بحث عن الوصف الأدبي في اللغة العربية وخصائصه جاهز للطباعة

بحث عن الوصف الأدبي في اللغة العربية وخصائصه جاهز للطباعة

بحث عن الوصف الأدبي في اللغة العربية وخصائصه جاهز للطباعة، تعتبر اللغة العربية ذات مكانة مرموقة بين لغات العالم  وتنتشر على نطاق واسع إذ يبلغ عدد  متحدثيها ما يقرب من أربعمائة مليون نسمة حول العالم، وتمتاز اللغة العربية بسعتها وتنوعها حيث أنها قادرة على وصف ذات الشيء ببلاغة مفرداتها بالعديد من الوسائل والطرق، فهي تتميز بمرونة الاشتقاق حيث لكل كلمة فيها جذر يمكنك من أن تشتق منه عدد لا نهائي من الأفعال والصفات والحروف، مما يناسب جميع الأزمنة والمواضيع المختلفة ويعتبر الوصف من أشد الخطابات حضوراً وتغلغلاً في نفوس المستمعين ويساهم الوصف في شرح الحسابات والمفاهيم الصعبة

مقدمة بحث عن الوصف الأدبي في اللغة العربية وخصائصه

بحث عن الوصف الأدبي هو أسلوب من الأساليب الفنية في الأدب العربي يستخدم لنقل صورة أو تصوير الموصوف بأسلوب بلاغي يقرب للقارئ ما أريد وصفه، أو قد يستخدم للتعبير عن الأحاسيس والمشاعر والانفعالات  وكذلك للتعريف بالشخصيات أو الأماكن وعادة ما يستخدم الوصف في إيضاح مدى جمال الموصوف أو قبحه وسوءه.

ويعتبر الوصف من أمتع الطرق التي تستخدم لإيصال المعلومة حيث أنها إذا ما صغيت بالشكل الصحيح فإنها توصل القارئ إلى آفاق قد يعجز عنها السرد المباشر للمعلومات.

إذ يعرض المعلومات بصورة دقيقة ومفصلة تمكن القارئ من الإبحار بخياله وتنقل له من المشاعر والأحاسيس ما يكون لها وقع جميل على نفس القارئ.

شاهد أيضًا :بحث عن مفهوم الصحة النفسية للطفل وأهميتها وأهدافها

وظائف الوصف الأدبي

  • يستخدم أسلوب الوصف في نقل المعلومات بالعديد من الطرق فهو إما خبري  فينقل المعلومات والأخبار الجديدة، وإما سردي قصصي لإعطاء الأحداث بالتدريج مع الوصف الدقيق لها لوضع القارئ في حالة من التخيل والاندماج مع الموصوف.
  • أو قد يستخدم في التقييم لتحديد إيجابيات وسلبيات الموصوف أو في التعبير عن الحالة أو الانفعالات لشخص أو مجموعة أشخاص بكلمة وصفية تنقل للقارئ المراد بشكل سريع، أو حتى في تهويل الأمور بصفات بليغة تعطي للأمر أكبر من حجمه الأصلي وتضخمه غير أن الوصف يشمل دائمًا الأشياء التي تقع ضمن نطاق الزمان والمكان والحركة.
  • كما يمكن استعمال الوصف في إعطاء صورة شاملة وكاملة عن موضوع معين قبل الإلمام بخباياه وتفاصيله الكاملة.
  • كما يمكن استعمال الوصف في تجزئة الموضوع ووصف كل جزئية على حدا ثم ربطهم جميعًا بصفة مشتركة مما يساعد على التعمق في الفهم للموضوع المطروح.

خصائصه الوصف الأدبي

1ـ القدرة على نقل الصفات بدقة وتصوير الموصوف بصورة بلاغية متقنة للقارئ.

2ـ استخدام الأساليب البلاغية والتنويع بها كأسلوب التعجب والمبالغة والمدح والذم أو المجاز، والتمني والتشبيه وكذلك استخدام التوابع بأنواعها وبالأخص النعت والحال في وصف الحالة والعدد.

3ـ  تحري الصدق والموضوعية في الوصف وعدم الملاغاة.

4ـ  إدخال أفعال المضارع والماضي وعدم استخدام الأفعال مستقبلية كسين المستقبل أو سوف وما على شاكلتها.

الوصف الأدبي وأقسامه وأنواعه

الوصف الظاهري

  • وفيه يتم نقل الصورة للموصوف كما هي بدون زيادة أو إضافة صفات للتحسين أو التجميل، ولا حتى للتقبيح أو إظهار السوء والتحدث عنها كما يراها الشخص الواصف بكلمات دقيقة ومنتقاة.

الوصف المعنوي

  •  من أمتع وأجمل الأساليب الوصفية التي تشوق القارئ وتشغل تفكيره وتدخله في خضام الموضوع بكل كيانه وجوارحه، وهو الوصف الذي يكون مبهماً غير واضح فيتضمن الكثير من الرموز والتشبيهات التي تحتاج إلى تحليل وتفصيل  للتوصل للموصوف أو الشيء المراد وصفه.

الوصف العلمي

  •  وصف الظواهر الطبيعية أو العلمية مثل الأجهزة والتقنيات المكتشفة حديثاً والاختراعات أو تجارب أو بحوث ويتميز هذا الوصف بوجوب مراعاة الدقة الشديدة فيه لأنه مبني على ثوابت ولا يحتمل الأخطاء.

الوصف العام

  • يستخدم هذا النوع من الوصف لوصف الشيء بصورة عامة وذكر أبرز ما قد يلاحظ فيه مثل وصف امرأة حسناء أو احتفال ضخم أو شخصية مرموقة ذات صيت.

شاهد أيضًا :بحث عن أنواع الزئبق وكيفية استخراجه من باطن الأرض

الوصف الأدبي

  • هو الوصف الذي يستعمل في النصوص الأدبية كالشعر والنثر والقصائد وغيرها  وهو أكثر ما كان يستعمل قديماً في العصر الجاهلي، وغيره وتستخدم فيه العديد من الصيغ البلاغية مثل الطباق والجناس والمقابلة ويعتمد هذا النوع كثيرًا على الخيال والتشبيهات والمحسنات البديعية.
  • كما في المعلقات العشر فيطرح مواضيع مثل وصف الأطلال والناقة والحبيبة ويظهر الكثير من المشاعر والأحاسيس والعواطف كما استعمل هذا النوع من الوصف حديثاً في وصق الحروب وأحداثها والمعاناة التي يمر الناس بها فيها من الفقر والذل والخضوع وغيرها.

الوصف الوظيفي

  •  ويستخدم هذا النوع من الوصف في مراكز التوظيف أو الشركات والمراكز الحكومية، ويتم فيها توضيح ووصف وتفصيل طبيعة العمل لكل موظف وما عليه من مسؤوليات وحقوق وواجبات عليه تأديتها لرب العمل.

الوصف الخيالي

  •  وهو أن نبالغ في وصف الشيء مستخدمين صفات خيالية غير منطقية ولكن بلاغتها تعطي جمالاً للمعنى وتوصله بوضوح متماشياً مع الصور الوصفية الحقيقية.

مقومات النص الوصفي

التنظيم

  • فيبتدئ بذكر الموضوع والتعريف به تعريفا مبسطا حسب مستوى فهم الفئة المستهدفة من القراء.
  • ومن ثم تحديد الشيء الموصوف هل هو شخص أو مكان أو مناسبة أو احتفال وغيرها من الأنواع التي أورد ذكرها ويجب أن يتضمن السمات والصفات والخصائص المميزة للموصوف.
  • يبدأ الكاتب في سرد الأحداث  وهي البناء الأساسي للنص وتختلف طرق العرض بطبيعة الموصوف، هل هو موضوعي أو زماني أو مكاني  ولكل نوع ألفاظ محددة وطريقة مختلفة في ترتيب وعرض المعلومات و تنسيقها.
  • يعتمد الكاتب أثناء السرد على عدة أساليب مثل التصنيف وهي إستراتجية يتم من خلالها تنظيم للأشياء الموصوفة، إذا تعددت أو إذا كان الموصوف يتضمن عدة أجزاء فيمكن للكاتب أن يقسمه.
  • وكذلك أسلوب المقارنة وفيه يحدد الكاتب الأفضل بين عدة خيارات من خلال توضيح أوجه التشابه والاختلاف بين الموصوفات  ويوضح الكاتب أيضًا المسببات والمؤثرات التي تستدعي الوصف  أو التي أدت للأمر أو الحدث الذي يصفه وأخيرًا يقوم الكاتب أو الملقي بإقناع القارئ أو المستمع بصحة ما يصفه من خلال البراهين التي يعرضها ويقدمها أثناء سرد الوصف.

الألفاظ والمعاني

  • هي المصطلحات والألفاظ والتفسيرات والمفردات البلاغية التي يستخدمها الكاتب أثناء عرضه للنص  بهدف توضيح وإيصال المعنى المراد.

شاهد أيضًا :بحث عن العالم جابر بن حيان وإنجازاته

المراجع

  • ينبغي على الكاتب أن يذكر مصدر معلوماته واقتباساته أو البراهين التي استخدمها أثناء عرضه للنص.

المصطلحات

  • هي ما يتم التعبير من خلاله عمن الأفكار وهي كلمات مفتاحيه تسهل إيصال المعنى المراد.

تنبيهات أثناء كتابة النص الوصفي

1ـ ينبغي على قارئ النصوص الوصفية أن يكون ذا أفق ومخيلة واسعة لكي يفهم ويغوص في معاني هذا النوع من النصوص، وينبغي على القارئ أيضاً أن يبتعد عن التكرار أو عرض المعلومات بطريقة رتيبة مملة وبطيئة

2ـ أن يترك الكاتب المجال للقارئ لإعمال مخيلته فيعرف بالموصوف بطريقة بسيطة فلا يكون مبهما، وكذلك عليه أن يتجنب الغوص في التفاصيل أو المبالغة في التعريف والوصف حتى لا يفقد النص متعته ويصبح الموصوف مكشوفًا وينزع البصمة التي يضعها القارئ من التفاصيل بمخيلته.

3ـ يستخدم الاستعارات التشبيهية والأساليب البلاغية ولكن دون إفراط مع مراعاة الفئة التي يطرح لها الكاتب، حيث أنها تعطي قوة وغموضًا للنص ذا سمت جميل كما أنها تنقل الكثير من مشاعر الكاتب وتجعل القارئ يشعر بها.

4ـ يصف الألوان والأشكال والمناظر جيدا وبدقة حيث أنها تنقل صورة أكثر جمالاً وإبداع وقد تأخذ النص إلى مكان آخر إذا ما وظفت فيها الحواس بطريقة مميزة.

5ـ يجعل بعض التفاصيل مخفية حتى يوجد للقارئ فرصة في إضفاء تفاصيله الخاصة به وإعمال مخيلته وبالتالي توسيع مداركه وآفاقه كما أنها تضفي لمسة فنية خاصة ومميزة حسب أسلو بالكاتب وطريقة عرضه.

6ـ إضفاء بعض التفاصيل التي يذكر الكاتب جزء منها وليس كلها بطريقة مشوقة تدفع القارئ للبحث عنها واستكمال قصتها ومعرفة أصلها.

خاتمة بحث عن الوصف الأدبي في اللغة العربية وخصائصه

ومن هنا نكون ختمنا معكم اليوم بحث عن الوصف الأدبي شامل وخصائصة وأنواعة وأقسامة، ونرجو أن نكون قد قدمنا لكم المعلومات المفيدة والكافية، إذا عجبك المقال لا تنسوا لأيك وشير للمقال لتعم الفائدة على الجميع.

أترك تعليق