أعراض نزول المشيمة بدون دم

أعراض نزول المشيمة بدون دم، تعتبر المشيمة عضو موجود في رحم الأم، وتعمل على دعم الجنين بالأشياء الأساسية له مثل إمداده بالأكسجين والمواد الغذائية، وقد تتعرض الحامل بنزول المشيمه وتعتبر حالة غير طبيعية تظهر في الفترة الأخيرة من الحمل أو قد تظهر في الفترة الأولى.

أعراض نزول المشيمة بدون دم :-

من الجدير بالذكر أن المشيمة يتم تكوينها في الأسبوع الرابع من الحمل وتكون موجودة في أعلى مكان للرحم بعيدًا عن عنق الرحم، وكما قلنا من قبل لها دور مهم في إمداد الجنين بالأكسجين والعناصر الغذائية المهمة لنموه.

ويكون هذا من خلال الحبل السري ويتم إنتاج الهرمونات الخاصة بالحمل، ثم بعد الولادة يتم انفصال المشيمة عن جدار الرحم وطردها من الجسم.

فترة إمكانية نزول المشيمة خلال فترة الحمل :-

فقد  يعرض الحامل للخطر بسبب عدم نزول رأس الطفل أثناء المخاض، وقد يؤدي أيضًا إلى نزيف أثناء الولادة ومضاعفات ويمكن أن يتوفى الطفل أو الأم، ولذلك عندما تتعرض الحامل لمشكلة نزول المشيمة فتكون معرضة للولادة مبكرًا من خلال عملية قيصرية حتى نتجنب المخاطر التي قد تحدث.

اقرأ أيضًا :-  أسباب رعشة اليد عند القلق والتوتر

شاهد ايضًا : هل الرحم ذو القرنين يمنع الحمل

أعراض نزول المشيمة :-

تظهر اعراض نزول المشيمة دون دم أثناء النصف الثاني للحمل وذلك بنزول لون دم أحمر فاتح وهذه علامة مميزة توحي بنزول المشيمة، وفي بعض الحالات قد تشعر الحامل بتقلصات، ولكن يمكن علاج نزول المشيمة إذا ذهبنا للطبيب في وقت مبكر من الحمل؛ لأن عندما ينمو الرحم وتغطي المشيمة عنق الرحم تقل فرصة إمكانية حل هذه المشكلة.

ما هي الأوضاع الطبيعية للمشيمة ؟ :-

يوجد عدة أوضاع طبيعية للمشيمة قد تكون على الجدار الأمامي أو الخلفي، أو تكون على اليمين أو اليسار، ويمكن أن تكون على الجدار العلوي سقف الرحم المهم أن تكون في الأعلى.

هل هناك أنواع أخرى غير طبيعية للمشيمة ؟ :-

نعم وأكثرها انتشارًا هي المشيمة النازلة، وأيضًا نوع يسمى الملتصقة التي تنغرس في الرحم بشكل كبير جدًا لدرجة أنه يصعب انفصالها بشكل طبيعي أثناء الولادة، وتنقسم إلى ثلاث أقسام منها:

  • تلتصق بعضلة الرحم لكن دون أن تنغرس داخل الرحم.
  • منها ما تخترق عضلة الرحم.
  • أيضًا منها ما تخترق عضلة الرحم لذلك يمكنها أن تبرز من خارج الرحم حتى تصبح قريبة من المثانة.

ويوجد نوع آخر من المشيمة ألا وهي المشيمة المنزاحة هي التي تتكون علوية بطريقة طبيعية ثم بعد ذلك تتزحزح لكي تلتصق بمنطقة قد أجري فيها عملية سابقة في الرحم؛ لأن هذه المنطقة تكون ضعيفة في جدار الرحم فيسهل تثبيتها بشكل كبير، وقد تكون خطيرة لأنها تلتصق في عنق الرحم وبذلك تسد مكان الولادة.

اقرأ أيضًا :-  الحالة النفسية للحامل تؤثر على الجنين

شاهد ايضًا : ما أسباب تأخر الحمل في بداية الزواج

مسميات أخرى للمشيمة :-

  • المشيمة المنخفضة التي تكون بالقرب من عنق الرحم ولكن لا تغطيه وعادة ترتفع إلى أعلى مع نمو الحمل.
  • المشيمة الجزئية التي تغطي جزء من عنق الرحم.
  • المشيمة الكلية التي تغطي عنق الرحم بشكل كامل.

أسباب حدوث نزول المشيمة :-

يعتبر السبب الرئيسي لنزول المشيمة غير معروف حتى الآن، ولكن توجد بعض الأشياء التي تعتبر من أسباب نزول المشيمة وهي:

  • الحمل بأكثر من طفل.
  • بلوغ الحامل 35 سنة أو أكثر.
  • نزول المشيمة أثناء الحمل السابق.
  • أيضًا بسبب الولادة القيصرية وإزالة الورم الليفي الرحمي والكشط قد ينشأ ندوب على الرحم.
  • الولادات المتكررة وتكون متقاربة.
  • تعاطي الكوكايين والتدخين.

المضاعفات المصاحبة لنزول المشيمة :-

  • تأخر نمو الطفل داخل الرحم.
  • الولادة المبكرة قبل الموعد.
  • وفاة الطفل.
  • النزيف قبل وبعد الولادة.

متى يتم تشخيص نزول المشيمة ؟ :-

يتم تشخيص نزول المشيمة عن طريق الموجات فوق الصوتية، وذلك يكون قبل موعد الولادة أو بعد حدوث النزيف المهبلي، وتعتبر فترة الثلث الثاني من الحمل هي الفترة التي يتم تشخيص حالات نزول المشيمة.

علاج نزول المشيمة :-

من الجدير بالذكر أن 90% من مشكلات نزول المشيمة قد تختفي من نفسها مبكرًا، ولكن إذا وجدت الحامل تعقيدات فيجب الامتناع عن الممارسة الزوجية لفترة حتى تزول هذه المشكلة، وأثناء الفترة الأخيرة سيقوم الطبيب بعمل فحوصات بالموجات الفوق صوتية لكي يعرف موقع المشيمة من عنق الرحم وفي الغالب تكون الولادة بعملية قيصرية.

اقرأ أيضًا :-  أعراض تضخم الكبد والطحال وطرق الوقاية والعلاج

ما أضرار نزول المشيمة على الحمل ؟ :-

المشيمة لها درجات فإذا كانت المشيمة تغطي جزء من عنق الرحم أو تغطيه بالكامل بحيث لا يمكن أن تكون الولادة طبيعية لأن نزول المشيمة بالشكل الكامل يؤدي بشكل سلبي إلى عدم توسع عنق الرحم ولا يحدث طلق، فلذلك يجب الرحة التامة للحامل التي تعاني من نزول المشيمة بشكل كامل والابتعاد عن كل شيء قد يسبب لها ولادة مبكرة..

وإذا كانت المشيمة لا تصل إلى عنق الرحم بل تعتبر قريبة منه، فبذلك لا توجد خطورة وحدوث الطلق لا يمزق المشيمة ولا يفصلها وأيضًا لا يحدث نزيف، وقد تحدث الولادة بشكل طبيعي.

كيف يمكن التعامل مع حالة المشيمة النازلة ؟ :-

  • الراحة التامة والبعد عن الحركات المفاجأة وصعود ونزول السلالم.
  • البعد عن السفر وقيادة السيارة لأماكن بعيدة.
  • المتابعة المستمرة مع الطبيب وتناول الفيتامينات والمقويات المهمة أثناء فترة الحمل.

شاهد ايضًا : كيفية التخلص من زلال الحمل

وبذلك قد انتهى الحديث بشكل مبسط وهادف عن اعراض نزول المشيمة بدون دم، وتكلمنا عن أسبابها وأعراضها وأنواعها وعن كيفية علاجها، وقدمنا بعض النصائح التي يجب مراعاتها عند نزول المشيمة، وأرجو أن تنال إعجابكم ورضاكم.

أترك تعليق