شكل السلحفاة من الداخل

شكل السلحفاة من الداخل

شكل السلحفاة من الداخل، يعتبر شكل السلحفاة من الداخل لغز لدى عامة الناس، وخاصة مع انتشار بعض الأفكار والتصورات عن هذه الصدفة الغامضة التي تختبئ داخلها السلحفاة، وكذلك بطء حركتها الذي يوحي بأنها لا تملك الكثير من العضلات، فما هو الشكل الداخلي للسلحفاة والذي يثير الغموض لدى الكثيرين، سنتعرف عليه في المقال التالي.

شكل السلحفاة من الداخل

  • يطلق على كل الزواحف التي تتكون من صدفة على ظهرها اسم السلحفيات، حيث تطورت هذه الصدفة لتكون كالدرع الحامي لجسد الحيوان، ويوجد نوعين من السلحفاة البحرية والبرية.
    والسلاحف أو السلحفيات تاريخ طويل حيث هناك أنواع منها كانت موجودة وانقرضت منذ 220 مليون سنة، وتكون السلاحف بهذا هي أقدم الزواحف في التاريخ.
  • تعد جزر المحيط الهندي (ألدابرا) وجزر المحيط الهادي (جالاباجوس) هي أكبر تجمع للسلاحف البرية كبيرة الحجم بل الضخمة والتي يصل طولها إلى 1.5 متر ويصل وزنها 250 كيلوجرامًا.
    وتعتبر السلاحف البرية الإفريقية مميزة بتسطح صدفتها ومرونتها، وتتعامل بشكل جيد في أوقات الخطر حيث تختبئ بين التجاويف والشروخ الصخرية.

شاهد أيضًا: كيف تعيش السلحفاة في المنزل؟ وهل تشرب السلحفاة الماء؟

الشكل الخارجي للسلحفاة

  • تعتبر السلاحف من صاحبات الدم البارد حيث يغلف جسدها بدرقة صلبة لحمايتها، ويمكنها العيش في البحر أو في البر كذلك أكثر أنواع السلاحف تعد من الحيوانات المميزة بحركتها البطيئة.
  • وذلك لقصر أطرافها ودرجتها الثقيلة في السلاحف البرية أما السلاحف البحرية فتكون درقتها مسطحة ومناسبة للسباحة لذا تكون أسرع من نظيرتها البرية.
  • من المعروف عن السلحفاة أنها تعيش داخل درقتها ولا يظهر منها غير الرأس والذيل والأرجل، وتتمكن من طيبهم للداخل كذلك وقت الشعور بالخطر.

الصدفة:

  • تعد الصدفة من المكونات الرئيسية والمعروفة لدى السلاحف حيث لا يوجد نوع آخر من الزواحف يملك هذا الدرع الذي يسمى بالصدفة.
  • وتتكون هذه الصدفة من الحراشف والتي تكون ملونة إم بالظلال الصفراء أو السوداء أو البنية وعليها بعض الخطوط والحلقات، وتعتبر الصدفة الدرع الحامي لجسد السلحفاة، حيث يتحمل أكثر من 200 مرة من وزن السلحفاة نفسها.
  • تسمى الصدفة التي تعلو جسد السلحفاة باسم الدرع العليا وتقوم بتغطية الظهر، أما الجزء الذي يغطي الجانبين فيطلق عليه الترس، ويسمى الجزء السفلي الذي يحمي البطن بالصدار.
  • يتكون الدرع من جزئيين، في الجزء الداخلي يعتبر جزء عظمي أما الجزء الخارجي فهو القرنية.

الأطراف:

  • تغطى أطراف السلحفاة بالحراشف الصغيرة التي تكون على الرأس والأرجل والذيل كذلك، وتتميز أرجلها الخلفية بالقصر والبدانة، حيث تختلف الأرجل في تكوينها بين السلاحف، السلحفاة المائية تتكون أرجلها من أصابع رقيقة، وتتميز السلحفاة البرية بأرجلها المسطحة التي تعينها على حفر الخنادق الصغيرة.

الشكل الداخلي للسلحفاة

  • من المغالطات المشهورة عن حياة السلاحف أنه بإمكانها الخروج عن صديقتها، ولكن تعتبر هذه الفكرة غريبة جدًا إذا علمنا ما هو التكوين الداخلي للسلحفاة، وما هو تكوين هذه الصدفة وأهميتها في حياة السلحفاة
  • تعتبر الصدفة جزء من هيكل السلحفاة العظم، حيث تحتوي على العمود الفقري والعظام للسلحفاة، ولذا فمن الغريب أن تتمكن السلحفاة من الخروج عن صدفتها إذ هي جزء لا يتجزأ من تكوينها الجسدي.

وتتصل الأحشاء الداخلية للسلحفاة مباشرة بهذه الصدفة حيث تنقسم الصدفة لجزئيين:

  • جزء خارجي وهو الظهر
  • جزء داخلي ويكون في جهة البطن.
  • ويتصل الجزءان ببعضهما عن طريق بعض الجسور العظمية، وتتمكن السلحفاة من التحكم فيهما وقت الخطر لإدخال أطرافها الخارجية داخل الصدفة.

شاهد أيضًا: ما هو اسم ذكر السلحفاة ؟

صدفة السلحفاة من الداخل

تلتحم الصدفة مع العمود الفقري للسلحفاة مما يضفي عليها قوة وصلابة أكثر، ويتكون داخل الصدفة من الدهون وجميع أجهزة السلحفاة كذلك! مثل:

  • المريء
  • الرئتين
  • الكبد
  • المرارة
  • القولون
  • الكلى
  • الحالب
  • المثانة
  • الغدة الدرقية
  • القصبة الهوائية
  • القلب
  • البنكرياس
  • الطحال
  • الأمعاء الدقيقة
  • الحوض
  • الشرج
  • الذيل
  • وغيرها من أجهزة الجسم

أنواع السلاحف

  •  يوجد في الوقت الحالي أكثر من 200 نوع مختلف من السلاحف، ويعتبر هذا أقل بكثير من عدد السلاحف منذ 120 مليون سنة! ويوجد حاليًا ما يقارب اثني عشر فصيل من السلاحف ومن أهمهم

🙁 Testudinidae) السلاحف البرية 

  • تتميز هذه الفصيلة بتقوس درقتها وعلوها ورأسها المدرع، وتنتشر هذه الفصيلة في كل أنحاء العالم عدا أستراليا وتحتوي على 40 نوع مختلف.
  • ومن أشهر هذه الفصيلة هي السلحفاة اليونانية الموجودة في الشام وبلاد البحر المتوسط، وهناك أيضًا السلحفاة المغربية الموجودة في إفريقية ومصر والمغرب.

: Dermochelidae السلاحف المخملية

  • وتعتبر هذه الفصيلة من السلاحف البحرية والتي تتميز بعدم وجود درع حيث يتكون ظهرها من سبع حواف ممتدة بشكل طولي وتغطي صفائح العظم.
  • توجد هذه الفصيلة في البحار الاستوائية، وتتكون من نوع واحد فقط والتي يصل طولها إلى 2.5 متر وتعد أكبر أنواع السلاحف الموجودة.

:Emy Dida سلاحف المياه العذبة 

  • تعد هذه الفصيلة من السلاحف معتدلة الحجم والتي يصل طول درعها إلى 60 سم، وتحتوي على ما يقارب 75 نوع آخر، وأشهر هذه الفصيلة هي سلحفاة الفرات والسلحفاة الأوروبية والسلحفاة النيلية، وتعتبر من السلاحف المفترسة كباقي أنواع فصيلة المياه العذبة.

Cheloniidae السلاحف البحرية الحقيقية

  • تتميز هذه الفصيلة بالأطراف المسطحة ولا يمكن للرأس الدخول داخل درعها، ولا تغادر المياه إلا وقت وضعها للبيض على الشاطئ الرملي.
  • تتكون هذه الفصيلة من 5 أو 6 أنواع وتنتشر السلحفاة الخضراء داخل المياه الدافئة ويشيع وجوده في البحر المتوسط والمحيط الأطلسي، وتعتبر من الفصائل المهددة بالانقراض والتي تتغذى على النباتات والطحالب.

أنواع السلاحف المائية

السلحفاة النهاشة:

  • يعتبر هذا النوع من السلاحف من أشهر أنواع السلاحف المائية وتعتبر من الأنواع الوحشية الضخمة التي تتغذى على الحيوانات المائية، وتعيش في أمريكا وأطلق عليها هذا الاسم تبعًا لقوة فكيها.

السلحفاة المنقطة:

  • تشتهر هذه السلحفاة بالنقاط الصغيرة الموجودة على صدفتها وجميع أطرافها والتي تكون صفراء أو مائلة للصفرة، وتتغذى هذه السلحفاة على الحيوانات والنباتات على السواء، وتدفن جسدها في الطين في أوقات شديدة الحر وتعرف بدخولها في حالة السبات الشتوي في الشتاء.

سلحفاة الخريطة:

  • تشتهر هذه الفصيلة بانتشار الخطوط على صدفتها والتي تميل إلى اللون الأصفر، وتتغذى على الحشرات وغيرها

السلحفاة المسك:

  • تتميز هذه السلحفاة بأنها تصدر رائحة كريهة من خلال غدد موجودة في صدفتها عند الشعور بالخطر، ويصل طولها إلى 105سم فهي تعتبر صغيرة الحجم.

السلحفاة المدهونة:

  • وتتميز السلحفاة المدهونة بأن جلدها يكون على شكل خطوط موجودة في رأسها ورقبتها وذيلها وتختلط ما بين اللون الأحمر والأصفر، وتعيش هذه الفصيلة في أي وسط مائي كان سواء عذب أو مالح وتتغذى على الحيوانات والنباتات المائية على السواء.

تكاثر السلاحف

  • تتكاثر السلاحف سواء البرية أو البحرية عن طريق وضع البيض حيث تضع السلحفاة ما يقارب 50 بيضة في موسم التزاوج الواحد، وتقوم بدفن بيضها داخل حفرة لمدة 3 أشهر إلى 12 شهرًا وفي خلال هذه المدة أو بعدها يفقس البيض وتقوم السلاحف الصغيرة بالخروج من الحفرة.
  • وأخيرًا والسلاحف تعتبر من الحيوانات المعمرة والتي تعيش إلى ما يقارب خمسين عامًا وبعض أنواعها تتجاوز ال 100 عام وتم اكتشاف سلحفاة يبلغ عمرها المائة وثلاثين عام، ويبلغ وزن السلحفاة ما يقارب 200 كيلوجرام.
    وتعرف السلاحف ببصرها الحاد وحاسة الشم لديها جيدة، وأما حاسة السمع فهي ضعيفة نوعًا ما ويعتبر ذكائها من النوع الضعيف كذلك.

شاهد أيضًا: كيف اعرف عمر السلحفاة ؟

وفي نهاية المقال نرجو أن نكون افدناكم ببعض المعلومات عن حياة وأنواع السلاحف وفك شفرة بعض الألغاز الشائعة عن حياتها.

أترك تعليق