معلومات عن تحليل جرثومة المعدة

معلومات عن تحليل جرثومة المعدة

تعد جرثومة المعدة نوعًا من أنواع البكتيريا التي تصيب الجهاز الهضمي، والتي قد يصاب بها العديد دون ظهور أية أعراض عليهم، وتسبب هذه البكتيريا مجموعة مختلفة من اضطرابات الجهاز الهضمي، مثل التهاب المعدة، القرحة الهضمية بمشتملاتها، بالإضافة لأنواع معينة من سرطان المعدة، وهناك طرق مختلفة لاختبار العدوى، والتي تشمل اختبارات الدم والبراز والتنفس، حيث يساعد الاختبار والعلاج في منع المضاعفات الخطيرة للإصابة بهذه البكتيريا.

جرثومة المعدة

جرثومة المعدة هي نوع من الميكروبات الحلزونية الشكل، ويطلق عليها البعض اسم الملوية البوابية “بكتيريا هيلوكابتر بيلوري”، وهذه الجرثومة تنتمي للبكتيريا، مما يجعلها تتسبب بإصابة الأغشية الداخلية للمعدة والبطانة الخاصة بها، بالتهاب مزمن وحاد، وهذا بالضرورة يؤدي للإصابة بأعراض عديدة، مما يتطلب تدخلًا علاجيًا سريعًا حتى لا يحدث بعض التطورات الوخيمة.

تعد جرثومة المعدة من الأسباب الأساسية لقرحة المعدة والالتهابات الخاصة بها، كقرحة المريء وقرحة الأمعاء الدقيقة، وهذا ما يجعل المصاب يشعر بالعديد من الآلام الشديدة، والإصابة بجرثومة المعدة من الأمور الشائعة بصورة كبيرة، وبالأخص في منطقة الخليج العربي والجزيرة العربية.

شاهد أيضًا: الإسم العلمي لجرثومة الجمرة الخبيثة

أسباب جرثومة المعدة

تنتقل عدوى الإصابة بجرثومة المعدة من خلال الفم، فيتم انتقالها من خلال الطعام والشراب والأيدي والأدوات الملوثة بصورة مباشرة للفم.

وتستقر جرثومة المعدة لتعيش داخل المعدة والأمعاء، ومن أكثر المناطق التي تنتشر فيها الإصابة بجرثومة المعدة، المناطق المزدحمة التي يكثر فيها الاختلاط والتشارك في الطعام والشراب بين الأشخاص، بالإضافة للأماكن التي تتعرض فيه المياه للتلوث بمياه الصرف الصحي.

كما أن من صور انتقال العدوى بجرثومة المعدة العطاس والبراز ونقل الدم الملوث بالجرثومة من شخص لآخر، وقلة النظافة الشخصية.

أعراض الإصابة بجرثومة المعدة

  • فقدان الشهية وعدم الإقبال على تناول الطعام.
  • شعور المصاب بانتفاخ البطن، مع وجود الغازات.
  • التهاب حاد ومزمن في المعدة.
  • حرقة المعدة، مع آلام شديدة في البطن، وبصفة خاصة في حال أن تكون المعدة فارغة.
  • التناقص في وزن الجسم.
  • الإصابة بقرحة المعدة، أو قرحة الاثني عشر.
  • نزول البراز بلون أسود، ويكون مصحوبًا بعملية الإمساك.
  • التجشؤ بصفة مستمرة.
  • قد تكون عرضًا يتم تطوره حتى يصل للإصابة بسرطان المعدة.
  • الشعور بالغثيان، أو التقيؤ.
  • الارتفاع في مستوى هيموغلوبين الدم.
  • الارتفاع الملحوظ في نسبة السكر في الدم، مما يبين بعض أعراض تشبه أعراض مرض السكري.
  • مشكلة في البلع.

تحليل جرثومة المعدة

يتم الكشف عن جرثومة المعدة من خلال بعض التحاليل والاختبارات والتي تتمثل فيما يلي:

  • تحليل الدم:

ويعد هذا النوع من الاختبارات هو الأكثر شيوعًا وانتشارًا، إلا أنه لا يعطي تشخيصًا جيدًا وبصورة أكيدة لوجود الجرثومة، ويتم عمل هذا الاختبار للمريض بغرض البحث عن وجود الأجسام المضادة للجرثومة، إلا أن وجود هذه الأجسام لا يعني أن الجرثومة نشطة، بل يعني تعرض المريض للإصابة بالجرثومة في الوقت الحالي أو مسبقًا، كما أنه لا يحدد بصورة واضحة نشاط الجرثومة إذا كانت موجودة أم لا.

  • اختبار التنفس Urea breath test:

وهو من أهم التحاليل إذ يتميز هذا الاختبار بالدقة الشديدة مع السهولة التامة في الإجراء، ويتم من خلال اعطاء المريض كبسولة تحتوي على كربون + Urea، ثم يقوم المريض بالنفخ في كيس خاص بعد 10 دقائق من الكبسولة لمدة 3 دقائق.

وإذا ما كانت هناك جرثومة في المعدة، فإنها تعمل على اخراج إنزيم معين يعمل على تكسير الكربون واليوريا، ليعطي امونيا + ثاني أكسيد الكربون الذي يحتوي على الكربون المشع، وهو ما يتم قياسه للتأكد من وجود الجرثومة، وأنها في حالة نشطة، ولابد من صيام المريض قبل أداء هذا الاختبار لمدة 4 ساعات، كما أنه من الضروري عمل هذا الاختبار مرة أخرى من 4 إلى 6 أسابيع من فترة انتهاء العلاج.

  • اختبار المنظار:

ويتم من خلاله أخذ عينة من المعدة، ومن ثم فحصها للبحث عن جرثومة المعدة، إلا أن هناك العديد من المرضي يتخوفون من ذلك الفحص، فهم يفضلون الطرق البسيطة للكشف عن الجرثومة.

  • اختبار البراز:

ويتم من خلال فحص البراز بهدف البحث عن الجرثومة في اختبار خاص، وعند إيجابية البراز فهذا يعني أن الشخص مصاب بالجرثومة، وهو ما يتم معرفته عن طريق المجهر.

شاهد أيضًا: ماهي اسباب جرثومة الدم

عوامل الخطر للإصابة بجرثومة المعدة

يعد الأطفال من أكثر الأشخاص عرضة للإصابة بجرثومة المعدة، وتصبح مخاطر الجرثومة أعلى في الغالب بسبب عدم إتباع الأطفال لتعليمات النظافة المناسبة، ويعتمد خطر الإصابة بالعدوى بصورة جزئية على البيئة والظروف المعيشية والتي تتمثل فيما يلي:

  • العيش في البلاد النامية.
  • العيش في مساكن مكتظة بالسكان.
  • المشاركة مع الأشخاص المصابين بعدوى pylori.

مضاعفات الإصابة بجرثومة المعدة

قد تتسبب جرثومة إلى تقرحات هضمية، إلا أن العدوى أو القرحة نفسها يمكن أن تؤدي إلى العديد من المضاعفات الخطيرة والتي تشمل ما يلي:

  • نزيف داخلي، وهو ما يمكن حدوثه في حال اختراق القرحة الهضمية للأوعية الدموية، كما أنه يرتبط بفقر الدم الناجم عن نقص الحديد.
  • ثقب جدار المعدة، ويحدث ذلك في حال اختراق القرحة لجدار المعدة.
  • التهاب الصفاق، وهو يعني التهاب بطانة تجويف البطن.
  • الانسداد وهو ما يمكن حدوثه إثر منع شيء مثل الورم الطعام من مغادرة المعدة.

طرق العلاج من جرثومة المعدة

– العلاج من خلال علم الأدوية الفارماكولوجي “Pharmacology”:

وهو ما يعرف بالعلاج الثلاثي العناصر Triple therapy، حيث انه يحتوي على عناصر ثلاثة، منها اثنان من المضادات حيوية Antibiotics، حيث أن المسبب الرئيسي للقرحة الهضمية هو بكتيريا بيلوري الحلزونية، ومن ثم تيم اعطاء نوعين مختلفين، حرصًا على عدم مقاومة بكتيريا بيلوري للعلاج، حيث أنها تعد من أكثر أنواع البكتيريا المنتشرة في العالم.

والعنصر الثالث في العلاج هو مضادات الحموضة، أو من خلال مثبطات الحموضة والمعروفة بكابح مضخة البروتونات (Proton-pump inhibitors)، والتي تعمل على كبح إفراز البروتونات التي تعمل على تكون حمضية العصارة الهضمية داخل المعدة.

– أحيانًا ما يتم اعطاء معادلات للحموضة Antacids مختلفة الأشكال، من شراب أو حبوب مضغ وهي ما يمكن شراؤها دون وصفة طبية، وغلبًا ما تتكون مزيج من الكالسيوم Calcium أو المغنيسيوم Magnesium، بهدف التخفيف من حموضة العصارة.

– الجراحة

إلا أنها يجب أن تكون دائمًا المحطة الأخيرة من العلاج، ويتم اللجوء إليها بصورة نادرة، وذلك بعد فشل جميع الحلول الأخرى، أو في حال الوصول إلى مضاعفات مثل حالات نزيف الدم أو الثقب وغيره.

العلاجات المساعدة والوقاية

  • دائمًا ما يقال إن الوقاية خير من العلاج، ومن ثم يجب ضرورة الحفاظ على نظام غذائي، يتمثل في وجبات بسيطة أو مهروسة Bland diet، فضلًا عن الابتعاد عن الأغذية التي قد تسبب النفخة وتعمل على زيادة نسبة الحموضة، والتي منها بعض الأطعمة المقلية، وذلك بهدف للتقليل من الألم.
  • ضرورة التقليل من جميع العادات التي تعمل على تهيج بطانة المعدة أو الأمعاء الدقيقة، ومن هذه العادات التدخين أو تناول المشروبات الكحولية.
  • استخدام الباراسيتامول Paracetamol، بدلًا من مضادات الألم أو الالتهاب اللاستيرويدية NSAIDs.

شاهد أيضًا: أعراض جرثومة المعدة بالتفصيل وعلاجها

وفي النهاية نكون قد تعرفنا على كل ما يخص جرثومة المعدة، وتعرفنا بعض المعلومات الخاصة عن تحليل جرثومة المعدة.

أترك تعليق