من هو مكتشف الشاي

من هو مكتشف الشاي

من هو مكتشف الشاي، الشاي هو عبارة عن أوراق شجرة تسمى بالكاميليا الصينية Camellia sinensis، ويعتبر الشاي من حيث استهلاكه هو ثاني أنواع المشروبات استهلاكا في العالم بعد الماء، وللشاي أنواع كثيرة، وهي تختلف في طريقة حصاد أوراق الشاي، وطريقة تصنيعه فالشاي الأسود يتم صنعه باستخدام أوراق الشاي بعد أن نذبل، وتطحن، ويتم تعريض مسحوق الشاي للهواء لتأكسده لمدة طويلة حتى يتحول لون الشاي إلى الأسود، أما الشاي الأخضر فيصنع باستخدام أوراق الشاي غير المؤكسدة، وللمزيد من المعلومات عن من هو مكتشف الشاي يمكنكم متابعة المقال على موقع معلومة ثقافية.

معلومات عن مكتشف الشاي

  • يعد أول من اكتشف الشاي هم الصينيون، وذلك طبقًا للأسطورة، ويعتبر في عام 2737 قبل الميلاد تم صنع أول كوب شاي حيث سقط في كوب الماء المغلي للإمبراطور الصيني شين نونغ Shen Nung أوراق الشاي المجففة، ولهذا يعتبر الصينينون هم أول من استخدموا الشاي كمشروب طبي.
  • وأصبح ذلك لمدة الآلاف السنين في الصين، ولكن في القرن الثالث الميلادي استخدم الشاي كمشروب يومي، وأصبح الصينيون يقومون بعملية زراعة الشاي، وعملية تجهيزه.
  • وفي عام 350 ميلادي تم ظهور أساليب جديدة في زراعة الشاي، وعملية معالجته، وأيضًا في طريقة شربه، وتم زراعة الشاي في اليابان في عام 800 بعد جلب بذور الشاي لأول مرة من الصين.
  • وفي عام 1810 ميلاديًا قام الصينيون بجلب الشاي إلى جزيرة فورموزا (تايوان)، وبعدها تم زراعة الشاي في هولندا في عام 1826 م بعد جلب بذور الشاي من اليابان، وبعد ذلك انتشر الشاي.
  • وأصبح له شعبية في كل أنحاء شرق آسيا، وذلك بسبب أن الثقافة الصينية لها تأثير كبير، وقام الرهبان البوذيون بجلب بذور الشاي من اليابان، وقاموا بزراعته، وكان يسمي بنبتة كاميليا سينينسيس، وفي اليابان كان يقتصر استخدام وشرب الشاي على الطبقة العليا فقط.

شاهد أيضًا : منافع شاي إكليل الجبل

نبذة عن تاريخ الشاي

  • الشاي عبارة عن نبات تم اكتشافه عام 1824 ميلادي، ووجد في التلال التي توجد على طول الحدود بين دولة أسام الهندية، وبورما، وقام البريطانيون بتقديم ثقافة الشاي في عام 1836 ميلادي إلى الهند.
  • وفي عام 1867 ميلادي قاموا بتقديمها إلى سيلان أو سريلانكا، وكانوا يستخدمون بذور الشاي من الصين، ومن وقت قليل تم استخدام بذور الشاي من أسام الهندية.
  • وفي عام 1610 ميلادي تم إرسال شحنة من الشاي الصيني إلى أوروبا عن طريق شركة الهند الشرقية الهولندية، وفي عام 1669 ميلادي قامت شركة الهند الشرقية الإنجليزية بجلب الشاي الصيني من المواني في جاوة إبي سوق لندن.
  • وفي أواخر القرن التاسع عشر، وأوائل القرن العشرين انتشرت زراعة الشاي في جورجيا، وإيران، وسومطرة، وامتدت إلى بلدان غير آسيوية كأوغندا، ومالاي وناتال، وكينيا، والكونغو، وتنزانيا، وموزمبيق في أفريقيا، والبيرو في أمريكا الجنوبية، والبرازيل، وكوينزلاند في أستراليا.

شاهد أيضًا : ما هي فوائد شاي الكركديه

فوائد شرب الشاي

فوائد الشاي الأسود

  • يعتبر شرب الشاي الأسود بمعدل 3 أكواب يوميًا يساعد على التقليل من خطورة الإصابة بتصلب الشرايين Atherosclerosis بحوالي 11%، ويقلل أيضًا من خطر الإصابة بأمراض القلب التاجية.
  • يحتوي الشاي الأسود على مركبات البوليفينول تعمل على وقاية خلايا الجسم من الخطر الذي يصيبها عند تعرض الجسم للأشعة فوق البنفسجية من النوع B ( Ultraviolet B )، ومركبات البوليفينول تعمل على تقليل نمو الأورام، وهذا يجعل الشاي له تأثير على سرطانات عديدة بشكل إيجابي مثل سرطان الرئة، وسرطان المثانة، وسرطان البروستاتا.
  • أثبتت دراسات أجريت في عام 2012 ميلادي في جامعة أستراليا الغربية أن الشاي الأسود يساعد في خفض ضغط الدم الانبساطي، والانقباضي.

فوائد الشاي الأخضر

  • الشاي الأخضر يحتوي على مركبات كثيرة مفيدة لصحة الإنسان.
  • يتواجد في الشاي الأخضر نسبة من الكافيين تساعد على تحسين صحة الدماغ، وتعزيز وظائف الدماغ، ويحسن من الذاكرة، واليقظة، والمزاج، ورد الفعل.
  • يحتوي الشاي الأخضر على الثيانين L-theanine حيث يعتبر حمض أميني يعمل على زيادة إنتاج الدماغ للموجات نوعها ألفا، والدوبامين، وبساعد على زيادة نشاط حمض غاما -أمينوبيوتيريكGamma-Aminobutyric acid (GABA) حيث يعتبر ناقل عصبي يعمل على تثبيط الجهاز العصبي المركزي.
  • الشاي الأخضر له فوائد، وخصائص مضادة للقلق.
  • يتواجد بالشاي الأخضر كاتيشين يساهم في القضاء على البكتيريا، وتقلل من الإصابة ببعض أنواع العدوى البكتيريا، ويساعد في تثبيط نمو البكتيريا العقدية الطافرة. Streptococcus mutans التي تسبب العدوى في الفم، ولهذا يسبب الشاي الأخضر في تقليل خطر الإصابة بتسوس الأسنان، ويعزز من صحة الفم، والأسنان، ويخفض من رائحة الفم الكريهة، ويثبط بعض أنواع الفيروسات مثل فيروس الإنفلونزا.

ومن تلك الفوائد:

  • يساعد الشاي الأخضر في زيادة معدل صرف الطاقة التي توجد في الجسم بمعدل 4 %، ويحتوي الشاي الأخضر على الكافيين، ولهذا يعزز من الأداء الرياضي، مما يعمل على زيادة معدل حرق الدهون في الجسم.
  • يعتبر الشاي الأخضر مصدر لمضادات الأكسدة، ولهذا يعمل على تقليل الإجهاد التأكسدي في الجسم، مما يعمل على تقليل خطر الإصابة بالسرطان، ومنها سرطان الثدي الذي يقلل من خطر الإصابة به بمعدل 20 إلى 30 %، ويقلل من خطر الإصابة بسرطان البروستاتا بحوالي 48 %، وسرطان القولون، والمستقيم بحوالي 42 %، ويجب عدم وضع الحليب للشاي لأنه يعمل على تقليل مضادات الأكسدة التي تتواجد في الشاي.
  • يتميز الشاي الأخضر بأنه يحتوي على مركب الكاتيشين Catechin الذي يساعد في حماية الخلايا العصبية، ويقلل من الإصابة بالزهايمر Alzheimer’s disease، وأيضًا من مرض باركنسون Parkinson’s disease، ويخفض من الإصابة بالاضطرابات العصبية التنكسية.

شاهد أيضًا : فوائد الشاي مع المرمية

كانت هذه نبذة عن من هو مكتشف الشاي، حيث يمكنكم التعرف على الفوائد المتعددة للشاي والتعرف على مكتشف الشاي وتاريخ الشاي بداية من الصين كمشروب طبي إلى أن أصبح مشروب يومي معتاد.

أترك تعليق