بحث عن الحركة الدورانية في الفيزياء doc

بحث عن الحركة الدورانية في الفيزياء doc

بحث عن الحركة الدورانية في الفيزياء doc، تتعامل الحركة الدورانية مع تغيرات في الزاوية (θ)، يدور كائن أي يدور أو يتحرك في دائرة حول محور دوران، تدور الأرض حول المحور الذي يمتد من القطب الشمالي إلى القطب الجنوبي، ليخلق ليلاً ونهارًا، ويتدفق المتزلجون على المحور من رأسهم إلى أقدامهم، مما يخلق ميداليات ذهبية مذهلة ومع ذلك، يمكن أيضًا أن يكون محور الدوران خارج الكائن الدوار، الشمس على سبيل المثال، هي على محور الأرض تدور حولها في مدارها، ويمكنكم معرفة المزيد عن الحركة الدورانية من خلال بحث عن الحركة الدورانية في الفيزياء doc على موقع حقائق ثقافية.

بحث عن الحركة الدورانية في الفيزياء doc:

يميل الجسم عند الراحة إلى البقاء في حالة الراحة ويميل الجسم في الدوران إلى مواصلة الدوران بسرعة زاوية ثابتة ما لم يجبره عزم دوران خارجي صافي على التصرف بطريقة أخرى، دعونا الآن نتعرف على معنى الحركة والقوانين التي تتحكم في هذه الحركة ونقرأ معًا بحث عن تمثيل الحركة.

ما معنى الحركة؟

الحركة هى إحدى الخصائص الميكانيكية للجسم، ولها اهتمام كبير فى علم الفيزياء، حيث وضع العلماء العديد من القوانين التى تفسر، الحركة وأسباب تغير حركة الأجسام، وتعرف الحركة فى علم الفيزياء بأنّها التغير فى موقع الجسم أو إتجاهه أثناء زمن محدد.

و أول من جمع قوانين الحركة التى فسرت العديد من الظواهر الفيزيائية، و وضع بها حجر الأساس لعلم الميكانيكا الكلاسيكية هو العالم “إسحق نيوتن”، إذ جمعها فى ثلاثة قوانين عرفت بإسم قوانين “نيوتن فى الحركة”، وقد ربط فى هذه القوانين الثلاثة بين حركة الجسم والقوة التى أثرت عليه، فأدت إلى حركته.

اقرأ أيضًا :-  بحث عن أسباب غزوة الخندق والنتائج المترتبة عليها

شاهد ايضًا : بحث عن مشكلة البطالة وأسبابها وعلاجها

قوانين نيوتن فى الحركة:

كان العالم “إسحق نيوتن” أحد أكثر العلماء تأثيراً على مر التاريخ، وتفسر قوانينه الثلاث حركة الأجسام وكيفية تفاعلها، وشكلت قوانينه هذه ثورة كبيرة فى علم الفيزياء منذ حوالي ثلاثة قرون، حيث أكد العديد من العلماء هذه القوانين عن طريق تجارب عدة، وما زالت تستخدم بشكل واسع فى تفسير حركة الأجسام فى الحياة اليومية.

القانون الأول لنيوتن في الحركة:

ينص قانون نيوتن الأول على أن الجسم الساكن يبقى ساكناً، والجسم المتحرك يبقى متحركاً ما لم تؤثر فيهما قوة خارجية، حيث أن الجسم لا يبدأ بالحركة، أو يتوقف عنها، أو يغير إتجاهها إلا في حال أثرت عليه قوة من الخارج، أدت إلى تغييرها.

القانون الثاني لنيوتن في الحركة:

يشير القانون الثاني إلى تأثير القوة الخارجية على الجسم، وينص القانون على أن القوة المؤثرة فى الجسم تساوي كتلة هذا الجسم مضروبة في تسارعه، ويعبر عن هذا القانون بالعلاقة: القوة=الكتلة×التسارع حيث أن القوة والتسارع كميتان متجهتان، ويمكن أن تكون القوة منفردة أو محصلة قوي. فعند تعوض الجسم لقوة ثابتة، فإن ذلك يؤدي إلى تسارعه، أي تغير سرعته بمعدل ثابت، فعند تعرض جسم ساكن لقوة خارجية، فإن ذلك سيؤدي إلى تسارعه بإتجاه القوة نفسها، أو محصلة القوى المؤثّرة، وفى حال كان الجسم متحركاً فى الأصل، فإن القوة ستزيد سرعة الجسم أو تبطئها، ويمكن أن تغير اتجاهها اعتماداً على اتجاه القوة والجسم.

القانون الثالث لنيوتن في الحركة

القانون الثالث ينص قانون نيوتن الثالث على أنه لكل فعل رد فعل مساوي له فى المقدار، ومضاد له في الإتجاه، ويشير هذا القانون إلى تفاعل جسمين مع بعضهما عند تأثير أحدهما على الآخر بقوة، إذ أن تأثير القوة ينشأ بين زوجين من الأجسام، فعند دفع جسم لآخر بقوة معينة، فإن الجسم المندفِع سيدفع الجسم الآخر بمقدار القوة نفسها لحظة دفعه، وإذا كان الجسم المؤثر أكبر بشكل هائل من الجسم الآخر، فإن الجسم الأكبر لن يتأثر بقوة رد فعل الجسم الآخر، أو قد يؤثر تأثيراً ضعيفاً جداً، بحيث يمكن إهماله.

اقرأ أيضًا :-  بحث عن معجزة الاسراء والمعراج

شاهد ايضًا : بحث عن اعادة تدوير المخلفات فى مصر

بحث عن تمثيل الحركة وأنواعها:

من أنواع الحركة المعروفة فى علم الميكانيكا الحديث الحركة الإنتقالية، والدورانية، والتذبذبية المعقدة، وتفصيل هذه الأنواع كما يأتي:-

1- الحركة الإنتقالية

تعرف الحركة الإنتقالية بالحركة الخطية، لأن الجسم يتحرك فيها بخط مستقيم في بعد واحد واتجاه واحد، وذلك عكس الحركة الدورانية التى تكون فيها الحركة دورانية حول محور الجسم، فعلى سبيل المثال، فى حال رسم سهم على الجسم المتحرك حركة انتقالية فقط، فإن السهم سيبقى يشير إلى الإتجاه نفسه ولكن نظرياً لا يتحرك الجسم في حالة الحركة الانتقالية بخط مستقيم، حيث يتحرك فى طريق منحني ولكن لا يغير اتجاهه، إلّا أن هذه الحالة ليست موجودة فى الواقع، إن العلم المختص بدراسة الحركة الانتقالية يدعي الديناميكية الإنتقالية، حيث يستخدم فيه عدد من القوانين والمعادلات، ويعتمد بشكل رئيسي على قوانين نيوتن فى الحركة، ومن أمثلة القوى التي يمكن أن تؤثر فى الأجسام قوة الجاذبية، والاحتكاك، وتستخدم مبادئ الحركة الإنتقالية في توضيح حرارة المادة، عن طريق حركة الجزيئات فيها.

2- الحركة الدورانية

الحركة الدورانية هي دوران الجسم حول مركزه أو محوره، وتعتمد على عزم القوة، والتي هي عبارة عن مقدار القوة اللازمة للتأثير على الجسم، ليتمكن من الدوران حول محوره أو مركزه، ويمكن التعبير عن ذلك باستخدام العلاقة: العزم=القوة×المسافة×جاهـ

اقرأ أيضًا :-  بحث عن جامعة الدول العربية ودورها في حل النزاعات

حيث إن المسافة، هى المسافة بين المحور الذي يدور حوله الجسم والنقطة التى تعرضت للقوة، اما الزاوية هـ: فهى الزاوية بين القوة والمسافة، وبهذا تكتسب الأجسام التى تدور حول محورها طاقة حركية.

3-الحركة التذبذبية

الحركة التذبذبية هى حركة تنشأ عن تغيير متكرر للحركة مع الزمن، أي أن الحركة تعيد تكرير نفسها خلال فترة من الزمن، ومن أشهر الأمثلة على هذه الحركة حركة بندول الساعة الذي يتحرك إلى اليمين ثم اليسار، حول نقطة تقع وسط البندول تسمي نقطة الإتزان فى زمن معين، ثم تعيد الحركة إلى اليمين ثم اليسار فى المدة الزمنية نفسها، وهكذا.

الحركة الدورانية في الأجسام الصلبة

الحركة الدورانية أكثر تعقيدًا من الحركة الخطية، وسيتم النظر فقط في حركة الأجسام الصلبة هنا، الجسم الجامد هو جسم له كتلة تحمل شكلاً صلبًا، مثل قرص الفونوغراف، على النقيض من الشمس، وهي كرة غازية، العديد من المعادلات لميكانيكا الأجسام الدوارة تشبه معادلات الحركة للحركة الخطية.

شاهد ايضًا : بحث كامل عن نهر النيل وأهميته وواجبنا نحوه

كانت هذه نبذة مختصرة عن الحركة الدورانية في هذا المقال، حيث يمكنك التعرف على التفاصيل الخاصة بالحركة الدورانية وأنواعها والتمثيل الحركي، بالإضافة إلى العديد من المعلومات عن قوانين نيوتن من خلال بحث عن الحركة الدورانية في الفيزياء doc.

أترك تعليق