فوائد حبوب تريتاس لعلاج فشل القلب الإحتقاني المزمن

فوائد حبوب تريتاس لعلاج فشل القلب الاحتقاني المزمن

فوائد حبوب تريتاس لعلاج فشل القلب الإحتقاني المزمن، كثير منا يفضل البحث المطول حول دواء معين قبل تناوله، لمعرفة كافة التفاصيل الدقيقة التي تتعلق به، وهنا سنتحدث ونلقي الضوء على حبوب تريتاس، التي لها فوائد متعددة ويستخدمها كبار السن بكثرة، نظرًا لتزايد بعض الأمراض المزنة وأمراض الشيخوخة والكبر.

فهيا لنرى سويًا ما هي موانع استعمال حبوب تريتاس واستخداماته وفوائده، وكافة ما تود معرفته حول هذا الدواء، فتابعونا.

تركيب حبوب تريتاس والمادة الفعالة

  • تحتوي حبوب تريتاس على مادة تسمى راميبريل وهي المادة الفعالة به، وهو ينتمي إلى عائلة الأدوية تحت مسمى مثبطات الإنزيم المحول للإنجيوتنسين.
  • وهي تقوم بعمل مركب الجسم العاطل عن أداء وظيفته ACE وينتج هو بنفسه هرمون الأنجيوتنسين كي يتم التحكم في نسبة ضغط الدم وضبطها حتى تصل إلى النسبة الطبيعية.

شاهد أيضًا : معلومات عن دواء إديمكس Edemax لعلاج ضغط الدم المرتفع

دواعي استعمال حبوب تريتاس

  • عدم انتظام النسبة الأسسية والطبيعية لضغط الدم.
  • مفيد وفعال في حالات قصور الشريان التاجي والأرتشاحي، فضلًا عن فاعليته مع الأشخاص الذين يعانون من فشل القلب الاحتقاني.
  • يساعد جدًا في حالات النوبات القلبية المفاجئة، والجلطات التي تصيب القلب.
  • يفيد الأشخاص الذين يعانون من مرض نقص التروية القلبية.
  • يقلل من كافة المخاطر التي قد تهاجم عضلة القلب، وتصيب شرايين القلب، فضلًا عن التجلطات الدموية في الأوعية.
  • يمكن استخدامه للأشخاص الذي يعانون من خطر التعرض للسكتات الدماغية.
  • يساعد في عدم تفاقم الأمر في حالات قصور في وظائف الكبد والكلى.
  • يساعد أصحاب مرض السكر في ضبط مستويات معدل الكوليسترول في الدم.
  • يقي من الأمراض التي يسببها التدخين.
  • يساعد الأشخاص الذين خضعوا لعمليات جراحية خاصة في منطقة القلب.

شاهد أيضًا : 7 طرق لتنظيف النظارة الطبية البلاستيك

موانع استعمال حبوب تريتاس

  • يجب عدم تناول حبوب تريتاس للأشحاص الذين يعانون من ضيق في الشريان الكلوي.
  • يجب عدم تناوله في الحالات التي تعاني من فشل القلب الاحتقاني الشديد والخطير.
  • يتعذر استخدامه للأشخاص الذين تزداد نسبة البوتاسيوم لديهم في الدم.
  • يٌنصح بعدم استخدامه من قبل الأشخاص الذين يعانون من ضيق بالصمام الأورطي أو المترالي.
  • يفضل عدم تناوله للأشخاص الذين يعانون من انخفاض شديد في ضغط الدم، وانخفاض عنصر الصوديوم في صفائح الدم.
  • يجب عدم تناول حبوب تريتاس مع الأفراد الذين يعانون من الحساسية المفرطة من أي مكون من مكوناته، لأن هذا الأمر قد يؤدي إلى زيادة التورم الوعائي.
  • يجب تقليل الجرعة في حالة تناول حبوب تريتاس عقب علاج الجلطات القلبية، خاصًة إذا حدث انخفاض شديد في ضغط الدم داخل الأوعية الدموية.
  • يجب امتناع السيدات الحوامل والمرضعات في فترات الرضاعة الطبيعية عن تناول هذا الدواء إلا بعد استشاؤة الطبيب المعالج.
  • لا يجب تناول الأطفال الأقل مكن 18 عام لهذا الدواء.
  • كبار السن الذين عدوا مرحلة السبعينات يجب استشارة الطبيب قبل الاستخدام.
  • يجب أن يمتنع الأفراد الذين لديهم تاريخ في تورم اللسان والوجه والشفاه.

الآثار الجانبية

  • الشعور ببعض الآلام التي تصيب محيط منطقة الرأس.
  • عدم الاتزان المصحوب الدوار والدوخة والغثيان.
  • حدوث بعض الاضطرابات في الجهاز الهضمي والذي قد يصحبه إسهال أو إمساك، فضلًا عن الرغبة في القئ.
  • حدوث بعض الآلام في محيط منطقة البطن.
  • قد يسبب في تقلص الرغبة في ممارسة العلاقة الحميمية أو العجز الجنسي.
  • حدوث جفاف في منطقة الفم.
  • الشعور بالوهن والضعف العام في كافة عضلات الجسم.
  • السعال والكحة الشديدة الجافة.
  • قد يحدث بعض التهيجات في سطح الجلد ويظهر على هيئة طفح جلدي.
  • ارتباك وعدم القدرة على سيطرة الانفعالات والعصبية.
  • تغير لون البول إلى اللون الأصفر الداكن.
  • حدوث بعض الاضطرابات في صفائح الدم وقد ينتج عنه تقرحات في محيط منطقة الفم.
  • ارتفاع كلي في درجة حرارة الجسم أقرب إلى الحمى.
  • اصفرار في بياض العينين وشحوب في الوجه.
  • قد تحدث بعض أعراض شبيهة بأعراض مرض الإنفلونزا.

الجرعة وطريقة الاستخدام

  • يجب البدء بجرعة تصل إلى 2.5 ملجم، بشكل يومي، بالنسبة للأشخاص الذين يتناولون أدوية مدرة للبول.
  • أو يمكن تناول جرعة من 2 إلى 2.5 ملجم ويمكن تناولها مرة واحدة أو تقسيمها على مرتين.
  • يجب المتابعة مع الطبيب المعالج حتى يقوم بوضع الجرعة المقررة ويؤكد عليها.
  • أما عن الجرعة لعلاج فشل القلب الاحتقاني فهي تتراوح بين 1.25 إلى 2.5 ملجم مرة واحدة وبشكل يومي، ويجب الانتزام والمداومة عليها.
  • يجب متابعة المريض عند تناوله لأول جرعة له بعد ساعتين إلى أن يستقر ضغط الدم إن حدث هبوط في الدورة الدموية أو انخفاض ملحوظ يجب تقليل الجرعة إلى 1.25 فقط يوميًا.

شاهد أيضًا : معلومات عن دواء دوفلاك Duphalac بالتفصيل

وبهذا نكون قد أوضحنا كافة التفاصيل التي تتعلق بحبوب تريتاس والتي من الممكن أن نكون قد أجبنا على كافة الأسئلة التي قد دارت في ذهنك، عندما كتب لك الطبيب المعالج عن تناول هذا الدواء، فنرجو عزيزي القارئ إن قمت بالاستفادة من هذا المقال المتواضع مشاركته على صفحتك الشخصية مثل الفيسبوك وتويتر وغيرهم كي تعم الفائدة وتشارك غيرك بما عرفته من معلومات.

أترك تعليق