الغشاء المطاطي وتأخر الحمل

الغشاء المطاطي

غشاء البكارة المطاطي هو نوع من أنواع أغشية البكارة المختلفة، والذي عند فضه في ليلة الزفاف ينتج عنه نزول قطرات من الدم ولكن هذا مع الأنواع الأخرى من أغشية البكارة المختلفة، أما في حالة النوع المطاطي فإن هذا يحتاج إلى معاملة خاصة جدًا، حيث أن مشكلته الرئيسية تكمن في عدم نزول دماء مع أول علاقة جنسية يمكن أن تتم بين الزوج وزوجته في أول ليلة بعد الزواج، وهنا يجب تفهم الموضوع بشكل جيد وبمدارك واسعة من كل من الأهل أن الغشاء المطاطي يسبب الكثير من المشاكل والتي يحدث فيها تداخل في الأمور، نظرًا لعدم توافر معلومات كافية عن الغشاء المطاطي، لذا من خلال ما يلي في هذا المقال المفصل سوف نتعرف معًا على الغشاء المطاطي وتأخر الحمل.

معلومات هامة عن غشاء البكارة

يجب معرفة الكثير من المعلومات التي تخص غشاء البكارة ومنها:

  • غشاء البكارة يعتبر غشاء من الأغشية الطبيعية التي توجد في الجهاز التناسلي الأنثوي وخصوصًا منطقة الفرج، يوجد فيما بين الأعضاء الداخلية والخارجية للجهاز التناسلي الأنثوي.
  • يتم تواجده لدى الفتاة منذ لحظة الولادة، وهو غشاء به بعض الفتحات الصغيرة ولا يوجد بشكل مصمت تمامًا، وذلك للسماح لدماء الحيض أن تمر من خلاله دون عائق في مرحلة بلوغ الفتاة.
  • متعدد الأنواع والأشكال، يحدث له حالة من التمزيق مع أول لقاء جنسي يحدث بين الرجل والمرأة وذلك عن طريق إدخال العضو الذكري في المهبل بشكل كامل.

شاهد أيضًا: أنواع غشاء البكارة السليم بالتفصيل

المشاكل التي يسببها غشاء البكارة المطاطي

هناك بعض المشكلات الأساسية التي يسببها غشاء البكارة المطاطي، والتي يجب أن نتعرف عليها معًا من خلال ما يلي:

  • الغشاء المطاطي من أبرز مشاكله هو عدم تساقط دماء عند فضه، وهو ما يتسبب في حدوث الكثير من المشكلات خصوصًا لدى العائلات التي ليس عندها معرفة بهذا النوع من الغشاء والذي له مواصفات خاصة ومعاملة خاصة دونًا عن باقي الأنواع المختلفة من أغشية البكارة.
  • يمكن أن يعمل على حدوث نوع من الشك في سلوك الفتاة وفي عذريتها نتيجة لعدم نزول قطرات من الدماء عند أول لقاء جنسي بعد الزواج.
  • غشاء البكارة المطاطي لا يحدث له أي تمزق مع الاتصالات الجنسية المتكررة، وذلك بالرغم من دخول العضو الذكري بالكامل في المهبل، فهو يتمدد مع طول العضو الذكري ويعود إلى طبيعته بعد خروجه.
  • في بعض الحالات المستعصية التي لا يقوى فيها الزوج على فتح هذا النوع الصعب من غشاء البكارة واختراقه، يتم التدخل الطبي وذلك عن طريق الجراحة على يد طبيب نساء متخصص، حتى يتمكن الزوج من العلاقة الجنسية مع زوجته بشكل سليم دون حدوث أي عواقب.

الغشاء المطاطي والحمل

هناك الكثير من التساؤلات حول الحمل وتأخره وهل لغشاء البكارة المطاطي دور في ذلك أم لا، فمن خلال ما يلي سوف يمكننا الإجابة على هذا السؤال الهام:

  • غشاء البكارة بشكل عام لا يمتلك أي دور سوى المحافظة على الأعضاء التناسلية للأنثى قبل البدء في نزول دماء الحيض.
  • أكدت الدراسات العلمية والأبحاث أن حوالي أربعين بالمائة من النساء يمكنهن الاحتفاظ بغشاء البكارة المطاطي حتى بعد أن حدث حمل وولادة.
  • هناك من يلجأ للتدخل الجراحي وذلك حتى يسهل على الرجل ممارسة العلاقة الزوجية مع زوجته بشكل سليم، وهناك من لا يحتاج إلى ذلك ويظل الوضع كما هو عليه حتى يتم فتح هذا الغشاء أثناء عملية الولادة، وهذا ما يؤكد أن غشاء البكارة المطاطي ليس له دور في مسألة تأخر الحمل.
  • الغشاء المطاطي يحدث معه حدوث حمل مثله كمثل أي نوع من الأنواع المختلفة لأغشية البكارة الأخرى.
  • غشاء البكارة مهما كان نوعه فهو يشتمل على فتحات صغيرة به يمكن من خلالها أن يعبر السائل المنوي إلى الرحم ويلتقي الحيوان المنوي بالبويضة ويحدث الحمل بشكل طبيعي، وهذا ما يؤكده نزول دماء الدورة الشهرية بشكل طبيعي لمن لديها غشاء مطاطي.
  • لذا يقال إن الكثير من النساء يحتفظن بالغشاء المطاطي حتى بعد الولادة وذلك إن كانت ولادتهم عن طريق شق البطن، ويمكن ممارسة الجنس بشكل طبيعي عن طريق إيلاج العضو الذكري في المهبل مع الغشاء المطاطي ورجوعه بعد الانتهاء منها.
  • خلاصة الأمر أن الغشاء المطاطي ليس له أي علاقة بتأخر الحمل، فهو برئ من ذلك براءة كاملة.

شاهد أيضًا: أضرار وعواقب عمليات تجميل المهبل بالليزر للنساء

نصائح هامة لمن تمتلك الغشاء المطاطي

هناك بعض التوجيهات والنصائح الهامة التي يجب أن تعرفها كل فتاة لديها غشاء بكارة مطاطي، وذلك حتى يسهل عليها التعامل معه ومع ما يسببه من مشاكل لها بين المحيطين بها، ومن أهم وأبرز هذه النصائح ما يلي:

  • ينصح بزيارة الطبيب المتخصص قبل الزواج وذلك للقيام بتحديد نوع غشاء البكارة الخاص بك وإخبارك وإخبار الزوج المستقبلي به.
  • في حالة حدوث أول لقاء جنسي بينك وبين زوجك ولم يكن هناك قطرات من الدم تم نزولها بعد هذا اللقاء، أيضًا يجب اللجوء للطبيب المختص بشكل فوري حتى يقوم بتحديد الأسباب التي أدت لعدم نزل دم وذلك تلافيًا لحدوث أي تفكيرات خاطئة بهذا الشأن.
  • على جميع الأمهات الانتباه لضرورة مصاحبة البنات وتوعيتهم بشكل كافي عن أنواع غشاء البكارة وخصوصًا الغشاء المطاطي وما يمكن أن يحدث عنه من مشكلات.

قرائنا الأعزاء بهذا نكون قد تناولنا مع حضراتكم موضوع الغشاء المطاطي وتأخر الحمل بالتفصيل من خلال موقعنا معلومة ثقافية ونرجو أن نكون قد أضفنا لحضراتكم معلومات جديدة ومفيدة، رجاء نشر هذا المقال عبر مواقع التواصل الاجتماعي المختلفة حتى تعم الفائدة، مع تمنياتنا لحضراتكم دوام الصحة والعافية.

أترك تعليق