مكونات الجهاز التنفسي ووظائفه

مكونات الجهاز التنفسي ووظائفه

مكونات الجهاز التنفسي ووظائفه الجهاز التنفسي من أهم أجهزة جسم الإنسان التي لا يستطيع أن يعيش بدونها، وسنقدم لكم من خلال موقعنا مقال يحمل عنوان مكونات الجهاز التنفسي ووظائفه، حيث يتكون الجهاز التنفسي من مجموعة من العناصر وأجزاء أهمها البلعوم والأنف، والحنجرة، والشعب الهوائية والقصبات الهوائية، الرئة، والجهاز التنفسي هو الجهاز المسؤول عن الحصول على غاز الأوكسجين وهو طارد لغاز ثاني وأكسيد الكاربون من الجسم، تابعونا لنهاية المقال لتتعرفوا على مكونات الجهاز التنفسي ووظائفه بالتفصيل.

دور الجهاز التنفسي

عندما يدخل الهواء من خلال الأنف أو الفم، ويمر عن طريق الحلق ثم يمر على الحنجرة حتى يصل إلى القصبة الهوائية التي تنقسم إلى شعبتين هوائيتين واحدة تقوم بتغذية الرئة اليمنى والأخرى تقوم بتغذية الرئة اليسرى، وكلاهما تنقسم لعدة شعب صغيرة تسمى الشعيبات او القصيبات أو الشعيبات، والقصيبات تنتهي بأكياسٍ هوائية صغيرة تعرف بأسم الحويصلات الهوائية وتعرف بالإنجليزية: Alveoli)، وهي تعتبر الجزء المسؤول عن عملية تبادل الغازات.

مكونات الجهاز التنفسي ووظائفه

ومن خلال موضوعنا اليوم الذي بعنوان مكونات الجهاز التنفسي ووظائفه نوضح لكم أن الجهاز التنفسي العلوي يتكون من:

الأنف

  • حيث يشكل التجويف الأنفي والأنف الفتحة الخارجية وهو الجزء الأول من الجهاز التنفسي، ووظيفته تعمل على دخول وخروج الهواء، والأنف يتكون من عضلات وغضاريف، وعظام، وجلد يدعم ويغطي الجزء الأمامي من التجويف الأنفي، ويشغل التجويف الأنفي بدوره المساحات الجوفاء التي تمتد في الجمجمة والأنف، والتي تبطن بالشعر والأغشية المخاطية، وتتمثل مسؤولية تلك التجاويف في عمليات تدفئة وترطيب وتنقية الهواء الذي يدخل جسم الإنسان من الجراثيم والغبار والأجسام الغريبة الأخرى وصولا إلى الرئتين.
  • أضافه لدوره في إعادة امتصاص الرطوبة والحرارة من الهواء الذي سوف يخرج من الجسم، والجدير بالذكر أن عملية التنفس تبدأ من الفم وخاصة إذا كان هناك انسداد في الأنف والتجاويف الأنفية لسبب ما، وفي بعض الأحيان قد تكون مجرد عادة عند البعض لا أكثر.
  • ولكن مقارنة الأنف بالفم فالفم لا يوجد به شعر مخاطي لزج اللذان يقومان بترطيب وتنقية الهواء من الأجسام الغريبة قبل أن يتم وصولها إلى الرئتين، وبالمقابل الفم يسمح بدخول كمية أكبر من الهواء بشكل أسرع من الأنف بكثير، وذلك لان الفم عريض عن الأنف والمسافة الفاصلة بينه وبين الرئتين أقصر.

الجيوب من مكونات الجهاز التنفسي ووظائفه

  • والجيوب هي تلك المساحات الجوفاء المتواجدة في هيكل الرأس العظمي، وتتصل بالتجويف الأنفي عن طريق فتحاتٍ صغيرة، ووظيفة تلك الجيوب تتمثل بتنظيم درجة حرارة ورطوبة الهواء الداخل أثناء عملية التنفس، ويعمل على التخفيف من وزن العظام المتواجدة في الرأس، وتساهم الجيوب في إعطاء نبرة صوت الشخص، وما زلنا نواصل معكم تقديم مقال مكونات الجهاز التنفسي ووظائفه تابعونا.

البلعوم من مكونات الجهاز التنفسي ووظائفه

وهو عبارة عن أنبوب عضلي مجوف ويبلغ طوله نحو 13 سنتيمتر، ويبدأ البلعوم من خلف الأنف، ويمتد لخلف الفم تجاه الأسفل حتي يصل إلى الجزء الخلفي للحنجرة

ويرتبط الجزء السفلي من البلعوم والمريء، وبهذا فإنه يعتبر جزء من الجهاز التنفسي والجهاز الهضمي معا،وينقسم البلعوم لثلاثة أقسام رئيسية وهي على النحو التالي

البلعوم الأنفي ويعرف بالإنجليزية: Nasopharynx

  • ويمثل الجزء العلوي من البلعوم، ويتصل بالأنف ويكون مفصول هذا الجزء عن الفم، وقاعدة الجمجمة تشكل الجزء العلوي من البلعوم الأنفي، في حين أن الجزء العلوي من جدار البلعوم يشكل المنطقة الخلفية من البلعوم الأنفي والجانبين، ويشار إلى أن البلعوم الأنفي يتصل بالأذن الوسطى عن طريق قناة استاكيوس والتي تعرف بالإنجليزية: Eustachian tube.
  • وظيفة البلعوم الأنفي وتتواجد في الجدار الخلفي من البلعوم الأنفي كتلة من الأنسجة الليمفاوية المعروفة بـ الغذائية (بالإنجليزية: Adenoid)، ويشار إن البلعوم الأنفي يكون مبطن بطبقة رقيقة من الخلايا الظهارية والتي تعرف في الإنجليزية: Epithelial cells.
  •       والجدير بالذكر أيضا أن البلعوم الأنفي يسمح بعملية مرور الهواء من الأنف لباقي البلعوم، ومرورا بالحنجرة، والقصبة الهوائية حتي يصل إلى الرئتين.

البلعوم الفموي، ويعرف في الإنجليزية: Oropharynx

  • وهو الجزء الأوسط والثاني من البلعوم، ويبدأ من الحنك الرخو والذي يعرف بالإنجليزية: Soft palate، والذي ينتهي عند لسان المزمار (بالإنجليزية: Epiglottis)، ويشمل البلعوم الفموي اللوزتين وقاعدة اللسان، والحنك الرخو، وكذلك الجزء الأوسط من جدار البلعوم، ولهاة الحلق (بالإنجليزية: Uvula).
  • والجدير بالذكر أن البلعوم الفموي مبطنا بالخلايا الحرشفية والذي يعرف بالإنجليزية: Squamous cell)، والبلعوم الفموي هو ذلك الجزء الذي يسمح من خلاله مرور الطعام الذي يتم بلعه حتي يصل للمريء.

البلعوم الحنجري ويعرف بالانجليزية: Hypopharynx

  • وهو ذلك الجزء السفلي من البلعوم وبدايته من لسان المزمار وينتهي عند الجزء العلوي من المريء، ويقع ذلك الجزء من البلعوم إلى الخلف على جانبي الحنجرة، ويضم البلعوم الحنجري الجيوب وهي كمثرية الشكل وتعرف بالإنجليزية: Piriform sinus، والتي تشمل أخاديد صغيرة توجد في جدار البلعوم على كلا جانبي فتحة الحنجرة.
  • ويضم كذلك الجزء السفلي من جدار البلعوم، ومنطقة خلف الغضروف الحلقي وتعرف بالإنجليزية: Postcricoid area، والجدير بالذكر هو أن البلعوم الحنجري يكون مبطنا الخلايا الحرشفية، وللبلعوم الحنجري دور كبير في عملية تسهيل مرور الطعام للمريء.

الحنجرة من مكونات الجهاز التنفسي ووظائفه

  • والحنجرة تمثل الجزء القصير من المجاري التنفسية، وتقوم الحنجرة بالربط بين البلعوم الحنجري والقصبة الهوائية، وتتضمن عدد من الغضاريف تعطيها شكلها في الواقع، وطيات صوتية وتعرف بالإنجليزية باسم Vocal folds، وهي ذلك الجزء المسؤول عن تشكيل الأصوات المتعددة عند التحدث والغناء، وتتضمن هذه الطيات أغشية مخاطية تهتز لكي تصدر هذه الأصوات.
  • والجدير بالذكر أنّ تغير سرعة اهتزازها وتوترها يؤدي لتغيير نبرة الصوت.

القصبة الهوائية من مكونات الجهاز التنفسي

  • وتتكون القصبة الهوائية أو ما تسمى بالرغامى من 16-20 غضروف زجاجي، ويعرف بالغضروف الهياليني، ولكل غضروف منها على شكل حرف السي بالإنجليزية “C”، وترتبط تلك الغضاريف ببعضها عن طريق النسيج الضام الكثيف، ومن الجدير ذكره أن الجزء الخلفي من القصبة الهوائية مغطى بغشاء لين ومرن يعرف النسيج المرن الليفي ويسمى بالإنجليزية: Fibroelastic membrane.
  • ويسمح هذا النسيج توسع وتمدد القصبة بشكل ضئيل اثناء عمليتي الشهيق والزفير، وتوفر القصبة حلقات الغضروف بنية داعمة لها لتمنع انهيار الرئة، ويشار بان العضلة الرغامية قد تنقبض لتدفع الهواء عن طريق القصبة اثناء عملية الزفير، وتبطن القصبة الهوائية بنسيج يعرف باسم النسيج الطلائي الطبقي المذب الكاذب (بالإنجليزية: Pseudostratified ciliated columnar epithelium).

الجهاز التنفسي السفلي

  • ومن خلال مقالنا والذي يحمل عنوان مكونات الجهاز التنفسي ووظائفه، نوضح الأجزاء المكونة للجهاز التنفسي السفلي، وهي الشعب والشعيبات الهوائية وتشبه الشعب الهوائية بالشجرة نظراَ لان الشعبة الهوائية الرئيسية تنقسم شعبتين إحداهما في الرئة اليمنى والأُخرى في الرئة اليسرى.
  • وكل شعبة منهم تنقسم لشعب أصغر فأصغر إلى أن تنتهي بالشعيبات الهوائية التي تعتبر أصغرها على الإطلاق، وكل رئة تحتوي على حوالي 30 ألف شعيبة هوائية تقريبا، الجدير ذكره أن سنك كل شعبة هوائية منها مماثل لسمك الشعرة لحد ما، وتنتهي جميعهم حويصلات هوائية.

وفي ختام موضوعنا اليوم والذي كان بعنوان مكونات الجهاز التنفسي ووظائفه والذي تناولنا من خلاله دور الجهاز التنفسي وكذلك مكونات الجهاز التنفسي بالتفصيل، نتمنى ان نكون قدمنا لكم جميع المعلومات التي كنتم ترغبون فيها من موضوع مكونات الجهاز التنفسي ووظائفه.

أترك تعليق