أعراض زيادة فيتامين د في الجسم

أعراض زيادة فيتامين د في الجسم، فيتامين د من الفيتامينات المهمة للجسم ولا يستطيع الجسم أن يعمل جيداً بدونه، والشيء الذي يزيد عن حده ينقلب ضده، فعند تناول فيتامين د بكميات عالية فإن هذا يتسبب في ظهور بعض الأعراض التي تدل على أن نسبة الحديد بالجسم زائدة ولابد من تخفيضها وجعلها نسبة طبيعية لكي يحدث مضاعفات صحية، حيث يمكنكم معرفة أعراض زيادة فيتامين د في الجسم من خلال موقع معلومة ثقافية.

نبذة عن فيتامين د

فيتامين د من الفيتامينات التي تذوب بالدهون، كما له الكثير من الوظائف بالجسم ومن أهمها القيام بتثبيت الكالسيوم على العظام، والجسم يقوم بإنتاج فيتامين د بطريقة طبيعية عن طريق القيام بالتعرض للشمس، أو عند القيام بتناول المكملات لتعويض نقص فيتامين د، ويجب عدم تجاوز الجرعة اليومية المسموح بها للجسم، وذلك لأن الزيادة تترسب في الدهون، وقد يصل إلى مستويات سامة وتتسبب في الكثير من الأمراض، ومن أهم مصادر فيتامين د سمك التونا، السردين، زيت السمك، البيض، أشعة الشمس.

شاهد أيضًا: كيفية تعويض فيتامين د في الجسم

أعراض زيادة فيتامين د في الجسم

على الرغم من الفوائد الهامة والكثيرة التي تنتج عن فيتامين د إلا أن تناوله بكميات كبيرة قد يتسبب في ظهور بعض الأعراض التي تدل على حدوث زيادة مستوياته في الجسم بالأيام الأولى وأعراض تدل على وجود تسمم فيتامين د، ومن أهم هذه الأعراض ما يلي: –

 أعراض زيادة فيتامين في الجسم بالأيام الأولى

  •  خسارة الوزن، قلة الشهية.
  •  الشعور بالتعب بدون أي جهد.
  •  الشعور بالغثيان، التقيؤ.
  •  زيادة العطش، تكرار التبول.
  •  الشعور بجفاف الفم.
  • الإصابة بصداع متكرر.
  • عدم عودة الجلد لوضعه الطبيعي بسرعة بعد قرصه بل يعود ببطء.
  •  حدوث تغير بطريقة المشي.
  •  ضعف بالعضلات.
  • تسارع دقات القلب وعدم انتظامها.
  •  الإمساك.
  •  الارتباك.
  •  الحكة.
  •  زيادة العصبية.

أعراض تسمم فيتامين د

  • الإصابة بالجفاف الشديد.
  • بطء النمو.
  • الغيبوبة.
  •  فقدان السمع.
  • حدوث مشاكل بالتنفس.
  •  ارتفاع ضغط الدم.
  •  الإصابة بتكيس الأنسجة المحيطة بالأوعية الدموية والقلب.
  • طنين بالأذن.
  •  فقدان الوعي بصورة مؤقتة.
  •  الفشل الكلوي.
  •  قرحة المعدة.

الجرعة المسموح بها من فيتامين د

يحتاج الجسم لكمية معينة من فيتامين د لكي يحافظ على قوة العظام، وكل من النساء والرجال يحتاجون 15 ميكروغرام من فيتامين د يومياً.

الكمية التي ينتج عنها الإصابة بالتسمم هي كمية أكثر بشيء بسيط من التي يحتاج إليها الجسم، والنساء الحوامل والمسنين يحتاجون لكمية أكبر من فيتامين د.

ويوجد مكملات غذائية من فيتامين د وتتواجد على هيئة نوعين فيتامين د2 وفيتامين د3، وهي آمنة للمريض عند الالتزام بالجرعة التي يحددها له الطبيب.

شاهد أيضًا: هل نقص فيتامين د يسبب الحكة في الجسم

أهمية فيتامين د للجسم

لفيتامين د أهمية وفوائد كثيرة حيث يقوم بالعديد من الوظائف الحيوية وعلاج بعض الأمراض، ومن أهمية فيتامين د للجسم ما يلي: –

  •  امتصاص المعادن المختلفة ومن ثم القيام بنقلها للعظام.
  •  القيام بعلاج أمراض المناعة مرض التصلب المتعدد.
  •  يحافظ على التوازن البيولوجي بالجسم.
  •  يقوم بتقوية العضلات.
  • يقوم بالحفاظ على الكثافة العظمية.
  •  تحسين الحالة المزاجية.
  • يساعد فيتامين د مع الكالسيوم في محاربة السرطان.
  • يساعد في التقليل من أعراض الصدفية.
  • يقوم بتنظيم مستوى ضغط الدم.
  • يقوم بتحسين الحالة النفسية وعلاج الاكتئاب.

الأمراض المتعلقة بزيادة فيتامين د

لا يعد التعرض لأشعة الشمس بكثرة أو بسبب تناول الأطعمة التي تحتوي على فيتامين د بكثرة أحد العوامل التي تزيد نسبة الإصابة بتسمم فيتامين د، إلا أن القيام بالإفراط في استهلاك المكملات الغذائية له ربما تتسبب بالإصابة بسمية فيتامين د، وذلك يحدث عندما يصل تركيزه بالدم لكمية تتراوح من 200 إلى 240 نانوجرام / مليلتر، مما ينتج عنه بعض الأعراض والإصابة ببعض الأمراض، ومنها ما يلي: –

ألم العظام وضعفها

زيادة فيتامين د تتسبب بالشعور بألم بالظهر، المفاصل، العظام، بالإضافة إلى زيادة نسبة حدوث كسر بالعظام، وإصابة الظهر بالانحناء بشكل كبير.

 إصابة الرئتين بالضرر

حيث أن ارتفاع الفوسفات والكالسيوم بالدم وارتباطهما ليكونا مبلورات ربما يتسبب في إصابة الرئتين بالضرر، وقد يؤدي لظهور بعض الأعراض ومنها ما يلي: –

  • السعال.
  • آلام بالصدر.
  • التنفس بصعوبة.
  • فرط كالسيوم الدم

يوجد ارتباط قوي بين ارتفاع نسبة فيتامين د والكالسيوم، حيث وجد أن ارتفاع نسبة استقلاب فيتامين د يتسبب بامتصاص الكالسيوم في الأمعاء بكميات كبيرة، بالإضافة إلى إنه يقوم بتحفيز إطلاق الكالسيوم من العظام، وفرط كالسيوم الدم قد يتسبب في حدوث مضاعفات ومنها ما يلي: –

  • الارتباك.
  • ارتفاع ضغط الدم.
  • قلة الشهية.
  • الصداع المتكرر.
  • حدوث نقص بردود الفعل.
  • الإمساك أو الإسهال.
  • التهاب البنكرياس

حيث أن تناول كميات كبيرة من فيتامين د قد يتسبب بالإصابة بالتهاب البنكرياس الحاد وهذا ما أثبتته بعض الدراسات العلمية، ومن الأعراض التي تدل على الإصابة بالتهاب البنكرياس ما يلي: –

  • ألم بالقسم العلوي من المعدة يمتد إلى الظهر.
  • الشعور بالغثيان.
  • الحمى.
  • فقدان الوزن.
  • التقيؤ.
  • سرعة دقات القلب.
  • نوبات قلبية

فرط كالسيوم الدم يقوم بتقليل قدرة خلايا القلب على أن تقوم بوظائفها، والشخص المصاب بذلك يعاني من عدم انتظام دقات القلب، وارتفاع مستوى الفوسفات والكالسيوم بالدم بنسبة كبيرة قد ينتج عنه تكون اللويحات في صمامات القلب أو الشرايين، ومن مضاعفات القلب التي يتسبب بها تسمم فيتامين د، ما يلي: –

  • التعب بدون مبرر.
  • الشعور بدوخة.
  • الشعور بألم عند القيام بالتمارين الرياضية.
  • ألم بالصدر.
  • ارتفاع ضغط الدم.
  • أضرار الكلى

الكالسيوم الكثير الموجود بالدم ربما يرتبط بالفوسفات ويقوم بتشكيل مبلورات تخزن بأنسجة الجسم الملساء، وهذه المبلورات قد تتسبب بضرر للأعضاء والأنسجة، وترسبها في أنسجة الكلى قد تتسبب بالإصابة بالكلاس الكلوي وحدوث أضرار دائمة بالكلى، وقد يؤدي للفشل الكلوي، ومن أعراض الكلاس الكلوي ما يلي: –

  • الحمى.
  • الغثيان والتقيؤ.
  • ألم شديد بجوانب الظهر والمعدة.
  • القشعريرة.

شاهد أيضًا: أسباب نقص فيتامين د وطريقة علاجه

كانت هذه نبذه عن اعراض زيادة فيتامين د في الجسم، كما يمكنكم معرفة نبذة عن فيتامين د، الجرعة المسموح بها من فيتامين د، أهمية فيتامين د للجسم، الأمراض المتعلقة بزيادة فيتامين د.

أترك تعليق