أعراض مرض الجنب وأسبابه

أعراض مرض الجنب وأسبابه

أعراض مرض الجنب وأسبابه، قبل التعرف على أعراض مرض الجنب وأسبابه، علينا التعرف على ما هو مرض الجنب، حيث يسمى مرض الجنب الشوصة أو يسمى بالبرسام، حيث يعتبر مرض الجنب هو عبارة عن فيروسات تدخل في الرئتين، والجنب هو الغلاف أو البطانة التي تحيط بالرئتين، حيث عند التنفس يتم تقابل الرئتين في نقطة معينة، ويتقابل أيضًا الجنب المحيط بها.

أعراض مرض الجنب وأسبابه

  • من أهم الأعراض هي عند القيام بعمليات الشهيق، والزفير، يحدث شعور بالألم الشديد، أو في السعال، أو أحيانًا عند الضحك، أو العطس.
  • من الممكن أن يظل الألم في الرئتين فقط، أو أن ينتشر في بعض أعضاء الجسم، مثل الظهر، والكتف وهناك بعض الأعراض الأخرى مثل: يمكنك أن تشعر ببعض السعال الجاف.
  • من الممكن أن يصاحب هذه الأعراض بعض الحمى أو قشعريرة بالجسم، ويصبح عملية التنفس لديك سريعة، وتشعر بالكثير من ضيق التنفس، وسرعة دقات القلب، ويحدث لك ورم في المفاصل مع الشعور بألم في الحلق.

شاهد أيضًا: اعراض التهاب الفقرات العجزية

ما هي أسباب مرض الجنب؟

هناك الكثير من الأسباب التي تؤدي إلى ظهور مرض الجنب، ومن هذه الأسباب:

  • أن يكون لديك اضطراب في الجهاز المناعي الخاص بك، مثل مرض الزأب المجموعي الذي ينتج عن بعض الأدوية، التي يمكن أن تكون قد تناولتها، والبكتريا التي تسبب التهاب الرئة ومرض السل.
  • من الأسباب أيضاً أن يكون السبب دخول آلة حادة في منطقة الصدر، وبعض الأمراض الوراثية التي تسبب تورم في البطن، أو الحمى، أو التورم في منطقة الرئتين، وبعض العمليات الطبية مثل عملية الشريان التاجي، وبعض العدوى الفطرية، أو الطفيلية.
  • بعض الجراحات الطبية ومشكلات القلب مثل التهاب التامور، أو الأفقار، والأمراض التي تؤدي إلى التهاب الأمعاء، وبعض أمراض التي تصيب الرئة مثل داء الاسبست، ومرض استرواح الصدر، والتجلطات الدموية التي تحدث في منطقة الرئة.
  • لكن رغم كل الأسباب والأعراض يصعب تحديد سبب إصابتك بمرض الجنب، لأن عند الاصابة بمرض الجنب يجب أن يحدث مسافة بين الرئتين ليتم الشفاء، ولكن عند ذلك يتم حدوث ضيق التنفس.

كيفية تشخيص مرض الجنب

يجب عليك الذهاب للطبيب لمعرفة السبب الأساسي لمرض الجنب، ويجب عليك أن تعمل الفحوصات، والتحاليل، والإشاعات اللازمة لمعرفة السبب وراء المرض، حيث أن أي تشخيص خطأ قد يضر حالاتك الصحية أكثر، وهناك طرق لمعرفة علاجك المناسب لحالتك، وبعض هذه الطريق هي:

  • من الطرق التي تساعد الطبيب على اكتشاف الحالة الأساسية لمرض الجنب، ويستخدم الطبيب السماعة الطبية، لسماع أي صوت غير طبيعي في الرئتين، حيث يكون هناك صوت خشن، وغير طبيعي بسبب احتكاك الرئتين مع بعضهما، أثناء عملية التنفس، وسمي هذا المرض الاحتكاك الجانبي.
  • بعض هذه الطرق هي الفحوصات التحليلية، وهذه تساعد على سرعة وسهولة اكتشاف العلاج، وهناك الفحص عن طريق الإشاعات، عن طريق الأشعة السينية، حيث يتم تصوير صورة للرئتين مع القلب، ويظهر في الاشاعة المنطقة بها فراغ، أو بعض السوائل، ويمكن أن يظهر في الإشاعة التهاب الرئة، أو أي ضلع من الضلوع مكسور، أو ورم في الرئة.
  • كل هذا يبين أن هناك خطأ ما، وخاصة مرض الجنب، ويمكن أن يفعل الطبيب الإشاعة بشكل عمودي أو أن تكون على إحدى جانبيك، ومن الأفضل أن تكون على أحد جانبي، لأن عندها يستطيع الطبيب أن يرى من خلال الأشعة السينية وجود السوائل إذا وجدت.

أشهر طرق تشخيص مرض الجنب

  • هناك طرق أخرى لمعرفة مرض الجنب، وهو فحص الدم، حيث أن تحليل الدم يستطيع أن يعرف أعراض البكتيريا، أو أي نوع من الفيروسات، أو عند الإصابة بالحمى، أو الأنصاب الرئوي، ومرض الذئبة، والتهاب الرئة.
  • الطريقة التالية هو تخطيط كهربية القلب الذي يسمي ب ECG، تعتبر هذه الطريقة لمعرفة إذا كانت الأمور في القلب تسير على ما يرام أم لا، وإذا كان يضره المرض ويجعل به أعراض أم لا.
  • هناك طريقة تسمى بالصوت الفائق، ويستخدمها الطبيب لمعرفة إذا كان هناك سوائل بداخل أم لا، ولكن هذه الطريقة أحيانا تفشل لأن الهواء يشوش على الصوت الذي يسمعه الطبيب، لذلك هذه الطريقة لا تستطيع أن تساعد الطبيب على علاجك بدقة.
  • طريقة التصوير المقطعي، حيث يساعد على اكتشاف أمراض مثل التهاب الرئة، أو ورم في الرئة، أو أن يوجد خراج على الرئة، وتعتبر أشعة فورية عن طريق التصوير.
  • طريقة الرنين المغناطيسي تعتبر طريقة فعالة للكشف عن مرض الجنب والأورام.
  • الغاز الدموي الشرياني يتم أخذ عينة دم من جسد المريض، ويتم من خلال التحليل قياس نسبة الأكسجين، وثاني أكسيد الكربون، وليبين مدى فعليه الأكسجين.
  • عند التأكد من وجود سائل بين الرئتين، يتم تحديد موعد مع الطبيب، ويأخذ الطبيب من المريض عينة من السائل الموجود، وبعد ذلك يتم جلوس المرض بشكل أفقي.
  • بعد ذلك يتم سحب السائل من الرئتين، وتسمى هذه العملية بزل الصدر، وفي العادة لا يسبب بزل الصدر أي آثار جانبية، ولكن للتأكد على صحة المريض يتم عمل أشعة للتأكد من أن عمل الرئتين يسير بشكل عادي.
  • لكن يجب بعد عملية بزل الصدر الاهتمام بمكان الذي تم إدخال الابرة فيه، عن طريق عمل كمادات.
  • قليل من الحالات التي يحدث بها نزيف داخلي، والبعض الآخر يمكن أن يحدث له عدوى أو انتقال البكتريا إلى الجرح، أو أن يتضرر كل من الكبد، والطحال، او بعض الألم، صعوبة التنفس لبعض الوقت وخاصة إن تسرب هواء إلى الرئتين أثناء العملية، والتأكد من عدم وجود أي سرطانات.

علاج مرض الجنب

1ـ أهداف العلاج

الغرض الأساسي من العلاج هو تخفيف الألم، وأن يتم التخلص من السائل الموجود في الرئتين، أو الهواء، أو الدم الزائد في الرئة، وعلاج الوظائف التي تضررت بسبب مرض الجنب.

2ـ الإجراءات

لعدم انهيار الرئة يجب إزالة الهواء، أو السائل فوراً، ويجب قبل العملية يتم عمل بنج موضعي للتخفيف من الألم.

شاهد أيضًا: ما هي علامات مرض ذات الجنب

3ـ الأدوية

  • هناك نوعين من الأدوية التي تستطيع تخفيف الألم وعلاج التهاب الجنبة، دواء يسمى البارسيتامول، وهو مضاد حيوي، ويستطيع التخفيف من الألم، والتقليل من الالتهابات.
  • حيث يوجد دواء يسمى أيضاً إندوسين أو ما يسمى بـ الاندوميتاسين، وللحد من السعال يتم استخدام دواء يسمى الكورتيكوستيرويد، ويستطيع هذا الدواء أيضًا التخفيف من التهابات الجنب، ويبحث الأطباء على أدوية أخرى لمساعدة المريض على تخفيف الألم ومعالجة مرض الجنب.

4ـ تغيرات في نمط المعيشة

  • هذه بعض الطرق التي تستطيع أن تستخدمها بنفسك للتخفيف من الألم، وبعض هذه الطرق هي أن ينام المريض على الجانب الذي يؤلمه، فيساعد هذا المريض على الشعور بالراحة.
  • يجب أن تكون عملية الشهيق والزفير عميقة، والسعال أيضاً للتخلص من الهواء الداخلي ليخفف عنك ألم التهاب الجنب، أن تأخذ فترة الراحة بها وأن تبعد عن الضغوطات النفسية.

شاهد أيضًا: اسباب ظهور ورم في الرقبة من الجنب

هناك الكثير من الأعراض التي تشير إلى إصابتك بالتهاب الجنب، حيث أنه من الممكن أن يؤدي مرض الجنب إلى الإصابة بأمراض القلب وحدوث قصور له، فهذه كانت نبذة مختصرة عن أعراض مرض الجنب وأسبابه.

أترك تعليق