نتائج نقص البروتين في الجسم

نتائج نقص البروتين في الجسم

البروتين هو أهم مكون لخلايا جسم الإنسان، وهو أيضًا مصدر الطاقة والأحماض الأمينية اللذان يساعدان الجسم على بذل الجهد اليومي وممارسة الأنشطة الحيوية، وفي هذا الموضوع سوف نناقش أهم النتائج التي تحدث عند نقص البروتين في الجسم.

نقص البروتين في الجسم

البعض منا لا يستطيع الحصول على المقدار الذي يحتاجه الجسم يوميًا من البروتينات، ونقص هذا العنصر المهم والذي بدوره يحافظ علي العضلات والأسنان، حتمًا يسبب أضرارًا خطيرة، ويطلق على نقص عنصر البروتين في جسم الإنسان أيضًا باسم (سوء التغذية).

شاهد أيضًا: فوائد البروتين للعضلات ومضاره

أسباب نقص البروتين في الجسم

فقد الشهية أو عدم إتباع نظام غذائي صحي يحتوي على البروتينات اللازمة للجسم يتسبب في نقص البروتين في جسم الانسان، ومن اهم الامراض التي تتسبب في نقص البروتين ما يلي:

·         الداء الزولاقي

الداء الزولاقي هو مرض يصيب الأمعاء الدقيقة عند الإصابة به يقل امتصاص البروتين من الغذاء للجسم وذلك ينتج عنه نقص البروتين في الدم.

·         خلل في وظائف الكلى

الإصابة بخلل في وظائف الكلى، من أهم وظائف الكلى الاساسية أنها تقوم بتنظيف السموم التي توجد في الدم وإخراج تلك السموم مع البول، في حالة الإصابة بخلل في أي وظيفة من وظائف الكلى تقوم بإخراج البروتين أيضًا مع البول أثناء إخراج السموم، مما يؤدي إلى نقص البروتين في الجسم.

·         خلل في وظائف الكيد

الإصابة بخلل في وظائف الكبد، من وظائف الكبد معالجة البروتينات ولكن عند تليف الكبد أو تشمعه، يعجز الجسم في الحصول على مقدار البروتين الذي يحتاجه، مما يؤدي إلى نقص ملحوظ في نسبة البروتين في الجسم.

نتائج نقص البروتين في الجسم

·         تساقط الشعر وجفاف البشرة وضعف الأظافر

تساقط الشعر وجفاف البشرة وضعف الاظافر مؤشرًا قويًا لنقص البروتين من مادتي الكولاجين والكرياتين، فيضعف نمو الشعر ويزداد تساقطه، وهشاشه الأظافر فتصبح رقيقة وتكسر بسهولة، ويجف الجلد ويبدأ ظهور الطفح الجلدي والتهييج والاحمرار باستمرار.

·         حدوث خلل في التوازن بجسم الإنسان

عدم تناول ما يلزم الجسم من البروتينات لفترة طويلة يسبب التعب والضعف يؤدي إلى خلل في الحركة، وفقد توازن الجسم ثم إذا استمر الإنسان على الرغم من تلك الأعراض في عدم تناول البروتينات يؤدي به الحال إلى فقر الدم، وفقدان كتلة من العضلات.

·         الشعور بالاكتئاب والتوتر المستمر والتغيرات المزاجية

لأن البروتينات هي العنصر المسؤول عن افراز الهرمونات المسؤولة عن السعادة في دماغ الإنسان فتجلب له الطاقة الايجابية والهدوء، وعندما يقل إفرازه نتيجة لنقص البروتين تحدث التغيرات المزاجية.

·         التورم في البطن أو القدم أو اليدين

ويطلق عليها أيضًا الوذمة، وتتكون نتيجة لنقص البروتين الذي يحد من تراكم السوائل في أجزاء الجسم، مما ينتج عنه تورم الأطراف والبطن.

·         الرغبة الدائمة في تناول الحلويات

انتظام معدل البروتين في الجسم يساعد على انتظام معدل السكر في الدم، عند نقص البروتين في الجسم ينخفض مستوى السكر، فيلجأ الإنسان إلى تناول كميات هائلة من السكريات لتعويض هذا النقص، مما يعرض جسم الإنسان إلى التعرض لأمراض عدة بسبب تناول هذه الكميات الكبيرة من السكريات.

·         تقلص عضلات الجهاز الهضمي

حدوث خلل في عملية التمثيل الغذائي، مما يؤدي إلى الانتفاخات وتقلص في العضلات، وذلك لاعتماد الجهاز الهضمي على الأحماض الأمينية التي تمدها البروتينات لجسم الإنسان.

·         التئام الجروح ببطء

انخفاض معدل البروتين في الجسم، يجعل الجروح تُشفى في مدة أطول من اللازم، ونقص تكوين الكولاجين يجعل الإصابات مُعرضة للخطر.

فلذلك ننصح السيدات الحوامل بتناول الأكلات التي تحتوي على أكبر نسبة من البروتين، حيث أن الجنين يحصل أيضًا على البروتينات من جسم الأم، ويتم تعويض هذا البروتين بالطعام والمكملات الغذائية المناسبة.

·         ضعف الجهاز المناعي

الجهاز المناعي يقوم بوظائفه على أكمل وجه عند تناول البروتينات بكميات مناسبة وكافية لتعزيز الجهاز المناعي، وبنقص البروتين يصبح الإنسان أكثر عرضة للإصابة بالعدوى، وتقل السيطرة على مكافحتها.

لذلك تجد الشخص الأكثر عرضة للإصابة بالأمراض هو الشخص الذي يعاني من انخفاض كبير في نسبة البروتين في جسمه.

·         انخفاض معدل كثافة العظام

كلما نقص البروتين في الجسم كلما انخفضت كثافة العظام كلما زادت نسبة التعرض للكسور في العظام، وفي حالات الكسور يفضل الحصول على البروتينات من مصادرها الحيوانية، فتساعد في عملية الشفاء بشكل أسرع وفوائدها للعظام أكثر.

فوائد البروتين لجسم الإنسان

تتعدد الفوائد الخاصة باكتساب جسم الانسان للبروتين، ومن أهم هذه الفوائد ما يلي:

شاهد أيضًا: نقص البروتين وأثره بالجسم

·         الوقاية عدوى الفيروسات

يعمل البرتين على حماية جسم الإنسان من الإصابة بالعدوى وحمايته أيضًا من الفيروسات المختلفة.

·         سرعة التئام الجروح

تناول المأكولات التي تحتوي على البروتينات سزيد من سرعة التئام الجروح وشفائها لأنها تساعد على انتاج الخلايا الجديدة.

·         الحماية من خطر الإصابة بفقر الدم

تناول الاطعمة التي تحتوي على البروتين يقي الانسان من خطر الاصابة بفقر الدم.

·         الحماية من خطر سوء التغذية للحوامل

يساعد البروتين على حماية النساء الحوامل من سوء التغذية، وأيضًا يساعد على نمو أجسام الأطفال بشكل سليم.

·         خسارة الوزن الزائد

الأغذية التي تحتوي على نسبة كبيرة من البروتينات تساعد بشكل كبير في خسارة الوزن، وذلك لأنها تساعد على الشبع وعدم الرغبة في تنام الطعام لفترات متباعدة.

وأيضًا لهضم البروتينات يتطلب ذلك طاقة أكبر من الجسم وذلك يساعد على زيادة حرق السعرات الحرارية، وكل تلك العوامل تساعد على فقد الوزن الزائد.

·         الحفاظ على الشعر ونموه

البروتينات من أهم العناصر التي تساعد على تحسين نمو الشعر والحد من مشكلة تساقطه.

أهم المصادر الغذائية التي تحتوي على البروتين

يوجد مصادر متعددة للبروتينات، البروتين الحيواني والبروتين النباتي، لكن المتعارف عليه بنسبة أكبر هي البروتينات الحيوانية، وأمثلة لذلك (الدجاج، لحوم الغنم والبقر المشوية، الأسماك مثل سمك التونة والسلمون، البيض، الألبان، الجبن).

كل تلك الأطعمة تحتوي على بروتينات كاملة وأيضًا مشبعة بالأحماض الأمينية، والتي تساعد على بناء العظام والعضلات في الجسم بصورة صحيحة وكاملة.

أما البروتينات النباتية توجد في (السمسم، اليقطين، بذور عباد الشمس، المكسرات مثل البندق واللوز والكاجو) وأيضًا نجدها في (البقوليات، العدس، الخضروات الخضراء، الخميرة).

كل تلك البروتينات النباتية تعد من البروتينات الغير كاملة، فهي تحتوي على حمض أميني واحد، ولكنها من أهم المصادر التي تحتوي على الألياف وغنية بالفيتامينات ومضادات الأكسدة.

يتمتع البروتين النباتي بمميزات أعلى من البروتين الحيواني، وذلك لأنه يساعد على الوقاية من أمراض القلب وذلك لاحتوائها على دهون أقل، كوليسترول أقل، بعكس البروتين الحيواني كامل الكوليسترول، دهون مشبعة وهرمونات وسموم.

وهناك أيضًا البروتينات المُكمِلة، هي عبارة عن بروتينات غير كاملة (البروتينات النباتية) ممزوجة مع بعضها مثال وجبة الأرز مع اللوبيا أو الفاصوليا، فتصبح غذاء مشبع بالبروتين الكامل.

كيفية تشخيص نقص البروتين في الجسم

يقوم الأطباء بالتعرف على نقص البروتين في جسم المريض وتشخيصه بقياس معدل البروتين في الدم أو عن طريق حساب كتلة الجسم.

وأيضًا يتضح بمعدل السوائل في جسم المريض، وعن طريق تحاليل البول والدم، أو يقوم الطبيب بأخذ عينة صغيرة جدًا من الجلد أو الشعر ويتم تحليلهم.

طرق علاج نقص البروتين في الجسم

أولًا: الحفاظ على المريض من انخفاض سكر الدم.

ثانيًا: إبقاء الجسم بدرجة حرارة دافئة.

ثالثًا: علاج العدوى بالمضادات الحيوية.

رابعًا: استخدام المكملات الغذائية لعلاج نقص البروتينات، وتزويد المريض بالأطعمة التي تعوض ذلك النقص بالنسب المناسبة له.

وقد يستغرق العلاج مدة تتراوح بين أسبوعين إلى ست أسابيع، وذلك طبقًا لحالة المريض ونسبة نقص البروتين في جسمه.

شاهد أيضًا: لماذا تحتاج المراة الى البروتين اقل من الرجل بالتفصيل ؟

وفي نهاية موضوع نتائج نقص البروتين في الجسم، وبعد ان تعرفنا عليها وعلى اسباب نقصه وطرق التشخيص والعلاج، عليكم فقط مشاركة هذا الموضوع في جميع وسائل التواصل الاجتماعي.

أترك تعليق