جسم الإنسان من الداخل بالعربي

جسم الإنسان من الداخل بالعربي، جسم الإنسان يكون عبارة سلسلة من الأجهزة المترابطة مع بعضها البعض، لكي تقوم بتقديم وظائفها في أفضل صورة، حيث يتكون كل جهاز من الأجهزة من مكونات متنوعة، فنجد أن الأعضاء الداخلية التي توجد في جسم الإنسان هي الأعضاء التي لا نراها، وتكون عبارة عن : غدة الجار الكلوية، الزائدة الدودية، والمثانة، والدماغ، الإثنى عشر، وأيضاً الحويصلات الصفراوية، والقلب، والأمعاء، الكلى، الرئتين، الكبد، المريء، المبيض، البنكرياس، غدد جارات الدرقية، الغدة النخامية، البروستات، الطحال، والمعدة، والخصية، والأوردة، والرحم حيث يعد الرحم من أهم الأعضاء الداخلية لجسم الإنسان.

جسم الإنسان من الداخل

نجد أن أجهزة الجسم يكون توزيعها بداخل جسم الإنسان كما يلي:

الجهاز الدوري

  • هو الجهاز المسئول عن عملية ضخ الدم ليصل إلى كافة أجزاء الجسم.
  • يتكون هذا الجهاز من القلب، والشرايين، والأوردة، وكريات الدم الحمراء، وأيضاً كريات الدم البيضاء، بالإضافة إلى البلازما، وصفائح الدم المختلفة.

الجهاز العصبي

  • هذا الجهاز يقوم بجمع ومعالجة كافة المعلومات التي يستقبلها جسم الإنسان، ثم يقوم بإرسال الأوامر، وهذا يتم من خلال مجموعة أجزاء توجد به، مثل: المخ، والحبل الشوكي، وأيضاً المخيخ، والنخاع المستطيل، بالإضافة إلى الأعصاب الشوكية.

جهاز الغدد الصماء

  • هذا الجهاز مرتبط ارتباطاً وثيقاً مع الهرمونات في جسم الإنسان.
  • يتكون هذا الجهاز من مجموعة من الغدد من أهمها: الغدة النخامية، وأيضاً الغدة الدرقية، والغدة الكظرية، وغير ذلك.

الجهاز المناعي

  • هذا الجهاز يكون مسؤول بشكل أساسي عن حماية الجسم، والدفاع عنه إذا ما تعرض لهجوم من أي ميكروبات أو أجسام غريبة عليه أو تسبب له الإصابة بأي مرض.
  • يتكون الجهاز المناعي هذا من: العقد اللمفية، وأيضاً وسائل الليمف، بالإضافة إلى الغدة الزعترية.

الجهاز العضلي

  • يكون هذا الجهاز مسؤول بشكل رئيسي عن حركة الجسم بواسطة العضلات، هذا بجانب عدة أجزاء أخرى مثل: الأربطة، والأوتار.

الجهاز العظمي

  • هذا الجهاز يقوم بحماية كافة أعضاء الجسم الداخلية.
  • ويتكون الجهاز العظمي من العظام، بالإضافة إلى وظيفته الدعامية في الجسم.

الجهاز الهضمي

  • نجد أن الجهاز الهضمي مسئول بشكل رئيسي عن عملية هضم الطعام وامتصاصه إلى داخل الجسم.
  • يتكون الجهاز الهضمي من: الفم، وأيضاً الأسنان، واللسان كعضو خارجي، ويتكون من البلعوم، بالإضافة إلى المريء، والمعدة، والأمعاء الدقيقة، وكذلك الأمعاء الغليظة، والمرارة، والبنكرياس، والكبد، والإثنى عشر، والقولون، كل هذا بجانب القناة الصفراوية.

الجهاز التنفسي

  • نجد أن الجهاز التنفسي يكون مسؤول بشكل رئيسي عن عملية التنفس في جسم الإنسان، وكما نعرف أن عملية التنفس تنقسم إلى عمليتين تكملان بعضهما البعض، مثل: عملية الشهيق، وعملية الزفير، وتكون آلية عملهما نجد أن الجسم يقوم باستقبال كمية الأكسجين المناسبة في المرة الأولى من خلال عملية الشهيق، ثم يقوم بطرد غاز ثاني أكسيد الكربون من الجسم والدم من خلال عملية الزفير.
  • يتكون الجهاز التنفسي من: الحنجرة، القصبة الهوائية، بالإضافة إلى الرئتين.

الجهاز التناسلي

  • نعرف جميعاً أن الجهاز التناسلي هو المسؤول بصورة أساسية عن عملية التكاثر التي تحدث عند الذكر والأنثى، حيث نجد أن لكلًا من الأنثى والذكر جهاز تناسلي مختلف عن الآخر.
  • نجد أن الجهاز التناسلي عند الذكر يتكون من: الخصيتان، القضيب، بالإضافة إلى البروستات.
  • أما بالنسبة للجهاز التناسلي عند الأنثى يتكون من: الرحم، والمهبل، بالإضافة إلى المبيضين.

الجهاز الإخراجي

  • نعرف أيضاً أن الجهاز الإخراجي هو الجهاز المسئول عن عملية طرد الفضلات التي يستغنى عنها الجسم إلى خارج الجسم، وهذا يكون على هيئة البول، أو العرق.
  • يتكون الجهاز الإخراجي من عدة أعضاء منها: الكلى، المستقيم، وفتحة الشرج، والمثانة، والحالب، بالإضافة إلى الإحليل.

شاهد أيضاأين توجد الهرمونات في جسم الإنسان ؟

وظائف أهم الأعضاء الداخلية

الدماغ

  • يكون عبارة عن مركز السيطرة على الجهاز العصبي في جسم الإنسان.
  • وبالنسبة لموقعه في يوجد في داخل هيكل الجمجمة.
  • تكون وظيفته هي السيطرة على العضلات، ومستقبل حسي، هذا بالإضافة إلى أنه يقوم بحفظ وتخزين المعلومات في ذاكرة الإنسان، ويقوم أيضاً بعملية إخراج الكلام والعواطف.

الرئتان

  • يكونان مسئولتان عن عملية التنفس في صدر الإنسان، فهي تساعد الإنسان على وجود الأكسجين وتطرد غاز ثاني أكسيد الكربون خارج الجسم.

القلب

  • عبارة عن عضلة تقوم بضخ الدم من خلال الأوعية الدموية، هذا بمساعدة الحركات الانقباضية والانبساطية التي تحدث بين حجرات القلب.
  • المعدة
  • تكون هي الأخرى عبارة عن عضلة مرنة، يكون موقعها في تجويف البطن الذي يعد جزءً من الجهاز الهضمي للإنسان.
  • تقوم المعدة بعملية هضم الطعام عن طريق مجموعة عصارات هاضمة، تقوم بتحويل الطعام لشكل مبسط يستطيع الجسم أن يمتصه.

الأمعاء

تنقسم الأمعاء إلى قسمين أساسيين:

  • الأمعاء الدقيقة التي تقوم بعملية امتصاص للمواد الغذائية في الجسم.
  • الأمعاء الغليظة التي تكون مسئولة بشكل رئيسي عن عملية امتصاص المياه، وإخراج الفضلات الصلبة من الجسم.

الكبد

  • من مهامه أنه يقوم بمعالجة الدم من خلال مجموعة عمليات متعددة مثل: تكسير الدهون، إنتاج عنصر اليوريا، تنقية الدم من أي مواد ضارة توجد به، هذا بجانب المحافظة على معدل الجلوكوز الملائم في دم الإنسان.

المثانة

  • تكون عبارة عن عضلة توجد في الحوض.
  • من مهامها أنها تقوم بعملية تخزين للبول في داخلها، ليتم إخراجه في وقت لاحق بواسطة أجزاء أخرى للجهاز البولي، الذي يعد فرعاً من الجهاز الإخراجي في الجسم.

الكليتان

  • نجد أن الكليتان تقعان في الجزء الخلفي من تجويف البطن.
  • تقومان بالمحافظة على توازن الجسم الكيميائي بواسطة التبول، بغرض إخراج الجسم لفضلاته على شكل سائل الذي يقصد بها البول عن طريق التبول.

شاهد أيضاما هو جهاز المناعة في جسم الإنسان ؟

أجزاء الجسم الخارجية

مثلما ذكرنا أجزاء الجسم الداخلية التي تكون الجسم، نجد أيضاً أن هناك عدة أجزاء خارجية للجسم، وتكون كما يلي:

  • الكاحلين.
  • البطن.
  • الأرداف.
  • الخدين.
  • الذقن.
  • المرفقين.
  • العينين.
  • اليدين.
  • أصابع القدمين.
  • أصابع اليدين.
  • الجبين.
  • الشعر.
  • الرأس.
  • الوركين.
  • الركبتين.
  • الساقين.
  • الشفتين.
  • الفم.
  • العنق.
  • الفخذين.
  • اللسان.
  • الأذنين.

شاهد أيضاما أهمية الغذاء الصحي لجسم الإنسان ؟

درجة حرارة جسم الإنسان

بالنسبة لدرجة حرارة الجسم عند الإنسان فنجد أنها تختلف تبعاً لعدة عوامل وظروف مختلفة، فمثلاً نجد أن درجة حرارة الجسم تختلف باختلاف درجة النشاط الذي يقوم به الإنسان، وأيضاً عمر الإنسان، والفترة الزمنية التي يقاس فيها درجة الحرارة في اليوم، فدرجة الحرارة تختلف من الصباح إلى المساء، ومن النهار إلى الليل، وتختلف أيضاً باختلاف جنس الإنسان سواء أكان ذكر أم أنثى، حيث نعرف أن درجة الحرارة عند النساء تختلف بشكل كبير أثناء فترة الدورة الشهرية إذا ما قورنت بدرجة حرارتهم في الأيام العادية، وتختلف درجة الحرارة أيضاً تبعاً للغذاء الذي يتناوله الفرد خلال اليوم، والشراب الذي يشربه أيضاً، لهذا نجد بعض درجات الحرارة للأطفال في مختلف أعمارهم الأولى تكون كما يلي :

  • الأطفال في عمر أقل من ثلاثة أشهر، قد تصل درجة حرارة أجسادهم إلى 100.4 فهرنهايت أو أعلى من ذلك بنسبة قليلة.
  • الأطفال في العمر الذي يتراوح ما بين ثلاثة أشهر إلى ثلاثة أعوام، تكون درجة حرارة أجسادهم 102 فهرنهايت أو أزيد بنسبة قليلة أيضاً.
  • الأطفال في عمر أكبر من ثلاث سنوات تكون درجة الحرارة الخاصة بالفم أعلى من درجة الحرارة التالية 103 فهرنهايت.
مقالات ذات صلة