أعراض الحساسية للرضع

أعراض الحساسية للرضع

أعراض الحساسية للرضع، الحساسية عند الرضع هي ردة فعل قوية من جهاز المناعة إثر مادة تناولها أو استنشاقها الرضيع، وقد تكون تلك المادة غير ضارة كبعض الأطعمة أو لبن الأم، ولكن جهاز المناعة يعتبرها مواد تهاجم الجسم، فينتج أجسام مضادة لها بإفراط.

حساسية الصدر عند الرضع

1- الأسباب

  • تعد حساسية الصدر هي الأكثر انتشارًا بين الرضع، وهي رد فعلي لقصبات الطفل الهوائية عند تعرضها للمستأرجات، وهي المواد المثيرة أو المهيجة لأعراض الحساسية.
  • قد ترجع أسباب الإصابة بها إلى العوامل الوراثية، حيث أن حساسية الصدر من الأمراض التي قد تنتقل عن طريق الوراثة، وبنسبة للعوامل المثيرة لحساسية الصدر، تتمثل في التعرض إلى التلوث البيئي.
  • أيضًا التعرض إلى الغبار المنزلي المتواجد في السجاد ولعب الأطفال، إذا ما تم تنظيفهما باستمرار، حيث يحتوي على حشرة العث، أيضًا الإصابات المتعددة بنزلات البرد، تصيب الرضيع بالحساسية.
  • من المستأرجات أيضًا التعرض لطلع الزهور، رش المبيدات الحشرية، وبر الحيوانات الأليفة، دخان السجائر، عوادم السيارات، الدخان الناتج من المصانع إذا كان منزلك قريب من المناطق الصناعية.

شاهد أيضًا: معلومات عن مرض الحساسية

2- الأعراض

  • أعراض حساسية الصدر تظهر في صورة سعال شديد يزيد في فترات الليل، ضيق في التنفس، تصفير وتزيق في الصدر، ضيق في التنفس، وغالبًا ما تكون حساسية الصدر موسمية، فهي تزداد في فصلي الشتاء والربيع.
  • هناك نوع من الحساسية يصيب الأنف فقط دون الصدر، وتكون أعراضه متمثلة في رشح مستمر، العطس عند شم روائح عطريه، بعض الخشخشة في الصدر نتيجة لانسداد الأنف.

3- العلاج وطرق الوقاية

  • حساسية الصدر غالبًا ما تلازم الطفل لفترات طويلة، ويتم تحليل دم الطفل لمعرفة المادة المسببة للحساسية، وتختلف استجابة الطفل للعلاج من طفل لأخر، ويفضل تجنب الأدوية التي تحتوي على الكورتيزون.
  • العلاج يكون في صورة الأدوية الموسعة للشعب الهوائية، جلسات بخار للرضيع، البخاخات، وهناك أنواع من البخاخات المستوردة عبارة عن ماء البحر، وتعتبر تلك البخاخات من أفضل الأنواع.
  • للوقاية يجب تطعيم الطفل ضد الأنفلونزا الموسمية، حتى لا تتكرر أدوار البرد، كما يجب تجنب الأماكن المزدحمة، تهوية الفرش باستمرار، ويفضل عدم تعرض الرضيع إلى مكيفات الهواء.
  • تجنب التعرض إلى جميع أنواع المستأرجات كالأتربة، المبيدات الحشرية، دخان سجائر، الألعاب مصنوعة من الفرو، ويجب المتابعة الدورية للرضيع عند الطبيب المختص.

حساسية الحليب”milk allergy” عند الرضع

1- الأسباب

  • هناك بعض الرضع مصابون بحساسية ضد بروتين الألبان، وجميع مشتقات الألبان كالجبن والسمن، وليس شرطًا أن يأكل هو تلك الأطعمة، ولكن عند تناول الأم لتلك الأطعمة، يتحسس الرضيع عند رضاعته من لبن الأم.
  • قد تظهر حساسية الألبان عند رضاعة الرضيع بلبن بقري مخفف، فقد تلجأن بعض الأمهات لذلك نظرًا لارتفاع ثمن اللبن الصناعي، أو عند إدخال الطعام الخارجي لرضيع، فيصاب بالحساسية من اللبن ومشتقاته.

2- الأعراض

  • تختلف الأعراض من طفل للأخر، وتظهر في صورة إمساك مستمر، أو إسهال مستمر، قيء متكرر، ألم في المعدة، بكاء مستمر، براز ممخط، انتفاخ في البطن، غازات مستمرة.
  • قد تظهر بعض الأعراض الخاصة بالجهاز التنفسي، كالخنفرة، سيلان الأنف، سعال مستمر، وقد تكون الأعراض جلدية، كطفح جلدي، وقد ترتفع درجة حرارة الجسم قليلًا.

3- العلاج وطرق الوقاية

  • يجب فحص وتحليل البراز للرضيع، تحليل الدم الخفي في البراز، ولا يوجد علاج محدد في حالة حساسية الألبان، ولكن العلاج يكون هو امتناع الأم من تناول الألبان وجميع مشتقاتها.
  • يجب أن تتناول الأم المكملات الغذائية، تعويضًا عن مشتقات الألبان، ويجب أن تحرص على تناول الطعام الغني بالكالسيوم، وفيتامين د، حيث يجب أن تكثر من تناول اللوز، السمسم، الأسماك وبخاصة السالمون والسردين.
  • يجب تعرض الطفل لأشعة الشمس صباحًا، وفي حالة رضاعة الطفل صناعي، فهناك ألبان مخصصة للرضع لا يدخل حليب الأبقار أو الجاموس في تكوينها، حيث تتكون من الأحماض الأمينية وألبان الصويا.
  • غالبا ما يتعافى الأطفال من حساسية الألبان تلقائيًا عند عمر 4 سنوات، ويمكن قبل ذلك.

حساسية الجلد عند الرضع

1- الأسباب

  • جلد الرضع حساس للغاية، فهو يلزمه عناية خاصة من الأم، وقد يصاب الطفل بحساسية في جلده عند تناول بعض الأطعمة كالموز الفول السوداني الفراولة، البيض، الألبان والشوكولاتة.
  • تسبب حساسية الجلد أيضًا بعض أنواع الملابس، بعض أنواع الكريمات، العطور إذا ما كانت مخصصة للرضع، لدغات البعوض، هناك بعض الأدوية التي تسبب حساسية للجلد كآثار جانبية للدواء.

شاهد أيضًا: تحسس العفن أو الفطريات الجلدية

2- الأعراض

  • بقع حمراء تنتشر على الجلد، أكزيما، تورم في بعض أجزاء الجلد، حكة جلدية شديدة، طفح جلدي.
  • قد يظهر ما يعرف بخلايا النحل وهيا بقع مرتفعة السُمك حمراء اللون.

3- العلاج وطرق الوقاية

  • تجنب الأطعمة التي تلاحظين أنها سببت حساسية لدى طفلك بعد تناولها، وعند إدخال الطعام يجب أن يكون تدريجيا، حتى إذا ظهرت الحساسية، يسهل عليكِ معرفة نوع الطعام المسبب لها.
  • تجنب المنظفات الكيميائية والتي تحتوي على كحول، واستبدالها بمنتجات خاصة بالأطفال، كما يجب تجنب العطور في تلك الفترة الزمنية من عمر الطفل، أو استخدام عطور خاصة بالرضع.
  • تجنبي حك جلد الطفل بقوة، ولابد من تغيير حفاظة الأطفال بشكل مستمر، مع استخدام مرطب للطفل، ويجب قص أظافر الطفل باستمرار حتى لا يحك جلده بأظافره.
  • الحرص على أن تكون ملابس الأطفال قطنية 100%، والحرص على النظافة العامة للفراش ولملابس الطفل أيضا.

علاج حساسية الصدر عند الرضع بالأعشاب الطبيعية

  • يمكنك الاستفادة من العناصر الطبيعية حولك، لتهدئة أعراض حساسية الصدر لدى الأطفال، ولكن يجب عليك مراجعة الطبيب في ذلك، لأن لكل طفل حالته الخاصة.
  • يمكنك مزج ملعقة من العسل الطبيعي، مع ملعقة من عصير البصل، وبتناولهم الطفل كالدواء، فهذا الخليط يحتوي على نسبة عالية من المضادات الحيوية الطبيعية.
  • أيضًا العسل مع اليانسون، أو الشمر، أو البابونج، حيث يتم نقع العشب في الماء المغلي وتحليته بالعسل، ويشربه الطفل كالشاي، وذلك إذا كان عمر الطفل يسمح بالطعام الخارجي.
  • بشر الزنجبيل، فالزنجبيل علاج فعَّال للأمراض الجهاز التنفسي، ويمكنك إدخاله في عناصر طعام الطفل، أو أن يشربه الطفل في صورة منقوع الزنجبيل الفاتر.
  • مزج بعض حبات التمر، مع بعض حبات التين، وبعض الجرامات من حبة البركة، ثم يخلطون جيدًا في محضر الطعام الخاص بإعداد أكلات الطفل، ويأخذ منهم ملعقة كبيرة مرة في اليوم.
  • إذا كان عمر طفلك لا يسمح بدخول وجبات خارجية له، فتناوليهم أنتِ، كي يستفاد رضيعك منهم في لبن الرضاعة.

علاج الحساسية الجلدية عند الرضع بالاعشاب الطبيعية

  • الشوفان: حيث يخلط كوب من حبوب الشوفان مع الماء الفاتر، ويدهن كالمرهم على المناطق المصابة، ويعمل على تهدئتها من الاحمرار والحكة، كإحدى طرق العلاج الطبيعي.
  • بيكربونات الصودا: يمكن إضافة بعض من بيكربونات الصودا في البانيو الخاص بالرضيع حتى تمام الذوبان، ثم تغمر الأماكن المصابة لمدة ساعة تقريبا في هذا الماء، فيهدئ من آلام الحكة والالتهابات.
  • شاي الريحان والقرنفل: تقوم الأم بعمل شاي الريحان والقرنفل، وتتركه حتى يهدأ، ثم تقوم بعمل كمادات منه على الأماكن المصابة في جلد الطفل، حيث يحتوي شاي الريحان والقرنفل على مادة الأوجينول المخدرة.
  • شاي النعناع: تقوم الأم بغلي أوراق النعناع، وتتركها حتى تبرد، ثم تقوم بعمل كمادات على الأجزاء المصابة، حيث يحتوي النعناع على مادة المنتول وهي المخدر الموضعي.
  • قشور الفواكه: هناك بعض الفواكه كالبطيخ والموز، تحتوي قشورها على بعد المواد المهدئة للحكة والالتهابات.
  • الصبار: يعتبر علاج موضعي فعال لأعراض الحساسية الجلدية، حيث يتم شق الصبار ووضع علامة على الأماكن المصابة.
  • زيت الزيتون: زيت الزيتون من أهم العناصر الطبيعية التي يجب أن تتواجد في منزلك إذا كان لديك طفل رضيع، استخدميه عند تغيير الحفاضات، واستخدامه أيضًا كدهان لحلمة الثدي، وتأثيره في غاية الروعة.

أطعمة ممنوعة للطفل تسبب الحساسية

  • من الطبيعي أن تهتم كل أم بصحة رضيعها، وأن ترغب في إشباعه، لكن عليك عزيزتي الأم بعض النصائح كي تتجنبي بعض الأخطاء التي قد تصيب الرضيع بالحساسية.
  • تجنبي إدخال أي طعام أو شراب خارجي كالأعشاب قبل الأربعة أو الستة أشهر الأولى من عمر الطفل، ويمكنك زيادة كمية اللبن في ثدييك عن طريق تناول الطعام الصحي، وشرب الكثير من السوائل.
  • تجنبي عدم التدرج في إدخال الطعام، ويجب أن تتبعي جدول خاص بنوع الطعام وكميته، يضعه لك الطبيب المتابع لطفلك، فلا تطعمي طفلك بشكل عشوائي أو تعتمدي على تجارب من حولك.
  • تجبني إدخال اللبن البقري أو الزبادي للطفل قبل بلوغه عام كامل، وكذلك العسل الطبيعي، وتجنبي أيضًا العصائر الحمضية كالبرتقال قبل أن يبلغ ثمانية أشهر.

شاهد أيضًا: افضل ادوية الحساسية والحكة

في نهاية رحلتنا مع أعراض الحساسية للرضع، أخيرًا طفلك هو هبة من الله، نسأل الله أن يحفظه لك، وتذكري دائمًا أن تعبك وسهرك سوف تؤجرين عليه، واحرصي دائمًا على نمط حياة صحي غذاء متوازن لك ولأفراد أسرتك، تجنبًا ويلات الأمراض.

أترك تعليق