موضوع عن نظرية الاعتماد على وسائل الإعلام

موضوع عن نظرية الاعتماد على وسائل الإعلام

موضوع عن نظرية الاعتماد على وسائل الإعلام ، الاهتمام بوسائل الإعلام مترسخ وله تاريخ طويل بجميع دول العالم، وتختلف من دولة لأخرى في درجة تطور وسائل الإعلام واستحداث التقنيات الإعلامية التي تُشكل تقدم الدولة وتميزها، يستعرض هذا المقال موضوع عن نظرية الاعتماد على وسائل الإعلام.

نظرية الاعتماد على وسائل الإعلام

  • هذه النظرية والتي يطلق عليها باللغة الإنجليزية (Reliance on media theory) تُشير إلى فكرة استخدام الأفراد لوسائل الإعلام كأداة مباشرة تساعد على الوصول إلى معلومات حول أي موضوع.
  • تُشير أيضاً نظرية الاعتماد على وسائل الإعلام إلى دور وسائل الإعلام كمصادر تساعد على توفير الأخبار التي تخص مجال مُعيّن له أهميته ومطلوب متابعته، وتساعد على نقل الحدث سواء على النطاق المحلي أو الدولي بشكل يومي.
  • يتطرق موضوع عن نظرية الاعتماد على وسائل الإعلام إلى دور وسائل الإعلام الرئيسي في الكثير من المجتمعات، وذلك لدرجة تأثيرها في الواقع وقدرتها على تحقيق الانتشار الواسع ممّا يجعلها مُحرّكاً أساسياً ومؤثر على تشكيل آراء الأفراد باختلافاتها داخل المجتمع.
  • تساهم وسائل الإعلام بدور كبير في تغيير سلوك الفرد، والنهوض بالثقافة الإعلامية، وخاصةً مع حدوث التطوّر التكنولوجي المرتبط بتطور شبكة الإنترنت، وتغير دور مواقع التواصل الاجتماعي الذي أصبح رئيسي في نقل الأخبار بسرعة فائقة.

 نشأة نظرية الاعتماد على وسائل الإعلام

  • بدأت نشأة نظرية الاعتماد على وسائل الإعلام حيث ظهرت بعض الدراسات، والتي قام بها مجموعة من الباحثين في المجال الإعلامي في بداية القرن العشرين للميلاد.
  • كانت البداية الحقيقية للدراسات والأبحاث التي عملت على موضوع عن نظرية الاعتماد على وسائل الإعلام عام 1974م عن طريق مجموعة أبحاث للباحثة ساندرا روكيتش، أشارت فيها إلى كيفية تصنيف وسائل الإعلام كمصدر قوي له تأثير على الأفراد.
  • أشارت أيضًا ساندرا روكيتش إلى دور وسائل الإعلام إمداد المجتمع بالمعلومات حول كافة المواضيع السائدة بالحياة اليومية مع كشف حقائق الأحداث.

المكونات الأساسية للإعلام

  • شارك الباحثين روكيتش وديفلر في وضع نموذج يعبر عن نظريّة الاعتماد على وسائل الإعلام، والذي يوضح المكوّنات الأساسية للإعلام وهي:
  1. وسيلة الإعلام.
  2. المجتمع.
  3. الجمهور.
  • ينتج عن تكامل هذه المكونات مع بعضها البعض ظهور التفاعل والتأثير الإعلامي فيما بينهم، ويكمن في هذه التركيبة مفهوم الاعتماد حيث يعتمد الجمهور على الأخبار والأحداث اليومية بالمجتمع.
  • يعتمد المجتمع على وسائل الإعلام لاكتشاف الأحداث عن طريق الأخبار المعلوماتية الكاشفة ولذلك تزداد قيمة دور وسائل الإعلام وتأثيرها كعنصر فعال على المجتمع والجمهور.

نظرية الاعتماد على وسائل الإعلام

  • تقوم هذه النظرية على الاهتمام بالمحتوى الذي تقدمه وسائل الإعلام ومدى تفاعل الجمهور بهذا المحتوى.
  • من ناحية أخرى اعتماد الأفراد على الوسائل الإعلامية لاكتشاف الأحداث والحصول على معلومات.

الأهداف الإيجابية لوسائل الإعلام

  • الفهم عن طريق متابعة نماذج مجتمعية نطلع عليها من خلال وسائل الإعلام والحصول على معلومات جديدة استكشافية بشكل مستمر.
  • التوجيه والإرشاد نساعد وسائل الإعلام على توجيه الأفراد لكيفية اتخاذ القرار وكيفية مواجهة المواقف الحياتية الجديدة.
  • تعمل وسائل الإعلام دور المرجع الذي يوفر المعلومات التي يحتاجها الأفراد من أجل تحقيق أهدافهم.

فروض نظرية الاعتماد على وسائل الإعلام

  • يرتفع إقبال الجماهير على وسائل الإعلام، كلّما ارتفعت الاضطرابات المجتمعية.
  • كلّما كانت وسائل الإعلام في المجتمع متطورة وقادر على تلبية رغبات الجماهير، كلّما ارتفع اقبال الجماهير على وسائل الإعلام.
  • أهداف الجماهير واتجاهاتهم هي التي تحدد نسبة الإقبال على وسائل الإعلام باختلافاتها.

مميزات نظرية الاعتماد على وسائل الإعلام

  • أهم ما يميز موضوع عن نظرية الاعتماد على وسائل الإعلام نموذجها الذي يوجد به العديد من النتائج المتوقعة، والتي يعد بذلك نموذج يحتذى به.
  • يتبنّى النموذج التجارب التاريخية والبناءة أكثر من التجارب الفردية وذلك بهدف الموضوعية ليُشكل نموذج يُقاس عليه المعايير الإعلامية الصحيحة.
  • قدرة وسائل الإعلام على إحداث التأثير الإيجابي لدى المتلقي، ويصل تأثيرها إلى النظام المجتمعي.

الآثار المعرفية لنظرية الاعتماد

يرتبط التأثير المعرفي لنظرية الاعتماد بإمداد الجانب المعلوماتي لدى المتلقي بما يحتاجه ويتفق مع الظروف المحيطة به، ومن أهم شروط نجاح الوسيلة الإعلامية الإدراك التام لأهمية تحقيق التأثير الفعال في المتلقي، والمساهمة في تكوين الرأي العام.

تشمل هذه الآثار المعرفية الآتي:

  • الغموض يحدث الغموض نتيجة لنقص المعلومات أو تناقضها واختلافاتها عن بعضها يصل إلى مرحلة التشتت، مثلما يحدث أوقات الحروب والنزاعات السياسية، وبالـتأكيد مصدرها الوحيد هو وسائل الإعلام.
  • تكوين الاتجاه يساعد المحتوى الذي تقدمه وسائل الإعلام على تكوين الاتجاهات الفكرية لدى الافراد في قضايا محددة، وتُلاحظ أكثر في القضايا السياسية وأيضًا الرياضية لتصبح فكرة تُناقش في المجتمع عبر وسائل الإعلام الرسمية.
  • ترتيب الأولويات تُعتبر وسائل الإعلام الأداة الأكثر تأثيرًا والمعبرة عن قضايا المجتمع على حسب أولوياتها، وبما يتفق مع شغف واهتمام المجتمع والأحداث الأكثر أهمية.
  • اتساع المعتقدات تؤثر وسائل الإعلام بشكل كبير على معتقدات الأفراد، في نواحي مثل الدين والسياسة، وبطبيعة الحال يشكل ذلك اتجاهات وسلوك الأفراد.
  • القيم يُسهم الإعلام في تعزيز القيم من خلال مجموعة من الصفات والعادات التي يصدرها للمتلقي من خلال القنوات الإعلامية المختلفة مثل الصدق والتسامح والعدل.

 الآثار الوجدانية لنظرية الاعتماد

تؤثر وسائل الإعلام على مشاعر المتلقي وتوجه مشاعره تجاه حدث معين، وتشمل هذه الآثار الوجدانية لموضوع عن نظرية الاعتماد على وسائل الإعلام ما يلي:

  • الفتور العاطفي ينتج عن التعرض لمشاهد العُنف، وبارتفاع معدل مشاهدة مثل هذه المشاهد يصل الأمر إلى درجة الفتور العاطفي والذي يحدث تدريجيًا أو باللامبالاة تجاه الأحداث.
  • الخوف والقلق تتسبب المتابعة المبالغة والمتكررة لمشاهد العنف والرعب والمصائب من خلال وسائل الإعلام في تفاقم مشاعر الخوف والقلق لدي المتلقي حين وقوع مثل هذه الأحداث واقعيًا.
  • الدعم المعنوي والاغتراب تدعم وسائل الإعلام الجانب الوطني والمجتمعي وهذا من خلال تعزيز صفة روح الانتماء تجاه الوطن.

الآثار السلوكية لنظرية الاعتماد

تساهم الإعلانات التجارية وهي وسيلة من وسائل الإعلام في التأثير الفعال على سلوك الفرد والمجتمع، ولها نتائج اقتصاديّة أو سياسيّة، وترتبط الآثار السلوكية بالآثار المعرفية والوجدانية في ردة فعل المتلقي.

ويشمل الآثار السلوكية أمرين رئيسَيْن وهما:

  • التنشيط من الآثار السلوكية لوسائل الإعلام عامل التنشيط سواء كان سلبيًا أو إيجابيًا، أوقات يكون النشاط عنيفًا، أو إيجابيًا فعالًا مثل المشاركة في الانتخابات.
  • الخمول يعني عدم الإقدام تجاه أحداث المجتمع المختلفة، مثل عدم المشاركة في العملية الانتخابية، ويتسبب في ذلك وسائل الإعلام بتوجيه رسائل النصح المتكررة لقيمة المشاركة من قبل فكرة التحفيز والتي تأتي بالعكس.

خاتمة موضوع عن نظرية الاعتماد على وسائل الإعلام

في نهاية رحلتنا مع موضوع عن نظرية الاعتماد على وسائل الإعلام ، لا أحد يستطيع أن ينكر قيمة الوسائل الإعلامية في المجتمع وموضوع عن نظرية الاعتماد على وسائل الإعلام كنظرية تدعم هذه القيمة في شكل نموذج يُحتذى به ويزيد من ترسيخ هذه القيمة والإيمان بدور وسائل الإعلام في تغيير سلوك الفرد والمجتمع.

أترك تعليق