علاج الام المعدة بالاعشاب للحامل

تعد آلام المعدة عند المرأة الحامل من أكثر الأعراض المزعجة أثناء الحمل، فقد تعانين من الألم خلال الأشهر الثلاثة الأولى والأخيرة من الحمل، وأحيانًا يصاحبها ألم طوال فترة الحمل بسبب التغيرات التي تطرأ على جسم الأم للتكيف مع نمو الجنين، فإن آلام المعدة هي عرض طبيعي أثناء الحمل، لكن في بعض الأحيان يشير الألم إلى أن الحالة أكثر خطورة، لذلك وعلى أي حال يجب عليك تثقيف نفسك بالمعلومات اللازمة حتى تتمكن من تحديد سبب وأعراض وعلاج كل حالة.

أسباب ألم المعدة عند الحامل

  • مع بداية الحمل، يخضع جسمك للعديد من التغييرات، والتي تشير إلى بداية نمو الجنين.
  • خلال الشهر الأول، وبسبب التصاق البويضة الملقحة بجدار الرحم، تشعر معظم النساء بتقلص خفيف مصحوب بقطرات أو بقع من الدم.
  • وما لم يتطور إلى ألم شديد، فهذا الألم طبيعي.
  • أما آلام المعدة في الثلث الثالث من الحمل فهي تحدث بسبب تضخم الرحم والضغط على المعدة مما يشير أيضًا إلى أن جسمك جاهز للمخاض ولكن يجب الانتباه والتمييز بين آلام المعدة والتقلصات.
  • الألم في البطن منخفض ولا يمكن تحمله.
  • شدة تقلصات ما قبل الولادة ليست خطيرة مثل تقلصات ما بعد الولادة.

اقرأ أيضاََ: أكثر من 10 علاجات منزلية لألم المعدة مجربة

وإليك أهم الأسباب التي تؤدي إلى ألم المعدة خلال الحمل:

آلام الأربطة المستديرة

  • عندما يتوسع الرحم، تتمدد الأربطة المستديرة التي تربط الرحم بالفخذين.
  • وهذا التمدد يسبب ألمًا مستمرًا طوال اليوم. هذا الألم غير ضار وطبيعي ويبدأ في الثلث الثاني من الحمل.
  • أثناء الولادة، قد يمتد هذا الألم إلى أسفل البطن، لكنه أكبر في الفخذ.
  • يمكن أن يسبب شد الأربطة عدم الراحة، لذا استشر طبيبك ووصف مهدئًا أو كريم تدليك للمنطقة.

الإمساك والغازات

يعتبر الإمساك وإنتاج الغازات من الأجزاء المهمة في الحمل، ويرجع ذلك إلى زيادة مستويات هرمون البروجسترون أثناء الحمل مما يؤثر على عمل الجهاز الهضمي ويجعل هضم الطعام للمرأة الحامل أبطأ من المعتاد.

لمنع الإمساك والغازات، يجب شرب الكثير من الماء طوال اليوم وتناول الأطعمة الغنية بالألياف مثل الحبوب الكاملة والفواكه والخضروات.

وتجدر الإشارة إلى أنه إذا استمر الإمساك لأكثر من يومين، فيرجى استشارة الطبيب فورًا لحل المشكلة قبل تفاقم المشكلة.

الطلق الكاذب (انقباضات براكستون هيكس)

تعتبر انقباضات براكستون هيكس أو الطلق الكاذب أمرًا طبيعيًا في المراحل الأخيرة من الحمل وهي طبيعية تمامًا، ويمكن أن تسبب ألمًا طفيفًا في المعدة وأسفل البطن تعتقد بعض النساء أنه طلق، لكن الانقباضات تكون ملحة وشديدة.

لكن هذا لا يمنعك من زيارة الطبيب على الفور إذا استمرت الانقباضات لفترة طويلة أو إذا شعرت بشيء غير طبيعي.

أيضاََ، يرجى ملاحظة أن هذه الانقباضات تحدث في بعض الأحيان بسبب نقص الماء في الجسم، لذا يرجى الحرص على شرب الكثير من الماء طوال اليوم.

شاهد أيضاََ: علاج حرقان المعدة للحامل وكيفية التخلص منه

تمدد الرحم أو الرحم المتنامي

قال باتريك داف، أستاذ التوليد وأمراض النساء بجامعة فلوريدا: “مع تمدد الرحم، فإنه يضغط على تجويف الأمعاء”، مما سيؤدي بالتأكيد إلى الغثيان والتشنجات وعدم الراحة في جميع أنحاء منطقة المعدة، والحل هو تناول كمية قليلة من الوجبات الصحية على مدار اليوم، ومارس الرياضة وشرب القليل من الماء، ثم ادخل الحمام بكميات كبيرة وأفرغ المثانة أولاً، حتى لا تحدث مشاكل.

جميع الأسباب المذكورة أعلاه يمكن أن تسبب آلام في المعدة ولن تشكل أي تهديد لك أو لجنينك، بشكل عام، في حالة حدوث أي ألم غير طبيعي أثناء الحمل، يرجى استشارة طبيبك.

علاج الحموضة للحامل

الحموضة المعوية هي إحدى آلام المعدة التي تعاني منها المرأة الحامل، خاصة في الأشهر القليلة الأولى، وللتغلب على الألم أثناء الحمل، يرجى اتباع النصائح التالية:

  • تناول وجبة كل ثلاث ساعات.
  • اختر الأطعمة التي تحتوي على نسبة عالية من الألياف ولا تحتوي على دهون غير صحية، بما في ذلك الخضار والفواكه والحبوب الكاملة.
  • لا تأكل أي طعام مقلي، خاصة قبل النوم بأربع ساعات على الأقل.
  • تجنب الأطعمة الغنية بالتوابل تمامًا.
  • قومي بتمارين خفيفة تناسب جسمك أثناء الحمل.
  • اشرب ما لا يقل عن ثلاثة لترات من الماء كل يوم.
  • كلما شعرت أن مثانتك ممتلئة، اذهب إلى الحمام.
  • حاول أن تستريح ولا تحمل أشياء ثقيلة.
  • استلق على ظهرك كل يوم وارفع ساقيك.
  • خذ حمامًا ساخنًا.

مضاعفات ألم المعدة في الحمل

قد تكون مشكلة صحية تسبب آلام في المعدة، إذا تعرضت لواحدة من الحالات التالية، يجب استشارة الطبيب على الفور:

  • تسمم الحمل: من بين الأعراض الأخرى، يمكن أن يسبب ألم المعدة.
  • الحمل خارج الرحم: يمكن أن يسبب أيضًا آلامًا في المعدة.
  • الإجهاض: يسبب تقلصات في المعدة ونزيف.
  • الولادة المبكرة: تحدث بين الأسبوعين 20-36 من الحمل وتشمل أعراضها آلام في المعدة وإسهال وألم في الظهر مصحوبة بانقباضات متكررة وشديدة.

قد يهمك: مضاعفات إلتهاب المعدة المزمن

من خلال هذا المقال قدمنا لحضراتكم بعض المعلومات الهامة حول علاج الام المعدة بالأعشاب للحامل، عبر موقع معلومة ثقافية، نرجو أن ينال إعجابكم.

مقالات ذات صلة