أعراض مرض الفتاق

أعراض مرض الفتاق

أعراض مرض الفتاق، مرض الفتق من الأمراض التي انتشرت بشكل كبير في الآونة الأخيرة بسبب العديد من العوامل، وهو عبارة عن بروز في جزء من الأنسجة الخاصة بعضلات المعدة، تخرج خارج الجسم وهناك العديد من العوامل والأسباب التي ينتج عنها الإصابة بمرض الفتاق، وسوف نتعرف من خلال مقالنا عن أسباب الإصابة بمرض الفتاق وكافة المعلومات الخاصة به.

داء الفتاق

مرض الفتاق هو عبارة عن حدوث مشكلة في الأمعاء الداخلية لجسم الإنسان، ينتج عنها حدوث بروز في منطقة السرة، وحدوث خلل في العضلات الخاصة بالمعدة.

مما ينتج عنه ظهور انتفاخ في منطقة البطن من أسفل في السرة، ويبدأ في تكوين أنسجة دهنية داخلها.

ويتم تقسيم مرض الفتاق لقسمين أساسين وهما ما يلي:

1- الفتق الخلقي

الفتق الخلقي يصاب به المريض في الساعات الأولى من ولادته، وأكثر الأشخاص التعرض لهذا النوع من مرض الفتاق هم الأطفال حديثي الولادة.

شاهد أيضًا: ما هي جراحة المنظار؟

2-الفتاق الثانوي

الفتاق الثانوي: هو الفتاق التي يحدث بسبب العديد من العوامل التي يصاب بها الإنسان، مثل حدوث زيادة كبيرة في الوزن أو عند رفع الأحمال الثقيلة، أو بسبب الإصابة بحالات الإمساك المزمنة أو تعرض المريض ينوبه شديدة من السعال، أو إجراء عملية جراحية نتج عنها الإصابة بالفتاق مثل عملية الولادة، ويصاب بهذا النوع من داء الفتق جميع مراحل الإنسان سواء كان طفلًا أو شابًا أو رجلًا كبيراً.

أنواع داء الفتق

يتقسم داء الفتق على حسب المكان الذي يوجد فيه الفتق سواء كان في البطن أو في نهاية الحوض أو في السرة، وهذه الأنواع هي أكثر الأنواع المنتشرة بين الرجال والسيدات والأطفال ومن بينهما ما يلي:

1- الفتاق الفخذي

وهذا النوع من أنواع مرض الفتاق يصاب به الإنسان في منطقة الفخذ من أعلى ويصاب به السيدات بشكل كبير أكثر من الرجال.

2- الفتاق الإربي

هذا النوع من مرض الفتاق يصيب الرجال بشكل كبير، وهو عبارة عن كيس من الدهون يوجد في منطقة الفخذ من أعلى، ويوجد منه نوعان النوع الأول يكون مباشر والنوع الآخر يكون غير مباشر.

3- الفتاق السري

ويوجد هذا الفتق في منطقة السرة ويظهر من السيدات بعد عملية الولادة للأطفال حديثي الولادة للرجال عند ارتفاع البطن بشكل كبير.

4- الفتاق الجراحي

وذلك النوع من الفتق ينتج عن إجراء عملية جراحية ويظهر في مكان الجرح ويكون أسباب الإصابة به حدوث التهابات في مكان الجرح مما أدى إلى ظهور الفتق.

شاهد أيضًا: أين أجريت أول عملية زرع قلب بالعالم؟

5- فتق الحجاب الحاجز

وهذا النوع من الفتق يصاب به الشخص منذ الولادة ويكون بسبب حدوث ضغط شديد على منطقة الصدري والقفص الصدر، ينتج عنه العديد من المشاكل مثل فتق الحجاب الحاجز ومشاكل كثيرة في التنفس وفي القلب والأوعية الدموية.

أسباب الإصابة بمرض الفتق

هناك العديد من الأسباب التي ينتج عنها الإصابة بمرض الفتق ومن بينها ما يلي:

  • أن يكون المريض يعاني زيادة شديدة في الوزن والسمنة المفرطة.
  • الرجال الذين يمارسون لعبة رفع الأثقال والرياضات العنيفة.
  • أن يكون المريض مصاب بنوبات شديدة من السعال المزمن.
  • حدوث تجمع كبير من السوائل في منطقة المعدة.
  • الخضوع لعمل عمليات في منطقة المعدة والبطن.
  • أن يكون المريض تعرض للغسيل الكلوي المتكرر.
  • يكون الشخص المريض خضع لعمليات تحولات بطنية لإنقاص الوزن.
  • أن يكون تاريخ العائلة المرضى فيه العديد من الأشخاص الذين أصيبوا بمرض الفتق.

أعراض مرض الفتاق

هناك العديد من العلامات والأعراض التي تظهر على الشخص البالغ أو على الطفل حديث الولادة التي تدل على إصابته بداء الفتاق ومن بين هذه الأعراض ما يلي:

  • ظهور انتفاخ شديد في جزء من الأمعاء يظهر في منطقه السرة ويكون ظاهراً.
  • ألم شديد في المنطقة المصابة بالفتق.
  • خروج الفتق خارج البطن وعدم دخوله مرة ثانية إلي مكانة.
  • حدوث انسداد في الأمعاء والإصابة بألم شديد فيها.
  • لا يستطيع الشخص المصاب بمرض الفتاق أن يقوم بأعماله اليومية ويصاب بألم شديد عند التحرك أو حمل أي أشياء بسيطة.
  • وفي بعض الحالات يصاب المريض بارتفاع طفيف في درجة حرارة الجسم.
  • يعاني المريض بتقلصات شديدة في منطقة الحوض من أسفل.

تشخيص مرض الفتاق

. ويتم تشخيص داء الفتاق عن طريق العديد من الأسباب والأعراض الواضحة على الشخص المصاب، يقوم بالذهاب للطبيب المعالج لعمل الفحوصات والإشاعات لمعرفة أي أنواع الفتاق المصاب به وهناك العديد من العوامل من بينها ما يلي:

  • أن يكون الشخص المريض يوجد لديه مرض وهو في سن صغير أو تعرضها للفتق وهو طفل صغير.
  • يقوم الطبيب المعالج بعمل الكشف على منطقة السرة في حالة الإصابة بالفتق الإربي وفتق السرة.
  • ولو كان المريض مصاب بفتق الحجاب الحاجز يتم تشخيص المرض عن طريق عمل أشعه لمنطقة الصدر حتى يتم تشخيص المرض وفي بعض الحالات يتم عمل منظار المريء.

علاج داء الفتق

من الضروري التدخل الجراحي للتخلص من الجزء البارز المتجمع فيه الخلايا الدهنية، وهذا الإجراء الجراحي لا يتطلب وقت طويل بل يقوم المريض في إجراء العملية في يوم واحد ثم في اليوم الثاني يشعر بتحسن كبير ويستطيع ممارسة حياته بطريقة طبيعية ومن الضروري أن يبتعد عن الأسباب التي أدت إلى إصابته بمرض الفتاق.

شاهد أيضًا: ما نسبة شفاء ونجاح عملية خراج المخ وأعراضه

وفي نهاية مقالنا قدمنا لكم من خلال موضوعنا أعراض مرض الفتاق، كافة المعلومات عن مرض الفتاق وأعراضه وطرق تشخيصه وطرق علاجه ونتمنى أن تكونوا قد استفدتم منا.

أترك تعليق