معلومات دينية عن إقامة الصلاة

معلومات دينية عن إقامة الصلاة

معلومات دينية عن إقامة الصلاة، تعتبر إقامة الصلاة هي ركن أساسي من أركان الإسلام الخمسة حيث أنها هي الركن الثاني بعد شهادة الإسلام المعروفة لكل مسلم، والصلاة هي فرض لكل مسلم سواء ذكر أو أنثى طالما أنه بالغ وعاقل وراشد.

معلومات دينية عن إقامة الصلاة

  • تقام الصلاة خمس مرات في اليوم طالما لم يوجد أية ظروف تمنع المسلم من إقامتها.
  • فرضت الصلاة علي الرسول صلى الله عليه وسلم في ليلة الإسراء والمعراج حيث فرضت وكانت خمسين صلاة في بداية الأمر، ولكن بدلت بعد ذلك إلى خمس صلوات فقط لا غير خلال اليوم.
  • كما يعرف الكثير منا بأن أول ما يحاسب عليه العبد يوم القيامة هي الصلاة حيث أن لها منزلة كبيرة جدا وأهمية، ولذلك فيعتبر أن من سلمت إقامة صلاته صلحت جميع أعماله، ومن فسدت صلاته فسدت جميع أعماله أيضًا.
  • التعبير البالغ والمهم عن أهمية الصلاة فقد ذكرت في القرآن الكريم في أكثر من أية وكذلك في أكثر من موضع حيث ذكرت في صورة الكوثر “فصل لربك وانحر”.
  • ذكرت أيضًا في سورة الأعلى “وذكر اسم ربه فصلى” وغيرها في العديد من السور القرآنية.
  • الصلاة هي فرض على كل مسلم ومسلمة ويحاسب عليها طالما قد بلغ السن حيث لا يقبل أي عذر لتارك الصلاة طالما أنه بالغ راشد عاقل.
  • إن المرأة تسقط عنها الصلاة في أيام الحيض والنفاس فقط حيث لا تؤمر بقضاء الصلاة إلا بعد انتهاء هذه الفترة.
  • فرضت الصلاة في أعظم وأهم رحلة عرفتها البشرية الإسلامية كلها حيث أنها فرضت في رحلة الإسراء والمعراج ويعتبر من حافظ علي إقامة الصلاة كانت هذه الصلاة له نورًا ونجاة وبرهان يوم القيامة.
  • من لا يحافظ عليها فليس له نور ولا نجاة ولا برهان يوم العرض علي الله سبحانه وتعالى.
  • في إقامة الصلاة يشعر المسلم براحة في قلبه وطمأنينة في نفسه حيث بإقامة الصلاة يستطيع الفرد أن يتخلص من مخاوفه ومشاكله وهمومه، وذلك بسبب منزلتها العظيمة ومكانتها الرفيعة.
  • الصلاة سبب من أسباب سعة الرزق حيث أن الشخص الذي يقوم بأداء الصلاة في أوقاتها يشعر براحة نفسية واجتماعية.
  • بهذا يكون له القدرة على أداء عمله بصورة جيدة وصحيحة ولذلك فإن الصلاة سبب من أسباب تحصيل الرزق وزيادته.

شاهد أيضًا: هل تعلم عن الصلاة والصوم ؟

شروط إقامة الصلاة

  • حتى تكون الصلاة مقبولة من قبل الشخص القائم بها لابد من أن يكون هذا الشخص مسلم، وذلك حتى تقبل أعماله، لا الكافر أعماله لا تقبل وان أية عمل يقوم به يعتبر مردود ومرفوض وذلك لعدم إسلامه، فلذلك لابد أن يكون الشخص مسلم وقائل بالشهادتين.
  • من شروط إقامة الصلاة أيضًا أن الذي يقوم بأدائها لابد من أن يكون عاقل راشد وواعي لكل ما يحدث حوله من أمور دينية وغيرها، وذلك لأنه رفع القلم عن المعتوه حتى يعقل.
  • شرط أساسي لقبول الصلاة لابد من طهارة البدن وطهارة المكان الذي يقام فيه الصلاة أيضًا حيث تشمل طهارة الجسم من الغائط، ودم الحيض ودم النفاس، وطهارة الثياب أيضًا من كل شيء نجس قد يتعلق بها.
  • كما لابد من معرفة الوقت المناسب لأداء الصلاة وعدم أدائها في أية وقت بدون معرفة من قبل الشمس أو شيخ عالم بأمور الدين الإسلامي.
  • في الوقت الحالي أصبح الموضوع أكثر سهولة من قبل وذلك عن طريق الأذان الذي يرفع في المساجد أو حتى في التليفزيون.
  • حتى تقبل الصلاة أيضًا لابد من ستر العورة سواء للرجل أو للمرأة وتشمل العورة للرجل ما بين السرة والركبة أما عورة المرأة فهمي جميع البدن ماعدا الوجه والكفين ويكون ذلك على كل الرجال الأجانب.
  • لابد لإقامة الصلاة أيضًا أن يكون التوجه للمصلي نحو القبلة والقبلة وكما نعرف جميعًا هي مكة المكرمة.
  • من شروط صحة الصلاة أيضًا وجوب النية حيث أنها شرط أساسي من شروط إقامة الصلاة، وذلك لأن من صلي بلا نية فصلاته باطلة، وكما قال رسول الله صلى الله عليه وسلم إنما الأعمال بالنيات.
  • كما لابد من الالتزام بأركان الصلاة المختلفة والالتزام بكل حركة في الصلاة كما علمنا رسولنا الحبيب صلى الله عليه وسلم.

أركان الصلاة

  • من أهم أركان الصلاة وحتى تكون صحيحة ومقبولة لابد من القيام وذلك مع القدرة عليه أثناء الصلاة وذلك لأنه إذا لم يستطيع الشخص أداء الصلاة وهو قائما فيمكن أدائها وهو قاعدًا أو على جنب أيضًا أي نائمًا.
  • لكن لابد وكما ذكرنا من قبل توافر شروط الصلاة المختلفة وخاصة تواجد النية.
  • من أركان الصلاة أيضًا تكبيرة الإحرام حيث لابد من بدء الصلاة لتكبير الإحرام وهي “الله أكبر” كما علمنا الحبيب المصطفى صلى الله عليه وسلم.
  • تأتي قراءة الفاتحة بعد تكبيرة الإحرام حيث لابد من قرأتها في كل ركعة سواء كانت الصلاة جماعية أو منفردة ويكون ذلك شرط على الإمام والمأموم والمنفرد، حيث لا صلاة لمن لا يقرأ فاتحة الكتاب.
  • السجود هو شرط أساسي وركن أيضًا لابد من أدائه وعدم التهاون به حيث قال تعالى “يا أيها الذين آمنوا اركعوا واسجدوا”.
  • السجود الصحيح يكون عن طريق التمكين من سبعة أعضاء على الأرض أو على سجادة الصلاة حيث أطراف القدمين، والركبتين، واليدين، والأنف، وأخيرًا الجبهة.
  • بعدما يسجد المصلي السجدة الأولى يرفع منها حيث الجلوس بين هذه السجدة والسجدة التي تليها ولابد على المصلي أن يستوي جالسًا ويكون مطمئنا حتى تقبل صلاته وتكون صحيحة.
  • كما يجب على الشخص المسلم المصلي أن يشعر بالطمأنينة في كل حركة وإيماءة يقوم بها أثناء الصلاة وذلك لأنه إذا لم يشعر المصلي بالطمأنينة في صلاته فتبطل الصلاة في هذه الحالة ولذلك يجب إعادتها.
  • حتى تكون الصلاة صحيحة لابد من الترتيب في كل حركة وإيماءة أثناء الصلاة حيث لم يقوم المصلي بأداء ركن أو حركة في غير موضعها المناسب حيث الترتيب المناسب لأداء الصلاة.
  • بعد الالتزام بكل شروط وأركان الصلاة الصحيحة والمرتبة ترتيبًا صحيحًا يأتي في النهاية التسليم، والتسليم هو علامة الانتهاء من الصلاة.

شاهد أيضًا: كيفية الوضوء والصلاة الصحيحة للنساء

واجبات الصلاة

  • تعتبر التكبيرات من الواجبات الأساسية لتكون الصلاة صحيحة، وتتم عند الانتقال من ركن في الصلاة إلى ركن آخر.
  • لابد أيضًا من قول سمع الله لمن حمده وذلك عند الرفع من الركوع وتكون شرط علي الإمام والمنفرد ولا يجب على المأموم قولها.
  • يجب أيضا قول ربنا ولك الحمد وذلك بعد الرفع من الركوع وذلك شرط وواجب على الإمام والمأموم والمنفرد بصلاته.
  • عند السجود لابد من قول سبحان ربي الأعلى شرط وواجب أيضًا على كل مصلي وذلك حتى تقبل صلاته وتكون صحيحة.
  • عند الجلوس بين السجدتين لابد من قول رب اغفر لي كما كان يفعل رسولنا الحبيب صلى الله عليه وسلم.

سنن دينية لإقامة الصلاة

  • حيث تبدأ بدعاء الاستفتاح حيث يقول المصلي سبحانك اللهم وبحمدك وتبارك اسمك ولا إله غيرك، وذلك بعد تكبيرة الإحرام مباشرة وقبل قرأه الفاتحة.
  • تعتبر من السنن أيضًا قول كلمة أمين بعد قراءة الفاتحة وتعني كلمة آمين دعاء المصلي الله بأن يستجب ادعائه.
  • الاستغفار ثلاثة مرات وذلك في الركوع وكذلك في السجود أيضًا ويتم ذلك كما كان يفعل الرسول المصطفي صلى الله عليه وسلم.

شاهد أيضًا: جدول سنن الصلاة المؤكدة مكتوبة

بذلك نكون قد ذكرنا الخطوات الدينية لإقامة الصلاة بشكل صحيح، وذكرنا أيضًا شروط إقامة الصلاة وحتى السنن الدينية التي لابد من قرأتها جيدًا وإقامتها أثناء الصلاة حتى تكون صحيحة ومقبولة عند الله سبحانه وتعالى.

أترك تعليق