بحث عن العمارة الرومانية

بحث عن العمارة الرومانية

واحدة من أهم الحضارات التي لها تأثير كبير على الحضارات الأخرى لما لها من أهمية بارزة وحيث إن تلك الحضارات تظهر بشكل واضح وبارز في كلًا من العمران والبناء كما إن الحضارة الرومانية تلك هي واحدة من أهم الفنون التي تعبر عن الجرأة والبراءة والفن العريق فما هي أهم المواصفات والمظاهرات الخاصة بالحضارة الرومانية هذا ما سوف نتعرف عليه في موضوعنا التالي فتابعوا معنا.

مقدمة بحث عن العمارة الرومانية

العمارة الرومانية هي واحدة من أهم الفنون التي تتسم بزخرفتها المميزة حيث كان الفن الروماني هذا وقتها هو أمر ديكتاتوري، حيث كان هذا النوع من الفن هو مفروض بشكل كبير من قبل الملك حيث كان ينتشر هذا النوع من الفن في جميع أنحاء الإمبراطورية الرومانية.

ظهرت فن العمارة تلك في روما في المعبد الروماني فورتينا فيرلس والذي قد تم إنشائه في عام 2 قبل الميلاد والذي يعد واحد من أقدم وأهم المعابد الرومانية، وقد كانوا لا يهتموا بالمعابد الدينية حيث كانوا يكتفوا فقط ببناء محراب عن كل بيت فقط ومن أهم المعابد الدينية القديمة في روما سيباي في تيفولي حيث تم استخدام الخرسان فيه وكان هذا الاستخدام قبل الشرق.

شاهد أيضًا: معلومات تاريخية عن قصر الحمراء

التاريخ الروماني

من الجدير بالذكر أن التاريخ الروماني له دور كبير في نشأة الفن الروماني والسيطرة عليه بل وتطوره عبر الأزمنة كونه واحد من أهم الفنون التي سبقت كل الفنون الأخرى، حيث إن نشأة رومانيا جاءت في التاريخ التالي 753 ولكن قد بدأت في الازدهار بشكل واضح حينما تم الغزو الروماني لإيطاليا.

قامت روما بشن مجموعة من الحروب خارج دولة إيطاليا وقد كانت صقلية هي أول البلاد التي قد وقعت تحت يد روما ومن ثم سرعان ما سقطت إيطاليا تحت حكم رومانيا، ومن ثم غزو سوريا وإسبانيا ومن ثم ظلت تمتد حتى وصلت من نهر دجلة إلى المحيط الأطلنطي.

المناخ الخاص برومانيا

تتسم رومانيا بمناخ مختلف وفقًا للأماكن التي يتم وقوعها حيث نجد شمال إيطاليا يقع في وسط أوروبا مما يجعله تابع للقارة الأوروبية ويتأثر بالمناخ الخاص بها، ووسط رومانيا نجد به المناخ معتدلًا والشمس مشرقة به بشكل واضح أما الجنوب فنجده حار وجاف بصورة كبيرة.

وقوع رومانيا في موقع متوسط من كل البلاد حيث إنها تشمل وسط أوروبا وشمال أفريقيا وغرب أسيا وهو ما جعلها تقوم بإتباع مجموعة مختلفة من أصول الفنون، والتي تتلاءم وتتناسب مع كل منطقة تتبعها مع إدخال مجموعة من الإضافات الفنية التي تجعل كل منطقة لها فنها الخاص بها.

المظاهر الجغرافية الخاصة برومانيا

لها موقع متميز يجعلها مميزة بشكل واضح وكبير حيث إنها تقع على البحر الأبيض المتوسط حيث تقع بسواحلها على البحر بشكل واضح، مما جعل رومانيا تتسم بموقع متميز ورائع في أسيا وشمال أفريقيا وأيضًا أوروبا.

تمكن الرومان من غزو كل تلك البلاد بالحروب مع قدرتهم على فرض السيطرة عليهم من خلال الخلق في الأول ولكن سرعان ما اعتمدوا في حكمهم على القانون، مما جعلهم لدديهم القدرة على نشر الفنون الخاصة بهم والكتابات التي تميزهم كحضارة.

أنواع المباني الرومانية

المعابد

  • كانت لدى الرومان تماثيل مميزة وأسلحة وأدوات خاصة بهم تلك التي قد قاموا بجمعها من الحروب التي خاضوها لذا لم يكونوا في حاجة إلى بناء معابد فقط، ولكنهم كانوا في حاجة أكثر إلى الصالات الواسعة من أجل عرض كل تلك الأدوات الخاصة بهم.
  • أهم وأول المعابد الرومانية المشهورة بشكل كبير هو معبد فورتينا فيرلس أما المعبد الذي يليه في البناء والتأسيس هو معبد سيباي، اتسم هذا المعبد بأنه عباره عن كوخ دائري في الريف الروماني والذي قد تم إنشائه بالحجر وهذا المعبد له مميزات وهي الخرسانة والأحجار والطوب حيث يتسم بصالات جميلة ومبهرة.
  • ما جعل هذا البناء مشهور ورائع هو قدرة الرومان بتغطية الخرسانة بمجموعة من الأغطية والجميلة من خلال طلاء أبيض اللون، ولكن مع الأسف أصبحت حاليًا عارية تمامًا من هذا الطلاء مما جعلت الشكل قبيح للغاية على العكس المعابد الإغريقية والتي مازالت تحتفظ برونقها وشكلها الرائع.

معلومات عن معبد فينوس

هو واحد من المعابد المستطيلة حيث اتسمت معابد رومانيا بأنها لها شكل إما دائري أو مستطيل لذا هو مستطيلي الشكل وهو قائم على حوالي 200 عمود من الجرانيت المصري، ومن أهم خصائصه هو أنه يحتوي على هيكلين وله سقف مغطى بالقرميد الزجاجي مغطاة ببرونز مذهب.

لقد تم إزالة سقف المعبد المغطى هذا من أجل تغطية سقف كنيسة سانت بيتر في روما مما جعله واحد من أهم المعابد التي تتسم بالجمال والتنسيق وروعة الصناعة، مع إبداع الفن التشكيلي المنبثق من تلك الثقافة الهائلة فقد كان هذا المعبد مقامًا على قاعدة طولها 52.1540 قدم.

شاهد أيضًا: بحث عن الاسكندر الاكبر للصف الاول الاعدادي doc

الثقافة الدينية الخاصة بالرومان

لقد كان الحاكم الأعلى في الحكم هو الإمبراطور الروماني حيث كان الدين غير مؤثر في تلك الفترة على العكس من اليونان، حيث كان الهدف من بناء المعابد ليس لأي أهداف أو أغراض دينية بل فقط من أجل عرض كل ما يخص رومانيا من أغراض وأدوات.

رجال الدين لم يكن لهم أي تأثير كما هو الحال في مصر حيث كان يتم بناء محراب خاص في كل منزل من أجل صلاة كل عائلة، مما جعل الدين ليس له أي تأثير على المنشئات والمباني لتلك الإمبراطورية وبالتالي الدين لم يكن أمر أساسي لتلك الإمبراطورية.

تأثر الحضارة الرومانية بالحضارات السابقة

الحضارة الفرعونية

حينما كانت مصر تحت الحكم الروماني تأثرت الحضارة الرومانية بمصر ولكن بشكل خفيف وطفيف مما جعلها تخلصت من استخدام الخرسانة والطوب، واستخدام الأحجار كبديل لها وبالتالي هي فقط تأثرت بالحضارة الفرعونية في العمود الدوري والذي قد تم انتقاله من العمود المصري القديم.

الحضارة الفارسية

لم تتأثر نهائيًا الحضارة الرومانية بالحضارة الفارسية ولكن هناك شبه قليل وبسيط بين كلًا من الحضارتين وهي استخدام بعض المواد المتشابهة معًا والتي على رأسها الطوب.

الحضارة الإغريقية

هي الحضارة التي قد أتت كإلهام واضح من أجل الحضارة الرومانية حيث إنها تشبعت منها بشكل كبير في كافة المعابد الخاصة بها، وقد ظهر ذلك بشكل واضح في معبد فينوس المتشابه بشكل كبير مع المعابد الإغريقية حيث إنه يرتفع عن الأرض بحوالي ثلاث درجات والتغطية الجمالية الواضحة.

وجه الاختلاف بين الحضارة الرومانية والحضارة الإغريقية في بناء معبد فينوس هو اختلافان وهما أنه معبد مزدوج كما إن تم اتخاذه في الحضارة الرومانية، على أنه كمبنى عام وليس ديني على عكس الحضارة الإغريقية التي كانت متخذة المعابد كشكل ديني.

خاتمة بحث عن العمارة الرومانية

مما لا شك فيه أن الحضارة الرومانية تلك تمتلك حد كبير من الثروة المعمارية والفنية المميزة حيث كانت عماراتهم تتسم بأسس الجمال مع لمسة شرقية متميزة، حيث تمكنوا من بناء مجموعة من أجمل الأبنية التي كونت حضارة عظيمة مثال حي على قدرتها الهائلة.

شاهد أيضًا: معلومات عن خان الخليلي قصيرة

في نهاية بحثنا لقد قدمنا لكم كل ما يتعلق بالعمارة الرومانية وأهم الآثار والمعابد التي تميزها كونها واحدة من اهم بيوت الفن والعمارة والتي جعلت جميع الحضارات الأخرى تتعلم منها وتتأثر من جمالها لذا نرجو أن تكونوا قد استفدتم من هذا الموضوع.

أترك تعليق