الاثار الجانبية لحبوب منع الحمل الطارئة

الاثار الجانبية لحبوب منع الحمل الطارئة

الاثار الجانبية لحبوب منع الحمل الطارئة، حملات منع الحمل من الوسائل التي تنجذب إليها السيدات لمنع الحمل وهي التي يتم تناولها بعد ممارسة العلاقة الحميمة ويتم استخدامها للسيدات الذين لم يستخدموا وسائل آمنة حتى يتم منع حدوث الحمل، ولكن يمكن أن تجد لها بعض الآثار الجانبية، فمن خلال هذا المقال سوف نتعرف على الآثار الجانبية لحبوب منع الحمل الطارئة سوف نتعرف على هذه الآثار.

ما هي حبوب منع الحمل الطارئة

  • حبوب منع الحمل الطارئة هي حبوب منع الحمل العادية لكن يتم تناولها بصورة مكثفة.
  • وهي وسيلة من ضمن وسائل منع الحمل المتعددة.
  • ولكن يتم تناولها عندما لم تستخدم المرأة أي وسائل حمل اخرى والتي منها اللوب أو الواقي.

شاهد أيضًا: أضرار حبوب منع الحمل على المدى البعيد

السيدات التي ينصح بعدم تناول حبوب منع الحمل الطارئة لها

حبوب منع الحمل من الأشياء التي لا يمكن أن تستخدم لكل فئات السيدات، فيوجد بعض الفئات التي لا يمكن أن تستخدم حبوب منع الحمل الطارئة وهم كالاتي:

  • السيدات الذين يعانون من سرطان في الأعضاء التناسلية.
  •  المرأة المصابة بسرطان الثدي.
  • مرضى الكبد.
  • المرأة المصابة بمرض الكلى.
  • السيدات الذين يعانون من صداع نصفي حاد.
  • السيدات المصابون بمرض السكري.
  • السيدات التي تعاني من ضغط الدم المرتفع.

الاثار الجانبية لحبوب منع الحمل الطارئة

يوجد العديد من السيدات التي تستخدم حبوب منع الحمل بطريقة آمنة، ولكن لا يوجد لها أي آثار جانبية ولكن من الأفضل أن تقوم السيدة باستشارة الطبيب قبل استخدامها، ومعرفة الآثار الجانبية التي تنتج عنها من تلك الآثار الآتي:

  • يمكن أن يحدث صداع.
  • آلام في منطقة البطن.
  • الشعور بالغثيان والدوحة وهذا لأن هذه الحبوب تحتوي على نسبة كبيرة من الهرمونات التي تستخدم لمنع التبويض ولكن الأعراض التي تظهر لا داعي للقلق منها.
  • الإحساس بالتعب، وألم بالثديين.
  • تغيرات في الدورة الشهرية.
  • الشعور بالقيء.
  • ويمكن أن يحدث نزيف أثناء الدورة الشهرية، فيمكن أن تزول تلك الأعراض في الدورة الشهرية التالية، ويمكن أن تكون شديدة ويمكن أن تكون خفيفة حسب طبيعة كل سيدة.
  • ولكن إذا حدث ألم حاد في البطن أو الأرجل أو ألم في الصدر وقصر في التنفس، وفقدان في الرؤية، أو الإصابة بالصفراء فكل تلك أعراض خطيرة ولكن نادرة الحدوث، ويمكن أن يحدث جلطات وتنتهي بتليف الكبد.
  • ولكن إذا حدثت تلك الآثار بعد تناول الحبة بساعتين لابد من استشارة الطبيب وابلاغه بهذه الأعراض.

كيف تعمل حبوب منع الحمل الطارئة؟

تسمى حبوب منع الحمل الطارئة بحبة اليوم التالي، فتعمل على أساس المرحلة التي تمر بها كل سيدة على حسب دورتها الشهرية وهي كالتالي:

  • فتعمل هذه الحبوب على تأخير حدوث التبويض.
  • ويمكن أن تعيق تلقيح البويضة.
  • من الممكن أن تمنع انغراس البويضة بعد التلقيح، حيث لا تعد من المجهضات لأنها لا تعيق نمو الجنين.

شاهد أيضًا: ما هو اسم حبوب منع الحمل التي تزيد الوزن ؟

ما هو تأثير حبوب منع الحمل الطارئة؟

  • يمكن أن يكون لها تأثير قوي بنسبة 89% في منع الحمل، حيث يمكن أن تتناول بعد الجماع ب 72 ساعة.
  • ولها تأثير بنسبة 95% لمنع الحمل إذا تم تناولها بعد الجماع بحوالي 24 ساعة.
  • لابد أن تأخذ كل سيدة في الاعتبار بأنها ليست وسيلة آمنة بنسبة كبيرة، فهي ليست مثل حبوب منع الحمل العادية التي تتناولها السيدات يوميًا، ولا يمكن أن تمنع انتقال الأمراض الجنسية، فلا يمكن استخدامها كوسيلة ولكنها تستخدم في الحالات الطارئة.

متى تأخذ السيدة الحبوب الطارئة؟

  • تستخدم حبوب منع الحمل الطارئة إذا كانت السيدة لا تستخدم أي نوع من أنواع موانع الحمل الأخرى.
  • إذا تحرك الحاجز الأنثوي من مكانه.
  • إذا حدث تمزق الواقي الذكري.
  • إذا لم تتذكر السيدة تناول أكثر من ثلاث حبات متتاليين من حبوب منع الحمل.
  • إذا حدث شك في وسيلة منع الحمل التي تستخدمينها ولكن لابد من استشارة الطبيب.

الأوقات التي لا يتناسب فيها تناول الحبوب الطارئة

  • إذا وجد شك في وجود حمل أو إذا كانت السيدة حامل بالفعل.
  • إذا كانت السيدة تعاني من حساسية من مركبات هذا الدواء.
  • إذا كان وزن السيدة أكثر من 165 كيلو.
  • إذا تعرضت السيدة في الفترة الأخيرة بنزيف مهبلي.

متى تستعيد السيدة دورتها

  •  من الطبيعي أن تستعيد السيدة دورتها بعد أسبوع من تناول حبوب منع الحمل الطارئة.
  • لكن لو لم تأتي الدورة بعد 21 يوم لابد من إخبار الطبيب بذلك لأنه من الممكن أن يحدث حمل.

الإجهاض وحبوب منع الحمل الطارئة

  • حبوب منع الحمل الطارئة لا تؤثر على الحمل أو تتسبب في الإجهاض، ولا يوجد أي دليل يثبت أنها تتسبب في حدوث ضرر بالجنين إذا تم تناولها أثناء الحمل.
  • ولكن يمكن أن يتعرض الجنين للهرمونات التي توجد في الحبوب.

الرضاعة الطبيعية وحبوب منع الحمل الطارئة

  • حبوب منع الحمل طريقة آمنة جدًا في استخدامها أثناء فترة الرضاعة، ويتم استخدام النوع الذي يحتوي على هرمون البروجيسترون فقط، ولكن لا يتم أخذ الحبوب التي تحتوي على هرمون البروجستيرون والاستروجين أثناء فترة الرضاعة، ولكن لابد من إخبار الطبيب لكي يصف إلى السيدة النوع الأول من الحبوب أو النوع المناسب لها.

هل تقلل لحبوب منع الحمل فرص الحمل

  • لا تقلل حبوب منع الحمل الطارئة حدوث الحمل لأنها حبوب تقليدية ولكنها تؤخذ على جرعات كبيرة والتي يقررها الطبيب، ولكن يقر بعض الأطباء بأنه لا يوجد مانع من أن تلجأ المرأة للحمل بعد التوقف مباشرة من أخذ حبوب منع الحمل الطارئة.
  • ولكن يوجد طريقة أخرى حيث قال بعض الأطباء لابد من عدم محاولة الحمل بعد أخذ هذه الحبوب أو الحظر قبل الحمل لبعض من الأشهر حتى ترجع هرمونات الجسم لطبيعتها وتستقر كيمياء الجسم.
  • وإذا كان الانتظار لفترة فلابد من استخدام وسيلة أخرى من وسائل منع الحمل وهي الواقي أو مبيد الحيوانات المنوية، حتى يصبح جسم السيدة مستعد لاستقبال الحمل.

كيف يتم الحصول على حبوب منع الحمل الطارئة

  • حبوب منع الحمل موجود في الأماكن المخصصة لبيعها والتي منها الصيدليات أو من الأطباء المختصين بذلك.
  • ولكن لابد من استشارة الطبيب قبل استخدام حبوب منع الحمل الطريقة، حيث تكون جاهزة مسبقًا للاستخدام في الحالات الطارئة، ولكن لا يمكن الاعتماد عليها بشكل كلي لأنها من الأدوية التي تستخدم في الحالات الطارئة فقط.

كيف يتم تناول حبوب منع الحمل الطارئة

  • يتم تناول حبة واحدة من هذه الحبوب كل 72 ساعة بعد العلاقة الحميمة لأنها تكون ممتدة المفعول.
  • ويتم تناول الحبة الثانية بعد مرور 12 ساعة من الحبوب الأولى.
  • لا يتم استخدام هذه الحبوب أكثر من مرتين خلال نفس الشهر.
  • لابد من تناول الحبوب بعد انتهاء العلاقة الحميمة حتى تحصل على أعلى فائدة منها.
  • تناول الحبوب مع كمية كبيرة من الماء ولكن لابد من استشارة الطبيب أو الصيدلي لمعرفة التعليمات حتى نتجنب حدوث أي أضرار أو آثار جانبية.
  • ولا يتم الاعتماد على حبوب منع الحمل الطارئة كوسيلة لمنع الحمل، ولكنها تستخدم في الحالات الطارئة فقط.
  • يمكن الاحتفاظ بها في المنزل كوسيلة سريعة وآمنة لمنع الحمل.

شاهد أيضًا: حبوب السيلينيوم للحمل

في النهاية نكون قد تعرفنا على الآثار الجانبية لحبوب منع الحمل الطارئة، فهي من الحبوب التي يتم تناولها في الطوارئ، ولا يمكن الاعتماد عليها كوسيلة دائمة لمنع الحمل.

أترك تعليق