أعراض تليف الكبد المبكر وكيفية علاجه؟

أعراض تليف الكبد المبكر وكيفية علاجه؟، يعتبر الكبد من الأعضاء الهامة بالجسم، حيث يقوم بتنقية الجسم من السموم التي تنتقل إليه عن طريق الدم، والإهمال فيه والتهاون في العناية بالكبد قد يؤدي إلى إصابته بالتليف وهو ما سنتكلم عنه اليوم وعن أعراضه وطرق علاجه وأسبابه.

ما هو تليف الكبد؟

يعتبر تليف الكبد هو مرحلة متأخرة من إصابة الكبد ومرضه، ويمر الكبد بالعديد من مراحل الإصابة والعديد من الأمراض قبل الوصول لمرحلة التليف، ويوجد العديد من الأسباب التي تؤدي إلى تلف الكبد.

ويعتبر هذا العضو من الأعضاء التي تعيد بناء خلاياها كلما أصيبت بأحد الأمراض أو تلف جزء من أجزاءه، واستمرار عملية إعادة البناء تصل لحدها الأقصى والذي لا يصبح الكبد قادر على بناء نفسه، فينشأ ما يسمى بتليف الكبد.

وفي هذه الحالة قد يتوقف الكبد عن القيام بوظائفه نهائيًا ويسبب في حالات متأخرة كثيرة الوفاة، وتليف الكبد من الصعب شفاؤه ومن النادر أن يعود الكبد لصورته الأولى في هذه المرحلة.

شاهد أيضًا: كم يعيش مريض سرطان الكبد بدون علاج نهائي

أعراض تليف الكبد المبكر

من الأمراض التي تصيب الكبد التليف ويوجد العديد من الأعراض التي تظهر على مريض التليف وهي دلالات على هذه المرحلة الخطرة، ونذكر منها:

  • إصابة الجسم بالإرهاق، بحيث لا يكون قادر على الحركة بصورة طبيعية ويفتقد للنشاط والحيوية.
  • قد يتم حدوث نزيف داخلي في الجسم، ويستدل عليه بالتحاليل والأشعة.
  • الدوار والغثيان وفقدان الشهية بصورة كبيرة أيضًا من الأعراض الظاهرية لتليف الكبد.
  • حدوث تورم في الساقين والقدمين.
  • ظهور اصفرار في الجلد والجسم بشكل عام.
  • فقدان الوزن وتجمع السوائل في البطن.
  • ويؤثر في النساء بعدم إنتظام الدورة الشهرية، وفي الرجال يفقدهم الرغبة الجنسية وضمور الخصية وتضخم الثديين.

الأسباب وراء تليف الكبد

تتعدد الأسباب المؤدية لتليف الكبد وإصابته، وهي قد تكون أسباب مباشرة أو أثار جانبية لأمراض بالجسم، ونذكرها في:

  • الإفراط في تناول المشروبات الكحولية.
  • إصابة الكبد بفيروس التهاب الكبد الوبائي بالدرجات (b,c,d).
  • إصابة الكبد بالدهون وتراكمها به.
  • تراكم عنصر الحديد في الجسم، وبالتالي يترسب على الكبد.
  • تراكم عنصر النحاس في الكبد.
  • مشاكل بالقناة الصفراوية، مما يصيب الكبد ويؤدي لتليفه، وهو ما يظهر اللون الأصفر على الجلد.
  • الإصابة بمرض السكري في مراحله المتأخرة.
  • أمراض الجهاز المناعي مثل الإيدز تدمر الكبد، وتؤدي إلى تليف الكبد.
  • الاستخدام المفرط للأدوية ودون استشارة الأطباء.
  • العادات الغذائية السيئة مثل تناول الدهون بصورة مفرطة، حيث إنها من أسباب تراكم الدهون على الكبد وهو ما يسمى بالكبد الدهني.

شاهد أيضًا: كيف يموت مريض سرطان الكبد؟

علاج تليف الكبد

ينطوي العلاج على أمرين الأول هو علاج التليف نفسه، والثاني علاج السبب وراء تليف الكبد.

أولًا: علاج تليف الكبد

  • زيادة السوائل في الجسم.
  • القيام باتباع نظام غذائي قليل الصوديوم، وتناول أدوية منع تراكم السوائل.
  • تناول أدوية رفع ضغط الدم وسيولته للسماح بالدم من الوصول للكبد.
  • اتباع نظام غذائي خالي من الدهون والسكريات لأنها ترهق الكبد وهو في حالة لا تسمح له بذلك.
  • تناول جرعات من الأدوية تحافظ على حيوية الكبد وتزيل السموم منه.
  • ويوجد العديد من العلاجات الكيماوية التي تنصب في حالات فيروس الكبد الوبائي، ونلجأ إليها لقدرتها السريعة على القضاء على الفيروس.

ثانيًا: علاج أسباب تليف الكبد

  • علاج إدمان المشروبات الكحولية.
  • الحرص على فقدان الوزن للأشخاص الذين يتمتعون بوزن كبير وسمنة مفرطة.
  • علاج التهابات فيروس الكبد الوبائي b , c.
  • علاج العدوى البكتيرية والتهابات الرئة.
  • علاج سرطانات الكبد بالطرق المختلفة.
  • علاج أمراض الدم بأدوية تقليل السموم في الدم.
  • الحرص على عمل التحاليل والفحوصات المستمرة لمعرفة نسبة التحسن في وظائف الكبد.

مضاعفات تليف الكبد للجسم

يؤدي تليف الكبد للعديد من المضاعفات بالجسم وهي:

  • يؤدي التليف إلى بطء تدفق الدم إلى الجسم، وبالتالي يزيد مجهود عمل الوريد الذي ينقل الدم من الأمعاء إلى الكبد.
  • يؤدي تليف الكبد إلى حدوث أورام بالساقين والقدمين بسبب زيادة ضغط الدم في الوريد وتجمع السوائل في الساقين.
  • يؤدي تليف الكبد إلى حدوث تضخم في الطحال، ويقلل من خلايا الدم البيضاء في الدم، ويصعب تكوين الصفائح الدموية بصورة طبيعية.
  • يؤدي تليف الكبد إلى حدوث نزيف بالأوردة، ويؤذي هذا العرض أصحاب أمراض الدوالي حيث يعد كارثة بالنسبة لهم، بسبب ترشيحات الدم من الساقين والأيدي والجسم في أماكن الدوالي.
  • تليف الكبد يؤدي لحدوث دوالي المعدة ودوالي المريء.
  • تليف الكبد يؤدي لانتشار العدوى في الجسم وعدم قدرة الجسم على مقاومة الأمراض.
  • يؤدي تليف الكبد إلى حدوث خلل في النظام الغذائي ومن ثم فقدان الوزن، إضافة إلى تراكم السموم في الجسم، حيث يحدث توقف عن تنقية الدم من السموم.
  • يؤدي تليف الكبد إلى إصابة الدماغ بالاعتلال، حيث أن السموم تذهب للمخ عن طريق الدم ما يؤثر عليه تأثيرًا كبيرًا.
  • يصيب تليف الكبد العظام بالعديد من الأمراض منها الهشاشة وتكون عرضة للكسر بصورة كبيرة.

الوقاية من أمراض الكبد

يوجد العديد من السبل والطرق التي تساعد الإنسان على الوقاية من أمراض الكبد ومن التليف الكبدي، وهي:

  • الابتعاد عن المشروبات الكحولية نهائيًا، فهذه المشروبات تدمر خلايا الكبد وتعتبر عبء كبير عليه في تنقية الدم منها.
  • اتباع العادات الغذائية الصحية، وتتمثل في تناول الخضروات والفواكه والحبوب ومصادر البروتين الغير حيواني والخالية من الدهون، والتقليل من تناول المأكولات التي تحتوي على نسبة دهون عالية.
  • الحفاظ على الوزن المثالي للإنسان، بحيث يلاحظ الإنسان وزنه ويحاول حماية جسمه من السمنة تفاديًا لأخطارها وأثرها السلبي على الكبد.
  • الحفاظ على الجسم من فيروس الكبد الوبائي، وذلك بعدم استخدام أغراض الغير مثل الحقن والأغراض الخاصة بالأسنان واللثة، والبعد عن الممارسات الجنسية المشبوهة، وذلك للحفاظ على الجسم والكبد من فيروسات الكبد.
  • محاولة عمل فحوصات دورية على الجسم لمعرفة نسب الدهون في الجسم والأملاح والسموم، إضافة لتدارك أي خطر قبل وقوعه.

عمليات زراعة الكبد

تعتبر عمليات زراعة الكبد هي الحل الأخير لعلاج تليف الكبد المتأخر، حيث في هذه المرحلة يكون الكبد قد توقف عن القيام بوظائفه، والحل يكون بزراعة كبد سليم بدلًا من الكبد التالف.

وتكون زراعة الكبد عن طريق نقل كبد شخص سليم متوفي حديث وزراعته في جسم الشخص الحي صاحب الكبد المتليف التالف، ولكن هذه الطريقة ليست بالأمر البسيط.

حيث يجب عمل فحوصات عديدة للتأكد من قابلية الشخص من استقبال هذا الكبد الذي سوف يتم زراعته، ومدى تأقلم الجسم معه، ومدى قدرة الجسم على استيعاب عضو غريب ليقوم بوظائفه مرة أخرى.

وأشارت العديد من الدراسات قدرة الإنسان على الحياة بعد القيام بعملية زراعة الكبد بنسب عالية، ويحظر على أصحاب تليف الكبد الكحولي من معاودة شرب المشروبات الكحولية مرة أخرى لأنها سوف تؤدي إلى نفس النتيجة.

وتعتبر عملية زراعة الكبد من العمليات المكلفة وليست سهلة، غير أنها تحتاج إلى رعاية طبية كبيرة في مرحلة ما بعد القيام بالعملية، ويحتاج الاهتمام بأمور كثيرة مثل النظام الغذائي والبعد عن مسببات المرض.

شاهد أيضًا: علاج بؤرة الكبد السرطانية

تناولنا أعراض تليف الكبد المبكر، إضافة إلى عرض طرق العلاج وأنواعها، وذكر المضاعفات التي تلازم تليف الكبد على جسم الإنسان، وطرق العلاج عن طريق زراعة الكبد، وتم شرح مسببات تلف الكبد وطرق البعد عنها وكيفية العناية بالكبد.

مقالات ذات صلة