علاج إلتصاقات الرحم والمبايض بالحجامة

علاج التصاقات الرحم والمبايض بالحجامة

علاج إلتصاقات الرحم والمبايض بالحجامة، إن مشكلة التصاقات الرحم والمبايض من أهم المشاكل الصحية التي قد تعاني منها العديد من  النساء، والتي من شأنها أن تؤدي إلى ظهور مشاكل أخرى تأخر الحمل وتستخدم الحجامة في علاج مثل هذه المشاكل حيث تساعد في علاج مشكلة التكيس والتخلص من الالتهابات حول منطقة الرحم.

أهم معلومات عن إلتصاقات الرحم والمبايض :-

إن إلتصاقات بطانة الرحم والمبايض تحدث عندما تقوم الخلايا التي يفرزها الرحم كل شهر أثناء الدورة الشهرية بالنمو خارج الرحم، حيث تقوم هذه الخلايا بالإنتفاخ.

وعندما تقوم بذلك يحاول الرحم التخلص منها، وتصبح المنطقة التي تحيط بهذه الخلايا ملتهبة.

كما أنه من الممكن أن تقوم إحدى المناطق المصابة بالإلتصاق منطقة أخرى متأثرة، حيث تحاول كل منطقة مصابة أن تتعافي، ونتيجة لهذا تظهر مجموعة من الأنسجة الندبية التي تعرف بالإلتصاق.

وفي أغلب الأحيان يتم العثور على الإلتصاق في كل أنحاء منطقة الحوض سواء حول الرحم و المبيضين والمثانة، وتعد بطانة الرحم من أكثر الأسباب التي تؤدي إلى إصابة النساء بالإلتصاقات خاصة الغير مرتبطة بـ جراحات سابقة.

شاهد ايضًا : علاج ارتشاح الركبة بالأعشاب

اقرأ أيضًا :-  فوائد الحمص الأصفر للتخسيس

ما هي الحجامة وفوائدها ؟ :-

الحجامة واحدة من العلاجات التي يتم استخدامها لعلاج بعض الأمراض، وهي تعد سنة على النبي محمد صل الله عليه وسلم، وتتعدد فوائد الحجامة بشكل كبير ومنها:

  • القدرة على التخلص من الدم الفاسد وكذلك الشوائب التي تكون عالقة في الجسم.
  •  القيام امتصاص الأخلاط والسموم بالإضافة إلى آثار الكيماويات والأدوية.
  •  كما أنها تعمل  على تنشيط وإثارة الدم وذلك في المناطق التي يكون تدفق الدم بها بطيء.
  •  تعمل على تنظيم الهرمونات بالإضافة إلى أجهزة المخ وكذلك تقوي المناعة في الجسم.

أعراض إلتصاقات الرحم والمبايض :-

هناك مجموعة من الأعراض التي تظهر على النساء عند الإصابة بإلتصاقات الرحم والمبايض ومن هذه الأعراض:

  • الشعور بـ انتفاخ مزمن.
  • الإصابة بالتشنجات والآلام.
  • كثرة الغثيان.
  • التعرض للإمساك.
  • الإصابة بنزيف المستقيم.
  • كمية البراز التي تخرج منه تكون كبيرة.
  • فترات الطمث تكون قليلة وفي بعض الأحيان قد تنعدم.

أسباب التصاقات الرحم والمبايض :-

تحدث التصاقات بطانة الرحم في العادة بسبب حدوث ضرر للجدار الأمامي أو الخلفي لبطانة الرحم.

وتكون نتيجة هذا الضرر هو حدوث التحام هذه الجدران أثناء تكوين الندبة، ويكون هذا الضرر إما بعد القيام بجروح متعددة أو حدوث التهابات ببطانة الرحم أو حدوث خلال في نظام عمل هرمونات الجسم.

وأهم سبب لحدوث الجروح الداخلية هو عملية تجريف بطانة الرحم أو ما يعرف بعملية تنظيفات الرحم والتي تنقسم إلى:

  • تجريف رحم استقصائي.
  • تجريف رحم علاجي.
اقرأ أيضًا :-  هل يوجد خطورة في طقطقة الأصابع

شاهد ايضًا : علاج الشلل الرعاش في مصر بالحجامة والأعشاب

علاج التصاقات الرحم والمبايض بالحجامة :-

بإمكان الطب الحديث أن يعمل على علاج التصاقات بطانة الرحم ونتائج العلاج من خلاله تكون جيدة جدا، واستخدام المنظار الرحمي العلاجي هو الطريقة المثلى في العلاج.

يتم العلاج من خلال إدخال المنظار داخل بطانة الرحم والعمل على تحرير الالتصاقات بواسطة مقص صغير مرتبط بالمنظار أو بواسطة مصدر للطاقة مثل التيار الكهربائي أو الليزر.

بعد أن يتم تحرير هذه الإلتصاقات من الممكن أن يتم وضع لولب رحمي أو بالون خاص داخل تجويف الرحم لمدة قصيرة تتراوح هذه المدة من بضعة أيام لبضعة أسابيع وذلك حتى يتم منع حدوث الإلتصاقات مرة أخرى.

العلاج بالحجامة :-

كما يمكن استخدام الطب البديل في علاج التصاقات الرحم والمبايض وذلك من خلال استخدام الحجامة التي عرفت منذ القدم، حيث تم استخدامها من قبل الكثير من الناس في علاج العديد من الأمراض.

كما أنها تساعد الحجامة على تنظيم الدورة الشهرية، وتعمل حجامة بشكل كبير على تقوية الإباضة.

وايضًا تستطيع الحجامة أن تقوم بعلاج مشكلة التكيس بالإضافة إلى قدرتها على التخلص من التهابات و التصاقات الرحم.

طريقة استخدام الحجامة في علاج إلتصاقات المبايض :-

يتم استخدام الحجامة من خلال بعض الكؤوس التي يتم وضعها على مواضع الألم، ومن ثم يتم إخراج الدم الفاسد منها الذي يحتوي على خلايا الدم الهرمة والشوائب والكيماويات التي تصل إلى مجرى الدم من خلال الأدوية والطعام.

اقرأ أيضًا :-  علاج ضغط الدم المنخفض بالأطعمة الصحية

إن إخراج الدم الفاسد من الجسم يساعد على التخلص من الآلام ويعمل على علاج الكثير من المشاكل الصحية، ومن أهم هذه المشاكل:

  • مشاكل الرحم التي تعاني منها الكثير من السيدات والتي تؤدي إلى حدوث  العديد من الاضطرابات في الجسم وايضا تأخر الحمل.
  •  حيث تساعد الحجامة على تنظيم عمل  الهرمونات وخاصة هرمون LH و FSH اللذان يتم إفرازها من خلال الغدة النخامية الأمامية.
  •  وهما ايضا المسؤولين عن التحكم في المبايض والدورة الشهرية، لهذا فإن الحجامة تساعد على تنظيم الدورة الشهرية  مما يساعد على التخلص من ألام منطقة الرحم.

كيفية الوقاية من إلتصاقات الرحم والمبايض:-

الوقاية خير من العلاج لذلك يجب أن تنتبه المرأة لهذه الجملة بصورة جيدة، حيث يجب أن تقوم بإجراءات الوقاية التي تحميها من خطر التعرض للالتصاقات وهي:

  • تجنب المرأة إجراء عمليات كحت وكذلك تنظيف الرحم.
  • وفي  عدد كبير من الحالات، يجب أن يكون اختيار التفريغ الطبي هو الأمر المتاح بعد الإجهاض.
  •  سواء كان إجهاض كامل أو إجهاض غير الكامل، وكذلك في حالة إذا كانت المشيمة المحتبسة، أو التعرض لنزيف ما بعد الولادة، وهذا الأمر حتى تتجنب المراة إصابتها بمرض الإلتصاقات.

شاهد ايضًا : علاج متلازمة النفق الرسغي بالحجامة

وفي نهاية رحلتنا التفصيلية حول موضوع علاج إلتصاقات الرحم والمبايض بالحجامة نرجوا أن تكونوا قد استفدتم من هذه المعلومات وفي انتظار تعليقاتكم.

أترك تعليق