موضوع تعبير عن بداية العام الهجرى الجديد بالعناصر

موضوع تعبير عن بداية العام الهجرى الجديد بالعناصر

نقدم لكم اليوم موضوع تعبير عن بداية العام الهجري الجديد بالعناصر حيث يحتفل المسلمون من كل عام ببداية سنة جديدة من العام الهجري، حيث يمثل بداية العام الهجري الجديد بداية سعادة وأمل للمسلمين، حيث يمثل هذا اليوم بمثابة أمل ، وذلك لأن هذا اليوم كان يوم نصر للإسلام والمسلمين، كما إنه يوم أن أراد الله لهم أن ينقذهم من أيادي الظلم والعدوان، وأن يخفف عنهم ما كانوا يلاقونه من ذل وتعذيب على أيدي المشركين والكفار، ولذا نقدم لكم موضوع تعبير عن بداية العام الهجرى الجديد بالعناصر والخاتمة للصف الرابع و الخامس والسادس الابتدائي، موضوع تعبير عن بداية العام الهجرى الجديد بالعناصر والافكار للصف الاول و الثاني و الثالث الاعدادي و الثانوي ولجميع الصفوف التعليمية.

شاهد ايضًا : موضوع تعبير عن الصلاة عماد الدين بالأفكار

عناصر موضوع تعبير عن بداية العام الهجري الجديد بالعناصر :-

  1. مقدمة موضوع تعبير عن بداية العام الهجري الجديد.
  2. ما يمثله هذا اليوم بالنسبة للمسلمين.
  3. متى تكون بداية السنة الهجرية؟
  4. أسباب الهجرة من مكة إلى المدينة.
  5. وصف يوم الهجرة.
  6. الفرق بين السنة والشيعة في نظرتهما إلى الهجرة.
  7. تأثير الهجرة على المسلمين والإسلام في الجزيرة العربية.
  8. ماذا فعل الكفار جراء هذه الهجرة.
  9. مظاهر الاحتفال بالعام الهجري لدى المسلمين.
  10. خاتمة موضوع تعبير عن بداية العام الهجري الجديد.

مقدمة موضوع تعبير عن بداية العام الهجري الجديد :-

العام الهجري هو العام الذي أمر فيه نبيه صلى الله عليه وسلم وأصحابه بالهجرة من مكة إلى المدينة، للهروب من بطش المشركين.

ولكي يبدأ حياة جديدة من نشر الدعوة الإسلامية، بالإضافة إلى اطمئنان المسلمين على أنفسهم وأموالهم وأعراضهم.

كما أن يوم الهجرة يمثل انتصاراً للإسلام والمسلمين، كما يمثل هذا اليوم أروع مثل للصداقة والفداء والتضحية، حيث يتمثل في أبي بكر الصديق وهو برفقة رسول الله، فكان لا يشغل باله إلا خوفه على رسول الله.

ويحتفل المسلمون بهذا اليوم في كل عام، و تنتاب المسلمين مشاعر الفرح والسعادة بهذا اليوم من كل عام، وتختلف مظاهر الاحتفال من دولة لدولة، حسب العادات والتقاليد.

شاهد ايضًا : موضوع تعبير عن حقوق الجار وواجباته بالعناصر

 ما يمثله هذا اليوم بالنسبة للمسلمين :-

هذا اليوم هو يوم عزيز عند كل المسلمين في شتى بقاع الدنيا، حيث يمثل هذا اليوم بالنسبة للمسلمين بمثابة انتصار قوي للمسلمين على المشركين.

كما يعد هذا اليوم عند المسلمين بمثابة ضربة قاضية للشرك والمشركين، وبداية جديدة للدين الإسلامي في منطقة أخرى من الجزيرة العربية.

حيث أنه اليوم الذي يعتبر بداية لانتشار الدعوة الإسلامية، وانتشارها على القبائل العربية المختلفة، كما يعتبر هذا اليوم هو المنطلق بعد ذلك تقوية شوكة المسلمين.

متى تكون بداية السنة الهجرية؟ :-

  • تبدأ السنة الهجرية من كل عام في الأول من محرم، بعد التحقق من القمر ثبوت هلال شهر الله المحرم.
  • وقد اتخذ الفاروق عمر بن الخطاب من يوم هجرة الرسول من مكة إلى المدينة، ليكون بداية عام هجري.

  أسباب الهجرة من مكة إلى المدينة :-

هناك أسباب كثيرة جداً، لأمر الله عز وجل لرسوله بالهجرة من مكة إلى المدينة ومنها :-

  • اشتد إيذاء الكفار لأصحاب النبي محمد صل الله عليه وسلم، وتم التنكيل بعدد كبير منهم، وتم قتل منهم الكثير.
  • محاولات النبي المستمرة مع قريش بالدخول في الإسلام أو ترك المسلمين وشأنهم، ولكنهم لم يستمعوا إلى كلامه.
  • خروج النبي إلى الطائف، ليدعو أهل الطائف للدخول في الإسلام، لكنهم آذوه وحاربوه، وفعلوا بها من الأفاعيل ما لم يتحمله بشر.
  •  لكنه صبر واحتسب، ولم يرضى باطباق الجبلين عليهما، حيث قال له جبريل إن الله قد بعث معي ملك الجبال.
  •  فقال له ملك الجبال لو شئت لأطبقت عليهم الأخشبين، فقال الرحمة المهداة” لا ولكني أرجوا من الله أن يخرج من بين أصلابهم من يوحد الله”.
  • بيعة العقبة الأولى والثانية: استطاع النبي أن يعقد مع القادمين من يثرب بيعة العقبة الأولى وذلك في موسم الحج، وبايعوه على أن ينصروه نصراً عزيزاً، وعرضوا عليه أن يأتي إلى يثرب وهم يدافعون عنه.
  • عرض النبي الإسلام عن القبائل العربية التي كانت تأتي إلى مكة، ولكنهم لم يؤمنوا به أو يستمعوا إليه.

كل هذه الأسباب كانت تحول للإسلام، حيث أمر الرسول بخروج أصحابه ليثرب، هرباً من بطش المشركين.

  •  ثم جاء الأمر من السماء بخروج النبي محمد صل الله عليه وسلم من مكة إلى المدينة، لنشر الإسلام في أرض جديدة.

وصف يوم الهجرة :-

يوم الهجرة هو يوم صعب مر على الرسول صل الله عليه وسلم ومرت العديد من الأحداث قبله وبعد ومنها :-

  • قبل يوم الهجرة: عندما أمر الله رسوله بالهجرة، كان عنده العديد من الأمانات في بيته للمشركين، فأمر علي بن أبي طالب، بالمكوث في المدينة لرد الأمانات إلى أصحابها.

ذهب الرسول لأبي بكر الصديق ليخبره عن الهجرة، فقال له أبو بكر الصحبة يا رسول الله، فقال الله الصحبة يا أبا بكر.

  • يوم الهجرة: كان المشركون يريدون أن يذهبوا إلى بيت رسول الله ليقوم بقتله، من خلال مجموعة من شباب مكة، حتى يتفرق الدم بينهم، فلا يستطيع عائلة النبي أن تأخذ بثأره.

فذهبوا في المساء إلى بيته ليفعلوا ما اتفقوا عليه، ولكن الله أعمى أبصارهم، وخرج الرسول من بين أيديهم دون أن يروه أو يشعروا به.

وعندما استيقظوا ذهبوا ليقتلوا النبي، وعندما أزاحوا الفراش وجدوا سيدنا علي ابن أبي طالب مكانه.

وخرج الرسول مع أبي بكر في الصحراء ومعهم دليل الصحراء، وكان أبو بكر طول الرحلة يمشي تارة أمام الرسول وتارة خلفه وتارة عن يمينه وعن يساره.

حتى سأله الرسول فيقول له أفديك بنفسي، لو حدث لي سوء فلن يحدث شيء، أما إن حدث لك سوء، فذلك انتهاء للدعوة.

ثم بعد ذلك تتبعهم المشركون حتى وصل الركب إلى غار حراء، ودخلوا إليه، وبقدرة الله كون العنكبوت بيت أمام الغار، ووضعت الحمامة وبيضها.

وعندما وصل المشركون لم يدركوا أن النبي وصحبه في الغار، ويقول الله أبو بكر يا رسول الله لو نظر أحدهم تحت قدميه لرآنا، فيقول له لا تحزن إن الله معنا.

ورجع المشركون إلى ديارهم منكسي الرأس، لم يستطيعوا أن ينالوا من رسول الله .

  • بعد يوم الهجرة: ووصل الرسول وصحبه إلى مشارف المدينة المنورة، واستقبله أهل يثرب استقبالاً رائعاً بالأناشيد الجميلة.

واستطاع الرسول أن يؤاخي بين المهاجرين والأنصار وبذلك تكون مجتمع إسلامي على أسس صحيحة بفضل رسول الله.

الفرق بين السنة والشيعة في نظرتهما إلى الهجرة :-

تختلف القواعد الدينية بين أهل السنة والشيعة، إلا أن هذا اليوم كما كان يوم تجمع للمسلمين، هو تجميع للسنة والشيعة، حيث يحتفل كلاهما كل عام في غير شهر الله المحرم ببداية العام الهجري.

تأثير الهجرة على المسلمين والإسلام في الجزيرة العربية :-

  • تكونت جماعة المسلمين، وأصبح لهم شوكة وقوة أمام المشركون وأعداء الإسلام.
  • انتشر الإسلام بصورة كبيرة جداً، وبعث الرسول معلمين لكل المسلمين الجدد ويعلمهم أمور دينهم.
  • أمن المسلمون على أموالهم وأنفسهم وأعراضهم، وعاشوا في سلام مع إخوانهم من الأنصار.

ماذا فعل الكفار جراء هذه الهجرة ؟ :-

استشاط المشركون غضباً من هذه الهجرة، وقاموا بنهب كل ما تركه المسلمون خلفهم من ديار وأموال.

كما منعوا الذين لم يستطيعوا الهجرة من الهجرة، وقاموا بتعذيبهم.

قام المشركون بـ الاعتداء على المسلمين في غزوة بدر وأحد، وقاموا بتجميع كل القبائل للاعتداء على المسلمين في المدينة، بما يعرف بيوم الأحزاب.

مظاهر الاحتفال بالعام الهجري لدى المسلمين :-

يحتفل المسلمون من كل عام بالعام الهجري من خلال الصلاة وكثرة الصلاة على رسول الله.

قراءة القرآن بكثرة في هذا اليوم، وكذلك تقوم بعض الناس بالصيام في هذا اليوم.

عمل ندوات دينية لشرح يوم الهجرة وصعوبته، والمؤاخاة بين المهاجرين والأنصار.

شاهد ايضًا : موضوع تعبير عن الشباب ودورهم في بناء المجتمع بالعناصر

خاتمة موضوع تعبير عن بداية العام الهجري الجديد:-

يعد العام الهجري هو بداية للحياة، فهو حقا البداية التي انتشر من خلالها الإسلام، ويجب على كل المسلمين أن يأخذوا العبرة والعظة من هذا اليوم، وأن يبذلوا كل ما في وسعهم لنشر هذا الدين كما فعل رسول الله.

أترك تعليق