علاج النزيف الرحمي المستمر

علاج النزيف الرحمي المستمر

علاج النزيف الرحمي المستمر، النزيف الرحمي هو عبارة عن نزول الدم من منطقة بطانة الرحم الداخلية والتي تكون بعيدة عن وقت الدورة الشهرية، حيث يكون ذلك النزيف في هيئة قطرات من الدم أو أن يكون نزيف شديد وحاد جدًا، والذي يتسبب في الشعور بأوجاع وآلام أسفل البطن وأسفل الحوض، حيث يسبب لها فقر الدم، ويسبب الدوار والإغماء.

أسباب النزيف الرحمي

هناك الكثير من الأسباب التي تكون سببًا في حدوث النزيف الرحمي، والتي ينتج عنها آلام متعددة ومنها ما يلي:

  • وجود أورام ليفية في الرحم، حيث أنه عندما تكتشف السيدة أن هناك ورم ليفي رحمي lairtemodnE spylop، والأورام الليفية الرحمية فيجب معالجتها وعدم إهمالها حتى لا ينتج عن ذلك أي مضاعفات، والمقصود بذلك الأورام الحميدة والخبيثة.

شاهد أيضًا: النزيف الغزير المديد بالدورة الشهرية

عند الشعور بالتهابات في بطانة الرحم

  • فعندما تشعر السيدة بألم في الحوض وأثناء الجماع، وعند الشعور بآلام أسفل الظهر وتشنجات الحيض الشديدة.
  • عند ممارسة العلاقة الجنسية بطريقة خاطئة، قد يؤدي إلى حدوث نزيف عند السيدة.
  • من الأسباب أيضًا التي تؤدي إلى حدوث نزيف رحمي، أنه عندما تتعرض المرأة إلى حادثة وتتم إصابة الرحم داخليًا، فذلك قد يؤدي إلى حدوث نزيف.

عند استخدام المرأة موانع الحمل

  • مثل الحبوب التي تعمل على حدوث تغيرات هرمونية والتي تؤدي إلى حدوث نزيف، أو وضع اللولب بشكل أو بصورة غير صحيحة.

عندما تصل السيدة إلى سن اليأس

  • من الممكن أن يؤدي سن اليأس وانقطاع الدورة الشهرية إلى حدوث نزيف وهو الذي يسبب ألم بسبب تغير الهرمونات عندها.
  • عند وجود تكيس في المبايض، أو وجود تليف على بطانة الرحم.
  • عند وجود الورم العضلي للرحم والذي يحدث بسبب الزيادة في نمو أنسجة الرحم ونموها على طبقة العضلات، ويؤدي هذا إلى حدوث نزيف شديد جدا، كما يعمل على حدوث ضغط في أسفل البطن، وعادة تكون هذه الحالة حدثت بعد الولادة.
  • أيضًا فقد شديد أو الزيادة الكبيرة في الوزن.
  • عند التوتر العاطفي أو الجسدي من الممكن يحدث النزيف.

العلاج بالهرمونات البديلة

  • قد تأخذ الكثير من السيدات هرمونات بديلة بمثابة علاج لها، وخاصة بعد وصولها إلى سن اليأس، وذلك يؤدي إلى حدوث نزيف.

متلازمة المبيض متعدد الكيسات

  • هذا السبب يعتبر من الأسباب المعروفة وهي إصابة السيدة بمتلازمة المبيض متعدد الكيسات SOCP، وتكون هذه متمثلة في ظهور أكياس على المبايض تؤدي إلى تغيرات في مواعيد الدورة الشهرية وعدم انتظامها، كما يصاحبها ظهور للشعر في منطقة الوجه.

وهناك أسباب أخرى للنزيف الرحمي وهي:

  • عند الإصابة بسرطان الرحم.
  • عند تناول الأدوية المميعة للدم.
  • الإصابة باضطرابات في الدم.
  • الإصابة بأمراض في الكلى والغدة الدرقية.
  • عند وجود خلل في الكبد ووظائفه.

أعراض نزيف الرحم

يوجد بعض الأعراض التي قد تظهر على المرأة والتي تشير إلى وجود نزيف غير طبيعي في الرحم، وهي كالآتي:

  • نزول دم الدورة الشهرية بغزارة.
  • الشعور بالدوخة الشديدة وعدم الاتزان.
  • الإغماء في حالات كثيرة.
  • الانخفاض في ضغط الدم.
  • الارتفاع في معدلات ضربات القلب.
  • لون الوجه يكون شاحبًا.
  • شعور بألم كبير عند منطقة الرحم.
  • الشعور بالضعف العام.
  • ارتفاع في درجة حرارة بصورة شديدة مع إعياء.

شاهد أيضًا: ما هو النزيف الداخلي وأعراضه

التشخيص

  • يجب على المريضة أن تذهب إلى الطبيب المعالج حتى يتم تشخيصها بشكل مبدئي قبل تناول أي علاج، هذا عن طريق تعريف ما هو السبب الذي أدى إلى حدوث النزيف.
  • ومن هنا يتم فحص الرحم من خلال عمل سونار لها والقيام بالكشف الداخلي حتى يعرف السبب الأساسي في هذا النزيف.
  • كما يطلب الطبيب فحوصات مخبرية والهرمونات والكبد، وذلك للتأكد من سلامتها وعدم وجود أي مشاكل صحية، وكذلك فحوصات للدم وما مدى قوته.

علاج نزيف الرحم

عندما يكون هناك نزيف في الرحم لابد من زيارة الطبيب وعدم الإهمال حتى لا يؤدي إلى مضاعفات كبيرة، وهناك طرق متعددة في العلاج لنزيف الرحم وهي:

  • الكشط: وذلك عن طريق القيام بإدخال أداة لسحب أجزاء من بطانة الرحم حتى يتم تحليلها والعمل على اختيار العلاج المناسب حسب الحالة وحسب نتيجة التحاليل.
  • استئصال الرحم: في بعض الحالات يكون استئصال الرحم هو بمثابة علاج ومن الممكن يكون هذا هو العلاج المناسب حسب نتيجة التحليل.
  • أيضًا في بعض الحالات التي ترتبط بخلل في الهرمونات يكون العلاج هو ترك الأمور إلى أن يتغير الأمر، فقد يكون تغير الهرمونات بعد الزواج يعمل على حل المشكلة دون تدخل.

هناك طرق أخرى لوقف النزيف الرحمي

  • الكمادات الباردة: عندما يوجد نزيف شديد خلال وقت الدورة الشهرية فيجب اللجوء إلى استخدام الماء البارد حتى يتوقف النزيف والألم، ويكون ذلك عن طريق استعمال قطعة مبللة من القماش بالمياه الباردة والقيام بوضعها أسفل البطن، أو وضع بعض من مكعبات الثلج في قطعة من القماش ولفها حول منطقة البطن، ثم يتم تركها لمدة خمس عشر دقائق، وهذه الطريقة يجب تكريره كل أربع ساعات.
  • النشا: قد يعمل النشا على القيام بتخفيف قوة النزيف وتخفيف الألم، حيث يتم تحضير هذا المشروب بالعمل على وضع ملعقة كبيرة من النشا إلى كوب ماء بارد، وتناول هذا المشروب مرتين في اليوم.
  • حبوب منع الحمل: من ضمن العلاجات التي تساعد في وقف النزيف هي حبوب منع الحمل التي تقلل من النزيف الرحمي، كذلك يخفف من أعراض الدورة الشهرية، وقبل تناول حبوب منع الحمل يجب استشارة الطبيب قبل تناولها.
  • القرفة: تعمل القرفة على التقليل من وجود النزيف الرحمي والعمل أيضًا على تخفيف الألم والوجع، ومن هنا يفضل تناول شاي القرفة عندما يكون هناك نزيف.

علاج النزيف الرحمي بالأعشاب

  • تقوم المرأة بعقد متاع من القصب مع ماء الورد، وبعد ذلك يتم تناوله على الريق.
  • يتم مزج ستة وثلاثين غرامًا من البقدونس والكرفس، ثم القيام بسكب الماء عليه، ثم وضعه في وعاء على النار حتى نصفيه ونشربه وهو ساخن.
  • نقوم بغلي قشر الرمان واستخدامه بمثابة حقنة مهبلية.
  • يتم مزج دقيق القمح مع العفص، ثم يتم طحنه جيدًا ويتم غليه ثم يتم وضعه على منطقة السرة.
  • عشبة كيش الراعي: يعمل عشبة كيش الراعي على وقف النزيف خلال دقائق معدودة، حيث أن قدرة هذا العشب يساعد على سرعة انقباض الأوعية الدموية، ويتم استخدامها من خلال مزج ملعقتين صغيرتين منها في ملليتر من الماء الفاتر، ثم شرب هذا المزيج.
  • عشب السنفيتون: قد يساعد ويساهم عشب السنفيتون على تقليل النزيف وذلك عن طريق نقع ملعقتين كبيرتين من أوراق العشب، مع كمية مناسبة من الماء الساخن وذلك لفترة لا تقل عن ساعتين، تناول هذا المنقوع مرة واحدة في اليوم.
  • عشبة شجرة العفة: يعمل عشبة شجرة العفة على تعزيز إنتاج هرمون البروجسترون، وبالتالي إعاقة النزيف، ومن الممكن تناول ثلاثين قطرة من هذا المنقوع أربع مرات كل يوم.
  • التوت الأحمر: يتم غسل القليل من الأوراق للتوت ويتم نقع هذا الورق في كوبين من الماء المغلي، وتناول هذا المنقوع مرتين في اليوم.
  • بذرة الخردل: يتم مزج غرامين من بذر الخردل مع كوب من الخليط، وتناوله قبل نزول الدورة الشهرية.
  • خل التفاح: يعمل خل التفاح على تنظيم الدورة الشهرية، والعمل على تقليل مستوى نزولها، فيتم خلط ملعقتين صغيرتين من خل التفاح في كوب من الماء وتناوله ثلاث مرات أثناء وقت الدورة الشهرية.

شاهد أيضًا: ما هي أسباب النزيف الرحمي ؟

ملحوظة: عندما تتعرض المرأة إلى نزيف رحمي فقد تحتاج إلى تعويض نسبة الحديد في الدم، وهي التي تتم بفقدانه عن طريق تناول مكملات الحديد، حيث أن الحديد يعمل على المساعدة على حمل الأكسجين إلى كافة خلايا الجسم.

أترك تعليق