بحث كامل عن الدول الاسكندنافية

بحث كامل عن الدول الاسكندنافية

الدول الاسكندنافية هي الدول التي تتشابه فيما بينها في العلاقات الثقافية أو التاريخية أو الحضارية، وتم تسميتهم بهذا الاسم نسبة للحرف الأول من كل دولة من هذه الدول، وفي هذا الموضوع سوف نتعرف على جميع الدول التي يطلق عليها هذا الاسم ولغتهم وانتماءاتهم.

الدول الاسكندنافية

تتكون مجموع الدول الاسكندنافية من الدولة السويدية الدنماركية والنرويجية، وتُشكل هذه الدول شبه الجزيرة الاسكندنافية، وتشترك هذه الدول مع بعضها البعض في حضارتها وتاريخها، وذلك بسبب حضارة جرمان الشمالية القديمة والتي كانت منتشرة بشبه الجزيرة الاسكندنافية، وفيما يلي عرض لهذه الدول:

شاهد أيضًا: ما هي الدولة التي تقع بين اوكرانيا ورومانيا

الدولة السويدية

تعد الدولة السويدية من أكبر الدول في المساحة بالمقارنة بمساحات الدول الأخرى المشاركة في شبه الجزيرة الاسكندنافية، حيث تصل المساحة الخاصة بها إلى مائة وثلاثة وسبعين ألف ميل مربع، وتقع بالجزء الشرقي من هذه الجزيرة، وتفصلها سلسلة جبال الاسكندنافية من الجهة الغربية عن الدولة الفنلندية، فيما تُستخدم ما يقرب من 65 % من مساحتها في المجالات الزراعية.

وتم تشييد مملكة السويد بنهاية القرن الـ 10 حيث قام أول ملك للسويد باستلامها في عام 970 ميلاديًا، ويصل عدد السكان فيها إلى ما يقرب من عشرة مليون نسمة.

الدولة النرويجية

وهي التي تقع بجهة الغرب من شبه جزيرة الاسكندنافية، وتعد مساحتها حوالي مائة وثمانية واربعون ألف ميل، وتقع المملكة السويدية على حدودها الشرقية، كما تُطل على مضائق بحرية عديدة، وكانت النرويج تحت سيطرة ما يعرفوا بالفايكينغ وذلك بالعصور الوسطى، ثم تحولت للحكم المسيحي، لتتعرض بعد ذلك للضغوطات وللحروب لإجبارها على أن تكون تحت الحكم الدنماركي والسويدي.

ولكن في عام 1905 ميلاديًا تم انفصال الدولة النرويجية عن السويدية بعدما استطاعت أن تستقل عنها، فيما يصل عدد السكان في النرويج إلى ما يقرب من خمسة ونصف مليون نسمة، وهي تعد أقل دولة من حيث العدد السكاني بالمقارنة بالدول الاسكندنافية الاخرى.

الدولة الدنماركية

وهي الاصغر في المساحة من بين الدول الاسكندنافية، فتعد المساحة الخاصة بها ما يقرب من ستة عشر ألف ميل مربع، والتي تتكون الدولة الدنماركية من شبه جزيرة الجوتلاند وعدد من الجزر المتفرقة التي يصل عددها إلى 1419 جزيرة.

وكان الفايكينج يسيطرون على الدولة الدنماركية مثل الدولة النرويجية والسويدية، ولكن في عام 965 ميلاديًا تم تأسيس دولة الدنمارك وخاضت الكثير من المعارك لتتوسع بالشكل الكبير، وفي عام 1849 ميلاديًا تم إعلان ما يُعرف بالملكية الدستورية الدنماركية، ويصل عدد السكان في هذه الدولة حاليًا إلى ما يقرب من ستة مليون نسمة، ونسبة كبيرة من هذا العدد هم سكانها الأصليين، والتي قد تصل نسبتهم إلى 87.5%.

قارة أوروبا

هي القارة الثانية في العالم من حيث المساحة الصغيرة، وتشترك في الحدود مع القارة الآسيوية، في فصلهما سلسلة جبال عديدة وبحار كالبحر الأسود وبحر قزوين، كما تشترك مع القارة الافريقية أيضًا، والتي يفصلهما عن بعضهما البحر المتوسط، وتعد المساحة الكلية لأوروبا ما يقرب من عشرة مليون كيلو متر مربع، ويسكن فيها ما يقرب من 750 مليون نسمة.

وتعد قارة اوروبا هي أكثر قارة متقدمة بالمقارنة بالقارات الاخرى، وخاصة في المجالات السياحية، ولها الأعداد الكبيرة من معالم التاريخ والتراث، وهي التي مهدت للكثير من حضارات الدول القديمة، كما أن لها الخصائص المناخية المتقلبة ما بين الاستوائي والقطبي، وتتكون القارة الأوروبية من خمسين دولة ومنها الدول الاسكندنافية.

شاهد أيضًا: الرمز الدولي لمصر

شبه الجزيرة الاسكندنافية

تعد شبه جزيرة الاسكندنافية من المناطق المشهورة ضمن القارة الأوروبية، فتحتل جزء قارة اوروبا الشمالي، وهي أكبر شبه جزيرة في القارة، ويتشارك معها في الحدود الجنوبية بحر بارنتس، الممتد من المحيط المتجمد الموجود في الشمال، ويتشارك معها في الحدود الشرقية الخليق البوثنيا والبحر البلطيق، ويتشاركا كل من شبه الجزيرة وكاتيجات وسكاجيراك في حدود واحدة من الجهة الجنوبية، وتتشارك مع البحار الشمالية من خلال الحدود الغربية التي تطول بقدر 1850 كم، وتعد المساحة الكلية لها سبعمائة وخمسون ألف كم مربع تقريبًا.

وهذه الجزيرة هي التي تضم كلًا من الدول التي قمنا بذكرها والمتمثلة في الدولة الدنماركية، والدولة النرويجية، والدولة السويدية، وتشترك كلًا منهما مع بعضهما البعض في التاريخ والثقافة، وقد واجهت شبه الجزيرة الاسكندنافية حروب عديدة، ومر عليها حضارات كثيرة، وتكون ثقافات غربية عديدة فيها، وشهدت اعداد كبيرة من المراحل الخاصة بالتطور والتقدم عبر قرون الزمن القديم.

وتعد شبه الجزيرة الاسكندنافية صاحبة التسجيل البشري القديم بها، حيث اكُتشفت الآثار القديمة التي يعود تاريخها إلى أثني عشر ألف سنة، ويعيش معظم سكان شبه الجزيرة الاسكندنافية بالمناطق الجنوبية بسبب اعتدال المناخ فيها وكثرة الاراضي التي تصلح للنشاط الزراعي.

الدول الاسكندنافية عبر التاريخ

مرت دول شبه الجزيرة الاسكندنافية بمراحل عديدة على مر العصور، فقد كان معظم سكانها القدماء بمناطقها من الشعوب المتصفة بالسامية الذين كانوا هم سكانها الاصليون لجميع المناطق الخاصة بشمال القارة الأوروبية، وخاصة بشبه جزيرة اسكندنافيا، وأثناء ظهور ما يعرفوا بالفايكنج وبداية هذا العصر عام 793 ميلاديًا بدأ الفايكينج في استيطانهم.

حيث أن في عام 800 ميلاديًا بدأ أصحاب هذا العصر في غزو المناطق الواسعة من القارة الأوروبية ومنطقة الشرق الأوسط، ومن أهم الدول التي قامت الفايكنج باحتلالها هي دول شبه جزيرة الاسكندنافية، فارتبطت معتقدات الفايكنج الدينية مع اساطير الدول الاسكندنافية القديمة، والتي يرجع تاريخها لآلاف الأعوام، وبعد هزيمة الفايكنج على يد بريطانيا انتهى عصرهم وذلك في عام 1066 ميلاديًا.

وبعد العصر الخاص بالفايكنج بدأت عصور التسوية التي جعلت من دول شبه الجزيرة دول مرتبطة بالديانة المسيحية، فتمكن رجال الديانة المسيحية الآتيين من بلاد أخرى مجاورة من نشر دينهم في جميع أنحاء البلاد، ليتم جعله الدين الرسمي في دول شبه الجزيرة الاسكندنافية، وبعد بداية العصر الاوسط حدثت العديد من الانقلابات عملت على توحيد دول الاسكندنافية تحت سيطرة الحكم الواحد، والذي تم تسميته باتحاد كالمار.

ولكن لم يكتمل اتحاد كالمار بسبب اندلاع المعارك بين دول شبه الجزيرة من أجل تفكيك هذا الاتحاد، وبعد ذلك ظهرت الدولة السويدية بقوتها العظمى، واستطاعت ان تُسيطر على مناطق كثيرة محيطة بها، فكانت حالة الدولة الدنماركية ضعيفة للغاية بسبب انهاكها في حرب كالمار، ومشاركتها بالحرب العالمية الأولى والثانية هي وجميع دول شبه الجزيرة الاسكندنافية، والتي تم استعمارها ثم تمكنت من النهوض والتطور بالشكل السريع حتى تصبح أحد أكثر دول العالم في التقدم.

جغرافية دول شبه الجزيرة الاسكندنافية

تختلف جغرافيا دول شبه الجزيرة الاسكندنافية، ومن أهم مواقعها الجغرافية هي مضائق النرويج، وسلسلة جبال الاسكندنافية، وجزر ومناطق الدولة الدنماركية المنخفضة، ويتنوع مناخ دول شبه الجزيرة الاسكندنافية بالشكل الكبير، فتمتد بعض الدول الاسكندنافية بشمال دائرة القطب الشمالي، وتعد بعض الاماكن التي تقترب من القطب ذات الطباع القطبية.

يعد مناخ الدولة الدنماركية ساحلي غربي، ويتميز باعتدال مناخه بالمناطق الجنوبية لدول شبه الجزيرة الاسكندنافية، وهي الدول المكتظة بسكانها، ويعد أعلى درجة حرارة بماليلا بالسويد والتي تم تسجيلها بحرارة 38 درجة، وكانت أكثر المناطق برودة بمنطقة فوجاتجولم بالسويد والتي بلغت – 65 درجة، كما يتأثر المناخ في دول شبه الجزيرة الاسكندنافية بفعل سلسلة جبال اسكندنافية وجبال الألب.

شاهد أيضًا: أهم الدول المنتجة والمصدرة للأرز

وفي نهاية الموضوع وبعد أن تعرفنا على الدول الاسكندنافية، وشبه جزيرة الاسكندنافية التي تضم هذه الدول، ولماذا سميت بهذا الاسم، وتاريخ شبه الجزيرة، وديانتها، ومناخها، عليكم فقط مشاركة هذا الموضوع في جميع وسائل التواصل الاجتماعي.

أترك تعليق