علاج العضلة الضامة المزمنة بالحجامة

علاج العضلة الضامة المزمنة بالحجامة

علاج العضلة الضامة المزمنة بالحجامة، العضلة الضامة أو عضلة الفخذ الخفيفة هي أكثر ما يتعرض للاصابة بين الناس وبالأخص لاعبى كرة القدم، ففي أوقات كثيرة عند متابعتنا إلى مباراة ما لكرة القدم قد نلاحظ ان بعض اللاعبين يصابون أثناء المباراة، ونوعية تلك الاصابة تكون في خلف القدم في منطقة الفخذ وهو شد عضلى شديد الألم، فما هو هذا الشد العضلى؟ وماذا يمكن أن نفعله لكي نتفاداها أو نعالجه ؟ سنعرض عليكم اليوم في هذا المقال مفهوم العضلة الضامة وما هي أسبابها وطرق علاجها، في البدايه يجب ان نعلم ان الشد العضلي يحدث نتيجة إلى سبب معين ألا وهو أن شدة الضغط على كل من عضلات الفخذ و عضلات الارجل نتيجة الهرولة أو الركض المستمر يؤدى إلى الاصابة بتلك الحوادث وهي ما نسميها اصابة في العضلة الضامة.

ما هي العضلة الضامة ؟

  • العضلة الضامة هي عضلة تحتوى على مجموعة عضلات عددها بالتحديد خمسه او اكثر وهي موجوده في منطقه الفخذ في الجزء الخلفي من القدم، وقد تمت تسميتها بالعضلة الضامة لأنها تقوم بضم تلك العضلات الخمسة التي توجد في الفخذ، والتي تكون متصلة من أحد أطرافها بعظمة الحوض.
  • ولذا فعند الإصابة بأي ضغط أو شد في تلك المنطقة فيتم الإحساس بها بسرعة، وتتعرض للظلم وتظهر أعراض تلك الاصابة على المصاب فورًا.

اقرأ أيضًا: علاج الشد العضلي في الفخذ الأمامي

ما هى الوظيفة التى تقوم بها العضلة الضامة في الجسم ؟

  • تعمل العضلة الضامة على توازن الجسم عند المشي أو الركض، فهى تعمل على شد عضلات الفخذ إلى باقي أعضاء الجسم مما يعمل على تحقيق التوازن في الجسم بشكل عام.
  • وبالتالي فإن عمل تلك العضلة يكون كثير أو قليل في أوقات معينة فالإنسان عندما يمشى لا يستخدم تلك العضلة بالشكل التى يستخدمها فيه أن كان يجرى أو يركض، فعند الركض تكون كل القدم تعتمد على تلك العضلة في ضم عضلات الفخذ إلى باقى الجسم، ولهذا فإن لاعبي كرة القدم أو العدائين هم اكثر من يتم اصابته بشد أو ألم في تلك العضلة الموجودة في منطقة الفخذ.

ما هى أسباب الإصابة في العضلة الضامة ؟

إن الإصابة في العضلة الضامة عند الرياضيين هى من أكثر الإصابات التى يتعرضون لها عند قيامهم بالتمارين أو غير ذلك ومن اهم أسباب الإصابة بالعضلة الضامة:-

1.  ممارسة بعض الرياضات المعينة

  • كرة القدم أو السباحة أو غير ذلك من الألعاب الرياضية والتى تعتمد بشكل كبير على العضلة الضامة، فعند الجري بالكرة أو السباحة فإن اللاعب يستخدم قدميه بصورة كبيرة جدًا، مما يؤدي إلى زيادة الضغط على العضلة الضامة وبالتالي يؤدي إلى تمزق بعض من تلك الأوتار التي توجد في العضلة الضامة، وهو ما يؤدي في النهاية إلى الإصابة بألم في العضلة الضامة.

2.  العضلة الضامة

  • مثلها مثل أى عضله فى الجسم، فهى تحتوى على الأعصاب والتي تعمل على وظيفة تغذية تلك المنطقة بالاغذيه والاكسجين، وتلك الأعصاب وبالتالى لا يمكن أن نقوم بالضغط عليها بشدة فعند قيام الإنسان ببذل مجهود مفاجئ، مثل الركض أو نزول الملعب فجأه بدون تسخين فهنا يقوم اللاعب بمفاجأة العضلة بالقيام بمجهود كبير دون التحضير إلى ذلك وهذا من شأنه أن يؤدي إلى خلل في الأعصاب وحساسية في الحركة، مما يؤدي الى الاصابة في النهاية بالشد العضلى.

3.  التهابات العظام أو التهاب الكيس الزلالى

  • التهاب العظام يرتبط إرتباطًا وثيقًا بالعضلة الضامة ولهذا فإن التهاب العظام يؤدي بالتالي إلى الشد في العضلة الضامة.
  • كما أن التهاب الكيس الزلالى من اهم اسباب الاصابة بالعضلة الضامة، فعند الضغط بصفة مستمرة على عضلات الفخذ وعلى العضلة الضامة فان هذا يؤدى الى الاصابة بالتهاب في الكيس الزلالى بالقدم مما يؤثر على اللاعب بصورة كبيرة.

شاهد أيضًا: الفرق بين قوة الأعصاب وقوة العضلات

4. التعرض لدرجة حرارة عالية

  • التعرض لدرجات الحرارة العالية عند القيام بالمجهود يؤدى إلى الضغط على العضلة الضامة، فكلما زادت درجات الحرارة في الجو عند بذل ذلك المجهود كلما زادت عمليات الضغط على العضلة الضامة .

بعض الإصابات الميكانيكية

  • بعض الإصابات الميكانيكية التي يمكن أن يصاب بها الإنسان قد تجعله أكثر عرضة الى الاصابة بالعضلة الضامة في منطقة الفخذ ومنها :-

عدم الإكثار من الحركة

  • يجب ان يكون المفصل في حالة حركة دورية حتى لا يعتاد المفصل على قلة الحركه، وبالتالى عند تعرضه إلى مجهود حركي في مرة أخرى فإن المفصل يفقد قدرته على تنفيذ الحركة، وهذا ما يكن سببًا في إصابة العضلة الضامة.

اجهاد موجود بالعضلات

  • نقص الكالسيوم في الجسم أو عدة التغذية السليمة هو من اهم اسباب اجهاد العضلات، بالإجهاد في العضلات من أهم أسباب الإصابة ايضًا

عدم وجود توازن بين العضلات

  • العضلة الضامة توجد معها ايضًا العضلة المبعدة، ويجب أن تظل العضلتان متوازنتان ولا يمكن أن تختلف قوة احداهما على الأخرى أو ضعفها لان هذا ما يسبب الإصابة في العضلة الضامة.

الليونة في العضلة الضامة

  • من المهم جدًا الاهتمام بالليونة في العظام وخاصة في عظام القدم، بالقدم هي أكثر أعضاء الجسم الذى يتم استخدامه والضغط عليه، فعند نقص ليونه العضلة الضامة في القدم يؤدى هذا إلى الإصابة المباشرة والشعور بالألم.

عدم المزامنة على التدريبات

  • ان كنت من لاعبي كرة القدم والسباحة فيجب ان لا تنقطع نهائيًا عن التدريب، التدريب يحافظ على تلك العضلات نشيطه وحيويه

علاج العضلة الضامة بالحجامة

  • علاج العضلة الضامة انتشر مؤخرًا عملية علاج الإصابة في العضلة الضامة عن طريق استخدام الحجامة وهي ما أثبتت جدارتها في العلاج.

موضوعات مرتبطة بالعضلة الضامة

عرضنا عليكم أهمية علاج العضلة الضامة ووظيفتها في الجسم فيجب علينا أن نحافظ على عضلات جسمنا في حالة من الرشاقة والحيوية وتجنب الضغط بشكل كبير ومباشر على تلك العضلات، فذلك قد يرهق العضلات، يؤدي إلى الإصابة، ومن هنا نون قد نهينا مقالنا، نرجو لايك وشير للمقال حتى تعم الفائدة على الجميع.

أترك تعليق