بحث عن الفرق بين الإنشطار النووي والإندماج النووي

الانشطار النووي والاندماج النووي

بحث عن الفرق بين الانشطار النووي والاندماج النووي، يعتبر كلاً من الانشطار النووي والاندماج النووي من ضمن وأكبر التفاعلات النووية التي تحدث في عالمنا هذا ولكن السؤال هنا هل فكرة الإنشطار النووي هي نفس الفكرة التي يعتمد عليها الإندماج النووي وما هي الفروق النسبية بينهما وما تعريف كل من الانشطار النووي والاندماج النووي.

مقدمة بحث عن الفرق بين الانشطار النووي والاندماج النووي

سوف نقوم اليوم بشرح التعريفات الهامة الانشطار النووي والاندماج النووي وتوضيحها وعلى ماذا يدل كل من المصطلحات السابقة، وما هي الفروق التي تميزهم وهل الإنشطار النووي يشبه في فاعليته الإندماج النووي هذا ما سوف نتحدث عنه في موضوع اليوم وسيتم سرد المعلومات بدقة حتى تتم الإستفادة.

شاهد ايضًا : بحث عن وظائف الهيكل العظمي بالتفصيل

تعريف الإنشطار النووي

تعريف عملية الانشطار النووي هي من أهم التفاعلات التي تحدث للإستفادة التامة للبشرية، فقد يحدث الانشطار النووي نتيجة لانفصال ذرة ثقيلة والانفصال تحديداً يحدث في نواة هذه الذرة فقد يقسم النواة الثقيلة إلى عدة أقسام.

ومن هنا يبدأ الانشطار النووي حيث تتناثر الجزيئات والعناصر التي كانت توجد داخل النواة الثقيلة مما يسبب في وجود جسيمات وإشاعات مختلفة مثل ألفا وأشعة غاما وغيرهما من العناصر المختلفة والطاقات الحرارية الضخمة.

فيما يتم استخدام الانشطار النووي حيث يفكر الكثير من الأشخاص هل له أهمية ملحوظة وملموسة لعملية الإنشطار النووي بالفعل يمكن عن طريق الانشطار النووي أن يتم توليد الطاقة الكهربائية.

حيث يتم وضع هذه المولدات الكهربائية في المفاعلات النووية، وتم الاعتماد في المفاعلات النووية على مادتين هما الأساس الذي يتم عن طريقه نجاح المفاعل النووي أم لا وتسمي المادتين باسم البلوتونيوم واليورانيوم من أهم المواد المستخدمة في المفاعلات النووية.

فوائد الإنشطار النووي

  • فمن أبرز الفوائد للانشطار النووي أنه يعمل على توافر مادة اليورانيوم بكل سهولة وعدم الحاجة إلى استخراجها، من المؤكد أن استخراج النفط والفحم والموارد البيئية الهامة لإكمال الحياة البشرية ليس من الصعب على الإنسان أن يستخرج هذه الموارد والعناصر الهامة، فتبدأ هنا مهمة الإنشطار النووي التي تعمل على استخراج هذه العناصر بكل سهولة من باطن الأرض دون الشعور بالتعب الذي سوف يحدث إذا لم يتدخل الانشطار النووي.
  • لا تحتاج التفاعلات النووية إلى مساحات كبيرة من الأرض مثل استخراج الطاقة الشمسية، وغيرها من الطاقات التي تحتاج وجود مساحة للعمل عليها.
  • ويعتبر الانشطار النووي من أسهل التفاعلات التي تحدث بدون الحاجة إلى مكان أو مساحة واسعة، تعتبر التفاعلات النووية ليست من التفاعلات التي يمكنها أن تلوث الهواء وتعمل على إيذاء الأشخاص.
  • يلجئون في الحروب إلى استخدام الانشطار النووي على هيئة قنبلة نووية، يعتبر من الإختراعات البشرية التي يتميز بها مخترعيها، ويبدؤون في تطويرها دائماً.

شاهد ايضًا : بحث عن ترشيد الإستهلاك للماء والكهرباء

عيوب الإنشطار النووي

قد تكون التفاعلات النووية أو الإنشطار النووي من أخطر ما توصل إليه الإنسان من اختراعات فقد يتم استخدامه بصيغة التهديد في الحروب لإجبار الطرف الآخر على الإنتصار، فيجب الحذر من هذه التفاعلات النووية حيث يمكنها إيذاء الإنسان بشكل ملحوظ وسريع.

يجب مراعاة استخدام هذه التفاعلات النووية والحد من استخدامها مع مراعاة التخلص من بقايا التفاعلات النووية أو الإنشطار النووي، حتى لا تتسبب في إيذاء الكائنات الحية بأكملها على وجه الأرض.

في بعض الدول المتقدمة التي يتم فيها استخدام المفاعلات النووية أو الإنشطار النووي يتم التخلص من بقايا التفاعلات النووية عن طريق دفنها في أماكن مجهولة أو بالأصح يقومون بدفنها داخل طبقات بعيدة لا يصل إلى الإنسان، وتسمى الطبقات الجيولوجية الموجودة داخل الأرض حتى لا يتعرض البشر للإيذاء بسبب خطورة نفايات التفاعلات النووية.

الإندماج النووي

  • تعتبر الطاقة الناتجة عن تفاعلات الاندماج النووي أقوى و أكبر بكثير من الانشطار النووي، حيث يمكننا أن نقول أن الاندماج النووي يحدث نتيجة تفاعل بين ذرات الهيدروجين وعنصر مادة اليورانيوم اللذان يشكلان تفاعل عملاق حيث يتم عن طريق دمج العناصر بظهور عنصر نواة أثقل واهم في توليد الطاقات واكتمال نجاح الاندماج النووي.
  • حيث يمكن عن طريق الاندماج النووي أن يتم استغلال الطاقة الشمسية والعمل عليها بجهد لتعود الفائدة على الجميع، وتعتبر عملية الاندماج النووي من افضل التفاعلات التي تحدث للذرات، حيث يمكنها الجمع والدمج بين ذرات متعددة لإنشاء نواة جديدة مختلفة ويمكن استغلالها في أفكار كثيرة.
  • تحتاج دائمًا عمليات الإندماج النووي إلى وجود حرارة مرتفعة وهذا قد يكون عائق أساسي لاكتمال نجاح الإكتمال النووي، فقد يحدث ذوبان مفاجئ للعناصر التي قد تكون في مرحلة الإندماج وفور حدوثها تذوب بسبب شدة الحرارة، لذلك يتم العمل على الاستعانة بالمجالات المغناطيسية حتى يتم نجاح عملية الإكتمال النووي، فقد تعمل المجالات المغناطيسية على الحد من ذوبان العناصر والذرات الموجودة داخل المفاعل.
  • يمكن استخدام بعض العناصر التي يمكنها على تساعد في عملية الاندماج النووي ويعتبر الوقود الأفضل على الإطلاق في نجاح عملية الإندماج النووي هو عنصر الهليوم والديوتيريوم.

فوائد الاندماج النووي

تتميز تفاعلات الاندماج النووي بكثرة إنتاجها بمراحل كبيرة قد تتعدى أضعاف تفاعل الانشطار النووي، حيث يتم في الإندماج النووي الدمج بين أكثر من عنصر ليصبح في النهاية عنصر هام ومفيد للبشرية.

ولكن الانشطار النووي هو تفرق لجميع العناصر، التي تكون بداخل النواة الثقيلة فيحدث لها انقسام وتتبعثر العناصر فتقل نسبة فاعليتها بالنسبة لعناصر الإندماج النووي.

الإندماج النووي عكس تمامًا الانشطار النووي حيث لا يوجد لعمليات الاندماج النووي أثار متبقية أو نفايات يجب التخلص منها، فهي عكس الإنشطار النووي تمامًا حيث يمكن أن يبلغ نفايات الإنشطار النووي ثمانية آلف خلال العام الواحد، ويتم التخلص منها بطريقة دقيقة حتى لا يتم إيذاء الإنسان.

مساوئ الإندماج النووي

قد تعرقل نجاح عملية الاندماج النووي عدة عوامل أهمها درجة الحرارة فقد يتسبب ارتفاع درجة الحرارة إلى فشل إنتهاء عملية الاندماج النووي، حيث يؤدى إلى ذوبان بعض العناصر الهامة التي يمكنها أن تندمج داخل المفاعل ولكن بسبب ارتفاع الحرارة قد تؤدي إلى ذوبانها بسهولة، فيجب مراعاة هذه العوامل الأساسية عند بدء عملية الاندماج النووي.

شاهد ايضًا : بحث عن عواقب الزلازل والبراكين بالصور

الإنشطار و الإندماج النووي والفرق بينهم

  • يمكننا تعريف الإنشطار النووي بأنه عملية يتم فيها تقسيم جزيئات النواة الثقيلة، التي عن طريقها تتم عملية الإنشطار النووي لينتج عنصرين أو أكثر من النيوترونات وترجع هذه النقطة إلى مدى قوة الانشطار النووي الذي يحدث داخل المفاعل.
  • وتعريف الإندماج النووي هو عملية دمج عنصرين أو أكثر لإنشاء عنصر قوي يتم استخدام في عدة طاقات مثل الطاقة الشمسية وغيرها، وقد الناتج من عملية الإندماج النووي أقوى وأكبر بكثير من نواتج عملية الانشطار النووي.
  • قد يكون من أسوأ الخطوات التي تحدث بعد إنتهاء عملية الانشطار النووي هو كيفية التخلص من النفايات المشعة التي قد تكون ذات أثر سلبي على الإنسان والبيئة أيضًا ويتم التخلص منها نهائيًا بدفنها من خلال طبقات جيولوجية ليكون أثرها السلبي بعيدا تمامًا عن البشرية.
  • تتميز عملية الاندماج النووي بعدم وجود نفايات ومخلفات ما بعد إنتهاء العملية، فقد تصبح ذات فائدة كبيرة للبيئة بجانب عدم وجود عيوب تؤدي إلى إيذاء البشر والبيئة.

خاتمة بحث عن الفرق بين الانشطار النووي والاندماج النووي

قد وصلنا إلى نهاية بحثنا اليوم فقد قمنا بسرد جميع المصطلحات والتعريفات الكيميائية التي يمكنها توضيح مضمون بحث اليوم، عن الفرق بين الانشطار النووي والاندماج النووي، ونرجو أن نكون قدمنا لكم كل ما هو جيد ومفيد من خلال موضوعنا، ونتمنى أن يكون الموضوع نال إعجابكم.

أترك تعليق