متى يكون السكر منخفض لمرضى السكر

متى يكون السكر منخفض لمرضى السكر

متى يكون السكر منخفض لمرضى السكر إن نسبة السكر الطبيعي في الدم تنحصر بين 60 ملغ-150 ملغ/ ديسيليتر، وذلك بالنسبة للشخص العادي، وتظل هذه النسبة ثابتة على الرغم من التغيرات المستمرة في نسب السكر في الدم، ويعد السكر منخفضًا إذا قلت نسبة السكر في الدم عن 45-50 ملغ/ ديسيليتر، ويعد تناول الغذاء هو المصدر الرئيسي للحصول على السكر في الجسم.

كيف تتم عملية الحفاظ على مستوى السكر في الدم

في حالة الصيام: يقوم الجسم بالحفاظ على نسبة السكر في الدم من خلال إجراء عمليتين:

  1. يقوم الكبد بتحليل مخزون السكر الذي يوجد بداخله، والذي يعرف باسم سكر جليكوجين، والذي تم تكوينه بداخل الكبد خلال عملية تعرف باسم
  2. والجدير بالذكر أن هرمون الأنسولين، الذي يعد الهرمون الرئيسي المسئول عن تنظيم نسب السكر في الدم، يعمل على الخفض من نسبة السكر في الدم إلى نسبة أقل من 80 ملغ/ ديسيليتر، وعندما يصل إلى القيمة المناسبة، التي تتراوح بين 65 ملغ-70 ملغ/ ديسيليتر، يتوقف إفراز هرمون الأنسولين.
  3. وعندها يبدأ إفراز مجموعة من الهرمونات الأخرى، التي تبدأ بهرمون الجلوكاجون، وهرمون الأدرينالين، اللذان لهما وظيفة مضادة لهرمون الأنسولين، حيث يعملان على إعادة إنتاج السكر مرة أخرى من خلال تحفيز عملية تحليل الجليكوجين.
  4. فيؤدي ذلك إلى الرفع من مستوى السكر في الدم مرة أخرى، وبالتالي الحماية من نقص نسبة السكر في الدم.
  5. وبعد ذلك يبدأ عمل هرمون النمو، وهرمون الكورتيزون، اللذان يعرفان ببطء النشاط، ولكن طول الأمد.

شاهد أيضًا: كيف أخفض السكر التراكمي بسرعة

متى يكون السكر منخفض لمرضى السكر

  • إن نقص نسبة السكر في الدم، يشتمل على ثلاثة عناصر، وهي الأعراض المصاحبة لنقص السكر في الدم، وانخفاض السكر في الدم عند قياسه، واختفاء أعراض انخفاض نسبة السكر في الدم عند ارتفاعه.

أعراض انخفاض مستوى السكر في الدم

  • إن الأعراض المصاحبة ﻹنخفاض مستوى السكر في الدم، تظهر عند مستويات مختلفة للسكر، تختلق من شخص إلى أخر، فمثلًا نجد أن الأشخاص الذين يتعرضون لنقص نسبة السكر في الدم بصورة مستمرة، تظهر عندهم الأعراض عند مستويات أقل، من الأشخاص الآخرين الذين يعانون من الإصابة بعدم أتزان في مستويات السكر في الدم، أي الذين يعانون من مرض السكري، وتعرف هذه الحالة باسم نقص سكر الدم النسبي.

ومن هنا تتضح الأعراض المصاحبة للإصابة بنقص السكر في الدم، وهي تتمثل في الآتي:

  1. في حالة انخفاض مستوى السكر في الدم إلى 55 ملغ/ ديسيليتر، يلاحظ المريض إصابته بالخوف وزيادة العرق، وشحوب في الوجه، والجوع، والرعشة، والزيادة في ضربات القلب.
  2. أما في حالة انخفاض نسبة السكر في الدم عن 55 ملغ/ ديسيليتر، نجد أن المريض يعاني من اضطرابات في السلوك، فمثلًا يعاني من الارتباك، وعدم الوعي، وقد تصل إلى تشنجات أو الموت، وذلك نتيجة لنقص نسبة السكر الذي يصل إلى الدماغ.

شاهد أيضًا: ما فوائد العسل لمرضى السكري

أسباب نقص نسبة السكر في الدم

هناك العديد من الأسباب التي من الممكن أن تؤدي إلى نقص نسبة السكر في الدم، وهذه الأسباب تتضمن الآتي:

  1. من الممكن أن يحدث نقص في نسبة السكر في الدم للأشخاص الأصحاء، ومن الممكن أن يحدث لدى الأشخاص المصابين بمرض السكري، وذلك لتناولهم الأدوية التي تعمل على خفض نسبة السكر في الدم، مثل دواء الأنسولين، أو غيرها من الأدوية الأخرى.
  2. من الممكن أن تسبب بعض الأدوية النقص في مستويات السكر في الدم، مثل دواء الكينين والأسبرين والساليسيلات، وأدوية علاج الملاريا، بالإضافة إلى تعاطي الكحول.
  3. الإصابة بورم جزيري في البنكرياس، يعمل على إفراز هرمون الأنسولين، مما يسبب في زيادة نسبة هرمون الأنسولين والخفض من نسبة السكر في الدم.
  4. وجود بعض الأمراض في الكلى أو في الكبد، خصوصًا في الحالات المزمنة أو الحادة.
  5. وجود أورام في الجسم.
  6. وكود حالة تلوث حادة.
  7. نقص في نسب بعض الهرمونات، مثل هرمون الكورتيزون وهرمون النمو.
  8. نقص في مجموعة من الإنزيمات عند الولادة.
  9. من الممكن أن يحدث نقص في نسبة السكر في الدم بعد تناول الوجبات مباشرة.
  10. من الممكن أن يحدث نقص السكر في الدم نتيجة لحدوث عملية جراحية في المعدة تسببت في مرور الطعام من المعدة إلى الأمعاء بسرعة، مما قد يتسبب في ارتفاع السكر في الدم بصورة كبيرة، فيتم إفراز كميات هائلة من الأنسولين تتسبب في نقص نسبة السكر في الدم.

المرضى المصابين بمرض السكري

  • إن تناول جرعة زائدة من الأدوية التي تعمل على خفض نسبة السكر في الدم، يعد من أكثر الأسباب الشهيرة التي تسبب خفض نسبة السكر في الدم، للأشخاص المصابين بمرض السكري.
  • وذلك خصوصًا بالنسبة إلى المرضى الذين يعانون من عدم إفراز هرمون الأنسولين في الجسم، ويعتمدون على حقن الأنسولين.

علاج نقص نسبة السكر في الدم

  • يعد من أكثر الطرق العلاجية السريعة لنقص نسبة السكر في الدم، هو الحقن بالجلوكاجون، أو إعطاء محاليل سكر.
  • ولكن يجب الانتباه قبل أن يتم إعطاء السكر، أن يتم أولًا أخذ عينة من الدم، لقياس نسبة السكر، وذلك حتى يتم التأكد من أن الأعراض سببها هو نقص السكر في الدم، وليس سببًا أخر.
  • في حالة كان المريض واعيًا، يتم إعطائه السكر عن طريق الفم، ولكن في حالة كان غائبًا عن الوعي، يتم إعطائه السكر في صورة حقن عن طريق الوريد.

شاهد أيضًا: تعريف مرض السكري وانواعه

أترك تعليق