مراحل نمو زهرة عباد الشمس وفوائدها

مراحل نمو زهرة عباد الشمس وفوائدها

مراحل نمو زهرة عباد الشمس وفوائدها، يعود أصل عباد الشمس أو دوار الشمس إلى عام 3000 قبل الميلاد، ونمت بشكل كبير في السهول الشاسعة، أول دوار شمسي زرعه عمدًا من قبل الأمريكيين الأصليين في جنوب غرب نهر المسيسيبي، كمصدر للطب والألياف والبذور والنفط، في الستينات، بدأت الولايات المتحدة الأمريكية استخدامها كمنتج تجاري لإنتاج الزيوت النباتية، ويمكنكم التعرف على المزيد من المعلومات حول مراحل نمو زهرة عباد الشمس وفوائدها من خلال موقع معلومة ثقافية.

شاهد ايضًا : كيفية زراعة اسطح المنازل بالصور من البداية للنهاية

مراحل نمو زهرة عباد الشمس وفوائدها:

واحدة من الأشياء التي يجب أخذها في الإعتبار عند زراعة بذور عباد الشمس هي كما يلي:

  • مكان الزراعة: من المفضل اختيار موقع لزراعة بذور عباد الشمس في منطقة جانبية عن الريح والشمس.
  • التربة: تنمو عباد الشمس بشكل أفضل في التربة الحمضية جزئياً وتكون القلوية منخفضة (تتراوح درجة الحموضة من 6 إلى 7.5) ويفضل إخصاب التربة قبل الزراعة.
  • الزراعة: تزرع البذور على عمق 2.5 سم ؛ للزراعة في حاويات الخث أو الأكواب الورقية، كل وعاء ومغطى بالأوساخ، مع الحاجة للتخلص من البذور الضعيفة قبل البدء في الزراعة، وللزراعة يجب أن تكون عباد الشمس العملاق متباعدة بين البذرة والآخر 75-90 سم. لزراعة الشمس الطبيعية، ينبغي أن تكون البذور متباعدة 45-60 سم. سوف تنمو بذور عباد الشمس في غضون أسبوع إلى أسبوعين ثم تبدأ في الإرتفاع بسرعة.
  • حماية الغرس: يعتبر عباد الشمس غذاء مفضل للطيور والسناجب لذلك، يجب حماية النبات بتغطيته بسياج أو قوارير بلاستيكية شفافة بعد إزالة القاع حتى تنمو البذور.

شاهد ايضًا : الزراعة المائية بدون تربة في مصر

مراحل إعداد التربة والزراعة

وتنقسم هذه المرحلة إلى عدة نقاط و هى كالتالي:

  • عليك أن تبحث فى حديقتك عن مكان تصل إليه أشعة الشمس بالكامل، ويكون محمي من الرياح الشديدة، حيث تزدهر أزهار عباد الشمس فى المناخ الدافىء إلى الحار، و الذي يتميز بتوافر أشعة الشمس بشكل كامل، وذلك فى أثناء النهار، لذلك فإن المناخ فى الصيف الطويل الحار يعتبر مثالي جداً لزراعة أزهار عباد الشمس.
  • وعليك أيضاً حماية أزهار عباد الشمس من الرياح الشديدة، وللقيام بهذه الخطوة، يمكنك زراعة بذور عباد الشمس بالقرب من السياج فى حديقة منزلك، أو وراء صف قوي من الأشجار، فهي ستعمل على صد الرياح عنها بكل تأكيد، بالإضافة إلى ذلك، عليك بزراعة عباد الشمس على الجانب الشمالي من حديقتك، فهذا سيمنع سيقان عباد الشمس الكبيرة من تظليل النباتات الأخرى فى حديقة منزلك.
  • تحقق من درجة حموضة التربة، حيث أن أزهار عباد الشمس تفضل التربة الحمضية قليلاً إلى التربة القلوية إلى حد متوسط، مع درجة حموضة تتراوح بين 6.0 و 7.5، ومع ذلك، فإن زهرة عباد الشمس مرنة نسبياً ويمكن أن تنمو فى معظم أنواع التربة، ويجب أن یکون لدى مکتب الإرشاد الزراعي فى منطقتك نماذج اختبارات وحقائب وتعلیمات للتربة، وبعد إجراء التعديلات على التربة عليك بإختبار مستوى الرقم الهيدروجيني أو ما يسمى بالحموضة.
  • وإذا كان مستوى الرقم الهيدروجيني أقل من 6.0، عليك بإثراء التربة بإستخدام السماد الحامض و الخليط الذي تستخدمه للزراعة، أما إذا كانت درجة الحموضة للتربة فوق 7.5، فيجب عليك خلط التربة بالكبريت الحبيبي لخفض مستوى الرقم الهيدروجيني.

خطوات هامة من أجل التربة:

  • أترك التربة لتدفىء جيدًا قبل الزراعة، ويجب عليك زراعة بذور عباد الشمس فى بداية فصل الصيف، بعد أن تكون التربة قد أخذت ما يكفيها من الدفئ من أشعة الشمس.
  • عليك بتخفيف التربة وجعلها متراخية، وذلك بإستخدام يدك أو مجرفة اليد، ولزرع بذور عباد الشمس، يجدر أن تكون التربة متراخية وخفيفة، وإذا كانت التربة تحتوي على نسبة منخفضة إلى حد ما من المغذيات أو تحتوي على تصريف سيء، وعليك بخلطها مع 3 إلى 4 بوصات من السماد.
  • عليك بحفر ثقوب عميقة تصل إلى بوصة واحدة من ناحية العمق لأسفل، وتتباعد عن بعضها من 16 إلى 18 بوصة، أى ما يعادل (45.7 سم)، وهذا يعتمد على حجم النوع الذي اخترته أنت للزراعة.
  • و بعد أن خففت التربة، ننتقل بعد ذلك إلى مرحلة وضع البذور داخل التربة، حيث يمكنك أن تستخدام يديك لحفر الثقوب الصغيرة بداخل التربة، أما إذا كانت تتم عملية زراعة البذور فى صفوف، فتأكد من السماح بحوالي 30 بوصة، أى ما يعادل (76.2 سم) من التربة بين كل صف والصف الآخر،حيث أن أزهار عباد الشمس تحتاج إلى الكثير من المساحة لتنمو بشكل صحي وأفضل.
  • أثناء زراعة أنواع زهرة عباد الشمس الكبيرة عليك بالسماح بـ 18 بوصة، أى ما يعادل (45.7 سم) من السماحة بين البذور، أما فى زراعة الأنواع متوسطة الحجم، اترك 12 بوصة، أى ما يعادل (30.5 سم) من المساحة بين البذور.
  • عليك بوضع بعض البذور فى كل حفرة، ثم عليك القيام بتغطيتها مرة أخرى، حيث يمكنك بدء الزراعة على مدى أسابيع قليلة من أجل تجربة عملية الإزهار، وذلك فى أوقات مختلفة طوال فصل الصيف، حيث أن أزهار عباد الشمس تعد من الأزهار السنوية، فهذا يعني أن أزهار عباد الشمس تزهر مرة واحدة فى السنة، لذلك ينصح ببدء زراعتك لها فى فصل الصيف، و ذلك سيتيح لك التمتع بإزهارها لفترة أطول.

أهمية السماد والتخلص من الحشرات في تلك المرحلة:

  • قم بمزج طبقة رقيقة من الأسمدة بعد زرع البذور، ثم عليك أن تختار نوعاً مناسباً من السماد عندما يكون ذلك ممكناً، ثم قم بنشرها على منطقة البذور، وذلك لتعزيز نمو سيقان قوية و متماسكة للزهرة، ثم عليك بري التربة رياً جيداً بعد الزراعة والتسميد، ثم عليك أن تتأكد من ترطيب التربة بشكل جيد ولكن بدون أن تغرق البذور، حيث أن أزهار عباد الشمس لا تفضل التربة المليئة بالمياه وعليك أن تراعي ذلك جيداً.
  • عليك أن تقضي على الحشرات والعفن، حيث أن أزهار عباد الشمس خالية بشكل نسبي من خطر التعرض للحشرات، إلا أن الفراشات الصغيرة الرمادية قد تضع بيضها على سطح الأزهار،و لدى أزهار عباد الشمس القابلية للتعرض إلى العفن أو الصدأ، وإذا حدثت مشكلة من هذه المشكلات كل ما يجب عليك هو رش الأزهار بمبيد جيد للفطريات، حيث أن العفن يسبب ظهور الألوان “المبرقشة” على النباتات والمناطق الباهتة والشاحبة وذلك على أسطح الأوراق العليا، وفى النهاية تذبل الأوراق وتموت،
  • وعادة ما تصاب الأوراق القديمة أولاً من النباتات، ومن المرجح أن العفن الفكري يحدث فى الأيام و الليالي الرطبة البارد والأيام الرطبة الدافئة،
  • و العفن الفطري ينتشر عن طريق الجراثيم الصغيرة، و التى تنتقل إلى النباتات و إلى التربة عن طريق الرياح والمطر أو تنتقل عن طريق أدوات الحديقة، وهذا العفن لا يقتل النباتات الناضجة بل يشوه فقط مظهرها الخارجي.

شاهد ايضًا : أدوات الزراعة وأسمائها مع الصور

فوائد زهرة عباد الشمس:

كانت بذور عباد الشمس ثالث أكبر مصدر للنفط النباتي في جميع أنحاء العالم بعد فول الصويا وأشجار النخيل، وشكلت عباد الشمس حوالي 14 ٪ من الإنتاج العالمي من زيوت البذور في ذلك الوقت.

كانت هذه نبذة مختصرة عن مراحل نمو زهرة عباد الشمس وفوائدها، حيث أن نبات زهرة الشمس ذو قيمة اقتصادية وطعام، وتستخدم الأوراق كعلف، وزهور مصبوغة بأصباغ اللون الأصفر، وتستخدم البذور للتغذية.

أترك تعليق