بحث عن الخلفاء الراشدين وأهم أعمالهم ومدة خلافتهم

بحث عن الخلفاء الراشدين وأهم أعمالهم ومدة خلافتهم هو واحد من أهم المواضيع الإسلامية التي يجب التحدث عنها، من منا لا يعرف من هم الخلفاء الراشدين، الذين كان لهم دور راسخ في تأسيس الإسلام بعد الرسول( صلى الله عليه وسلم)، وكانوا يمثلون دور القدوة من بعده، لذلك مهما تكلمنا عند قدرهم لا نعطيهم جزء من حقهم، لذلك سوف نقدم في هذا المقال بحث عن الخلفاء الراشدين وأهم أعمالهم ومدة خلافتهم.

مقدمة بحث عن الخلفاء الراشدين وأهم أعمالهم :

كانت بداية الخلفاء الراشدين بعد وفاة النبي محمد (صلى الله عليه وسلم) في سنة 632 م، حيث قاد هؤلاء الخلفاء، الذين عرفوا جماعياً من قبل السنة كخلفاء راشدين مسترشدين في العالم الإسلامي ووسعوا نطاقه بشكل كبير للأعوام الـ29 القادمة.

أبو بكر الصديق:

هو أول الخلفاء الراشدين، أبو بكر كان صاحب الرسول( صلى الله عليه وسلم) وشغل منصب أحد كبار مستشاريه، كان يسمى الصديق (الصادق) من قبل النبي وكذلك من قبل الأجيال اللاحقة من المسلمين.

وقد ورد ذكر أبو بكر في القرآن الكريم على أنه “الثاني من بين الذين يكمن في الكهف”، وكان هذا في إشارة إلى حدث هجري مع النبي محمد حيث اختبئوا في الكهف في جبل ثور من حزب البحث المكاني التي أرسلت بعدهم، كان أبو بكر يخشى أن يتم العثور عليهم، لكن العنكبوت نسج شبكة على مدخل الكهف، لذلك اجتاز حزب البحث الكهف ومضى دون أن يكشفهم.

كان أبو بكر أول ذكر بالغ يدخل في الإسلام، لقد كان تاجرا ناجحا وساعد المجتمع الإسلامي الوليد من الناحية المالية.

لذلك بعد مرض النبي الأخير قال:

“لا شك أنني مدين لأبي بكر أكثر من أي شخص آخر فيما يتعلق برفقته وثروته، ولو اضطررت إلى أخذ خليل من أتباعي، كنت قد اتخذت أبو بكر بالتأكيد”.

أصبح أبو بكر الخليفة الأول بعد وفاة محمد صلى الله علية وسلم في أول خطاب له باسم الخليفة، قال:

“لقد أعطيت السلطة عليكم، وأنا لست أفضل منكم إذا قمت بعمل جيد ساعدوني، وإذا قمت بعمل خطأ، فأعيدوني بشكل صحيح،  والضعيف بينكم يكون قوياً معي حتى أكون قد أمنت حقوقه إن شاء الله، وَالْقَوِيُّ بَيْنَكُمْ سَتَضَعُونَ مَعِي إِلَى أَنِّي قَدْ رَفَعْتُهُ عَنْهُ مَا لَهُم مِّنْهُ إِلهًا أطعني طالما أنا أطيع الله ورسوله، ولكن إذا عصيت الله ورسوله، فلا تدين لي بأي طاعة، قم بالصلاة، رحمك الله”.

اقرأ أيضًا :-  بحث عن كيفية إستغلال وقت الفراغ لدى الشباب

شاهد أيضاً: بحث عن أسباب زواج القاصرات في مصر

أهم أعمال أبو بكر الصديق:

  • هزم أبو بكر تمرد العديد من القبائل العربية ( أو حروب الردة) وقام بتوحيد شبه الجزيرة العربية بأكملها مع الإستقرار في منطقة شبه الجزيرة العربية، وتمكن من إطلاق حملات ناجحة ضد الإمبراطورية الساسانية (الإمبراطورية الفارسية) والإمبراطورية الرومانية الشرقية (الإمبراطورية البيزنطية) التي كانت تهدد حدود الجزيرة العربية.
  • كما كانت حروب الرضا أو الردة سلسلة من الصراعات مع القبائل العربية المختلفة التي أصبحت مسلمة في السنوات الأخيرة من حياة محمد (صلى الله عليه وسلم)، أعتقد هؤلاء الناس أن موافقتهم على أن يكونوا مسلمين كانت عقدًا مع محمد صلى الله عليه وسلم فقط، وأنه بمجرد وفاة محمد (صلى الله عليه وسلم) لم يعد العقد ساريًا، لكن الفكر المسلم هو أن يصبح المرء مسلماً  مدى الحياة، وإذا تراجعت معتقدات الشخص، فإن المسؤولية تقع على عاتق المجتمع لمساعدة هذا الشخص على العودة إلى الإسلام.
  • مات العديد من المسلمين الذين حفظوا القرآن في معركة اليمامة، وحاربوا في عام 632، لذلك طالب عمر بن الخطاب الخليفة أبو بكر بالحفاظ على القرآن حتى لا يتلف بعد ذلك، عين أبو بكر لجنة برئاسة زيد بن ثابت لجمع كل الآيات القرآنية بعد أن إقتنعت اللجنة بأنهم لم يفوتوا أية من الآيات أو أنهم إرتكبوا أي أخطاء في تسجيلها، كان النص مكتوباً على هيئة مخطوطة واحدة وقدم في كتاب إلى أبو بكر.

مدة خلافة أبو بكر الصديق:

بعد عامين فقط (27 شهرا) كخليفة، توفي أبو بكر الصديق.

عمر بن الخطاب:

هو ثاني ما سنتكلم عنه خلال بحث عن الخلفاء الراشدين، وثاني الخلفاء الراشدين، في عام 634 م أصبح عمر بن الخطاب، أمير المؤمنين، هو الخليفة، حيث كان واحداً من كبار مستشاري أبو بكر، وقد عين أبو بكر عمر بن الخطاب خلفاً له بسبب إرادته في السلطة والمخابرات والدهاء السياسي والحياد والعدالة ورعاية الفقراء والمحرومين.

أهم أعمال عمر بن الخطاب:

  • كان عمر بن الخطاب خطيبًا موهوبًا، وشدد على رفاه الفقراء والمحرومين، وبما أن الفقراء والمحرومين يشكلون الجزء الأكبر من سكان شبه الجزيرة العربية، ازدادت شعبيته.
  • يعتبر عمر بن الخطاب من أعظم العباقرة السياسيين في التاريخ، وغالباً ما ينظر إليه على أنه مهندس الإمبراطورية الإسلامية، وتحت قيادته توسعت الإمبراطورية وتولى العديد من الإصلاحات الإدارية.
  • كرجل قانون، بدأ بتدوين الشريعة الإسلامية وقد أقر أن التقويم الإسلامي يجب أن يحسب من سنة هجرة محمد من مكة إلى المدينة المنورة.
اقرأ أيضًا :-  بحث عن الحركة الدورانية في الفيزياء doc

مدة خلافة عمر بن الخطاب:

في 644 م، اغتيل عمر بن الخطاب من قبل الفارسي رداً على الفتح الإسلامي لبلاد فارس بعد خلافة إستمرت 10 سنوات وستة أشهر، وهو على فراش الموت، عين لجنه من ستة أشخاص لإختيار واحد منهم يكون الخليفة بعده.

شاهد أيضاً: بحث عن أهم إنجازات إبن سينا

عثمان بن عفان:

هو ثالث ما سنتكلم عنه خلال بحث عن الخلفاء الراشدين فهو الخليفة الثالث بعد عمر بن الخطاب، تم دخول عثمان بن عفان إلى الإسلام من قبل أبو بكر، وعندما أصبح أبو بكر الخليفة، كان  واحداً من أول من قدم ولاءه، وأصبح مستشارًا مقربًا للخليفة أبو بكر، كما كان عثمان بن عفان أول من قدم ولاءه للخليفة الجديد، وفي اليوم الرابع بعد وفاة الخليفة عمر بن الخطاب، تم إنتخاب عثمان بن عثمان كخليفة ثالث في عام 644م.

أهم أعمال عثمان بن عفان:

  • أنشأ عثمان بن عفان أول قوة بحرية إسلامية، وقد عمل لتوسيع الإسلام وأرسل أول مبعوث رسمي مسلم إلى الصين في عام 650، وعلى الرغم من أن المبعوث لم يجعل الإمبراطور الصيني يعتنق الإسلام، إلا أنه حصل على إذن بالدعوة في الصين وأقام أول مسجد صيني.
  • كما يشتهر الخليفة عثمان بن عثمان بتشكيل اللجنة التي أنتجت نسخًا متعددة من القرآن، ولقد أنتشر الإسلام في هذا الوقت إلى أبعد من شبه الجزيرة العربية، وكان من المهم وضع نص موحد من أجل القضاء على الإختلافات الإقليمية.
  • أثناء عصر الخليفة عثمان بن عفان، إزدهر الناس إقتصادياً وتمتعوا بدرجة أكبر من الحرية السياسية ومع ذلك، تطورت حركة مناهضة للعثمانيين، كما أصبحت مصر والكوفة والبصرة مستقلة عن الخليفة وأصبحت مراكز الثورة.
  • تم إرسال مجموعة من 1000 شخص من مصر إلى المدينة المنورة مع تعليمات بإطاحة الحكومة، لذلك اشتعلت الشذوذ، وتم تبادل الكلمات، ورشق أفراد الوحدات المؤيدة والمناهضة للولايات المتحدة بعضهم بالحجارة، وأصيب عثمان بن عفان وتم نقله إلى منزله فاقد الوعي، وأوقفت قوات مكافحة العثمانيين الطعام والماء من دخول منزله، واقتحم المتمردون منزله فاغتالوه في 656.
اقرأ أيضًا :-  بحث عن العولمة مع المراجع جاهز للطباعة

مدة خلافة عثمان بن عفان:

استمرت خلافة عثمان بن عفان 12 سنة قد شهد الإسلام فيها عدة تطورات، وتولي بعده الخلافة علي بن أبو طالب.

علي بن أبو طالب:

هو آخر ما سنتحدث عنه خلال بحث عن الخلفاء الراشدين ، كان علي بن أبو طالب ابن عم وصهر النبي، وأصبح الخليفة الرابع في 656، ولد في حرم الكعبة في مكة وتربى في منزل محمد (صلى الله عليه وسلم) أخبر محمد علي أن الله أمره أن تتزوج أبنته فاطمة، من علي بن أبي طالب.

بعد اغتيال الخليفة عثمان، تم إقناع علي بأن يصبح الخليفة الرابع، وذلك لأنه كان رجلًا متدينًا للغاية، مكرسًا لقضية الإسلام وحكم العدالة وفقًا للقرآن، ومع ذلك، فقد تولى الخلافة في وقت لم يكن العالم الإسلامي موحدًا فيه، كان راغبا في التنازل عن مبادئه من أجل المنفعة السياسية.

شاهد أيضاً: بحث عن الفرق بين البلاء والإبتلاء والمصيبة في الإسلام

أهم أعمال علي بن أبي طالب:

  • بعد وفاة محمد، انسحب علي من الشؤون العامة، وكرس نفسه لعائلته، أصبح فيما بعد مستشارًا موثوقًا به للخليفة عمر بن الخطاب وشغل منصب رئيس قضاة المدينة، خدم في المجلس الذي اختار الخليفة الثالث.
  • عمل على بطلان الاعتقاد بالكواكب، فعندما أتى له منجم فقال له لا تخرج فسوف تهزم،  النجم عند العقرب لم يتبع كلامه وخرج للحرب وانتصر، فأثبت للناس أن لا أحد يعلم الغيب إلا الله.
  • عمل على بناء السجون، وازدياد مهام الشرطة.
  • عمل على محو آثار الجاهلية نهائياً.

مدة خلافة علي ابن أبي طالب:

وآخر ما نختم به بحث عن الخلفاء الراشدين هو مدة خلافة علي ابن أبي طالب، قُتل الخليفة علي بن أبي طالب في عام 661، بعد خلافة استمرت 4 سنوات، منهياً بذلك فترة حكم الخلفاء الأربعة.

ها قد نكون وصلنا إلى ختام بحث عن الخلفاء الراشدين، بعد ما تحدثنا عن أهم أعمال كل خليفة منهم ومدة خلافتهم، نتمنى أن نكون قدمنا مضمون جيداً و واضحًا.

أترك تعليق