علاج خراج الأسنان بالمره وطرق الوقاية منه

علاج خراج الأسنان بالمره وطرق الوقاية منه من أهم المواضيع التي يقوم الجميع بالبحث عنها، ويعد خراج الأسنان من الأمور المؤلمة التي لا يستطيع شخص تحملها، و يحدث هذا الخراج نتيجة إلى تراكم التسوس في الأسنان وعدم الذهاب إلى الطبيب المختص لعلاج التسوس، وبالتالي يتفاقم الأمر حتى يتحول التسوس إلى خراجاً يمتلئ بالصديد، ويؤدي هذا الخراج إلى تورم الوجه بشكل ملحوظ، وقد اثبتت بعض العلاجات الطبيعية نجاحها في علاج خراج الأسنان ومن هذه العلاجات استخدام نبات المره.

ما هو نبات المره؟

شجر المر أو المره هو شجرة طولها ثلاثة أمتار تنمو في بعض بلاد أفريقيا وآسيا عند عمل خدوش أو تقطيع بسيط في ساق شجر المر تخرج منها مادة أو عصارة تشبه إلى حد كبير الصمغ، وتتكون المرة من:

  • راتنج.
  • صمغ.
  • أحد أنواع الزيوت التي تسمى الزيوت الطيارة.

فوائد نبات المره

المره له خصائص طبيعية مضادة للالتهاب والتورم وتسكين كثير من أنواع الآلام، ومنها آلام الأسنان رغم شدتها، وله العديد من الفوائد الأخرى وهي:

  • المره الصمغية مادة غنية بمضادات التأكسد الطبيعية التي تمنع السرطانات وتعالج أمراضا متعددة.
  • المره هي مادة طبيعية مسكنة وهي تشبه في طبيعتها الأدوية المضادة للالتهاب والتورم لذا فهي تعالج التهابات عدة مثل التهاب اللثة، والتهابات الأعصاب الطرفية والحلق واللثة والأسنان والمعدة والمفاصل.
  • عشبة المرة أيضاً لها تأثير جيد في تهدئة الكحة المصحوبة ببلغم حيث تعمل كطارد له، وكذلك لها تأثير معالج في بعض أمراض أخرى خاصة بالجهاز التنفسي.

أسباب خراج الأسنان

يصيب الخراج مكانا من اثنين وهما اللثة أو عصب أو لب الضرس وهذه هي الأسباب المتوقعة لحدوثه:

  • إذا تم كسر جزء من ضرس الشخص، ولم يسارع بحشوة عند طبيب الأسنان، فقد يحدث أن تسلل البكتيريا الناتجة عن بقايا الطعام في فم المريض إلى داخل لب الضرس وتؤدي لظهور هذا الخراج.
  • إذا كانت لثة المريض مصابة بالتهابات شديدة غير معالجة أو حدث أن استقرت بقايا الأكل والأطعمة فيها عندها تتراكم البكتريا وتؤدي لظهور خراج اللثة

شاهد أيضًا: علاج خراج الاسنان المزمن بالمضاد الحيوي

أعراض خراج الأسنان

خراج الأسنان عبارة عن موضع صديدي يحدث نتيجة وصول البكتيريا لضرس المريض أو اللثة الخاصة به، وستكون له من الأعراض الواضحة المؤلمة ما يجعل المريض يتعرف عليه بسهولة:

  • يسبب الخراج قبل أن يتسبب بألم في انتفاخ وتورم ملحوظين في الجهة من الوجه التي يقع فيها الخراج.
  • تكون آلامه فائقة ورهيبة وغير معتادة أكثر بكثير من آلام تسوس العصب، ولا تنفع معها المسكنات وذلك إلى درجة أنها تتجاوز منطقة الفم إلى الأذن حتى تصل إلى رقبة المصاب.
  • طعم الصديد الموجود في الخراج مالحا، لذا يمكن للمريض تمييز هذا الطعم في فمه.
  • التقيح الذي يحدثه الخراج يسبب رائحة غير مستحبة مميزة في فم المريض.
  • نظرا لتورم مكان الخراج والوجه فإنه يصعب على المريض إغلاقه لف91/مه أو حتى إطباق أسنانه على بعضها.
  • شرب أو أكل أي شيء يصبح شبه مستحيل بالنسبة للمريض وتزداد الصعوبة والألم إن كان هذا الشيء ساخنا أو باردا.

عادات وعوامل تساهم في الإصابة بخراج الأسنان

قد يكون من المهم أن تعرف ما يزيد الأمور سوءا كي تتجنبه، وهذه العوامل تسبب ظهور هذا الخراج:

  • عندما لا تغسل أسنانك بانتظام فأنت عرضة لكل متاعب الأسنان ومنها الخراج، فيجب عليك لتجنب كافة المشاكل الخاصة بفمك وأسنانك المحافظة على استخدام الفرشاة والمعجون بصورة منتظمة وعدم التكاسل.
  • قلة رطوبة الفم وجفافه تساعد على تكاثر البكتيريا، فاحرص أن يكون فمك رطبا دائما.
  • تناول المياه الغازية وخاصة السوداء منها والحلويات تتلف الأسنان وتؤدي لظهور الخراج.

شاهد أيضًا: بنج الاسنان وتأثيره

طرق الوقاية من خراج الأسنان

الوقاية هي خير من العلاج كما يقولون، فإن الحفاظ على أسنانك من الإصابة بالخراج يجنبك الكثير من المتاعب والآلام، ومشاكل الخراج الرهيبة التي قد تصل إلى تلوث في الدم وهذه هي طرق الوقاية من خراج الأسنان:

  • استخدام وصفة المره والنعناع السابق ذكرها يومين كل أسبوع.
  • استخدام مضمضة بها عنصر الفلورايد لتقوية الأسنان
  • إذا كانت أسنانك بها فراغات يلتصق بها بقايا الطعام فلا تترك تلك البقايا لتسبب تكاثر البكتريا بل نظفها بأنتظام باستخدام الخيط الخاص بتنظيف الأسنان المتاح بالصيدليات أو قم بسد هذه الفراغات عند الطبيب الخاص بك إن كانت تسبب لك كثير من الألم والتعب.
  • اتبع تلك النصيحة القديمة التي تخبرنا بضرورة غسل أسناننا بعد الإفطار والغداء والعشاء وعند الاستيقاظ من النوم وقبل النوم.
  • استبدل فرشاة أسنانك كل ثلاثة أشهر أو كلما شعرت بأن شعيراتها لم تعد بنفس شكلها وكفاءتها السابقة.
  • في حال شعرت بوجود ثقب في أسنانك، لا تردد في زيارة الطبيب لتنظيفه وحشوه ولا تترك المشكلة تتفاقم.
  • ابتعد عن الشيكولاتات والحلويات التي تسبب تلف الأسنان واستبدلها بالفاكهة والخضروات والطعام الصحي.
  • تجنب الأطعمة اليابسة التي قد تسبب كسرا في أسنانك لا تجازف في مضغ المأكولات بعنف لتجنب حدوث أي مشاكل.

علاج خراج الأسنان بالمره وطرق الوقاية منه

المره لخراج الأسنان هو من العلاجات المشهورة والمألوفة، ففي حالة الرغبة في علاجه بطريقة طبيعية ناجحة ومتيسرة، فما هي هذه المادة؟ وكيف يمكن علاج الخراج بها؟ وكيف نقي أنفسنا من حدوثه أو تكراره؟، فكما ذكرنا سابقاً المرة هو مسكن ومزيل للالتهابات والتورمات، لذا فهو خيار رائع لتهدئة التورم الذي يسببه خراج الأسنان وإزالة الالتهاب منه، ومن طرق علاج الأسنان بالمره هي:

1- مضمضة المره في علاج خراج الأسنان

يمكنك تحضير مضمضة طبيعية من المرة عن طريق:

  • إضافة ما يوازي ملعقة شاي من مسحوقه إلى كمية من الماء تعادل كوبين.
  • نضع المكونات السابقة على النار حتى تصل لدرجة الغليان ثم نطفئ النار ونتركها لتبرد.
  • عندما تصبح درجة حرارة السائل نأخذ منه مقدار ملعقة شاي ونقوم بتخفيفها بقليل من الماء أو نصف كوب تقريبا.
  • تستخدم الكمية السابقة كمضمضة في الصبح والظهر والمساء وما بينهم أي خمس مرات تقريبا وكلما شعرت بالألم.

2- زيت المره في علاج خراج الأسنان

  • إحضار زجاجة من زيت المر من عند العطار، ثم وضع القليل منه على قطعة من القطن ومسح مكان الإصابة به.
  • يتم استخدام هذا الزيت مرة صباحا ومرة مساءا.
  • يمكن خلطه مع زيت القرنفل لنتائج أفضل.

3- المره مع النعناع في علاج خراج الأسنان

  • نحضر معلقة شاي من مسحوق المر مع ملعقة من كل من  البلوط الأبيض واليانسون والنعناع والقرنفل.
  • نخلط هذه المساحيق معا في الهون اليدوي أو في المطحنة الكهربائية حتى تصل لتمام النعومة.
  • يستخدم المسحوق كبودرة لتفريش الأسنان، ونركز أغلبها على مكان الإصابة.
  • نستخدم الوصفة السابقة على الأقل مرتين كل أسبوع كعلاج ووقاية.

شاهد أيضًا: طريقة علاج وجع الاسنان

تعرفنا فيما سبق على كيفية علاج خراج الأسنان بالمره وطرق الوقاية منه، فإن كنت مصابا بخراج الأسنان فاستخدم وصفات العلاج المذكورة وإن لك تكن فلا تنس أن الوقاية خير من العلاج، ولكن يجب عليك أن تعلم أن هذه الخطوات هي أمور مؤقتة حتى تذهب إلى الطبيب.

مقالات ذات صلة