الهدف الأساسي من خياطة الجروح هو تقريب الحواف المتباعدة للجرح حتى يساعدها ذلك على التلاحم معاً وسد مكان الجرح حتى يُشفى.
  • النوع الأول من خياطة الجروح هو طريقة الخياطة المستمرة، عن طريق تكوين سلسلة متتابعة من الغرز الجراحية بدون تقطع وبإحكام شديد لمكان الجرح.
  • هذه الطريقة تتميز بالسهولة والسلاسة والسرعة في إنجازها، كما أنها تضمن توزيع الضغط على جميع الغرز بشكل متساوي ومحكم على الجرح.
  • النوع الثاني والأكثر استخداماً هو طريقة الخياطة المتقطعة، يقوم فيها الطبيب بغلق الجرح عن طريق عمل غرز متعددة ومنفصلة ويقوم بقطع الخيط المتبقي بعد كل غرزة.
  • هذه الطريقة تضمن إغلاق الجرح بإحكام شديد، وحتى بعد فك أحد الغرز من مكانها يبقى الجرح مغلق بإحكام وقوة ولا يمكن فتحه إلا بعد فك كل الغرز.
  • خياطة الطبقات الداخلية من الجلد في حالة الجروح العميقة تحتاج إلى طريقة خاصة تسمى طريقة الخياطة العميقة، ويستخدمها الأطباء في إغلاق جروح الوجه بطريقة تجميلية.
  • الهدف من هذه الطريقة هو إغلاق الجرح بشكل سليم سواء بصورة متتابعة أو مقطعة ولكن الهدف الأساسي هو أن تكون الخياطة غير مرئية للعين حتى لا تسبب إزعاج للمريض.
  • في حالة العمليات الجراحية في الأعضاء الداخلية يحتاج الطبيب الجراح إلى طريقة خياطة معينة تساعد في شفاء الجرح بشكل أسرع وأفضل، وتسمى هذه الطريقة الخياطة المدفونة.
  • في أغلب الأحوال لا يحتاج المريض بعدها الذهاب إلى الطبيب لفك هذه الغرز، حيث يتم استخدام خيوط معينة تمتص بواسطة الجسم ولا يبقى لها أي أثر.

شاهد أيضًا: طرق علاج الجروح لمرضى السكري

الاحتياطات الواجب مراعاتها قبل عملية خياطة الجرح

  • هناك بعض التحذيرات والاحتياطات التي يجب أخذها في الاعتبار قبل البدء في عملية تقطيب أو خياطة الجروح لضمان خياطة الجرح بنجاح وإحكام.
  • أولاً يجب أن تكون الأدوات المستخدمة في عملية الخياطة نظيفة ومعقمة بالكامل لضمان عدم انتقال أي مصدر للعدوى أو الالتهابات للمريض.
  • يجب غسل مكان الجرح جيداً قبل البدء في خياطته بواسطة المحلول الملحي لتنظيفه من أي شوائب أو بقايا أو أي ميكروبات حتى يكون نظيف تماماً.
  • يجب على الطبيب قبل البدء غسل يديه جيداً وتعقيمها ثم ارتداء قفاز طبي معقم لضمان عدم انتقال أي عدوى من أو إلى الجرح حتى لا تتسبب في حدوث أي مشاكل أثناء عملية الخياطة.
  • الخياطة لا تكون إلا على جرح نظيف تماماً وغير ملوث ولم يمضي عليه فترة أكثر من 12 ساعة، أما الجرح الملوث أو القديم أو المصاب بالعدوى البكتيرية لا يمكن خياطته.
  • إذا ظهر على المريض أي علامة من علامات الالتهاب في مكان خياطة الجرح يجب على الطبيب إزالة الغرز الجراحية فوراً من مكان الجرح وتركه مفتوح بدون إغلاق.
  • مرة أخرى يجب التأكد من أن المريض حاصل على تطعيم ضد التيتانوس، وإذا لم يكن محمي ضد التيتانوس فيجب التطعيم ضده على الفور.
  • إذا كان سبب الجرح عضة إنسان أو كلب أو أي حيوان آخر يبقى الجرح مفتوح بدون إغلاق حتى لا يصاب الإنسان بمشاكل خطيرة مستقبلاً.

فك خياطة الجرح

  • فك الخياطة يكون عن طريق إزالة الغرز، يقوم الطبيب بقطع الخيط من نهاية أحد طرفي العقدة ويقوم بسحبها ببطء حتى يخرج الخيط كله من الجرح.
  • عملية فك الغرز من مكان خياطة الجرح يجب أن تكون مسبوقة بتعقيم جيد للمكان بالمحلول الملحي ومحلول التعقيم حتى لا تحدث أي التهابات.
  • يختلف توقيت إزالة الغرز على حسب مكان الجرح، على سبيل المثال خياطة الرأس يمكن إزالتها بعد فترة تتراوح من أسبوع إلى 10 أيام، وكذلك خياطة الذراع.
  • خياطة الوجه يمكن إزالتها بعد فترة بسيطة تصل إلى 5 أيام، بينما خياطة باطن القدم أو كف القدم يمكن إزالتها بعد فترة طويلة تصل إلى ثلاثة أسابيع.

شاهد أيضًا: كيفية علاج الجروح العميقة بسرعة

في نهاية المقال عن أنواع خياطة الجروح وطرق تعقيمها نكون قد تحدثنا بالتفصيل عن أنواع الجروح وطريقة التعامل الصحيحة معها، ناقشنا أيضاً أنواع الخيوط الجراحية المختلفة وطريقة التعقيم المناسبة للجرح.

أترك تعليق