قصص نجاح بعد الفشل المتكرر والطويل

قصص نجاح بعد الفشل المتكرر والطويل، يوجد من يفشل في الوصول إلى طموحاته، و يصاب باليأس ويتخلى عن كافة أحلامه، لذا هذه المقالة تبث أن النجاح هو الوجه الحقيقي للحياة، وسنذكر العديد من قصص النجاح بعد الفشل المتكرر، وعندما يتطلع الشخص على هذه القصص سوف يعرف أن النجاح ليس بالأمر السهل.

وأن من يصر على تحقيق أهدافه وعلى النجاح هو من يصل إليه حتي إن كان بعد المرور بالعديد من الفشل، ولكن من لم يصل إلى النجاح هو من يتخلى عن أحلامه بكل سهولة لمجرد أنه فشل من المرة الأولى، ولكن عندما يقرأ هذه القصص سوف يعرف أن يملك الإصرار والعزيمة سوف يصل إلى النجاح.

قصة نجاح بعد فشل متكرر توماس أديسون :-

توماس أديسون منذ صغيره كان يخبر معلمه أنه غبي ولا يستطيع أن يتعلم أي شئ، حيث كان أديسون ضعيف السمع ولم يكمل تعليمه بسبب ذلك، ولأن توماس كان يعشق العلوم بالإضافة إلى حبه للجانب العلمي، قررت والدته أن تحتويه في التعليم وعلمته العلوم والقراءة والكتابة، وتوماس لم ييأس لحظة بل بالعكس قام بتجهيز معمل خاص به بالمنزل وكان هذا المعمل صغير، ولكن كان والده لم يؤمن بطموح توماس وكان يحرمه من الدخول إلى المعمل ويضربه.

توماس أديسون فشل في ألاف المرات في كثير من التجارب، ولكن لم ييأس أبدًا، بل كان يتحدى نفسه من أجل الوصول إلى أهدافه، وبالرغم من کافة الصعوبات التي واجهها توماس في حياته، ولكن صمم على استكمال طريقة للوصول إلى النجاح، تخطي توماس تلك العقبات إلى أن وصل إلى اختراع المصباح الكهربائي الذي تستخدمه البشرية حتى الآن، وهو مخترع أيضًا آلة التصوير السينمائي، كما أن قام باختراع التلغراف.

اقرأ أيضًا :-  قصص نجاح أغنى 7 رجال اعمال في العالم

اقرأ أيضًا : قصص نجاح أغنى 7 رجال اعمال في العالم

قصة نجاح بعد فشل متكرر ألبيرت آينيشتاين :-

بدأ أينشتاين منذ صغره بالكثير من الصعوبات، حيث كان لا يستطع النطق إلا عندما تجاوز سن الـ4 سنوات، وكان يراه المعلمين في المدرسة وأصدقائه أنه غبي ولا يستطع أن يفعل شيئًا، وكان يقول عنه المعلمين أنه متأخر عقليًا وأنه يعاني من التوحد، وأنه يعاني من التأخر في الفهم وهذا الشخص لا يستطع أن يصل إلى أهدافه بكافة الطرق، ولكن كل ذلك لم ينظر إليه آينيشتاين لانه كان واثق من قدراته ثقة تامة.

رسب آينيشتاين العديد من المرات في مادتي الفيزياء والرياضيات، وقاله له معلميه أنه فاشل ولا يستطع أن يقوم بدراسة أي مادة خاصة الفيزياء والرياضيات، ولكن آينيشتاين لم يهتم بما قال له معلميه لأنه یثق أنه يستطيع الوصول إلى أهدافه، ولن يتنازل عنها مهما حاصره الجميع، وأخذ آينيشتاين يقوم بالعديد من التجارب الذي كلما كان يفشل في إحدها، لم ييأس بل هذا الفشل كان الذي يمنحه طاقة التحدي لاستكمال طريق إلى النجاح.

وبعد تعب كبير وجهد عظيم وفشل متكرر ومحو اليأس استطاع آينشتاين الوصول إلى النجاح الذي كان يرغب فيه إلى أصبح أهم وأشهر عالم فيزياء في التاريخ، كما أنه هو من ألف نظرية النسبية، ومخترع القنبلة الذرية، وأصبح من أهم الشخصيات في تاريخ البشرية.

اقرأ أيضًا :-  قصص نجاح واقعية ملهمة لأشخاص بدأوا من الصفر

قصة نجاح بعد فشل والت ديزني :-

بدأ والت ديزني بعمل في صحيفة محلية بالولاية التي كان يعيش بها، ولكن لأنه كان يطمح أنه يصبح شخصًا ذو رونق ولديه أهداف لابد أن يصل إليها، وأن العمل في الصحيفة لم تجعله يصل إلى هذه الأهداف، استقال ديزني من هذه الوظيفة، وقام بإقامة شركة صغيرة للرسوم الكرتونية، ولكن كانت هذه الشركة تتعرض للإفلاس كل فترة، وفي ذلك الوقت باع ديزني أسهم من الشركة من أجل إنقاذها.

استمرت الشركة إلى أن تعرضت لخسائر مرة أخري، وهنا باع ديزني أسهم كثيرة من الشركة وأصبح المساهمين كثيرون، لذلك فكرة ديزني بإقامة مشروع كبير للأفلام الكرتونية ولكن رفض مجلس إدارة الشركة ذلك، فقام ديزني بفض الشراكة، وقام بإنشاء المشروع الكبير ونجح فيه نجاح باهر، واشتركت فيه قناة تليفزيونية، وأصبحت أفلام ديزني من أشهر أفلام الكرتون، ويُعد ديزني أول من قام بفكرة الرسوم المتحركة.
لم ييأس ديزني مرة واحدة، بل عندما كان يتعرض إلى الفشل، كان يقف مرة ثانية للوصول إلى النجاح الذي كان يرغب فيه دائمًا، كان لم يترك أحدًا أن يهدم أحلامه وطموحاته، كان يحرص على التمسك بطموحاته لأبعد الحدود، واستطاع ديزني تحقيق نجاح كبير، أصبح من خلاله من أغنى الرجال في العالم، كما أنه استطاع تأسيس إمبراطورية كبيرة للشخصيات الكرتونية التي تحبها الكبار قبل الصغار.

اقرأ أيضًا :-  قصص نجاح رجال أعمال سعوديين

شاهد أيضًا : قصة نجاح فريق عمل متعاون

قصة نجاح بعد فشل متكرر هارلاند ساندرز :-

بدأ قصة هارلاند ساندرز منذ صغره عندما توفي والده، وتحمل هارلاند مسئوليه أخواته، حيث قامت والدته بالخروج للعمل من أجلهم، وكان هارلاند يقوم بطهي الطعام إلى أخواته، وكان يعمل لهم دائمًا دجاج مقلي، وكان هارلاند يحب الطبخ، إلى أن تزوجت والدته مرة أخرى، ودخل الجيش، وعمل في وظائف عديدة، وتعرض للكثير من الفشل إلى أن قام بإنشاء محطة خدمة للسيارات صغيرة وهناك لم يوجد مكان للطعام جيد فقام بإقامة مطعم هناك.

وكان يأتي إليه العديد لجودة طعامه، وكثر عدد الطلبات على المطعم إلى أن اشتهر ولكن وجد هارلاند أن الدجاج بالخلطة التقليدية، وهذا لم يرغب به هارلاند، إلى أن اكتشف خلطة سرية للدجاج المقلي جعلت الجميع يعشقونه، هارلاند لم ييأس قط في أي فشل تعرض له، ولكن كان يُحفز نفسه دائمًا بالإصرار الذي هو الوجهة الأخر للنجاح، وأصبح هارلاند بعد فشل متكرر من أغني الرجال في العالم، وأصبح لكنتاكي العديد من الفروع في دول العالم.

قد يهمك أيضًا : قصص نجاح العظماء- قصص رائعة وملهمة

كانت هذه نبذة مختصرة عن قصص نجاح بعد الفشل المتكرر والطويل، وهذه القصص تستطيع القارئ من خلالها أن يتعلم كيف أن يحفز نفسه عندما يتعرض إلى الفشل، ويتعلم أيضًا أن الفشل هو بداية الطريق إلى النجاح وليس نهايته، وأن الإنسان الذي يصمم على تحقيق طموحاته هو الذي يصل إليها مهما تعرض لأي فشل.

أترك تعليق