أحكام السباحة قبل الإفطار في رمضان

احكام السباحة قبل الافطار في رمضان

أحكام السباحة قبل الافطار في رمضان، تعتبر ممارسة السباحة من التمارين الرياضية الهامة جدًا والتي لا يمكن للكثير من الأشخاص الاستغناء عنها، ويفضل الكثير ممارسة السباحة وخاصة في شهر رمضان المبارك حيث الأجواء الحارة ولكن لابد من مراعاة الصيام وعدم السماح للمياه بالدخول فالفم.

قواعد يجب الالتزام بها أثناء السباحة في رمضان

  • لابد من الابتعاد عن أية شيء يكون سبب في الإفطار مثل دخول المياه داخل جوف الإنسان الصائم، أو حتى نزول المياه بملابس غير لائقة ومخالفة للشريعة الإسلامية.
  • لابد من ممارسة السباحة قبل فترة الإفطار حيث يكون الشخص على معدة فارغة تمامًا، مما يساعد على ممارسة هذه الرياضة بشكل جيد وصحيح.
  • أثناء فترة الصيام لابد من ممارسة السباحة في مكان مغلق وغير معرض للشمس، حيث لا تؤدي إلى نتائج سلبية.
  • إذا كان يعاني الشخص الصائم من أي مرض مزمن مثل أمراض القلب فعليه استشارة الطبيب المختص قبل ممارسة السباحة في رمضان.
  • يمكن ممارسة السباحة قبل الإفطار بنصف ساعة فقط، وذلك لتجنب الكثير من الأعراض الجانبية التي قد تظهر بسبب ممارستها أكثر من ذلك.
  • خلال فترة الإفطار لابد من تناول من ثلاثة أو أربعة لتر يوميًا من المياه.
  • يمكن خلال فترة الإفطار تعويض الجسم بالعناصر الغذائية المختلفة من البروتينات والفيتامينات حيث يساعد ذلك على ممارسة السباحة أثناء الصيام بشكل أفضل.
  • يمكن بعد الإفطار مباشرة تناول الكثير من السوائل التي تفيد الجسم بالكربوهيدرات والتي يمكنها تعويض الجسم بالعناصر المفيدة له.
  • لابد من ارتداء الملابس والأحذية المريحة حتى لا يعاني الصائم خلال فترة السباحة.

شاهد أيضًا: حكم التصوير في الإسلام

أمور يجب تجنبها أثناء ممارسة السباحة في رمضان

  • لا يجب الاستمرار في السباحة أكثر من نصف ساعة على الأكثر.
  • مراعاة إغلاق الفم أثناء ممارسة السباحة لأن دخول المياه داخل الجوف يبطل الصيام.
  • لابد من ممارسة السباحة على معدة فارغة أي ممارستها قبل الإفطار وليس بعد السحور مباشرة.
  • لابد من التركيز على تناول الأطعمة الغذائية والتي تتوافر فيها العناصر والمعادن التي يحتاجها الجسم.
  • لابد من الابتعاد عن تناول الأطعمة الدسمة الغنية بالدهون.
  • لابد من الابتعاد عن المشروبات الغازية، وكذلك المشروبات الغنية بمادة الكافيين.
  • لابد من الابتعاد عن الملابس المثيرة حتى لا تفقد الصيام، وكذلك تجنب الملابس الضيقة أثناء السباحة حتى لا تسبب إرهاق جسدي للصائم.

شاهد أيضًا: حكم زيارة القبور يوم العيد للنساء

أحكام السباحة قبل الإفطار في رمضان

  • قال الكثير من علماء وفقهاء الدين بأن السباحة في شهر رمضان المبارك وخلال فترة النهار ليست من المحرمات وأنها جائزة، وذلك استدلالًا بأفعال الرسول الكريم صلى الله عليه وسلم.
  • ذكرت السيدة عائشة عن الرسول الكريم “أشهد على الرسول الكريم صلى الله عليه وسلم إن كان ليصبح جنبا من جماع غير احتلام، ثم يصومه”، ولذلك فالسباحة جائزة في رمضان بسبب جواز الغسل.
  • تجوز السباحة في نهار رمضان في حالة إذا كان الشخص ممارسا جيدًا لهذه الرياضة حيث يتحكم في الماء الداخل إلى جوف الإنسان ومن ثم معدته.
  • يرجع جواز السباحة في نهار رمضان رجوعًا إلى جواز الغسل حيث بشرط عدم دخول الماء داخل الفم.
  • يقول بعض الفقهاء أيضًا بأن السباحة في نهار رمضان من المحرمات وذلك تجنبًا لدخول المياه الجوف مما يؤدي إلى إفساد الصيام وإبطاله.
  • قال هؤلاء الفقهاء أن دخول الماء الجوف يعني الإمساك بقية اليوم، مما يترتب عليه صيام هذا اليوم بعد انقضاء شهر رمضان.

آراء الفقهاء حول ممارسة السباحة في رمضان

  • يذكر الإمام الرملي راية في ممارسة السباحة بنهار رمضان حيث يقول “لو عرف الصائم عادته بأن يصل الماء منه إلى جوفه أو دماغه بالانغماس، ولا يمكنه التحرز منه أنه يحرم الانغماس ويفكر قطعًا”.
  • يذكر أيضًا الإمام النووي رحمة الله عليه في هذه المسألة ويقول “يجوز للصائم أن ينزل الى الماء وينعكس فيه، ويصبه على رأسه سواء كان في حمام، أو غيره ولا خلاف في ذلك”.
  • يقول الهيثمي رحمة الله عليه “أفطر بسبق الماء في غسل تبرد أو تنظف وكذا دخول جوف منغمس من نحو فمه أو انفه، لكراهة الغمس فيه ومحله إن لم يعتد أنه يسبقه وإلا إثم وأفطر قطعا”.
  • توضح هذه الآراء جميعًا أن ممارسة السباحة في نهار رمضان أمر جائز ويمكن القيام به، ولكن حذر كل هؤلاء من دخول المياه إلى الفم حيث يبطل الصيام.

أنواع السباحة

  • تظهر سباحة الصدر من خلال ملامسة الماء لصدر السباح، وتكون رأسه خارج المياه حيث يكون كتفاه على خط مستقيم مع سطح الماء.
  • تظهر سباحة الظهر من خلال قدرة السباح في العوم ولكن مستخدمًا ظهره، حيث استعمال قدمه في بداية السباحة وأثناء الدوران.
  • تظهر سباحة الفراشة في استعمال السباح لذراعيه من الأمام ويقوم بدفعهما نحو الخلف، كما يقوم السباح بتكرار هذا الفعل لعدة مرات أو طوال فترة السباق.
  • تظهر السباحة الحرة في اختيار السباح لنفسه الطريقة التي يفضلها أو يرغب بها، حيث يمكن أن تكون طريقة مختلفة تمام عن سباحة الصدر، والظهر وحتى الفراشة.

فوائد السباحة بشكل عام

  • تساعد السباحة في استرخاء العضلات والجسم بشكل واضح جدًا، حيث التخلص من القلق والتوتر النفسي والعصبي.
  • تعمل السباحة على تحسين حالة القلب والأوعية وكذلك الرئة، وذلك لأنها تساعد على تحسين وضع التنفس.
  • تعمل السباحة على التخلص من الدهون والسعرات الحرارية، وتساعد بشكل كبير جدًا في إنقاص الوزن الزائد.
  • تعمل السباحة على التخلص من التهابات الجسم، وزيادة نسبة الشفاء لمن يعانون من هذا المرض أو هذه الإصابة.
  • تعمل السباحة على تحسين حالة الأوعية الدموية داخل الجسم.
  • تساعد السباحة بشكل واضح جدًا في تحسين حالات النوم لدى الكثير من الأشخاص والتي تعاني من الأرق.
  • تساعد السباحة على تحسين مرونة العضلات والجسم، وذلك من خلال الحركة المستمرة التي يمارسها السباح.
  • تساعد السباحة على تحسين الحالة الاجتماعية لدى الكثير من الأشخاص، حيث التعرف على أشخاص جدد وتكوين علاقات طيبة معهم.

المخاطر التي تنتج من ممارسة السباحة

  • يمكن أن تسبب ممارسة السباحة من نقل الكثير من الأمراض للسباح، وخاصة عندما تكون السباحة في حمام السباحة وليس في بحر.
  • تعمل كميات الكلور الكثيرة الموجودة في حمام السباحة في التأثير الواضح على صحة السباح ولكن بشكل سلبي.
  • تؤدي كميات الكلور إلى الإصابة بالتهابات شديدة في الأنف وكذلك في التأثير السلبي الواضح على القناة الدمعية لهؤلاء.
  • أوضح الكثير من الأطباء المتخصصين بأن أكثر من ثمانين في المائة من الأشخاص السباحين يعانون من اسهال شديد جدًا، ولذلك لابد من الحذر وعدم الإطالة في المياه.
  • تعرض الكثير من السباحين للعديد من الأسماك البحرية المتوحشة، حيث لم تتوافر لديهم الخبرة الكاملة للتعامل في مثل هذه الظروف.
  • يتعرض الكثير من السباحين لعدم فهم واستيعاب القوانين الخاصة بالسباحة وخاصة في المسابقات، ولذلك لابد من الشرح المبسط والواضح لهذه القوانين لتجنب الكثير من الحوادث والمشاكل.

شاهد أيضًا: حكم تربية الحمام شرعًا

أوضح هذا المقال حكم ممارسة السباحة في شهر رمضان المبارك حيث أجمع الكثير من العلماء بممارستها ولكن بشرط عدم دخول المياه إلى جوف الإنسان، بالإضافة إلى الالتزام بالملابس المناسبة حتى لا يبطل الصيام.

أترك تعليق